عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > ~¤¢§{(¯´°•. العيــون الساهره.•°`¯)}§¢¤~ > أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه

أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه هنا توضع المواضيع الغير مكتملة او المكرره في المنتدى او المنقوله من مواقع اخرى دون تصرف ناقلها او المواضيع المخالفه.

Like Tree127Likes
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 08-16-2017, 07:38 AM
 
البارت الأول

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:76%;background-image:url('http://store4.up-00.com/2017-08/150285672120592.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
[/ALIGN]
[ALIGN=center]
هيي انتِ ~

( كان الصوت آتيا من خلف فيوليت , صوتٌ نسائيٌ قوي جعلها ترتعش ~
لكنها لم ترغب بالالتفات ~ فقد لا يأتي خيرٌ من صوت كهذا )

هيي انتِ ~
اصبح الصوت قريبا منها الآن ~ مازال يقترب ~

يقترب بشكل مخيف , ولم تكد تتحرك حتى أمسكت يدٌ بكتفها فجأة ~

ظلت فيوليت دون حراك لبرهة ~

ثم استدارت وفي وجهها علامات الغضب وقبضتاها مستعدتان للقتال وصرخت

في وجه تلك الغريبة : " من انتِ و بأي حق تسمحين لنفسك باعتراض طريقي ؟

أخذت المرأة الغريبة نفسا عميقا و نزعت الغطاء عن رأسها ووجهها ثم قالت : .......



[mark=#e8c5ed] قبل 5 سنوات ~: [/mark]

المكان : السوق --< العاصمة غوثام -- < مملكة جيلآن ~

فيوليت : ما سبب هذه الالعاب النارية اليكس ؟
اليكس : وماذا قد يكون ؟ إنها من القصر الملكي ..
لا أدري بمَ يحتفلون ,,
فيوليت : اوه كم هي جميلةٌ اليكس ..
اليكس : نعم نعم جميلة .. هيا فيوليت لنكمل طريقنا .. ستغضب السيدة روشيل ان لم نصل بالوقت المناسب .
فيوليت : انتظر قليلا ,, دعنا نستمتع بالنظر إلى هذه الألعاب قليلا ,, أرجوك ,, لن نتأخر ,,
اليكس : اووه حسنا
اصمتي ( ووقف يتأمل الالعاب النارية التي اختلطت الوانها بلون الغروب البنفسجي والتي اضفت عليها جمالا وسحرآ آخرين )
( أخذت فيوليت تتأمل السماء وتتمتم ~ بينما كان اليكس ينظر اليها بتمعن ~
كانت تتحدث وتتحدث لكنه كان سارحا في عينيها البنفسجية البراقة التي لم يكن لها مثيل ~
كان ذلك البريق في عينيه كافيآ لإثبات اعجابه بتلك الصغيرة .)

وبعد خمس دقائق من التأمل الصامت قالت فيوليت فجأة ; وهي تمازح اليكس :
اووه اليكس اين اصبحت يا صديقي ؟ أراك سارحآ ,, فيمَ تفكر ؟
لكنه لم يسمع كلامها ابدآ , ولم يبدي أي ردة فعل ~
فلكمته على ظهره فصاح فيها قائلآ :
فيوليت!!! كدت تكسرين ظهري ,,
فيوليت : نعم اكسره ولا ابقي فيك عظمة على عظمة ,, اكلمك منذ ساعة ولا تستجيب
اليكس : أنااا ؟
مممم ,, لاا لاا ~ كنت اسمعك
لكن ,, لكن ..لا اريد ان ارد عليك ~
فيوليت ( والبسمة على وجهها) : نعم نعم بالتأكيد .
اليكس : تبا ,,
ايتها الفتاة الثرثارة ,, هيآ لنعود للمنزل ,, مؤكدٌ تناولوا طعام العشاء وووو ~~
وسنموت جوعآ بسببك

فيوليت : اصمت , لن تموت جوعآ لا تخف
اليكس : سآكلك ان اضطر الامر ~
فيوليت : (ضاحكة) مغفل .. ألا ترى ؟ الخضار معنا ~
فماذا عساهم يأكلون ~
فقال بصوت عالٍ : يا الهي اتظنين نفسك ذكية ~ لنرى اذن ماذا ستقولين للأفواه والامعاء الخاوية التي تنتظرك بالبيت ؟
فيوليت : هذا شأني .. اصمت


شاهدت فيوليت من بعيد رجلآ قادما باتجاهها فنادت بصوت عالِ :
عم رايلي , عم رايلي ,,
(ابتسم العم رايلي عندما رأى فيوليت من بعيد فركضت لعنده , وقال ) :
أهلا بفتاتي ~
ضحكت فيوليت وانزلت رأسها خجلا وقالت : ارجو ان تخبر ميليك انني سآتي لزيارتها غدا .. هل اصبحت بخير يا عمي ؟
رد رايلي : اووه يا ابنتي ~ حالتها تسوء يومآ بعد يوم ~ ولا اظن انها ...
قاطعه اليكس قائلا : ماذا قال الاطباء ؟
اجابه رايلي وفي صوته نبرة حزن: يا بني ~ انها تحتاج الذهاب لمشفى المدينة ~ ونحن ان قمنا ببيع كل ما نملك لن نستطيع دفع تكاليف العلاج .
قال اليكس وهو يحاول التخفيف عن هذا العجوز البائس : أعانك الله يا عمي ~ أرجو ان تشفى بأسرع وقت ممكن ~
ابتسم العجوز محاولا حبس دمعته التي كانت تفضح حزنه وتظهر قلة حيلته وقال : طاب مساؤكما ~
التفت اليكس فإذا به يرى دموع فيوليت تسيل على خدها ~ وعندما التقت اعينهما البراقة في عتمة الدجى انهارت وأُجهِشَت بالبكاء ~
كانت تبكي وكأن عزيزا لها قد مات ~ فما كان منه إلا ان ضمها إليه وقال لها بعض كلمات المواساة ~
ومسح لها دموعها التي كانت حارة كالجمر ~
ثم امسكها من يدها وساروا حتى وصلوا إلى المنزل ~





[/ALIGN][/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
  #12  
قديم 08-16-2017, 02:02 PM
 
الغموض...الغموض..
الغموض يدور حول الرواية يا فتاة...
هه.شكرا على الدعوة..و شكرا لأنك لم تنسيني...
البارت جميل..ومشوق..ورائع...
ولكن لما لم تجعليه طويلا..
أحب البارتات الطويلة بالرغم من أنني أن شخصيا أكتب بارتا قصيرا..هه.
حبيبتي..واصلي واصلي..
أنا متشوقة لمعرفة المزيد..
موفقة.
S H A M likes this.
__________________



نختبئ في حضن الصمت

عندما ندرك أن ما نحاول

شرحه لن يفهممطلقا!


الألم الكبير لا دموع له!
  #13  
قديم 08-16-2017, 03:08 PM
 
السلام عليكم
كيف حالك شام ؟
اخيراً وصل البارت
العم رايلي المسكين زعلتيني عليه
فيوليت كم هي حساسة
ذلك ألكس انه لي لقد احببته حتى لونت الكلمة بلوني المفضل
احم احم نكمل
من تلك المرآة يا ترى ؟
انتقادي الوحيد انه ما كان عليكِ الاستعجال بالفلاش باك خصوصاً اننا بالفصل الاول لو انتظري للفصل الثاني لكان أفضل
اسفة على هذا الرد القصير حاولت أكبره قدر المستطاع لكن ما باليد حيلة
لا تنسيني بالفصل القادم
دمتي في حفظ المولى
__________________
لطالما اهتممت بك ،حتى لو لم تلحظ ذلك فانت محفور في قلبي.. إلى الابد !
-
لم اشعر باهتمامك نحوي ولا اريد الشعور به، فقط اغرب عن وجهي!
-
  #14  
قديم 08-16-2017, 08:27 PM
 
السلام عليكم شاموووووووووووشطوره ما خيبتي ظني فيكي=)
بس عندي انتقاد بسيط لو انك ما عجلتي ف الفلاش باك متل ما قالت الاخت رين تامي واذا كان سويتي الفلاش باك عشان نتبين شخصية المرأة فهذا شي تاني’’’’’’
وبالنسبة لطول البارت مارح اقلك شي لانو موضوع قدرات و ما عندي مشكلة اذا كان قصير اهم شي يكون حلو واسلوب الكتابة سهل و لطيف
اسفة طولت عليكي بالحكي
بالتوفيييييييييييييييييييييييييييييييييييق._.
ملك|Malak and S H A M like this.
  #15  
قديم 08-19-2017, 07:37 AM
 
البارت الثاني

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:76%;background-image:url('http://store1.up-00.com/2017-08/150312025172412.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]



رابط البارت الأول .. من هنا

رابط التعريف بالرواية والشخصيات .. من هنا



المكان --< قصر العائلة الحاكمة ---< غوثام ---< مملكة جيلان ~



- امي امي ~


دخل الامير إلى جناح والدته التي وجدوها


ممددة على سريرها كجثةٍ هامدة ~


وكيف لا ؟

وقد عانت من آلام المخاض لساعاتٍ عديدة ,


حتى ان القابلات ظنن ان ولادتها لن تمر بسلآم ~


كآن كل اهل القصر منشغلين بأمرها


وقلقين على حالها حتى انه بمجرد



سماعهم بنبأ خروج الطفل من رحمها


بدأوا بإطلاق الالعاب النارية التي وصلت حتى أطراف الولاية ~


اقترب الامير الصغير منها وقبلها على وجنتها ~


وقال: ايتها القابلة :


فردت القابلة قائلة : اؤمرني يا اميري ..


فقال ملحا : اريد رؤية اخي . ~

ابتسمت الأم الشقراء الشابة ابتسامة عريضة إذ جعلتها ضحكات ولدها

تتناسى آلامها كلها ~


ثم خرج الأمير ذو الخمسة عشر عاما من الغرفة لينادي شقيقته .


لم تكن ملامح ذلك الأمير الرضيع واضحةً بعد ~

الشيء الوحيد الذي كان اهل البلاد متأكدين منه

بخصوص هذا الامير هو انه سيعيش عزيزاً ويموت عزيزاً ~

لكن اهل القصر وحدهم يعلمون ان سعادة الامراء كذبة ~

وان قدرهم يكتب منذ ولادتهم ~

فالأمير الاكبر يعتلي العرش بعد والده اما البقية فيقتلهم

الملك الجديد خوفا من طمعهم في دولته ~ خاصة ان كانوا من ام اخرى ...

فكم من مذبحة للأمراء شهدها هذا القصر البائس ~

وكم من امير مسكين قتل بدون ذنب ~

فقط بسبب احتمالية تفكيره في التمرد على الملك ~


فجأة دخل رجلٌ غرفة الملكة المنهكة بسرعة وهو يلهث

, اقترب هذا الرجل من الملكة وقبلها على رأسها شاكرا الله على سلامتها ..

وقال ~ كان لدي بعض العمل في المدينة يا فريسيا وعندما سمعت

بخبر ولادتك جئت على الفور ~ حمداً لله على سلامتك ~


ابتسمت وقالت بنبرة متعبة : سلمك الله يا مولاي .


قالت الوصيفة ماريا : حمدا لله على سلامة مولاتنا يا مولاي ,,

نسأل الله ان يكتب لأميرنا اياما جميلة كجمال وجهه ~ .


اشار الملك البرت الى ماريا لكي تخرج ~ فخرجت مغلقة

الباب ورائها ~ وما كادت تغلقه حتى فتحته الاميرة ~

(ديانا) ,, التي كانت بحدود العشرين من العمر ومعها شقيقها

ولي العهد .. الامير جان ذو 15 عام ~


فتحت ديانا الباب وقالت :

أيسمح لي مولاي بالدخول ؟

رد والدها :

تفضلي يا جميلتي ~ ..

ودخل شقيقها ~

قال البرت : اقتربوا يا احبائي .. ما رأيكم بشقيقكم الجديد ؟

قالت فريسيا وهي تحاول استجماع قواها :

هل أحببتموه ؟ انه جميل جدا ,, هيا تعالوا وانظروا ..


وبعد قليل دخل الحاجب قائلا :

مولاي ,, جاء الامير النور والاميرة نيهان ~

قالوا انهم يرغبون برؤية الامير الصغير ..

ابتسم البرت وقال فليأتيا


كان الامير النور ~ ابن الملك البرت يبلغ من العمر 5 سنوات

اما الاميرة نيهان فكانت في الخامسة عشر

وكانا من زوجته الثانية سافي ~ التي كانت عدوة فريسيا الكبرى ~


دخل الاميران فاستقبلهما والدهما بالاحضان وقال :

كيف حال اسدي القوي ؟ واميرتي الجميلة

النور : جئت لأرى اخي , كنت اريد القدوم فور سماعي

الخبر لكن امي قالت ان ....

قاطعته نيهان قائلة : النور ؟؟!! التزم الصمت لا تزعج مولانا بهذا الكلام ..


نظر البرت بوجه فريسيا متوترا ..


لكن الامير جان اخرجهم من جو التوتر الذي كانوا فيه وقال :

ابي .. اين كنت ؟

اجابه : كنت اعمل يا بني.. وكان الوزراء عندي نتحدث في شؤون البلاد.


قالت نيهان : حفظ الله اميرنا من كل سوء ..

اسمحلي يا مولاي بالمغادرة ~

فقد حان موعد نوم الامير النور .


فأشار لها بيده سامحا لها ان تغادر الغرفة .


كانت نيهان رغم صغر سنها معاونة

لوالدتها التي كان البرت قد هجرها منذ عامين لمحاولتها التخلص من امرائه ابناء فريسيا .


لانها كانت تعلم ان ابن فريسيا الأكبر جان هو

احدى اكبر العقبات التي تواجهها لوصول

ابنها الى العرش ~ فقد كانت تعتقد انه بما ان ولدها هو

ثاني ابناء الملك فسيعتلي العرش في حال مقتل اخيه الكبير جان ولي العهد ووالده الملك


وهذا صحيح , إذا حسبت حساب الأمير ريتشارد

عم الملك وتخلصت منه فهو وعلى الرغم من

انه ليس وليا للعهد لكن العلماء و وزراء الدول

ة سيرشحونه للعرش لانه اكبر واعقل من الامير النور .


وبينما كان الامير والاميرة جالسين بقرب والدتهم وينظرون إلى شقيقهم


الصغير قالت الاميرة ديانا :

هل وجدتم اسما لاميرنا يا مولاي ؟

رد البرت : صحيح يا اميرتي , لم نجد اسما لاميرنا بعد .

قال جان : فلنسمه لويس على اسم جدي العظيم .

نظر البرت إلى فريسيا وكأنه يستشيرها بالاسم .

فقالت : لن اجد لاميري اسما افضل من هذا يا مولاي .


فامسك البرت اميره الصغير وهمس في اذنه قائلا :

اسمك لويس , اسمك لويس , ادعو الله ان يكتب على يدك

انتصارات كالتي كتبها على يد جدك .



وصلت الاميرة نيهان الى جناح والدتها وكانت

توبخ شقيقها النور طول الطريق فنادتها والدتها قائلة : تعالي الى هنا نيهان

لم تزعجين اميري ؟

قالت نيهان : لو علمتِ يا والدتي بماكاد

سيقوله امام مولانا لكنت وبخته كثيرا .


قامت سافي من مكانها وكأن ما قالته

ابنتها نزل كالصاعقة عليها ونظرت

الى النور وقالت لابتنها : اخبريني نيهان مالذي قاله ؟


ردت نيهان بتعجرف:

كاد ابنك المدلل سيخبر مولانا انك منعته

من رؤية الامير الجديد واننا قلنا له


ان كل الامراء اعداء له .. واننا نريد قتلهم


صرخت سافي في وجه ابنها قائلة :

هل عطشت على روحك يا ولد ؟

ان سمعت فريسيا هذا فستحرض ابناءها عليك وقد يقتلونك و ...

النور: يا امي .. الملكة فريسيا تحبني واخوتي ايضا .

نيهان : الساذج .. وما ادراك انت ..

سافي : هيا هيا إلى سريركما .



في اليوم التالي ..


منزل السيدة روشيل --< غوثام --< مملكة جيلان ..


في الصباح الباكر كان كل من فيوليت ,

سيما والسيدة روشيل جالسين

على مائدة الفطور منتظرين قدوم

اليكس مع الخبز , وعندما عاد كان

يحمل الكثير من الحلوى والسكاكر الى جانب الخبز .

فقامت الفتيات جميعهن وسحبن من بين يديه

ما استطعن سحبه من الحلوى فصرخ فيهن قائلا :

هذا لي ,, اتركن اشيائي ..

لا يا سيما

فيوليت اتركي لي هذه على الاقل ...

فضحكت السيدة روشيل وقالت :


من اين لك كل هذا يا ولد .؟ ام ان السماء بدات تمطر حلوى ...

ضحكت الفتيات فرد عليهن اليكس غاضبا : تسخرن مني اذن

ثم بدأ يركض خلفهن لياخذ منهن

ما لم يأكلنه بعد من الحلوى ..

لكن معداتهن الخاوية التهمت

كل ما اخذنه فلم يتبقى للمسكين اليكس من الحلوى ذرة .


فقالت السيدة روشيل : هيا اخبرني من اين احضرت كل هذا ؟

رد عليها بحزن :


انها من القصر الملكي يا جماعة ..

قالت سيما : اتقصد ان الملك ارسل كل هذا لك ؟


ثم بدأت الفتيات بالضحك حتى اسكتتهن

السيدة روشيل قائلة : وما مناسبة ذلك ؟

رد عليها قائلا : ولد أمير جديد للملك البرت ووزعت هذه الحلوى احتفالا بولادته .

قالت فيوليت : هو كذلك اذن .. الم يخبروك ما اسم الامير الجديد ؟

سيما : نعم ,, اخبرنا باسمه ..

رد اليكس قائلا : لويس ..

ردت السيدة روشيل : على اسم جده لويس الثالث العظيم

.. كم كان رجلا شجاعا.. لقد تنازل عن الحكم

لابنه ذي 22 عاما عاما قبل وفاته لانه كان مريضا .

قالت فيوليت باهتمام : من اين تعرفينه يا امي ؟

اجابتها قائلة : أولم تعلمي يا ابنتي انني

كنت وصيفة الملكة جولييت جدة الملك الحالي ؟

قالت سيما باستغراب : كنا نعلم انك قد عملت في

القصر منذ زمن ولكن لم نعلم انك كنت مقربة منهم الى هذه الدرجة.

فيوليت : ولم تركت القصر اذن ؟


روشيل : حدثت اضطرابات عديدة في القصر

بعد وفاة الملك لويس الثالث . فقد طالبت والدته

برفع ابنها الثاني ذي العشر سنوات الى العرش

وانزال حفيدها الملك البرت عنه .. باعتباره كان نائبا للمملكة فقط .

سيما : ولم قد تفعل شيئا كهذا ؟


روشيل : كانت تخاف ان يقوم الملك

البرت بقتل ابنها ريتشارد فقد كانت

هذه عادة سائدة لدى الحكام

الجيلانيين .. كان الملك عندما

يصعد للعرش يقتل من تبقى

من ذكور في العائلة الحاكمة كي

لا يتمردوا عليه ويأخذوا منه العرش .


فيوليت : وهل يقتل الرجل اخاه

وابناء دمه من اجل السلطة ؟ هذا لا يعقل ابدا


واكملت روشيل حديثها قائلة :

عندما قررت جدة الملك البرت انزاله

عن العرش ورفع ابنها عليه كان عليها

ان تخطط جيدا .. ولم يكن امامها حل

الا قتل الملك البرت لانها تعلم

انه لن يسلمها العرش بسهولة .



سيما : وماكان موقفك انت ؟ قلتي

انك كنت وصيفة الملكة جولييت

.. أي انك كنت في صفها ؟


روشيل : كان هذا مأزقي الاكبر ..

كنت بين خيارين ,, اما ان اطيع جولييت

واتسبب في مقتل الملك البرت ..

او ان افشي سر جولييت لالبرت

واتسبب في مقتلها ومقتل اميرها ريتشارد

.. لذلك هربت من القصر .


فيوليت مستغربة : هربت من القصر ؟ وماذا حدث بعد ذلك ؟



يتبع ..


[
[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

التعديل الأخير تم بواسطة S H A M ; 08-19-2017 الساعة 08:30 AM
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
(✿‿✿) Cᾄʀᾄмεl♥Cђᾄᾄᾗ My Blog(✿‿✿) Cᾄʀᾄмεl♥Cђᾄᾄᾗ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 4 06-21-2013 06:41 PM
|✿| أحد العشرة المبشرين بالجنه |✿| سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه |✿| تقديم |✿| عاشق الحور |✿| «]•- ƬăẂăǤ نور الإسلام - 1 03-11-2012 10:15 PM
رمزيات بنات انمي ✿♥✿حصريا ✿(px8) Ťέέηα ♪ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 7 12-08-2011 09:51 PM
✿ ✿ - لنَدَعْ كُـــلَّ شَيْئٍ مُزْعِجٍ يَمُرُ كَـــأنَّهُ لَمْ يَكُـــنْ - ✿ ✿ عِقْد لُؤلُؤ مواضيع عامة 4 06-29-2011 01:31 AM


الساعة الآن 04:44 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011