عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي

روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree5Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #6  
قديم 09-28-2017, 11:36 AM
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك آنستى؟أتمنى أن تكونى بخير وبألف صحة.
"خادمة مصاص دماء"صراحة حسيت الاسم غير مشوق بالنسبة لى
لانى كتير ما الاقى اسماء شبيهة لها بس مش وحش يعنى.
"فلور"اسمها اعجبنى للحظة تبدو لطيفه ومرحة من طريقة استيفاظها من النوم (#^.^#)صحيح انك فى البداية لكن تشجعى وحاولى جعل القصة أكثر إثارة ليس لدى تعليق على الاحداث لانها لم تبدأ بعد....متشوقه للقصة وما سيحدث لفلور انتظرك بفارغ الصبر عزيزتى
دمتى بخير....السلام عليكم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-10-2017, 10:20 PM
 
[gdwl]فتحت عينيها بتثاقل جسدها بالكامل يؤلمها وهي مستلقيه علي شئ صلب تحركت ودوي صوت احتكاك الاصفاد المعدنية ببعضها البعض جراء حركتها حاولت التحرك ولكن جميع أطرافها مقيدة بإحكام

(فلور )
المكان مظلم ولا أري غير الظلام بدأت بالنداء عل أحدا يسمعني
دقائق مرت علي بتعب ليبدأ بعض الضوء بالتسلل من مكان ما انه باب
ظهرت علي وجهي آثار الفرحه ولكن انقلب فرحتي لدهشه حين مشاهدتي للشاب الذي دخل من الباب شكله لا يبشر بالخير ابدا
كان ذو شعر اسود اشعث و عينان باللون الأحمر وهناك ندب كبيره علي وجهه تمتد من أعلي عينه الي منتصف خده يرتدي قميص ابيض يبدو لونه باهت قليلا مع بنطال باللون الاخضر

" يبدو أنك استيقظت " قال بنبرة خبيثة
يقترب وانا ابتعد يقترب وانا ابتعد لم أستطع الابتعاد أكثر فقد التصقت بالحائط وهو مازال يقترب نزل الي مستواي وأماكن من ذقني رافعا وجهي إليه وهو يحدق بي بملامح لعوبه ثم ابتسم ابتسامة خبث ثم تركي وهو يقول
" انت جميله لا تقلق لن تبقي هنا طويلا سيتم بيع بسرعه "
لم أعرف حينها أخجل من وصفه لي بالجميل أم أغضب منه ثم ماذا ! بيع ما الذي يقصده انا لا أفهم
تقدمت منه قليلا محاولتا ضربه لكن يدي مربوطة خلف ظهري وانا اصلا امشي علي ركبت لأن قدمي أيضا مربوطة في الحائط
مرة ثانية واحده ولم أجده أمامي بل أحسست به خلفي يفك قيدي وأخيرا خرج صوتي لأقول بصوت مرتعش
" من انت؟ لما انا هنا؟ ماذا تريد مني ؟أين...-انت لا يحق لك الكلام فأنت هنا مجرد جاريه سيتم بيعك قريبا انت جميله لا تقلقي لن تمكثي هنا طويلا - قال مقاطعا لها بصوت حاد

عقد لساني لم أستطع الكلام أريد الصراخ لا اقدر أحاول إقناع نفسي أنني في حلم سينتهي كل هذا وساستيقظ علي صوت امي مجددا سأذهب الي المدرسه واري أصدقائي هذا حلم بل هو كابوس بالتأكيد ولكن صدمة تلك الكلمات كانت كفيلة بأن لا أري أي شئ بعدها
لقد فقدت وعيي
استيقظت بعد مده ليست بالطويله أعتقد لأجد نفسي مربوطة علي مقعد مزين داخل اسطوانة زجاجية بها بعض الفتحات بالاعلي وكان بجانبي ملصق بالسعر با إلهي هل صرت منتج للبيع

مضت ثلاثه أيام اجلس طوال النهار في تلك الاسطوانة وطعامي يقتصر علي قطعه خبز متعه وكوب ماء صدئ لذلك صدقا لم يدخل شئ جوفي منذ ثلاثه أيام لماذا بالتأكيد لن أكل خبز متعفنا
وعند حلول الليل ارمي مجددا في تلك الغرفه المظلمة حاولت المقاومة لكن كل ما تلقيت هو ضرب مبرح في قصر شاسع الارتفاع والمساحة وفي احدي الغرف الفخمة دلالة علي ثراء صاحبه كان ذلك الشاب جالسا علي المكتب وأصوات تذمره بدأت تعلو شيئا فشيئا
- " لماذا لا ينتهي هذا العمل اللعين هل تلد هذه الأوراق أوراق أخري هااه" قال بشبه صراخ

- " بربك ستيف انت تعرف أن الأوراق لا تلد الأوراق لكن الشركه هي التي تلد الأوراق ثم إن العمل المكتبي ليس بهذه الصعوبة ويمكنك ان تستخدم قوتك لتنتهي منها بسرعه " قال وهو يزفر بملل من تذمرات صديقه

- " وهل تري أنني لا استخدم قدراتي في هذا ولكن طاقتي اللعينة تنفذ ونسخي تتلاشي لو امكنني فقط حرق هذا الأوراق ثم إن كنت لا تري الأمر بهذه الصعوبة لما لا تساعدني قليلا بدلا من الجلوس هناك بلا فائده "
ليرد الآخر < مايك > بمرح
- " هههههههه ماذا انا أساعد هل رأيت في مكان ما قبلا "
ليسمع الآخر وهو يقول ببرود
- " انقلع قبل أن أفضل رأسك عن جسدك مايك "
ليرد مايك بمرح " يارجل أعتقد أنك نسيت قصه الانتقال تماما عليك الذهاب لكي تتفقد القصر الجديد ثم عليك أن تحضر خدما للقصر أم أنك نسيت "
ليرد ستيف بحنق
- " اللعنة " ثم انطلق تنهيده طويلة تلتها ظهور نسخه منه واقفة بجانب مكتبه
وبهدوء انطلقت تلك النسخه الي النافذه لتقفز منها بكل خفة وتستقر علي الارضيه العشبية
انطلقت تلك النسخة الي مكان بعيد ومنعزل تماما الي أعلي تله كبيرة وهي المكان الأنسب لبناء قصر العائلة الملكية حيث يطل هذا القصر علي المملكه كلها تقريبا
اقترب ليدخل ذلك القصر الواقف بشموخ وسط التله مخفيا الشمس خلفه
لقد كان القصر شاسعا ضعفي القصر الذي يجلس به ستيف الحقيقي
دخل يتفقد الغرف والقاعات ليخرج في النهايه وقد تأكد أن كل شئ علي ما يرام خرج متجها الي أقل الأحياء مستوا
الي سوق العبيد تماما حيث تجلس فلور وهي تحاول كتم شهقاتها التي لا يسمعها أحد غيرها

حيث كانت جالسة في اسطوانه العرض الرئيسيه
تصارع دموعها التي تأبي إلا النزول انهار جاريه

هي الآن جاريه تنتظر أحدا أن يشتريها لتعمل عنده

يال سخرية القدر ايقلب حياتها رأسا علي عقب في هذه الثوان القليله

لم يكن من المفترض أن يحدث هذا لم يكن من المفترض أن تكون هنا كان عليها الآن أن تكون في مدرستها مع أصدقائها تقضي أجمل أيامها في الثانويه كأي فتاه عاديه

***

عند ستيف الذي دخل أكبر متاجر العبيد في المملكه ليتفق مع صاحب المتجر علي عدد كبير جدا من العبيد ليصبحوا خدما في القصر الجديد أنهي اتفاقه بحقيبه المال التي وضعها في يد التاجر الذي صار فرحه يلمس السماء
خرجت نسخه ستيف من المتجر وتلاشت
بعد أن أكملت مهمتها بنجاح تام

_عند فلور _
أخرجها من نوبة بكاءها الحادة صوت المفاتيح وهي تتحرك في القفل الخاص بمنصه العرض حيث
التفتت بذعر هل سيقوم بضربها مره اخري لكن هذه المرة هي لم تقترف أي خطأ بتاتا
اتجه اليها صاحب الندبه ليقوم برجها من شعرها بقسوة ويتجه بها الي زنزانة حوت العديد من الأجسام البشريه لينظر لهم بابتسامة خبيثة
" إكتمل العدد "

مضت بضع دقائق وتلك الأجسام البشريه مكدسه كالبهائم ثم دخل الحراس الي الغرفه طالبين من أولئك الخدم الحضور للعربات مضت عده ساعات وتوقفت العربات أمام ذلك القصر الكبير
ومن هنا بدأت قصه جديده

أهلا متابعيني الأعزاء
أعلم أنني لم أدخل الي المنتدي لفتره طويله لكنها أحوال الدراسه ولكن بعد اليوم سانزل البارتات كل فتره قصيره
وارجو ان تستمتعوا[/gdwl]
__________________
لا استطيع إيقاف هذا المرض فقط توغل
انه يأخذ القياده ويقودني إلى اللا مكان
احتاج لمساعدتك فأنا لا استطيع محاربه هذا للأبد
أعلم انك تراقب أستطيع الإحساس بك هناك

url=http://up.arabseyes.com/][/url] العاب
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-13-2017, 07:12 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url('http://up.arabseyes.com/uploads2013/09_12_16148127015097992.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]








السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفك اميرة الدجى ..؟

ماشاء الله ابدعت فكرة القصه جميله
فلور المسكينه
من فتاه طبيعيه لجاريه فجأه هيك
شى صعب

بجد العبوديه مزله ومقرفه
ما فى اجمل من الحريه والاستقلاليه

الحريه ما بنقدرها غير بعد فقدها
لما الانسان ينزل ويتهان لانو عبد ويعامل كالحيوان
ساعتها هيفضل الموت على هالحياه

لانو الحياه ما تتسمى حياه غير لو عاشها الانسان بكيفه
مو بتلقى اوامر من احد وكمان مجبر عليها

وصفك مليح وكمان سردك احسنت
فى بس شوية اخطاء املائيه ملخبطه
حاولى تنتبهى اكتر لهاى الاخطاء لانها مربكه ومغيره معنى الكلمه تماما

شوفى هالمقطع

"وهناك ندب كبيره علي وجهه تمتد من أعلي عينه الي منتصف خده"
الخطأ فى كلمة" تمتد " كان الصواب تكتبيها بالتذكير "يمتد "لانو الندب مانو مأنث
"وهناك ندب كبيره علي وجهه" يمتد" من أعلي عينه الي منتصف خده"
شوفى هيك خلى الجمله متناسقه ومتماشيه مع بعضها

كمان هالمقطع لاحظت فيه اخطاء كتير ورح بينهالك

"يبدو أنك استيقظت " قال بنبرة خبيثة يقترب وانا ابتعد يقترب وانا ابتعد لم أستطع الابتعاد أكثر فقد التصقت بالحائط وهو مازال يقترب نزل الي مستواي وأماكن من ذقني رافعا وجهي إليه وهو يحدق بي بملامح لعوبه ثم ابتسم ابتسامة خبث ثم تركي وهو يقول " انت جميله لا تقلق لن تبقي هنا طويلا سيتم بيع بسرعه " لم أعرف حينها أخجل من وصفه لي بالجميل أم أغضب منه ثم ماذا ! بيع ما الذي يقصده انا لا أفهم تقدمت منه قليلا محاولتا ضربه لكن يدي مربوطة خلف ظهري وانا اصلا امشي علي ركبت لأن قدمي أيضا مربوطة في الحائط"

اول شىء كلمة "واماكن" اكيد هى "وامسكني " "وامسكني من ذقنى " شوفى الاخطاء يلى بيها خلتنى ما فهمت الجمله غير بعد مأخدت وقت وانا ادقق فيها لفهم المقطع

ثانيا جملة الشاب " انت جميله لا تقلق لن تبقي هنا طويلا سيتم بيع بسرعه "
كلمة "تقلق ،بيع"
يعنى هو بيكلمها كان لازم تضيفى علامة التأنيس وضمير والمخاطب للكلمتين
يعنى هيصيرو "تقلقى ،بيعك"

فالجمله هتصير

"انت جميله لا تقلقى لن تبقي هنا طويلا سيتم بيعك بسرعه "

وكلام الشخصيه حول خجلها من كلامه قالت : أخجل من وصفه لي بالجميل
كان لازم تصير اما بالجمال او الجميله
انتبهى هالاخطاء الصغيرع بتقلل من جمال القصه

اخر مقطع ذكرها لربط يديها ورجليها ،يعنى كان لازم تذكريها بالمثتى كلا اليدين والرجلين فهمتينى
يعنى هتقولى


"لكن يداى مربوطتان خلف ظهري وانا اصلا امشي علي ركبتى لأن قدماى أيضا مربوطتان في الحائط"
هيك ثنينا الجمله كامله

اقرءى البارت قبل ما تنزليه عدة مرات على اوقات متباعده مشان تضمنى سلامته من اى اخطاء وتتجنبى النقد فى هالناحيه

اشى اخير غلاتى لتصيرى ملمه بكل نواقص فصلك ليصير بعد هيك اسطورى

المسافات بين الفقرات
لازم تتركى مسافه بين كل فقره وفقره وبعد نهاية الجمله

شوفى هون

وعند حلول الليل ارمي مجددا في تلك الغرفه المظلمة حاولت المقاومة لكن كل ما تلقيت هو ضرب مبرح في قصر شاسع الارتفاع والمساحة وفي احدي الغرف الفخمة دلالة علي ثراء صاحبه كان ذلك الشاب جالسا علي المكتب وأصوات تذمره بدأت تعلو شيئا فشيئا - " لماذا لا ينتهي هذا العمل اللعين هل تلد هذه الأوراق أوراق أخري هااه" قال بشبه صراخ

انا هالمقطع اكتر جزء غلبنى بالبارت تعرفين قعدت خاول افهم كلامك لفاره وانا مو قادره
كيف وصلت فلور من ممانها لقصر شاسع وكمان بتستمع لكلام الشخصين الغريبين
مو تصدقين عدت المقطع اربع مرات لحد ما فهت

شوفى بهالشكل

وعند حلول الليل ارمي مجددا في تلك الغرفه المظلمة حاولت المقاومة لكن كل ما تلقيت هو ضرب مبرح.

وفي قصر شاسع الارتفاع والمساحة وفي احدي الغرف الفخمة دلالة علي ثراء صاحبه كان ذلك الشاب جالسا علي المكتب وأصوات تذمره بدأت تعلو شيئا فشيئا - " لماذا لا ينتهي هذا العمل اللعين هل تلد هذه الأوراق أوراق أخري هااه" قال بشبه صراخ

الاحداث صارت مفهومه وكمان هتدى طول وزياده لفصلك 😄

كمان حاولى تزيدى الوصف شوى صفى كل شىء بتتخيليه المشاعر وخالة المتكلم والاماكن والطرقات وملامح الاشخاص كل شىء اله نكهته الخاصه وبيعطى جمال مميز

اتمنى ما كون ضايقتك بكلامى الكتير بس ما حبيت مر على روايتك مرور الكرام وما بينلك الى لاحظتو من اخطاء مشان تتجنببها بعدين


لان اسلوبك وقصتك عجبونى جدا انت مبدعه
والعنوان هو يلى جزبنى للروايه وفقت بإختياره غلاتى

هالمقطع عجبتى وصفك فيه

فتحت عينيها بتثاقل جسدها بالكامل يؤلمها وهي مستلقيه علي شئ صلب تحركت ودوي صوت احتكاك الاصفاد المعدنية ببعضها البعض جراء حركتها حاولت التحرك ولكن جميع أطرافها مقيدة بإحكام


وصفك هون جميل ذكرك لصوت السلاسى لما تحركت خلاب والم جسدها اثر نومها على الشىء الصلب وتقيد اطرافها بأحكام ،الجمله كلها عجبتنى ابدعتى فيها ما شاء الله

تنسيقك مره حلو ووضعك لتصميم من بداية القصه اشى حلو
بداية القصه مره حلوه ومنظمه تفتح التفس ما شاء الله لكن ليش ما حطيتى التصميم على هالبارت
التصميم بينحط على كى البارتات غلاتى مو على المقدمه بس

اعتبرينى من المتابعين حبيبتى ولا تنسى اعلامى عن نزول البارتات
اذا احتجتى اى مساعده او استفسار ملفى مفتوح للجميع

لا تتأخرى علينا بالبارت لانى مره متحمسه لاعرف شو هيحصل مع فلور الجميله
وكيف هيعاملها مصاص الدماء الثرى

بالنهايه اشكرك اميره
وبقدر تعبك وانشغالك بالدراسه
ربى يوفقك
استودعك الله








[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________
رب هب لى ملدنك ذرية طيبة




كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن:
سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم

التعديل الأخير تم بواسطة Crystãl ; 12-04-2017 الساعة 04:49 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايتي الاولى ( زهره مصاص الدماء ) ملكة المطر روايات و قصص الانمي 51 01-13-2017 10:24 AM
رواية مصاص دماء ( احببت مصاص دماء واحبني ولكن كيف ؟) مياكا الحان شاعره أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 1 04-22-2016 04:49 PM
روايتي عن مصاص الدماء(توايلايت) كلمات انثى أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 32 06-25-2013 10:15 AM
صور من روايتي(مصاص دماء) سكر و ملح صور أنمي 5 01-18-2013 11:30 AM
روايتي الثانيه انا والفرسان الاربعه Miss Meesh أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 437 06-09-2012 04:17 PM


الساعة الآن 01:54 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011