عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيون الأقسام العامة > مواضيع عامة

مواضيع عامة مواضيع عامة, مقتطفات, معلومات عامه, مواضيع ليس لها قسم معين.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-03-2009, 07:20 AM
 
Smile رِحلَة بَحثِ عًن أنَا ..[ ! ]









ما أَصعَب سَبرَ غُور الأنَا .. وَ الوُصولَ لِمكَامِن الأنَا .. فَأنَا أَعلمُ مَن أنَا .. وهُم لا يَرونَ مَا أرَاه ..هُناكَ تَكتُلات

وَصِراعات بَيني وَبينَ الأنا .. وَبينَ الأنَا وهُم .. رُغمَ أنني أعلَمُ تَمام َ العِلمِ .. أنها دَوماً على صَواب .. ولَكني أُجَدلُها طَمعاً .. فَي إهتِزَزها .. ولا تهتَز ...!

ما أصعَبَ صِراعِ الأنَا الحَقيقية .. وَ الأنَا الزَائِفَه ...


" نَعم زَائِفه .. فَالكَثيرُ مِنا يُحَاولُ فَاشلاً .. طَمسَ عُري أناهُ الحَقيقي .. لِكي يَظهَر مرتَدَي لِبَاسَ الطُهر .. بِقصدٍ أَو بَدون ..! "




أُغلِقت أَمامي جميعَ الأَبوَاب .. وتَوصَدت بَوابَات الأَنفَاسِ أَمام عَيني .. لَم يَكُن أَمامي سِوى الوُلُوج لِدهَاليزِ الطِب النَفسِي ..

_ لِكي أَرَانِي وَ يَرَانِي كَمَا أَرَى نَفسِي _ لأَذهَب إليه وَ أَطرُقُ بَابِه .. !

هَل يًا تُرى سَيَرَانِي كَما أَرَانِي .. ؟



, وَجدتُ غُرفة مَلِيئة بِكُتُب سِيكُولُوجِيه .. سِيكُوسُومَاتية .. عَن الأنَا , وَ مَقَاطِع تَنتَهي ب نا .. وَ مَكتَبَة مَلِيئة بِالمُجَلدات ..!


_ هَل حَقاً تَستَدعِي الأنَا وَ تفسَيرَهَا .. لِكُلِّ هَذَا .. مابَينَ فروَيد , ادلِر , فُوجِيل وَ امِيل .. ؟
_ لِمَاذا نُحَملُ الأنَا كُل هَذا العَناءِ .. فَي وُجُودِ سَبب مَنطَقَي لَها ..

" رُغمَ أنهَا كَهفٌ مُظلِم .. إلا أَنهَا لَيست مُعقَدة إِلى هَذا

الحَد .. وَلو شَعرت الأنَا بِحجمِها فِي أعيُننا .. لزَادت تعقِيدَاً وإلتِباساً .."


جَلستُ دُون أَن أُلقِي السَلام .. سَوَى إِبتِسامة رُسِمت بصُعوبةٍ .. عَلى شَفَتَي الغَليظَتين .. وَبادَلني بإبتِسامة رَقِيقة إلَى حدٍ ما .. !

لَم أَره كَمجنُونٍ .. كَما يَرسُمهُ أَصحَاب العَاهَات الثميلية ..

لا نَظَارة تَتَساقَط إلى أَسفلَ أنفَه ِ بِمَلل .. وَ لا عَينَينِ مُنتَفخَتين , ولا مَلابِس رَثة ..,

لم أَرَ سِوَى شخصٍ هَادِئ .. !



ولا دَاعِي لِذكرِ بَقية مَا رأيت .. فَهي مُجرِد ثرثَرة لن تَجِدَ شيئَاً .. غَيرَ المَلل .. سِوَى فَقط هذا السُؤال الذي بَاغَته بِه ..

هل الأنَا وظِلُهَا تَستَحقُ هَذَا ذلِكَ العَناء مِنكَ .... وَ مِنهُم ( أَشرتُ لَهُ بِعيني عَلى المُجَلداتِ القَابعة .. بَين أَرفُفُ المَكتَبة .. ) .. ؟



رَدَ بإِقتِضَاب .. وَلِمَاذَا أَنتَ هُنا إذاً .. ؟ !

إبتَسَمتُ إبتِسامة مَاكِرة .. وَ قُلتُ له :

لأثبتَ لَهم ( وَ أشرتُ بِعيني لِما أسفَل قَدمي ... ) أنّي على صَواب .. وَ هُم في الخَطاَ يَتَصارَعُون .. !



شَعرَ وَقتَها أنّ الوَقتَ والمُحاورة .. مَعي لَن تَتِمَ بِهدوء .. بل سَيطُولُ النِقاشُ بينَنَا .. فأنَا لَستُ مَريضَاً نفسِياً

_ عُذراً هُنا _ ] .. وهل المَرضُ النَفسيُ عاراً .. يُوصَمُ على جَبينِ من تَمَرَضَ به .. وهل النفسُ تمرض ..

وهَل هُناكَ نفوسٌ لا تمرض نفسِياً .. أَم مَريضة بالنفس .. وهل هُناكَ فَارقٌ بَينَ المرضِ النفسِي .. والمَرض بالنفس ؟



تَحَدَثتُ إلَيهِ بإِستِفَاضَةٍ ..

لَستُ حَاقِداً على أَحد .. أَرى الأَعيُن تمتَصنِي .. فأَستَشِف الحَقِيقة مِنها .. فَاُقَبِلوهَا .. بِحقدٍ غَلِيل ..
لا لا .. لَيسَ كالأَحقَادِ السودَاء .. بَل لأَنني أَرى الحَقِقة ..

ولا أَستَطِيعُ أَن أتَحدثَ بِها .. لَيسَ ضعفاً مَني أَو قُوة مِنهُم .

.بَل لأنَهُم حَفَروا التَزييفَ بَينَ الأَجبِنة .. وهَل بَعد الحَفرِ مِن تصحِيح .. !

فلا تَقُل لِي أنهَا بَارَانويا .. أَو مُجردُ هَوس وخَوفٌ مِنَ الأَخر ..



أرَانِي على صَوَابٍ في الكَتيرِ مِنَ المَواقِف .. وَ رُغم قَناعَتي أَني صَائب ..

ألا أَنّ الأَخَرونَ يمقُتونَنَي بِشدة .. فَهَل هذا حِقدٌ مِنهُم لي ..


؟

كَيفَ وَ أنَا لا آتي بجَديدٍ .. ولا أتَميّز بِشئٍ .. يَجعَلُني مَحَطَ حِقد ... ؟
أَليسَ الحِقدُ يَنبُعُ مِن نقصٍ بالأَخر ..؟


لَقد بِدتُ أتَحدثُ إلى ذَاتي بِصوتٍ عالٍ .. وهَذا يجعًلُني أتنَاقَشُ معَهَا ..

بإحتِدَامٍ ويصلُ إلى جِدال .. وقَد يَصِلُ إلى صَفَعَاتٍ ولَكَماتٍ مُتتالية ..!

فَما الذِي يَحدثُ لي .. وَ كَيفَ وأينَ ولِما .. ؟

أنَا لَستُ مَريضَاً .. وَ ليسَت هَذة بِداية شِيزوفِيرِينيا .. وَ هَلوسة ..!


لَقد بِتُ أتَسائَل .. هَل أنَا وَحدِي مَن أَشعُر بِكلِ هَذا وَ ذَاك ..

أَم أَن هُناكَ الكَثِيرُ غَيري يَفعَلُ بِهم وَلهم هذا ..؟!



أَرى الأشخَاصَ من حَولي تَسييرُ إلى حيثُ أبعدُ الأفاق .. وأنَا جَالسٌ على كُرسي أُتابِعُ فَقط ..

تَنتَابُني حَالات .. مِن الثّورة والتَمَرُد .. عَليّ و الأَخرين .., أَشعُر أنني لَستُ أَنا , هُم لَيسُوا أَقوى مِني ..

حَتى يجعَلونَني أُحطِم أَصنامَ فِكري .. ولا أنَا ضَعِيفاً .. حَتى أَكونَ دُمية .. بَينَ الأَيادي .. أَتَرنح ..



تَركتُ كُلَ شَئٍ على منضَدَة فِكرَه .. ورَحلت .. دُومَنا النظَر لَه ..

"أنا لا أَنتَظِر عٍلاجاً .. فأنَا لَستُ مَريض "


" وَجَدتُ أَخيراً أنّه لن يقرَأني أحداً .. كَما سأقرَاُ أنا أَناي .. فَلا طِب نَفسِي ولا نَظَريَات فلسَفية .. قَادرة على سَبرِ غُور أَنَاي ..:: سِوَاي ::..

وَمَهمَا إزدَادَ الصِراع بَينَ الأنَا وَ الأنت .. وَبينَ الأَنت والأَخر فأعلَم أنكَ تَسير .. في الطَريقِ الصَحيح .. الشّائك جِداً !






إِنتهت

!





وبَينَ الأنًا وأنَا .. متاهَات العُمق ..

إلى وعي الا منطِق ..~





{ ..
__________________
رآبعه العدوية
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-03-2009, 08:42 AM
 
رد: رِحلَة بَحثِ عًن أنَا ..[ ! ]

أقف هنا و أَنَتِي منصدمة لما تشعر به أنتك .!!

أحقاً أن كل الأنات ضائعة مثل (( أنا )) .؟!
اقتباس:

" نَعم زَائِفه .. فَالكَثيرُ مِنا يُحَاولُ فَاشلاً .. طَمسَ عُري أناهُ الحَقيقي .. لِكي يَظهَر مرتَدَي لِبَاسَ الطُهر .. بِقصدٍ أَو بَدون ..! "
بل طمس الأنا الحقيقية .. هو العري بحد ذاته

اقتباس:
_ لِكي أَرَانِي وَ يَرَانِي كَمَا أَرَى نَفسِي _


لن يراك أحد كما ترى نفسك أبداً ..

قد يرى غيرك أنتك بشكل أفضل من رؤيتك لها

لكن لن يرى أحد ( أنت ) بمثل ما تراها

اقتباس:
_ هَل حَقاً تَستَدعِي الأنَا وَ تفسَيرَهَا .. لِكُلِّ هَذَا .. مابَينَ فروَيد , ادلِر , فُوجِيل وَ امِيل .. ؟


_ لِمَاذا نُحَملُ الأنَا كُل هَذا العَناءِ .. فَي وُجُودِ سَبب مَنطَقَي لَها ..



.. و أكمل معك مشوار الدهشة !!




اقتباس:

_ عُذراً هُنا _ ] .. وهل المَرضُ النَفسيُ عاراً .. يُوصَمُ على جَبينِ من تَمَرَضَ به .. وهل النفسُ تمرض ..


وهَل هُناكَ نفوسٌ لا تمرض نفسِياً .. أَم مَريضة بالنفس .. وهل هُناكَ فَارقٌ بَينَ المرضِ النفسِي .. والمَرض بالنفس ؟




.. ( كلنا مرضى نفسيين ، فقط بمجرد تفكيرنا بأننا كذلك ) ..

اقتباس:
فلا تَقُل لِي أنهَا بَارَانويا .. أَو مُجردُ هَوس وخَوفٌ مِنَ الأَخر ..
بل أظن أنها .. خوفٌ من الأنا


اقتباس:
أرَانِي على صَوَابٍ في الكَتيرِ مِنَ المَواقِف .. وَ رُغم قَناعَتي أَني صَائب ..



ألا أَنّ الأَخَرونَ يمقُتونَنَي بِشدة .. فَهَل هذا حِقدٌ مِنهُم لي ..




فقط ..

أسجل إعجابي بالمقطع ..




اقتباس:

لَقد بِدتُ أتَحدثُ إلى ذَاتي بِصوتٍ عالٍ .. وهَذا يجعًلُني أتنَاقَشُ معَهَا ..
اقتباس:


بإحتِدَامٍ ويصلُ إلى جِدال .. وقَد يَصِلُ إلى صَفَعَاتٍ ولَكَماتٍ مُتتالية ..!

فَما الذِي يَحدثُ لي .. وَ كَيفَ وأينَ ولِما .. ؟


أنَا لَستُ مَريضَاً .. وَ ليسَت هَذة بِداية شِيزوفِيرِينيا .. وَ هَلوسة ..!




أخشى أن يستمر هذا الجدال مطولاً

فالأنا .. لا ترضى بتفاسير سطحية !!

اقتباس:
لَقد بِتُ أتَسائَل .. هَل أنَا وَحدِي مَن أَشعُر بِكلِ هَذا وَ ذَاك ..

أَم أَن هُناكَ الكَثِيرُ غَيري يَفعَلُ بِهم وَلهم هذا ..؟!
ليس هنالك الكثير

بل هنالك ( الكل )



اقتباس:
" وَجَدتُ أَخيراً أنّه لن يقرَأني أحداً .. كَما سأقرَاُ أنا أَناي .. فَلا طِب نَفسِي ولا نَظَريَات فلسَفية .. قَادرة على سَبرِ غُور أَنَاي ..:: سِوَاي ::..




وَمَهمَا إزدَادَ الصِراع بَينَ الأنَا وَ الأنت .. وَبينَ الأَنت والأَخر فأعلَم أنكَ تَسير .. في الطَريقِ الصَحيح .. الشّائك جِداً !





و لازلت متاهات الأنا .. لا يعرفها إلا أنت !



..



هكذا توصلت كلماتك إلي عقلي



(( الأنا .. لا تستحق المناقشة و حسب



الأنا تستحق بذل كل الجهد لفهمها ، لكننا بالرغم من ذلك لن نفهم إلا أنتنا ))




يجذبني أسلوبك كثيراً ، فطالما جعلتي كلماتك أغوص في أعماقها



و لربما أكتشف أكثر من المقصود فعذراً






إن كان مقصدك شيئاً غير ذلك



لكن هذا ما أوحته إليّ كلماتك






أحببت أن أسجل حضوري و - إندهاشي -



فكيف يمكن لعقل يانعٍ مثل عقلك أن يتحمل مثل هذه الأفكار !!



أبهر بما تكتب دائماً ، لكني أبهر بالخاتمة ألا متوقعة



اخترت السبيل الصحيح ..



اكمل على هذا النحو .. توأمي



__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-03-2009, 08:56 AM
 
رد: رِحلَة بَحثِ عًن أنَا ..[ ! ]

السلام عليكم و رحمة الله كايتو ^_^

موضوع رائع كالعادة
قررت أن أشارك لأنني أعاني من ذاك الشعور أيضاً
قبل الرد أريد التوضيح
النفس تمرض كالجسد أي أن هذا الصراع مرض من أمراض النفس .. أجل

كل منا يعيش بشخصيتين
شخصيته و شخصية أناه
و الصراع قائم بينهما أقسى من الحرب
القليل منا يتحرك بشخصيته
و الكثير منهم تحركه أناه
تقول له افعل ذاك فأنت على صواب و هو على الخطأ
تقول له تمرد عليهم أثبت لهم أنك قوي مع أن الضعف يجري في شرايين جسده
تقول له هم حاقدون عليك مع أنك مثلهم لكن يبدو أنك أفضل منهم في شيء أنت لا تعلمه و لكن للأسف الشديد أغلبيتهم يريدون مصلحته

لما لا نجرب الطب النفسي ؟ فهو أدرى منا بالأنا

بدايته أن تعرف ماهو الخطأ و ماهو الصواب و تعترف بهما أمام أناك
المكابرة من أخطر أمراض النفس
التمرد على الآخرين خطأ لإثبات الصواب الذي تراه أنت و أناك صواباً

في النهاية كلنا مرضى بالأنا و كلنا لا يعرف ماتنويه له أناه
و كلنا يجهل نهاية الصراع بينه و بين أناه
الأنا ( الزائفة ) لدينا جميعاً و أقرب اسم لها هو الأنا الضعيفة التي تخفي نقاط ضعفها و سقوطها من المجتمع بالكذب و لكنها مظلومة ..
الأنا الزائفة التي في الواقع هي المسيطرة علينا و تجعلنا نقوم بأشياء لا معنى لها في الأخلاق
لذلك هيا نغيرها حتى نسيطر على كذبنا و إخفاء حقيقتنا و التفاخر بنفسنا بدون كذب
__________________
°●¤ £ΛИĠЗ ¤●°
Someone .. Who Was Like It
Where Did He Go ??
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-03-2009, 12:10 PM
 
رد: رِحلَة بَحثِ عًن أنَا ..[ ! ]

شتان بين الأنا وأنا
أخذ مني الموضوع تفكيراً عميقاً .. لدرجة أن القدرة عن النقاش نزعت مني
أسجل بصمتي بهدوء وأرحل
لي عودة~
__________________

Yes, My Lord

لديّ أسلوبي! .. لديّ طريقتي! .. لديّ أفكاري!
أيًا يكن .. فلا زلت لا أستطيع الجزم بأنك تستطيع فهمي .. ولا أستطيع رفع يدي اليمنى لأقسم لك بسلامة أفكارك كحدٍ أدنى بجواري!

Ciel Phantomhive .. Rest In Piece ^_~
Good Bye Everybody ^_^
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-03-2009, 12:20 PM
 
رد: رِحلَة بَحثِ عًن أنَا ..[ ! ]

موضوعك رائع كايتو كايد
... تنبع الانا من اعماق العقل الباطن .. من اعماق اللاوعي
اظن ان علاجها بسيط .........
قسم القرآن الكريم الانفس الى : نفس لوامة و نفس امارة و نفس مطمئنة

تغذية النفس بالايمانيات .... كفيل باعادتها الى سكتها الاولى
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:43 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011