عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي

روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree454Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #166  
قديم 12-17-2015, 01:55 PM
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rwayat.sosa

حجز .. حتى القراءة عزيزتي ..




في إنتظارك



__________________

the cradle to the grave
Make hay while the sun shines
Strike while the iron is hot
If you wish to be obeyed don't ask the impossible

روايتي الأولي
رد مع اقتباس
  #167  
قديم 01-15-2016, 08:05 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url('https://www.3rbseyes.com/backgrounds/19.gif');border:10px ridge red;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center] وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم

اهليييين توءمتي

كيف احوالك

انشاء الله بخير و تمام التمام

وااااااااااو

قصتك روووووعة

صدقيني قرأت كل البارتات اليوم

اضن انه.....

اممممممم

مضى على بداية قراءة قصتك 3ساعات على ما اضن

ههههههه

لم استطع الانتظار للغد حتى اكملها فقد تشوقت

هااااااااه

لماذا لم تكمليها

حزنت كثيييييرا توءمتي

ههههههه


لا...لا...لا تبالي

افهمك...

لديك ما تشتغلين به غير هذا

اعرفك يا توءمتي

هههههه

وعدتك اني ساعطيكي رايي وها قد وفيت بوعدي

انتظر البارت على احر من الجمر

امممممممممم


الأسئلة /
1_ هل سيستطيع جاستن الحفاظ علي كاميليا , أم أنه سيفقدها مثل سايا ؟

بما انك ذكرت ذلك اضن انه سيحدث لها شئ او له شئ و سيضن او تضن انه/ها فقدها/تهو لكن يبق ى/تبقى حيا/حية

2_ ما هو ذاك الكتاب؟

مذكرتها

3_ لما كان جاستن مستغربا من وجود ذاك الكتاب في غرفته ؟
لانه متاكد من انه وضعه في غرفتها اقصد مذكرتها

4_ رأيكم بإعتراف لونا ومارف ؟

ما ادري...ذاك ما كانا يريدانه

5_ لما كان مايكل يريد أن يعلم هل مازالت كاميليا تحتفظ بمذكرتها إلي الآن ؟

لا ادري...لربما لا يريد منها ان تتدكره او شئ من هذا القبيل...او يخاف انها ستتالم لو تتذكر الماضي و هذا الشعور يخفيه تحت قناع عصبيته

6_ لما أرادت كاميليا تعلم الجودو ؟

لكي تواجه جون و تواجه الازمات و ليس ان توقع جاستن في مازق

7_ إعتذار السيد جارولد والسيدة سيلينا هل كان سطحيا وليس من قلبهما أم أنهما تركا المعاني العميقة في داخلهما ؟


كلاهما

8_ من وضع ذاك الكتاب في غرفة جاستن ؟

لربما هي او جون او مايكل

9_ آرائكم ؟

مبدعةةةةةة توءمتي ولدت مبدعة👻

10_ إنتقاداتكم ؟

لا انتقادات البتة بل شكر فقد غرست في احلام عميقة خيالية اتخيل فيها النهاية ليس نهايتهما بل نهاية القصة


11_ إقتراحاتكم ؟

؟؟¿لا شئ فقط اريد البارت

12_ رأيكم بالبارت ؟

رائع و لا ينقصه شئ

13_ هل ترون تحسن في طريقة كتابتي ؟

بل من اولها جمييييلة

دمتم في رعاية الله و حفظه لكم

سلاااااام

+

اريد البببببااااررررتتتت

[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________







صراحة



التعديل الأخير تم بواسطة Rėd Møøn ; 01-16-2016 الساعة 04:26 PM
رد مع اقتباس
  #168  
قديم 01-16-2016, 09:26 PM
 
عايزة البارت...عايزة البااارت...عيزيييين البببااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااات
__________________







صراحة


رد مع اقتباس
  #169  
قديم 01-21-2016, 01:54 AM
 
بعتذر عن التأخير ولكن إن شاء الله البارت بيكون جاهز عيل الغد
بعتذر عن التأخير
__________________

the cradle to the grave
Make hay while the sun shines
Strike while the iron is hot
If you wish to be obeyed don't ask the impossible

روايتي الأولي
رد مع اقتباس
  #170  
قديم 01-25-2016, 08:21 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url('https://2.bp.blogspot.com/-pen1xRqAIwo/VqOAwht2siI/AAAAAAAABR0/3Tb0u0FKxUw/s1600/%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AE%25D9%2584%25D9%2581%25D8%25A9.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]

زقزقة العصافير ملئت أرجاء المكان , والرياح المثيرة إمتزجت مع أمواج البحر, مكونة سنفونية مذهلة , وها هي الشمس قد تربعت في كبد السماء , متسلطة علي تلك الرمال كي تزيدها جمالا وحلا .

صرخات متعة إنتشرت علي الشاطئ سواء من صغار أو كبار , أطفال يلعبون الكرة , وآخرون يسبحون مع أصدقائهم , وآخرون يتحدثون, كل يفعل شئ مختلف عن الآخر , ولكن ما تشابهوا به هو... أنهم جميعا كانوا مستمتعين .

/ واااه البحر حقا رائع .

أردفت بمتعة والبسمة تزين شفتيها الورديتين مادة يدها إلي الأعلي بإسترخاء , شعر ذي الشعر الأشقر بالضيق , لطالما كان يكره البحر , فهو أبشع مكان بالنسبة له , لولاها فقط ما كان قد ذهب إلي البحر أبدا أردف بحنق وهو يهم بالقيام / أنا ذاهب لأتمشي قليلا .

شعرت بذنب جم يثقل كاحلها , هي تعلم علم اليقين أنه يكره البحر ولكن .... لولا مارف ما كانت لتطلب منه أبدا الذهاب معهم .

إرتسمت ملامح الحزن والهم علي وجهها , إقترب منها بهدوء وأردف بإبتسامة مرحة / هيا لا تظهري هذا الوجه الكئيب , إذهبي ورائه حالا هيا .

كان يحاول رفع معنوياتها بكل ما أوتي من قوة , هو لم يرد أن تؤل الأمور إلي هذا الإضطراب , هو فقط كان يريد حل تلك المشكلة التي تملكت شقيقه الصغير .

كلماته بعثت بعض الأمل في روحها , قامت وأردفت بحماس / نعم عندك حق .

حملقت فيها ذات الشعر الفضي بحقد وغيرة , تمنت لو كانت تستطيع قتلها , أن تستطيع تقطيعها إربا إربا , لما لا تكون هيا مكانها , ما كادت تصدق إبعاد سايا عن جاستن حتي ظهرت لها كاميليا تعيق طريقها مجددا , لما هي منحوسة هكذا .

رأت لونا نظرات إلينا الحاقدة إتجاه كاميليا التي قد شقت طريقها إلي حيث جاستن , خشيت أن تفرغ جام غضبها عليها وعلي مارف , لذا همست لونا في أذن مارف ببضع كلمات , ثم وقفا هما الإثنان ورحلا بهدوء .

صدمة إعتلت ملامح إلينا وهي تري الجميع قد رحل وتركها , لما , لما يحصل هذا لها , نظرت إلي التربة المظللة بتلك المظلة الزرقاء وهمست بخفوت / لما ... يحدث هذا ؟

((في ناحية أخري من الشاطئ))

أشجار طويلة وكثيفة إنتشرت هنا وهناك , طيور مختلفة الأشكال والألوان قد إستقرت فوق أغصانها .

كانت تمشي ورائه بهدوء مرتديتا ذاك الفستان الملائكي الأنيق , كانت الأجواء متوترة بينهم والصمت قد إكتسح المكان فأردفت قاطعتا إياه / جاستن أنا ...........

/ أووه إذا عصفوري الحب كانا هنا طيلة الوقت .

قاطع كاميليا ذاك الصوت الرجولي الساخر , نظرات إستغراب إعتلت ملامح كلا من جاستن وكاميليا , نظر ذاك الغريب نظرات خبث إلي كاميليا قائلا / ماذا ألا تتذكرينني كاميليا ؟

شكله وصوته ليسا غريبان عنها , ولكن هيهات حتي ....... نظرات الصدمة إحتلت معالم وجهها والرجفة سرت في جسدها حملقت فيه بصدمة وخوف وأردفت بشفاه مرتجفة قائلة / مايكل ؟
تذكرها له أدهشه , ولكنه سهل عليه الكثير من الأشياء , إبتسم ببرود وأجاب / نعم .


سقطت والصمدة تعتلي ملامحها , مات , هو مات , فكيف به الآن يقف أمامها حي يرزق , لم تعرف مالذي كان يجب أن تشعر به في تلك اللحظات , فرح , حزن , أم صدمة أم ماذا ؟

أعتقد تلك الحالة التي كانت كاميليا فيها هي ما تسمي بالمشاعر المضطربة .

/ ماذا هل فرحتك برؤيتي وصلت لتلك الدرجة ؟

تحجرت بعض العبرات في مقلتيها وأردفت بصوت خافت / فرح أي فرح ؟

نظر لها بنظرات تحول بين الشك والإستغراب / أولست فرحة برؤيتي ؟

وجهت نظراتها إلي الأرض وحل الصمت بينهما , نظر لها بخبث وأردف / حتي لست فرحة برؤيته ؟

وتنحي قليلا حتي ظهر جون وعلامات الآسي بادية علي وجهه , هو مضطر , هو فعلا يحبها بل يعشقها ولكن .... ولكن أوليس الحب الحقيقي هو تمني السعادة لمن تحب , حتي ولو كان مع غيرك.

بدأت نظراتها ترتفع شيئا فشيئا حتي تلاقت عينيها الزمردية في عينيه الناريتين , هنا أدركت أن ما كان يحدث هو مؤامرة خبيثة بين جون وشقيقها .

كل هذا كان يحدث أمام جاستن وقد فضل أن يراقب ولا يتدخل في تلك الأمور العائلية.

كان مايكل يراقبها بأعين حذرة , يريد أن يري ما هي ردة فعلها جراء كل هذا .

لحظات صمت مرت كأنها أعوام ظل كل من جون وكاميليا يتبادلان النظرات ........حتي ...

/ ماذا تريد , مايكل ؟

ألقت سؤالها عليه بطريقة باردة غير مبالية بعثت في أجساد جميع الواقفين القشعريرة وها هي قد وقفت وأستجمعت قواها لمواجهة شقيقها لكن .......

/ أهذه طريقة تعاملي بها شقيقك الأكبر بعد طول غياب , هل أثر فيكي العيش علي طريقة الخدم لهذه الدرجة ؟

كلامه أثار غضبها هي تحيا أجمل حياة مع جاستن , كيف له هو من جاء الآن فقط يقول علي حياتها هكذا , أجابت وهي تحاول كتم غضبها بالجز علي أسنانها / أنا أحيا أجمل وأرقي حياة .

سأل بإستغراب / بدوني ؟

أجابت وقد تسرب بعض الغضب إلي لكنتها / بيك أو بدونك أنا دائما أحيا أجمل وأرقي حياة , حتي بعد موت أمي وأبي ومايك , لقد تركني مايك في أيدي أناس أعتبروني كأني أبنتهم , تحملوني وجعلوني أحيا أجمل حياة , رغم أنهم غير ملزمين بهذا , ولكنهم أعتبروني جزء من عائلتهم , حتي ولو لم يكونوا عائلتي يكفي أنهم أشعروني بهذا الشعور الرائع .

كل حرف كان يخرج من شفتهيا كان يشعل نار الغضب في مايكل, بينما جون يستمع لها بأسي , هي علي حق , الأناس الذين ليسوا عائلتها أهتموا بها بينما عائلتها تركتها وأهملتها , لها كل الحق في أي شئ تفعله , أما جاستن فكم أثر فيه كلماتها , رغم تصرفاته المشينة معها , رغم أنه لم يغير معاملته لها إلا منذ مدة قليلة , إلا أنها مستمتعة كم أثرت كلماتها البسيطة تلك فيه وجعلته يزعم علي أن يحسن معاملته أكثر وأكثر.

أدرك مايكل أن العنف لن يجدي معها نفعا لذا ..........

/ كامي عزيزتي .....

أردف بحنية محاولا تليين رأسها إلا أن ................

/ أعتذر منك ولكن يجب أن نذهب لن نستطيع البقاء مع أمثالك أكثر من هذا .

نبرة باردة قاطعة جملته الحانية وهو يهم بالرحيل وقد أمسك يد كاميليا بهدوء , لكن ياأسفاه تلك النبرة لم تزد مايكل إلا غضبا وإصرارا علي أخذها معه ......

/ كيف لك أن تحدثني هكذا أيها الأبله .

قالها بسخط وهو يهم بمهاجمة جاستن لكن .......

/ هذا يكفي , ماذا تريد مني ؟

وقفت كحاجز لتدافع عن من تحب , نظرة ساخطة فرت من عينينه موجهة لجاستن , عدل وقفته وأردف / أريدك أن تأتي معي .

نظرة صادمة إعتلت وجهها لبضع وهلات ثم حلت ملامح الإستهزاء محلها وأردفت بضحكة ساخرة / آتي معك .... هههههههه كم أنت مضحك , أنت تركتني وتخليت عني والآن تأتي لتخبرني أن آتي معك .

نظرة الآسي صارت جلية علي وجهه ولكنه أخفاها بمهارة , عندها حق , تركها سنين تكوي بنار الفراق والوحدة والآن يأتي ليقول هذا الكلام , ولكن ..... هذا لا يخفي أن ما تفعله الآن ليس إلا تظاهر هي فقط تتظاهر بالقوة ليس إلا , فهي في أعماق قلبها تريد العودة معه تريد أن يقضوا معا وقت مثل ما مضي تريد أن يعود كل شئ كما كان لكن .................................

((قبل أربع سنوات))

آرائك وكراسي مخملية إنتشرت في أرجاء الغرفة , توسطت الغرفة طاولة زجاجية متوسطة الحجم , وقد تلونت الجدران باللون الأبيض الرقيق وقد زينته زخارف باللون الذهبي .



/لا ... مستحيل .

خبر كالصاعقة وعق علي مسمعها , إرتمت والصدمة تحتل وجهها, ماذا تفعل ؟ كيف تتصرف لقد تركها , تركها في الظلام وحدها , بدأت كل ذكرياتهم تتهافت إلي ذاكرتها بسرعة البرق , كيف كان يهتم بها , كيف كان يحسسها بعدم فقدان والداها , كيف عوضها عن فقدانها حبيبها ((جون)) , كل ذلك صارت تتذكره والعبرات تتساقط الواحدة تلو الأخري , ولكن لما ذاكرتنا تعيد الماضي فقط , لما لا نفكر في المستقبل , هذا ما فعلته بطلتنا , فقدان مايك ليس معناه نهاية العالم , لازال لديها مايكل , هي فقدت كثير من الناس ولكن هي لم تفقد كل الناس , وقفت وكلها عزيمة علي تخطي الماضي الأليم , ولكن ..............................

((قبل ثلاث سنوات ))

طاولة ذات لون خشبي محروق مكتبية أنيقة توسطت الغرفة , حوطها ثلاث كراسي جلدية نحاسية اللون , وإنتشرت في الغرفة آرائك جلدية بنية راقية , وقد كانت الجدران ذات لون نحاسي عتيق.



/ أمي أرجوك إنها فتاة طيبة فقدت كل من تملك وشقيقها جعلني واصي عليها , أرجوك إقبلي يا أمي .

قالها وكله أمل أن تقبل والدته بطلبه , ردت الوالدة بحنان / مسكينة , فقدت كل من تملك , لا بأس يا عزيزي مارف أخضرها إلي هنا بالطبع .

(( في اليوم التالي ))

كراسي وآرائك سوداء إنتشرت في أرجاء تلك الغرفة الواسعة

لوحات فنية راقية علقت علي تلك الحوائط البيضاء والتي قد زينتها نقوش سوداء هادئة رقيقة , طاولة دائرية زجاجية تربعت في منتصف الغرفة مما أعطي الغرفة شكلا أكثر جمالية .



/ أعتذر لا أستطيع القبول .

أردفت بعد عرض كاد أن يوقع بكرامتها في الأرض , أردف الفتي بتفاجئ / كاميليا إعقلي أنت ليس لك أحد في الدنيا بعد الآن .

ردت بإبتسامة غامضة تخفي خلفها خبايا وأسرار جما / مايك علمني أن أعيش وحيدة وأنا أخدم نفسي بنفسي خير من أذل لأحد , أنا لا أستطيع العيش هنا بدون أي مقابل .

كاذ أن يرد عليها لكن ............

/ إذا ما المقابل الذي تريدينه مقابل عيشك هنا ؟

سألت الوالدة والحنان يشع من عينيها , ردت كاميليا بثقة كبيرة بعد أن إرتشفت من كوبها ونظرت بعينينها الفيروزيتين نظرة ثقة إلي الوالدة / أن أعمل مع الخدم .

وضعت الوالدة فنجان الشاي علي الطاولة الزجاجية وأردفت / إذا أنت الخادمة الشخصية لجاستن .



إنتهي البارت



الأسئلة /

1_ كيف ستتصرف إلينا يال أمر كره الجميع لها ؟

2_ ماذا ستفعل إلينا لكاميليا حتي تبعدها عن جاستن ؟

3_ هل ستقبل كاميليا الرجوع مع مايكل ؟

4_ هل جون مطر أن يفعل ما يقوله مايكل أم أنه يفعلها بإرادته ؟

5_ آرائكم ؟

6_ إنتقاداتكم ؟

7_ إقتراحاتكم؟

8_ رأيكم بطريقة كتابتي ؟

9_ رأيكم بالتصميم الجديد ؟



أخيرا إنتهي هذا البارت أنا لا أصدق

لقد أخذ مني وقت طويل

ولكن مع ذلك أعتذر عن التأخير

وأتمني أن يعجبكم البارت

وفي النهاية أريد شكر أختي لوجي علي ذاك التصميم الرائع المتقن





في أمان الله


[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________

the cradle to the grave
Make hay while the sun shines
Strike while the iron is hot
If you wish to be obeyed don't ask the impossible

روايتي الأولي
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:45 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011