عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيــون الأقسام العلمية > غرائب و عجائب

غرائب و عجائب غرائب و عجائب الكون من أخبار و مواضيع وحقائق و أرقام علميه و خياليه.

Like Tree14Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-07-2018, 03:45 PM
 
برونزي صداآاقة مـن نوع آخر !!¡

[align=center][tabletext="width:900px;background-image:url(https://d.top4top.net/p_803grcmm2.png);"][cell="filter:;"][align=center]





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
كيف حالكم أعضاء و زوار منتدى عيون ؟
إن شاء الله تكونوا بخير



1-النمر آمور و الجدي تيمور ,,

النمر آمور والجدي تيمور ..
آمور هو نمر سيبيري ضخم الجثة يعيش في منتزه بروميسكي للحياة البرية في روسيا , نمر ذو كبرياء , لا يأكل إلا من عرق جبينه ! ..
تعاف نفسه الوجبات الجاهزة ويفضل أن يرمى له طعامه على شكل حيوانات حية يقوم بقتلها بنفسه ثم يلتهمها .
وهكذا فأن إدارة المنتزه كانت تختار كل بضعة أيام حيوانا بريا من حيوانات المنتزه لتقدمه كوليمة لآمور .
وقد وقعت القرعة ذات يوم على جدي شاب أسمه تيمور , والجدي للعلم هو ذكر الماعز .
أقارب و أصدقاء تيمور حزنوا عليه حزنا عظيما , ودعوه بالدموع والآهات , وشيعوه بالرغاء والثغاء , متوقعين له ميتة شنيعة على يد النمر المفترس.
لكن تيمور على ما يبدو كان أذكى من أقرانه وأضرابه من معاشر ذوات الظلف , إذ أستطاع حمل النمر آمور على أن يبقيه حيا ولا يأكله! .. كيف فعل ذلك ؟ .. الله أعلم .. لعله كان عبقريا بفن الإقناع ..
النمر آمور ليس فقط لم يلتهم الجدي تيمور , بل أتخذه صديقا وصاحبا وخليلا! ..
مما أثار دهشة إدارة المنتزه وتسبب بجلبة كبرى في الصحافة والإعلام امتدت أصداءها إلى جهات الأرض الأربع.
لا بل أن بعض الناس رؤوا في تلك الصداقة النادرة علامة من علامات الساعة .
نحن قلنا بأن الجدي تيمور كان ذكيا , لكن كما يقال فأن العرق دساس , بالنهاية هو لم يكن سوى ماعز , وقد دفعه الغباء الأزلي لبني الماعز إلى أن ينسى نفسه ويمارس المزاح الثقيل مع النمر آمور , مرة ينطحه في ظهره , ومرة يدوس على بطنه وهو نائم ..
كل هذا وآمور صابر ولسان حاله يقول : " يا أبن الحلال .. الله يهديك .. أنا نمر وأنت ماعز .. لا تنسى نفسك" .. فيرد عليه تيمور قائلا : "بين الأصدقاء لا توجد مقامات , وبين الأحباب تسقط الآداب".
أخيرا , طفح كيل آمور من تصرفات الجدي الوقح بعد أن نال نطحه شديدة منه فأنشب أنيابه الحادة في رقبته وصرخ فيه صرخة تزلزلت لها أركان المنتزه.. ثم طفق يهزه ذات اليمين وذات الشمال كأنه ريشة في مهب الريح , وأخيرا طوح به الهواء راميا إياه بعيدا ليتكوم ما بين الحياة والموت .. فأسرع عمال المنتزه وأخرجوا الجدي الجريح وأسعفوه .
وفي الحقيقة لم تكن جروح تيمور مميتة , أي أن النمر لم يكن ينوي قتله لكن ربما أراد تأديبه .
لكن تلك الحادثة دفعت إدارة المنتزه إلى فصل الصديقين عن بعضهما .
والآن كل واحد منهما يعيش لوحده .
بالنسبة لآمور لم يتغير شيء , فهو نمر , والنمور انعزالية بطبعها تحب العيش لوحدها , ولا تصاحب غيرها من النمور , ولا يدوم ذلك سوى لفترة قصيرة .
أما بالنسبة لتيمور فقد قلبت هذه القصة حياته رأسا على عقب , فبعد أن كان جديا مغمورا مجهزا للذبح , أصبح من المشاهير , وصار له حظيرة لوحده , وعليقة شهية خاصة به , وجلبوا له أنثى رشيقة .. فسبحان مغير الأحوال.

2- الضفدع الذي أنقذ الفأر من الغرق ,,

حين ركن المصور الفوتوغرافي أعظم حسين دراجته البخارية بالقرب من بركة ماء صغيرة في ضواحي مدينة لوكنو الهندية لم يكن يتخيل المفاجأة التي تنتظره هناك .
حدث ذلك في أحد أيام عام 2013 .
وقف أعظم ليدخن سيجارة , ووقعت عيناه صدفة على شيء صغير يتحرك فوق سطح ماء البركة , بالتدقيق أكثر تبين بأن ذلك الشيء هو فأر متشبث ببعض الخردة الطافية فوق سطح الماء كجزيرة صغيرة , وكان الفأر يبحث عن سبيل للنجاة بلا جدوى , فالماء يحيط به من كل جهة وهناك مسافة طويلة تفصله عن الضفة .
فجأة ظهر ضفدع كبير من تحت سطح الماء كالغواصة , وأستقر طافيا إلى جانب قطعة الخردة .
يقول أعظم : " لقد بدا لبرهة بأن الضفدع والفأر يتحدثان بلغتهما الخاصة , وخلال لحظات حدث ما جعل شعر رقبتي ينتصب , إذ قفز الفأر إلى ظهر الضفدع كأنه يركب قاربا , فاستدرت إلى دراجتي وأخرجت الكاميرا بسرعة والتقطت بعض الصور لهذا الحدث الفريد" .
بحسب أعظم فأن الضفدع حمل الفأر على ظهره حتى أوصله بأمان إلى ضفاف البركة , هناك نزل الفأر واختفى بسرعة بين الأحراش , فيما غاب الضفدع مجددا تحت سطح الماء .. ذهب الفأر والضفدع وبقي المصور أعظم يقف هناك على ضفاف البركة فاغرا فاه من شدة التعجب كالأبله ! .. ولحسن الحظ فقط تمكن من التقاط بعض الصور التي أدهشت الناس حول العالم وجعلتهم يتساءلون بحيرة : " هل الحيوانات غبية فعلا كما نظن ؟ .. أم أننا أغبى من أن ندرك ذكاءها وروعتها" .

3- أسود بولدغير والكلب ميلو ,,

بنظر معظم بني البشر فأن الأسد هو الحيوان الأكثر شراسة وقوة بين جميع الوحوش , ولهذا أستحق لقب ملك الغابة .
وغني عن القول بأن الأسد هو فعلا حيوان متوحش ومفترس بامتياز , أعني لو صادفت يوما أسدا طليقا , فلا تتوقع أن يصبح صديقك ويلاعبك , بل على الأرجح سيمزقك إلى أشلاء ويزدردك , لذا أطلق ساقيك للريح ودع عنك كل ما ستقرئه من قصص في هذا الموضوع .. لأنها قصص نادرة وحالات فريدة من نوعها لا تحدث على الدوام .
وإحدى تلك القصص النادرة والفريدة هي عن صداقة غريبة نشأت وتوثقت عراها بين أسد أسمه بولدغير ويزن 225 كيلوغراما وكلب صغير أسمه ميلو لا يزن أكثر من 5 كيلوغرامات .
تلك الصداقة لم تكن طارئة , بل يمتد عمرها لسنوات , منذ أن كان بولدغير شبلا رضيعا .
واليوم يقضي الاثنان معظم وقتهما معا , يلعبان ويمرحان ويستلقيان تحت أشعة الشمس الدافئة , ومن دون أن يتعرض الكلب الصغير لأي نوع من الأذى , فعلاقته بالأسد وثيقة إلى درجة أنه يقوم أحيانا بإدخال رأسه الصغير إلى فم بولدغير المدجج بالأنياب القاطعة لينظفها من بقايا الطعام ! .

4- اللبوة و الغزال البرية ,,

قد يقول قائل بأن الأسد بولدغير نشأ في مزرعة خاصة , وهو لم يتعلم الصيد والافتراس , لأن لا حاجة له بهما , فطعامه جاهز على الدوام , وعليه فما من داعي لالتهامه الكلب .. وقد يكون هذا الكلام صحيحا , لكن ما رأيك بأسد شاب في البرية يمسك بغزال صغير وبدل أن يأكله يقوم بملاعبته وملاطفته , لا بل ويحميه من بقية الأسود! .. وما رأيك بلبوة تتبنى ضبيا صغيرا في البرية وترعاه كأنه شبلها! .. هذه أمور تحدث , وهي موثقة بالصورة والصوت , فحتى الأسد المتوحش والقاتل بالفطرة يمكن أن تتسلل الرحمة إلى قلبه في بعض الأحيان .

5- حيوانات ذات قلب كبير

مثلما هناك بشر يتبنون أطفال بشر آخرين , هناك أيضا حيوانات تتبنى صغار حيوانات أخرى , وهو أمر يبعث على الحيرة , فنحن نزعم بأن الحيوانات بلا عقل , وأنها تتصرف بوحي الغريزة فقط , فكيف إذن لقطة أن تتبنى أفراخ دجاج أو بط ؟ .. أليس في ذلك مدعاة للدهشة ؟ ..
ذات يوم تفقد أحد المزارعين الايرلنديين قن الدجاج والبط ليجد بأن بعض أفراخ البط الصغيرة مفقودة , طبعا كان المتهم الأول باختطاف هذه الأفراخ هي قطة العائلة التي كانت قد وضعت صغارها قبل بضعة أيام .
ظن المزارع بأن القطة التهمت تلك الأفراخ واحدا تلو الآخر , فذهب ليتفقد وجارها , وليجد نفسه أمام مفاجأة صادمة , فالقطة كانت قد اختطفت الأفراخ فعلا , لكنها لم تأكلهم , بل تبنتهم مع صغارها .
المزارع أستدعى زوجته لترى المنظر الغريب .. القطة تحتضن صغار البط مع صغارها وتعاملهم بكل محبة ورحمة .
والعجيب هو أن علاقة الأمومة الغريبة ما بين القطة والأفراخ استمرت حتى بعد أن تحولت تلك الأفراخ إلى بطات بالغة .

وبعيدا عن أيرلندا , في مزرعة أخرى تقع بالسويد , حدثت واقعة مشابهة , لكن هذه المرة القطة تبنت أفراخ الدجاج , والعجيب أنها لم تكن حديثة الولادة أو لديها صغار .

الدجاجة مابل تبنت جراء الكلب ! ..
وما رأيكم بتبني دجاجة لجراء كلب ! ..
هذه الواقعة حدثت في إحدى مزارع انجلترا , حيث أن الدجاجة مابل استغلت فرصة غياب والدة الجراء لكي تحتضنهم بنفسها كأنهم فراخها .


وهناك قصص أكثر غرابة عن تبني الحيوانات لصغار البشر , مثل قصة الفتاتان الهنديتان أمالا وكمالا , حيث زعم الشخص الذي رعاهما بأنه عثر عليهما في وجار أنثى الذئب , وأن أنثى الذئب هي من أرضعتهما وأعتنت بهما بعد أن هجرهما والديهما .
وقيل بأنها كانتا تتصرفان كالذئاب تماما , فتمشيان على أربع , وتأكلان اللحم النيئ , ولا تتكلمان لغة البشر بل تعويان كالذئاب تماما ..



حتى الحيوان الأعجم يمتلك في قلبه بعض الرحمة والشفقة .
لا بل أن معظم الحيوانات , حتى تلك المفترسة , هي أرحم من بعض البشر , ذلك أنها حين تقتل وتأكل فأنها تفعل ذلك لكي تعيش وليس من أجل متعة القتل المحضة .



[/align][/cell][/tabletext][/align]


__________________
"اللهُمَ لآ تُعلِق قلبي بأحدٍ غيرَك .."

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 06-02-2018 الساعة 11:04 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-19-2018, 09:39 PM
 
جميلة ما الطف واعذب هذه السطور ، ليتنا نتعلم منها بعض الذي فقدناه 😢
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-24-2018, 06:57 PM
 
برونزي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك غاليتي .. رمضان مبارك عليك
حقا موضوعك جميل
العنوان جميل وملفت حقا ...
التصميم راق وجميل ..
تنسيقك وترتيبك للأفكار حقا ممتازة
هذه غرائب بحق .. كيف لماعز ونمر أن يكونا أصدقاء ؟؟
هذا حقا جميل وغريب ومخيف بشكل غريب .. ما أعجبني هو حياتهما معا في قفص واحد
ولكن مزاح الماعز وثقل دمه دفع بالنمر إلى ضربه .. والغريب هو أنه لم يقتل
بل النمر هو الذي أراد عدم قتله .. سوف اعلمك درسا الآن ،، يبدو أن هذا ما فكر به هذا النمر

باقي الحقائق أيضا كانت عجيبة .. وممتعة .. انا احب قراءة هذا النوع من الغرائب

سبحان الله القادر على كل شيء .. مالك كل شيء .. العزيز الجبار

موضوعك جميل واعجبني للغاية .، استمري في نشاطك
تقبلي مروري البسيط
دمتي بود
__________________
" اللهم وفقنا لما ترضاه "

" كل شيء يبدأ من الصفر "



نبع الأنوار إيناس نسمات عطر

انظر الى تلك النجوم ... مهما تغطيها الغيوم ...
...ستظل تلمع حرة ... حباآ تحوم ...

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 06-02-2018 الساعة 10:55 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-02-2018, 11:04 PM
 

نورتي
عَبَقْ


- السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,
يسعد لي صباحك و مسائك بكل خير و سعادة
ماشاءالله قصص ذات قيم و جمال و الأجمل و الأدهى
غرابة الصداقة بينهم - ف من كان يصدق أن نمراً
يكون صديقاً للماعز ؟ و الضفدع للفأر ! رائع جداً
أحب هذه الصدقات الغريبه فهي جميلة - و ليت
الناس تتعلم من هذه الصداقات بأن لا فرق بين عربي
و أعجمي أو أبيض و أسود - الصداقة عالم كبير
يكمن فيه كل الجنسيات و الألوان و الأشياء !
ما أعجبني في القصة الأولى هو غباء الماعز !
صرآحه ضحكني و يحب يهايط في الأخير نال ما كان
يستحقه ! - البثاره داهيه في بعض الأحيان رغم تحذيرات
النمر له و لكنه ما زال يستمر ب تصرفاته الحمقاء ..
هذا لا قالو العب على الي قدك ! - بس كويس أنه
ما قتله بس هذا إشارة بأن ما يتحدى الخطوط الحمراء
القصص الأخرى جميلة و لو شفتو باليوتيوب كيف الحيوانات تساعد
بعضها والله لتدمع عيونكم ل جمالية شخصهم و كيف أن الحيوانات
صارت أرحم من الإنسان نفسه : ما كذبت اغنية موكلي يوم
قال أن الأخلاص و الحب و الدفئ و العيش الفطري الهانئ مازال
موجود في الغابه اما البشر فقد نسوه و لم يفهموه ..
شكراً لكِ على الموضوع الجميل و الرائع - يعطيك العافيه يا جميلة
في حفظ الله و رعايته
__________________


سُبحان الله | الحمُدلله | لا إله إلا الله | اللهُ أكبر | أستغفرالله | لا حول ولا قوة إلا بالله
القرآن الكريم | أذكـار الصبـاح | أذكـار المسـاء



التعديل الأخير تم بواسطة عَبَقْ ; 01-02-2019 الساعة 07:33 PM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-15-2018, 05:19 AM
 

نورتي
عَبَقْ



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفك .؟ ان شالله بخير

بلعادة مدخل هلقسم كتير بس حظي بموضوعك

وحبيت اني دخلت هلقسم لادخل وشوف موضوعك

موضوع جميل عنجد ومعلوماتو كتير حلو اختيارك

فريد نوعو اختيارك للقصص هاي او الاحداث كان متقن وجميل

اكتر قصه لفتت انتباهي قصة الضفدع يلي انقد الفار

اول ماشفتها لفت انتباهي الاسم وجدبني

انو ضفدع ينقد فار حدث تاريخي ولقطه تاريخيه

واكيد بالنسبه للحيوانات في منها الها قلب متل هاد الضفدع

حكيت عن الضفدع لانو حبيتو واكيد حبيت الاحداث الثانيه

لانها غريبه بالنسبه الي وجميلةةة

تصميم جميل وطريقة عرضك وتسلسلك للمعلومات حلو

الاحداث طويلة بس ممتعه

التصميم كتير حلو ومتاسب وراقي وبعطي منظر حلو

استمري بمواضيعك وتميزك وتالقك

بشوفك بمواضيع اخرى اجمل

الى الامام... كل عام وانتي بالف خير
__________________


.

لم يعُد في آلأرض مآ يُغري لنبقى، نحنُ لسنآ دآخلَ آلبحر ولكن كلنآ يـآربُّ غرقى 💔 .،

التعديل الأخير تم بواسطة عَبَقْ ; 01-02-2019 الساعة 07:39 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:20 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011