عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > ~¤¢§{(¯´°•. العيــون الساهره.•°`¯)}§¢¤~ > أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه

أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه هنا توضع المواضيع الغير مكتملة او المكرره في المنتدى او المنقوله من مواقع اخرى دون تصرف ناقلها او المواضيع المخالفه.

Like Tree13Likes
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-03-2012, 08:08 PM
 
بقلمي قصتي الرومنسية *❤↱ ҒЯєņďṧ ~ ƠЯ ~ ŁỡṽєЯṧ

بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم
كيف احوالكم انشاء الله بخير
انا عضوة جديدة هذه رح تكون اول مشاركة لي
ارجو انكم ترحبو بي وتتقبلوني بيناتكم:rose:
الشخصيات
اولا والمهم البطلين:7b: والي رسمتهم بنفسي

ديانا و جون
http://up.arabseyes.com/uploads/01_07_1213411643161.jpg

ديانا
فتاة خجولة مرحة لا تهتم بمظهرها فقط بدراستها وتفوقها
صديقها الوحيد جون تعلقها به منعها من تكوين صداقات اخرى
تحبه لكنها تخفي ذلك خوفا من ان تخسره حتى كصديق

جون
فتى وسيم متفوق بارد تجاه الجميع عدا ديانا صديقته الوحيدة
يحبها بجنون لكنه لا يظهر لها ذلك

كاترين
فتاة جميلة ذات ملامح فاتنة تحب جون
لانها تعتبره تحدي يجب ان تربحه وتكره ديانا لانها دائمة التواجد مع جون

سام
فتى وسيم مرح يحب كرة السلة يعشق ديانا ويستمر بالاعتراف لها دون ملل
لين
فتى مغرور متكبر يستغل وسامته للعب بعواطف الفتيات

الصورة انا رسمتها مثل ما قلت من قبل كنت حابه اعملها مانجا
بس اتذكرت اني بس هاوية مثل ما شايفين بها الصورة :/:
المهم ارجو انكم تابعوني وتشجعوني وتتفاعلو معي:rose:
وللمعلومة انا حطيتها بمنتدى تاني
ما رح طول عليكم اكتر رح خليكم مع اول بارت

التعديل الأخير تم بواسطة Greatest girl ; 07-03-2012 الساعة 09:52 PM
  #2  
قديم 07-03-2012, 08:10 PM
 
البارت الاول

.........."جون ....َ"َََََََََ
جون"هيا اسرعي لقد تاخرنا "
......."حسنا ..حسنا"
لحقت ديانا بجون وهي تتنهد ثم قالت"دائما تقوم بهذا "
استدار جون ونظر مباشرة الى عينيها ثم داعب انفها بطريقة طفولية و قال مبتسما"ذلك لانك كسولة ودائما تتاخرين "
احمر وجه ديانا ولم تكن تسمع الى كلامه بل فقط ظلت تنظر الى تلك العينين التي اكتسبت زرقة السماء
جون"هي هل انت بخير "
ديانا "نعم ...بخير نعم نعم ..."َ
ثم ركضت بعيدا عنه
(ما بها ) قالها جون ثم تابع سيره وهو يحاول اللحاق بها
بعيدا عنهما كانت هناك فتاة جميلة (كاترين) ذات ملامح تدل على الدلال والمكر في نفس الوقت وهي تعتصر غيضا تتمتم بكلماتها الحاقدة"لم .. لماذا يجب ان تكون دائما الى جانبه تلك البشعة " ثم دخلت الى الثانوية بعد ان التحقت بها تابعتاها
في القسم
........."جون هل يمكن ان تقبل مني هذه الهدية انه عيد ميلادك .....لذا اردت ا...ان..."
قاطعها قائلا "لا شكرا..عن اذنك"
ثم اتجه الى مقعده الى جانب ديانا التي كانت تراقب بصمت
جون"ديانا "
ديانا بهدوء"نعم"
جون"اليوم ...انا.."
حملت ديانا كتبا كانت على الطاولة ثم قالت "لقد نسيت ان ارجعها الى المكتبة عن اذنك"
جون وقد تغيرت ملامح وجهه " اه...حسنا "
(اعرف نفسي ان بقيت معه اليوم فسوف اجن بالتاكيد)
هذا ما قالته ديانا وقلبها يعتصر فاليوم عيد ميلاده وجميع فتيات المدرسة ستقمن بالهجوم المعتاد وما على ديانا الا المراقبة
(لكن لم يرفضهن لا ادري لم يتغير طبعه فجاة تجاه الفتيات)ثم انتبهت الى كلامها وتوقفت فجاة ونظرت الى زجاج نافذة احدى الاقسام (اكيد انه لا يرى انني فتاة....)
وفجاة قطع تفكيرها شخص وهو يمسك يدها ....."هي حبيبتي اشتقت لك"
ابعدت يدها بلطف ثم قالت بخجل "الم اقل لك ان تتوقف عن هذه التصرفات "
سام"لن اتوقف الى ان تقبلي الخروج معي "
ابتسمت ثم تابعت طريقها "لن تمل ابدا"
لحقها قائلا "هيا ارجوك اقبلي .."
"لا"
"ديانا"
"لا"
"هيا لا تكوني قاسية"
( الرحمة )قالتها ديانا ودخلت الى المكتبة وطبعا كان سام معها
القسم
كاترين"جون عيد ميلاد سعيد" وقدمت له هدية على شكل قلب وهي تبتسم ثم تابعت"لا احد غيرنا هنا لذلك يمكنك ان...."
جون"لا اريدها لذلك احتفظي بها"
"هه اترفضني؟"
"نعم"
"من اجلها"
تغيرت ملامح جون الى الدهشة"من اجلها ؟"
قالت بمكر " اتظن اني ساقول كالبقية انكما فقط صديقان وانها جارتك فمن الطبيعي ان تعاملها تلك المعا..."
"اذا ماذا ستقولين"
"انك تحبها"
"توقفي عن هذا السخف"
"سخف؟"
"نعم واياك ان تتفوهي بكلمة عن ديانا "
"لماذا اتخاف على سمعتها"
"نعم فعلى عكس كثيرات هي تهتم لسمعتها"
"ستندم على كلامك ..."
"حقا اخفتني "
توجهت الى خارج القسم ودماءها تغلي من شدة الغضب لكنها لاحظت ديانا وهي تصعد الدرج الى القسم فابتسمت بخبث
استدارت واتجهت الى جون وقالت " انت تحبها"
قال بصوت يدل على غضبه "انا لا احب ديانا انها فقط صديقة لا اكثر اي جزء في كلامي لا تفهمينه؟ "
قالت بخبث اكبروهي ترى ديانا الواقفة عند باب القسم والدهشة تعلو وجهها " اذا لا مانع عندي سالبي طلبك"
طوقت بذراعيها رقبة جون الذي تسمر من الدهشة وقربت شفاهها من خده و.....
سقطت الكتب من يدي ديانا وهي غير مستوعبة لما حصل
انتبه جون وابعد كاترين عنه واستدار ليجد ديانا اتجه نحوها "ديانا ..."
انحنت لتلتقط لكتب وقالت "اسفة لم ....لم اكن...لقد...نسيت بطاقة المكتبة.."
جون "د...ديانا "
اتجهت نحو حقيبتها واخرجت بطاقتها ثم اتجهت نحو الباب لكن جون امسك يدها وقال محاولا ان يشرح لها "انا..."
ابعدت يدها وابتسمت قائلة "ستغلق المكتبة بعد لحظات ..لذلك يجب ان اذهب "
(لا يهمها ؟ هه انها لا تهتم ) قالها جون وهو يراقبها خارجة من القسم
كاترين"اه الان ارتحت"
دق لجرس معلنا نهاية الراحة وبداية الحصص
جون "انت ..."
قاطعه دخول الطلاب والاستاذ جلس الجميع في اماكنهم
نظر جون الى مكان ديانا الفارغ (اين ذهبت)
في هذا الوقت كانت ديانا متجهة الى فصلها (لا يجب ان اظهر له شيء ...نعم كوني قوية ديانا نعم انا قوية )قالتها و....
دق باب القسم ودخلت ديانا مستاذنة من الاستاذ وجلست مكانها و اخذت ترتب كتبها ثم قالت لجون " لقد كانت المكتبة مكتظة لذلك تاخرت "
جون " ديانا انا لم اكن ادري انها ستفعل ..."
"جون تفضل هذا الكتاب الذي طلبته"
جون "ديانا انا ...."
"هل اخطات في الكتاب؟..ارني"
جون "ديانا"دوى صراخه القسم .اتسعت عينا ديانا
الاستاذ"هل هناك شيء جون"
انتبه جون الى تصرفه وقال"لا استاذ....انا اعتذر " بصوت خافت
الاستاذ "حسنا اعلم ان هذا لن يتكرر اليس كذلك"
"نعم استاذ"
لم تنطق ديانا بعدها بحرف الى ان دق الجرس حمل جون حقيبته دون ان ينتظر ديانا على غير عادته
(ما باله)قالتها ديانا ثم حملت حقيبتها وخرجت
كانت طريقها نفسها الطريق التي يسلكها جون فقد اعتادا المشي معا
كان امامها مباشرة وكانت هي مخفضة راسها ارتطمت به فجاة رفعت راسها قائلة "انا اس..سفة"
"تحبينها بطعم الفراولة صح؟"
"ماذا"
امسك يدها ودخلا الى المتجر المقابل
جون" نريد مثلجات بطعم الفراولة من فضلك"
البائع"حسنا"
لم تفهم ديانا تصرفات جون ولم يكن باستطاعتها الا مراقبة ما يحصل
قطع حبل افكارها وهو يقدم لها المثلجات قربها من وجهها الى ان اتسخ انفها
ابتعدت وقالت بتذمر "لم تفعل هذا كل مرة؟"
اقترب منها فجاة ومسح انفها بمنديله وقال" لانك تبدين اضرف هكذا "
عقدت حاجبيها وسارت بعيدا عنه وهي تتناول مثلجاتها مخفية حزنها
جون(اساليني هيا اطلبي ان اشرح لك ما حدث)
ديانا (ليس من حقي لقد قلتها بلسانك .......انك لا تحبني)
جون(هيا ديانا اظهري لي ولو قليلا من الاهتمام)
ديانا(لا استطيع ان اسال فقط لانني اخاف ان اخسرك حتى كصديق)
توقفت فجاة وأخفضت راسها
جون "ديانا...ما بك ؟"
انتبهت ديانا فاستدارت وعلت ابتسامة مصطنعة وجهها قائلة "لا شيء ....جون..."
(لست تهتمين...وابدا لن تفعلي لن تتغيري)
(لن تفهم مشاعري ابدا )
وصل الاثنين الى الشارع الذي يفصل بيتيهما المقابلين واشارا لبعضهما بالسلام وفي قلب كل منهما حسرة وغضب في نفس الوقت
بمجرد ان دخلت ديانا الى غرفتها واغلقت بابها جثت على ركبتيها وهي تعيد شريط الاحداث عن كل لحظة مرت بهذا اليوم
وبدات دموعها تنزل على خديها المحمرين
(لماذا لماذا لماذا لااستطيع ان...اقولها لك لماذا؟)
قاطعها صوت باب غرفتها......
دقت تيريس(والدة ديانا) باب الغرفة "ديانا مابك عزيزتي الن تاكلي؟"
ديانا وهي تمسح دموعها "بلى امي ساتي"
فتحت الباب فنظرت امها الى وجهها الذي كان شاحبا
"مابك؟هل انت بخير عزيزتي؟"
"نعم...انا بخير"
"ديانا لا تخفي عني"
ديانا " لا...كل ما في الامر اني ...لاشيء امي فقط احس بالتعب"
ابتسمت لامها فاخر ما تريده ان تزعج امها وقالت " اشعر بالجوع ...هل ستتركين ابنتك هكذا؟"
نظرت اليها تيريس بحيرة (هذه ديانا لن تتغيري ابدا ...دائما تحتفظين بالامك دون اخبار احد بها )
"حسنا اذا هيا الى الغداء " قالتها تيريس وهي تتجه نجو المطبخ
( يا الهي ما كان علي ان افتح قبل ان اغسل وجهي) ثم ضربت بيديها وجهها (غبية غبية)
التفتت اليها امها "ما بك؟"
"هههه لا شيء لا شيء" ثم جرت نحو الحمام لغسل وجهها
وعلى طاولة الغداء
نظرت تيريس الى ديانا قائلة"صحيح هل قدمت لجون هديته؟"
اتسعت عينا ديانا وتوقفت عن الاكل "يا الهي لقد....لاااااااا لقد نسيت...انا انا....اه"
نهضت مسرعة "امي ساعود...عن اذنك"
تيريس " لا....ديانا توقفي "(ااه لن تستمع دام الامر يتعلق بجون)
صعدت الدرج مسرعة الى غرفتها دخلت واخرجت الهدية من حقيبتها و......
ميلي (والدة جون) "جون الى اين انت ذاهب "
جون "ساتمشى قليلا"
ميلي "الن تتناول غداءك؟"
"لا اشعر بالجوع...."
ميلي "حسنا على راحتك" (مابه؟ منذ ان عاد وهو على هذه الحالة...اوه متى سافهم هذا الولد)
خرج جون وركب دراجته وانطلق....
خرجت ديانا بدورها من البيت متجهة البى بيت جون
و.......

التعديل الأخير تم بواسطة Greatest girl ; 07-03-2012 الساعة 10:29 PM
  #3  
قديم 07-03-2012, 08:13 PM
 
حجــــــــــــز ,, ^_~
__________________












Happy Fish

اضيفوني .. في اللعبة
حسابي : جوري الحربي
اضفني برمز الدعوة .. نحصل علي الكاشات مجانا

AC2G5F4NA5

اضافة برقم التعريف .. بدون اي هدايا

104411216

لعبة روعه .. حملوها الان
  #4  
قديم 07-03-2012, 08:15 PM
 
ميلي "ديانا.."
ديانا" لقد ااتيت..ل..."
توقفت عن الحديث بعد ما جذبتها ميلي الى الداخل قائلة " لقد اتيت في وقتك"
نظرت ديانا الى ميلي التي كانت وسط كومة من الزينة " ماهذا ؟"
ميلي"اعرفك اذكى ديانا...سافاجىء جون بحفلة لعيد ميلاده ..فاحملي معي"
ديانا وقد بدات بحمل تلك الاغراض "لكن الى اين ناخذها؟ "
ميلي " الى بيتكم يا ذكية "
"بيتنا؟ لماذ"
"يا الهي هيا..وتوقفي عن الاسئلة تيريس تعلم "
"امي؟ لم لم تقل لي؟"
تيريس"اهلا ميلي ...ارى انك رجعت مع هديتك "
ديانا "لم لم تخبريني ان هناك حفلة لجون؟"
تيريس"لانك لم تعطني فرصة للكلام "
قاطعتهما ميلي "توقفا الان واسرعا هيا"
بدات كل من ميلي ديانا وتيريس بتزين الصالة
توقفت ميلي فجاة وقالت"اه لقد نسيت ان احضر هدية جون "
ديانا بتعجب "ماذا"
ميلي"لقد طلبتها منذ اسبوع واليوم كان يجب ان....." استدارت فجاة "ديانا انت احضريها وساكمل مع تيريس الباقي "
ديانا"انا؟ لكن.."
تيريس "هيا اسرعي "
كتبت ميلي على ورقة عنوان المتجر واعطتها لديانا
امام المتجر
خرجت ديانا حاملة هدية جون كانت على شكل قلب احمر بشريط زينة (انها حقا غريبة الاطوار...ترى مابداخلها؟)
تفاجات ديانا بسام امامها "ديانا اليس من المبكر ان تحضري لي هدية عيد الحب "
تنهدت ديانا (لن يتغير)
ديانا"هيا توقف "
"حسنا ساقبل بها الان هيا هيا"
"توقفت انها من اجل....."
اتسعت عينا ديانا وهي ترى جون امامهما مباشرة قال"ديانا ماذا تفعلين هنا؟"
نظر الى الهدية وشعر بارتياح(اذا لم تنسى )
انتبهت ديانا انه راى الهدية(يا الهي سافسد مفاجاة ميلي )
ديانا "اه...انا...انا "ثم خطرت ببالها فكرة
"انا لقد اتيت لاشتري هدية لسام...ههه لقد قبل في فريق كرة السلة ..."استدارت الى سام "تفضل...مبروك"
اتسعت عينا جون (لسام؟ سام؟)
اما سام فقد قبل الهدية وهو غير مصدق ثم قال "اخيرا ديانا "
جون وهو يحاول تمالك اعصابه " ديانا....الم تنسي شيئا ؟...ان اليوم ه...."
قاطعته قائلة بابتسامة ارتباك" اسفة لكن ساتمشى قليلا مع سام ..اليس كذلك سام؟"
سام "حقا؟ انا...هه هيا" امسك بيدها وقال " وداعا جون "
غادرا تاركين جون خلفهما في حالة ذهول وغيرة لا يمكن وصفها
بعيدا عن المتجر بمسافة لا باس بها
ابعدت ديانا يدها من يد سام قائلة "سام انا اسفة "اخذت الهدية واكملت "ارجوك اعذرني لكن هذه هدية...جون"
تغيرت ملامح سام "دياناا...الم...."
"اسفة ساشرح لك لاحقا لكن الان علي الذهاب " واسرعت بالمغادرة وقالت بصوت مرتفع "ااااسفة "
لم يعد سام يرى شيئا سوى ديانا التي كانت تركض بعيدا عنه وابتسم ابتسامة مرارة( كنت اعلم انها ليست حقيقة ..ديانا لن ..)
.........
دخلت ديانا البيت وسلمت لميلي الهدية
"كدت افسد كل شيء"
ميلي "ماذا؟"
"لقد راني جون"
"ثم"
"لا شيء لقد قمت بشيء فضيع لاخفاء الامر"
تيريس بدهشة"فضيع؟"
ابتسمت ديانا بخوف"امي ....هههه ليس فضيعا بذلك الشكل"
تيريس"اخفتني اذا ماذا حصل؟"
"امي فيما بعد الان ساغير ملابسي"
تيريس"اه متى ستغير طباعها"
صعدت ديانا الى غرفتها لتجهيز نفسها للحفل
غرفة ديانا
(لم يكن ذلك تصرفا لطيفا مني ....انا حقا انانية)
حملت هاتفها المحمول وبدات بكتابة رسالة لسام
....انا حقا اسفة لم اكن اقصد ان اضعك في هذا الموقف لكن....
وشرحت له كل شيء
دخل جون الى البيت ولاحظ عدم وجود امه (اين ذهبت ) صعد الى غرفته اتجه الى نافذة غرفته التي كانت مقابلة لنافذة غرفة ديانا كانت هذه الاخيرة تهم باغلاقها لتغير ملابسها وعند رؤيتها لجون ابتسمت له لكنه اغلق نافذته دون ان ينظر اليها حتى
دهشت ديانا من تصرفه لم تكن تعلم انها بتصرفها اشعلت نيران غضب جون
جلس جون على سريره واخفض راسه ليغطي شعره الاسود ملامح وجهه في غرفة ديانا
بدات بارتداء ملابسها محاولة تناسي ما حصل
اختارت فستانها الاسود الذي يصل الى اسفل ركبتها وارتدت فوقه سترة قصيرة تغطي منطقة الصدر بدون اكمام وبلون احمر وتركت شعرها لينسدل على كتفها
نظرت الى المراة وقالت "لن انساك .." قالتها وهي تضع نظارتها الطبية
كانت تبدو جميلة جدا بلون بشرتها البيضاء وشعرها السود وملابسها التي دلت على بساطتها واناقتها في نفس الوقت
"تعال لاخذي ...انا عند تيريس" قالتها ميلي وهي تحاول ان تقنع جون بالقدوم الى بيت تيريس
"ماذا؟ البيت يبعد خطوتين لم علي ان احظر؟"
"يا الهي هل ترض ان تمشي امك وحدها ليلا؟"
"امي كفاك وكانها اول مرة "
حاولت ميلي تمالك اعصابها"قلت تعال ولا تناقش" واغلقت بعدها السماعة لتمنع ااي نقاش مع جون
نظر جون الى هاتفه (ليس امامي خيار اخر )
توجه جون الى بيت ديانا وهم بالدق على بابه الا ان هذا الاخير كان مفتوحا فدفعه بهدوء ليجد ظلاما حالكا ثم انيرالبيت فجاة وقال الجميع
"""عيد ميلاد سعيد"""
علت وجه جون الدهشة التي سرعان ما اختفت عند جذب امه ليده لاخذه الى الصالة التي زينت باحلى زينة وتوسطها قالب حلوى تالف من ثلاث طوابق
لم يكن عدد المدعوين كبيرا فقط عائلة ديانا (والداها) وجون (والديه) وبعض الاقارب والاصدقاء
بحث جون بعينيه عن ديانا التي كانت تخفي نفسها وراء المدعوين لخجلها فهذه اول مرة سيراها جون متأنقة بفستان سهرة
واخيرا وقع نظره عليها كانت اجمل من في الحفل (بين بنات اقاربه ومعارفهم)
لم يستطع اخفاء دهشته واعجابه بها
رفعت ديانا راسها لتجد جون يحدق بها مباشرة احمرت وجنتاها من شدت الخجل واستدارت لتمنعه من رؤية ارتباكها
كان متجها نحوها لولا ان استوقفته كاترين (كاترين ابنة احد شركاء و اصدقاء والد جون )
كانت ترتدي فستانا حريريا ابيض قصير فوق ركبتها وحلي بنفس لون الثوب رافعة شعرها بتسريحة انيقة ووجهها زين بمكياج خفيف ليبرز جمال وجهها اكثر
"الن تسلم على ضيفتك؟"
نظر اليها جون "الا تخجلين من نفسك؟ "
"لم قبلتك ولم ترفض حينها الا يعني ذلك انك...." قالتها وهي تضع يدها على كتفه
استدارت حينها ديانا لتراهما حينها تذكرت ما حصل
(جون "انا لا احب ديانا اي جزء في كلامي لا تفهمينه "
كاترين " اذا لا مانع عندي سالبي طلبك" )
وتكررت كلمات جون في راسها (يالي من غبية بعد كل ما حصل ....لماذا .....هل انا غبية الى هذه الدرجة ما الذي كنت انتضره؟) اسرعت ديانا لتصعد الى غرفتها
جون وهو يبعد يد كاترين بحدة"ديانا ....ديا ..."
كاترين"انت لا تحبها اذا اتركها "
جون "ماذا تريدين مني؟"
كاترين ودون اي خجل "اريدك انت ....انا احبك"
لم يندهش جون بل على العكس فهذا ما تقوله معظم البنات له ورد عليها باحتقار" وانا لا احبك ولا انوي ذلك..والان عن اذنك"
على الغضب وجه كاترين (ستندم ستندم يا جون اعدك)
توقف جون امام الدرج (كيف لي ان اصعد....اه لا يمكن لماذا...)
قطع تفكيره صوت امه "جون حان وقت اطفاء الشموع هيا"
جون"حسنا..لكن ليس قبل ان تنزل ديانا من غرفتها"
"ماذا ولماذا صعدت الى غرفتها اتشاجرتما؟"
"لا لا ادري لقد لمحتها مصادفة فقط"
"حسنا اذا ساناديها"
صعدت ميلي الى غرفة ديانا ودقت بابها "ديانا"
ديانا وهي تمسح دموعها "نعم خالة"
"عزيزتي هيا سيطفىء جون الشموع ويريدك موجودة معه"
(يريدني موجودة ؟الا تكفيه كل تلك الفتيات وتلك المتعجرفة كاترين ماذا يريد مني ان اراها تقبله مرة اخرى..)
"حسنا انا قادمة" قالتها ديانا وهي تخفي عينيها بنضارتها
كان الجميع ملتفين حول جون الذي اطفا الشموع وهو ينضر الى ديانا ذات الملامح الحزينة
عايد الجميع لجون وتمنو له العمر المديد لكن جون كان ينتظر المعايدة من شخص واحد ديانا لكنه راها تصعد مرة اخرى الى غرفتها (لماذا لماذا تفعلين هذا بي ديانا اليس لي مكان ولو صغير في قلبك )
انتهت الحفلة وغادر الجميع
ميلي"شكرا لك تيريس لن انسى لك هذا ما حييت "
تيريس" ساغضب ان قلت هذا الكلام ثانية "
ميلي "اوه حبيبتي" وسلمت عليها لتغادر لكنها لمحت جون واقفا دون حراك
"جون هيا بني اتنوي المبيت هنا"
جون وقد استفاق من شروده "اه انا قادم" (لن تاتي انتظرت طويلا لكنها لم تاتي ...)
غادرت ميلي وجون
صعدت تيريس الى غرفة ديانا
تيريس"ما بك ديانا ؟لم لم تنزلي الى الحفل او تعايدي لجون ؟ ماذا حصل لك؟"
ديانا "امي لم اشعر اني بخير لذلك.."
كانت تيريس تعلم ان ديانا تحب جون وان السبب لم يكن الا عند انفراد كاترين به
لكن لم تنوي ان تقول لها حتى لا تحرجها
نظرت تيريس الى هدية جون التي لم تسلمها له ديانا بعد وقالت بحيرة "ديانا اليست تلك هدية جون"
نظرت ديانا الى حيث اشارت امها اتسعت عيناها "لاااا القد...يا الهي ...كم انا غبية ...."نهضت بسرعة وحملت الهدية ونزلت مسرعة غير منتبهة الى كلام امها " ديانا انتظري لقد نسيت..."
تيريس (يا الهي لن تسمع دام الامر يتعلق بجون )
دقائق قبل لحظة نزول ديانا في بيت جون
ميلي "تفضل حبيبي هديتك "
اتسعت عينا جون (انها نفس العلبة ) "من اين لك بهذه "
ميلي "ماذا؟"
"لقد رايتها اليوم عند ديانا وقد اعطتها ل...."ثم انتبه جون ان ما فعلته ديانا كان لاخفاء امر الحفل عنه
قبل جون امه وقال "شكرا امي "واسرع الى خارج البيت
ميلي "انتظر الى اين...." (اوه متى سافهم هذا الولد)
ركض كل من ديانا وجون الى تلك الطريق التى كانت تفصل بيتهما وتوقفا فجاة....



هلا وقت الاسئلة
* شو رايكم بالبارت ؟
*واي شخصية عجبتكم اكتر؟
*شو رايكم برسمي ؟
*شو افضل جزء عندكم؟
*وشو تتوقعو احداث البارت القادم ؟
مستنيا ردوووووووووودكم لا تبخلو علي:glb:

التعديل الأخير تم بواسطة Greatest girl ; 07-03-2012 الساعة 09:56 PM
  #5  
قديم 07-03-2012, 08:17 PM
 


سلاااام يا عسسسسل

احم احم

اول شيء بدايه حلوه .. + شخصيات جونان

وكمان ما شاء الله مبدعه بالرسم مو هاويه لالا ما اصدق

هههههههههههههههههههههههه


بس عندي ملاحظتين حلوتين لو تقبلينهم..

1:~ الموضوع ما يشد القراء يا حلوه

انتي شفتي مواضيع الثانيه كيف..لازم تختاري موضوع حلوو

واذا حابه اساعدكي ما عندي مشكله ^_~

2:~ اللون .. لون الخط ينوووم وراح يطفش الي يقرون

غيريه وخليه اسود او بني .. او خلي كل جزء لون للتغيير مزاج القارء

ارجو انك ما تزعلي مني

روايتكي حلوه وابي لها الافضل يا عسسسسسل


يسلام + متابعه عشان بشوف ردك ^_~

__________________












Happy Fish

اضيفوني .. في اللعبة
حسابي : جوري الحربي
اضفني برمز الدعوة .. نحصل علي الكاشات مجانا

AC2G5F4NA5

اضافة برقم التعريف .. بدون اي هدايا

104411216

لعبة روعه .. حملوها الان
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اذكروني ولو بكلمة حلوة......Chocolate Lovers samir albattawi أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 13 06-02-2007 03:02 PM
For Chocolate Lovers لعشاق الشوكولاته jihadnet أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 6 04-16-2007 01:36 AM


الساعة الآن 02:21 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011