عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيون الأقسام الصحية والإجتماعية > الحياة الأسرية

الحياة الأسرية القسم يهتم بشؤون الأسرة المسلمة والعلاقات الاسرية والزوجية وطرح الافكار الناجحة لحياة أجمل

Like Tree13Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-29-2018, 06:49 PM
 
ذهبي ماهي أسس التربية الناجحة والسليمة ؟وكيف تحمين أطفالك من فساد المجتمع؟

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url('https://d.top4top.net/p_766plq6t10.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


المقدمة


التربية الناجحة

أنه الأمر الذي يشغل بال كل أم وأب،

فترى كل والدة تشتكي وتتخوف من ان تجرف ابنائها الصغار موجه الانحلال الخلقي السائدة وترى كل والد يبحث في الكتب عن الإرشادات والتعليمات لأسس تربية سليمة ،

فما مفتاح التربية الناجحة وهل هي حقاً فن لا يدركه إلا الموهوبون.






من اهم حقوق الطفل علي والديه أن يحصل علي تربية سليمة تؤهله كي يبني حياته ومستقبله علي أسس سليمة تجعل منه إنسانا نافعاً لنفسه اولا ولوطنه .



الطفل بطبيعته البشرية حينما يولد في الحالات الطبيعية يتميز غالباً بعقلية نظيفة خالية من أي شوائب ,

عقلية قابلة للتطوير , أي أنه ذو عقلية قابلة للتربية .


ومما لاشك فيه أننا نحن البشر نتميز عن المخلوقات الأخري بالقدرة علي التمييز بين الضار والنافع .


والصالح والطالح لذا حينما نرزق بالذرية نحاول بكل ما أوتينا من قدرة تربية أبنائنا وبناتنا ليكونوا صالحين في أنفسهم وفي مجتمعهم .



ولأن مفهوم التربية السليمة يختلف بين الشخص وآخر


ولذا يتعرض بعض الأطفال لتربية اجتهادية خاطئة وفي الغالب تعتمد على عادات اجتماعية خاطئة أوسوء فهم لأساليب التربية الفاعلة ,



لذا نرى الكثير من الأطفال لديهم مشاكل تربوية كبيرة في حياتهم وفي الغالب تؤثر على نجاحهم في حياتهم العملية والاجتماعية


ويشتكي أهاليهم من وجودها في أبنائهم دون أن يعلموا أنهم هم السبب في ذلك من خلال الأساليب التي اتبعوها في تربيتهم .








ومن أهم تلك الأخطاء التربوية ((الإقصاء)) .


فمثلاً يقوم الأب باسكات ابنه حينما يتكلم أويشارك في حديث بوجود ضيف أوحتي بالمنزل بين من هم أكبر منه عمراً .




وربما يعتبر ذلك قلة أدب وهذا التصرف التربوي الخاطيْ يكون لدي الطفل شخصية ضعيفة غير قادرة علي ممارسة حقه في المشاركة والنقاش بفعالية



مما يتسبب في أضعاف قدرات الطفل الشخصية وبالتالي الحياتية كما قد يتسبب هذا الأسلوب تربية الطفل انعزالية وإضعاف ثقته في نفسه لشعوره بالإقصاء .


لذا من المهم إعطاء الفرصة في المشاركة في الحديث وابداء رأية مع التوجيه بطريقة تخلو من التقريع في حالة تجاوز الحدود المعقولة من الأب .



ويؤكد التربويون أن مشاركة الطفل في الحديث بين الكبار تولد لديه كما ً كبيراً من الثقة وإثراء بفكرة كبيرة من الثقافة .


ومن أهم الأخطاء في تربية الأطفال :


((التذبذب في القرار )) داخل المنزل بين الأم والأب (نعم ,لا) حينما يطلب من الأب شيئا ويقول له ((لا)) والأم ((نعم ))



هذا التذبذب يولد لدى الطفل عادة الإلحاح لأنه يعرف سيحصل علي مايريده وعليهم التريث ودفع الطفل ليمارس حقه في عملية الإقناع مما يساعد على تنمية قدراته في النقاش السليم واحترام الرأي الآخرأما المنع ((تخويف الطفل ))


فمثلا يصور الأباء الشارع والمجتمع خارج أسوار المنزل مجتمع مخيف يحيط به الكثيرمن الأخطار وهذا يولد لدى الطفل الخوف وعدم الأمان في التعايش مع الأخرين خارج المنزل



وبالتالي يتسببون في جعل الأنطوائية تتركز في شخصيته .


والنقاشات الحادة بين (الأب والأم ) إذا تمت أمام مرأى ومسمع الأبناء تخلق نوعاً من الخوف والقلق علي التعايش بين (الأب والأم ) اللذين هما عش الأمان بالنسبة لهم .




لذا يجب تجنب النقاشات أمام مرأى ومسمع الأبناء .



وإن تم يجب على الوالدين بالتوضيح للأبناء بأن ماحدث شيْ طبيعي لن يؤثرعلى علاقتهما.



وأخيراً من أهم الأخطاء في التربية الأطفال :



لا للإتكال علي الخدم في التوجيه وتربيتهم وتحديد نظام الغذاء دون مسائلة ومتابعة دقيقة .



والكثير من الأطفال الذين تربوا بين الخدم فقدوا التربية الإسلامية والحنان من الأبوي والمجتمع الأسري, فأصبحوا يعانون الكثير من التشتت وربما تنكر على مجتمعه وأسرته .



لذا من الواجب على ( الأب والأم ) .



اللذين يعتمدن على الخدم المساعدة بتربية أبنائهم لأنشغالهم في وظائفهم تخصيص بعض الوقت لمتابعة حياة أبنائهم


على الأقل سوف يكشف لهم الكثير من الأخطاء التربوية المستوردة من خلال الخدم .




[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url('https://d.top4top.net/p_766plq6t10.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]

كما أن فتح الحوار مع الأبناء من طرف الوالدين؛



واعطاء الأبناء الفرصة للحديث والاثناء على كلامهم؛
يعطي للحوار نكهة خاصة ويطفي عليه جو من الحب والثقة في النفس؛

وهذا هو المهم اذ أننا نجد اليوم في بعض الاحيان؛


بعض الشباب
لايقدرون عى الجلوس مع الناس الغرباء؛



أو في المناسبات وحتى اذا جلسوا لايتلكمون؛

ليس لأنهم لايريدون الحديث وانما لايقدرون على الحديث؛


ب
سبب أزمات نفسية يشعرون بها مثل الخوف و الاضطراب وهذا يخلف كدمات نفسية عميقة في نفسية الشاب




هذا ناتج عن أشياء كان الطفل يعشيها في الصغر؛
مثل القمع وعدم اعطائه الفرصة للحديث؛ وتوصيل فكرته



فقط القمع والملاحظات الجارحة التي تجرح نفسيته وتجعله يهرب من الجلسات العائلية لأنه ان جلس فلن يقول شيئا


وان تكلم فلن يسمع له أحد؛


فقط سيعمق الألم في نفسه؛ وهذا ما يجعل طفل عندما يكبر ويصبح شاباً
يهرب من الجلسات العائلية؛



أو الاجتماعية ويميل الى الوحدة والشك؛


في نفسه وفي قدرته على العمل



ويدمر الثقة في النفس كليا مع مرور الأيام؛


مالم يعالج هذا الخلل بسرعة ويعطى الشاب الحرية داخل البيت؛


والعمل على تعزيز الثقة في نفسه وفي قدراته الذاتية


كماينبغى تعليم الطفل كيف يحترم ويخضع لنظام الاسرة وتدريب الطفل على اهمية اتباع النظم السائده فى المنزل والتمسك بالعادات والتقاليدالاسرية الحميدة



بحيث يتعامل مع الاخرين بإسلوب مهذب ويدرك حدود حريته دون الاضرار بحريات الاخرين


واحترام رغباتهم وان ينشأ على الطاعة لا العصيان


ولذا يجب على الاهل اعطاء الطفل قدر من الاستقلال للتعبير عن ذاته وابداء الرأي بحيث يكون
دوره إيجابياً فى الوسط المحيط به عندما يكبر




وينصح علماء التربية بضرورة ان تتسم تربية الطفل بالحزم والجدية والمنطقية والثبات مع الوداعة



مع التأكيد على ضرورة ان يشعر الطفل بالحب والامن والامان من جميع من يحيطون به ويترك ذلك احسن الاثر على نضوجه العاطفي


عندما يصبح شاباً يتأثر ويؤثر فيمن حوله من الافراد



وبذلك يؤدى التدريب بثمرته المرجوة فى المستقبل
وعلى الاهل ان يتحلوا بالحكمة والصبر والمثابرة



وألا يصارعوا الى عقاب الطفل واذا اضطرت الام الى عقاب طفلها يجب ان توضح سبب العقاب للطفل حتى لا يقع في الخطأ مره أخرى


ويجب ان يتحلى اسلوب تربية الاطفال بالمرونة والتكيف وفقا لاحتياجات كل طفل على حدا



ولا جدال ان التربية القائمة على الحب والحنان والتشجيع والتقدير للاكتساب القدره على الاستجابه للنظم المتبعة تؤتي بثمار طيبة فى مراحل العمر المختلفة



في أمان الله





[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________
"لبّيك إن العمر دربٌ موحشٌ إلا إليك "
يا رب

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 10-29-2018 الساعة 03:36 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-29-2018, 10:13 PM
 
فضي


السلام عليكم،
يبدو ان كل مواضيعك تحتوي على هذه الفوائد الكثيرة،
موضوعك مهم جدا به واحدة من أهم المشاكل;فاﻷطفال هم عماد المستقبل ان لم تتم تربيتهم تربية سليمة سينتج هذا جيلا ضعيفا،
النقاط التي ذكرتها ﻻ ينتبه اليها اﻻهل في الغالب وهذا يؤثر بنفسية اﻻطفال,,,
لعل مشكلة اﻻقصاء من أهم مشاكل التربية,,
فحين يحاول اﻻبن النشاركة وإبداء رأيه يتم منعه من اﻻكمال سواء ﻻعتقاد اﻻباء أن هذا يزعج ضيوفهم أو خوفهم من أن يقول اﻻبن شيئا خاطئا,,,
رغم أن مناقشتهم فيما يقولون والتصحيح لهم يجعلهم أشخاص أقوياء قادرين على المناقشة والدفاع عن ثوابتهم بثقة،
التذبذب في القرار وباقي المشاكل تؤثر بشكل سلبي أيضا,,
يجب أن يتم تجميع مواضيعك ووضعها معا وتقديمها للأهالي,,,
أحسنت باختيار العنوان فهذه أسس التربية بدونها ستكون آيلة للسقوط,,,
عذرا على هذا الرد القصير،
أتمنى لك التوفيق.
__________________


ﻻ تقترب كثيرا حتى ﻻ تتجمد

سبحان الله , الحمد لله , ﻻ اله اﻻ الله , الله اكبر
أستغفر الله العظيم وأتوب إليه

ياجيما ملكة الدببة شكرا على هديتك

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 10-29-2018 الساعة 03:37 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-30-2018, 01:59 AM
 
ألماسي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحبا عزيزتي ...
كيف الحال والاخبار ؟!..
عساكِ بخير يا رب دائما

شكراً لكِ على هذا الموضوع الجميل والمهم جدا في حياتنا بصورة عامة
حيث انو التربية من اهم واساس الارتكاز الكبير لحياة ومستقبل الاطفال والبلد وعالمنا كله بصورة اجمع ..
وبالاخص بالفترة الاخيرة والسنوات اللي صارت الان ويؤسفني هو انعدام قدرات واهتمام الاباء والامهات بتربية ابنائهم بشكل مرعب ومثير للجدل والانزعاج ..
وهالشي يرجع لكثير اسباب منها واولها بالنسبة لي واللي الاحظه متفشي هو صغر عمر الاب والام بالاضافة لقلة الوعي عدهم هم الاثنين!.
حيث انو ممكن 45% من النسبة هذه تذهب لصغر اعمارهم فمن يكون الاب او الام يا دوبهم باعمار ال16 وال19 ولسه ما تجاوزوا ال25 او ع الاقل ال22 سنة اكيد ما عندهم الاطلاع والمعرفة الكافية اللي تأهلهم انو يربوا اولادهم او يعرفوا يتعاملون معاهم ..
في هذا الوقت من اعمار الزوجين اللي تكون فترة مراهقة وتغيرات كثيرة هم بحاجة لعناية من ابائهم وامهاتهم وليس انو يعتنوا بابنائهم هم!!
فبالتالي هالشي يتحمله الاكبر من الاهل والمجتمعات اللي يزوجون اطفالهم بهذه السن تحت مسمى *اذا جاء نصيب البنت عطيها لا تقطع نصيبها* .. هذا ظلم واجحاف بشكل لا يطاق!
لكن للاسف تفكير مجتمعاتنا بعد ..

اما بما يخص ال55% الباقية فتكون السبب هو عدم وعي وثقافية للبيئة نفسها ومعهم الاهل !
بما يعني انو في كثيرين من عدنا عائلاتهم تزوجوا في اعمار صغيرة لكنهم قدروا يربونا ويربوا اولادهم تربية حسنة وصالحة
لهذا هالشي يدل انو المشكلة مو كلها بالعمر لان في ناس نجحت بالتربية باعمار صغيرة

هاي جزء بسيط من تراجع وتخلف قدرات الاباء للتربية ..
بما يخص موضوعك فقد كان من اللطيف تطرقك للكثير من الجوانب المهمة والمساعدة على اتخاذ الخطوات الصحيحة للبدأ بتربية وتنشأت الاطفال بصورة صالحة وجيدة
وانا اتفق معك تماماً انو من الضروري للاباء التعلم وتبني طرق علمية صحيحة ومناسبة للتعامل مع كل طفل حسب احتياجاته ومتطلباته
هالشي مو عيب ولا راح يقلل او ينقص منك اذا بالوقت اللي علمت ابنك انت ايضا تتعلم !
يا ريت الكل يتفهم ويتحضر بهذا الجانب

الاقصاء والمتابعة وفتح الحوار وبالاضافة لمساعدة الاطفال على كسب الثقة بالنفس هالامور جدا مهمة وتبني الطفل من الاساس وحجر بناء لابد من صنعه بشكل صحيح وسليم لانه مثل بناء المنزل ما ممكن انو تعيش بمنزل اساسه وبنيانه مرصوص بطريقة ضعيفة او خاطئة لان راح ينهدم على راسك صحيح؟.!!
اذا هكذا هم الاطفال ايضا

حبيت تطرقك لمسالة الاباء اللي يتركوا ابنائهم للمربيات والخدم يربوهم ويعلموهم هم
والام تبقى حايرة في نفسها وتاركة كلشي على الخادمة .. بالنسبة لي اشوف هذه الانواع من الامهات لابد التعامل معاهم بصرامة بالغة وبشدة!!
بالاخص في عالمنا وثقافاتنا الديانية كمسلمين هالشي سيئ كثير ..
حيث كنت قبل عدة ايام اتكلم مع عمي بهذا الخصوص ودار النقاش بيناتنا ووصل به الحال وكلمني عن بعض القصص لاصدقائه في السعودية ودول خليجية انو الاطفال يبدأون يعتنقون ديانات خادماتهم حتى !!
هالشي كارثة بحق البشرية والطفولة .. طيب وين الام وين تربيتها ومراقبتها لابنائها ؟!.
شي طبيعي طفل صغير ولا يفهم شي ولا يميز او يفرق من يشوف خادمته ومربيته اللي تكون هندوسية او بوذيه وله يزيديه وله وله .. آلخ من الديانات غير الاسلامية
يشوف ويراقب انها تعبد صنم او إله معين حسب اللي عدهم حيعمل مثلها ويقلدها !

وطبعا اكيد ما ننسى كمية واضرار التكنلوجيا اللي احتلت البيوت وصاروا الاطفال يعبثون فيها وهالشي قطعا يضر ما ينفع
لان نحن كاشخاص كبار وبالغين نقع مرات في بعض المتاعب والمشاكل في هذا العالم الواسع والكببير من التكنلوجيا والانترنيت فما بالك بطفل ما تجاوز السنتين من عمره عشان امه تخلص من صراخه وبكائه تعطيه الايباد وله الموبايل ويجلس يتفرج ويلعب فيه وما تعرف ايش يكتشف ويشوف كون عقل الاطفال هم غاية في الذكاء والنباهة ويقدروا ويعرفوا كثير .. !

شكراً لكِ فعلا آنستي على هذا الموضوع والالتفاته المهمة وجذب الانظار لها ..
فاطفالنا هم المستقبل وهم اللي بيعتمد البلد عليهم بالقادم لذا لابد من تربيتهم والعناية بهم واعطائهم حقهم بهالشي بشكل كامل!
كما ان الزواج وبناء اسرة هي مسوؤلية كبيرة لابد وان اللي يقرر يدخل فيها يكون عنده فكرة واضحة عن هالشي
مو مجرد لرغبة المجتمع والاهل وامور اخرى !
لان كثير زواجات بتفشل وحياة اطفال بتندمر بهالطريقة وتربيتهم بالتالي تتفكك ..

احسنتِ واجدتِ بالطرح غاليتي
ولكِ كل التقدير والاحترام لانك منحتي لنا فرصة التحدث عن هذه الامور المهمة
واعذريني على الاطالة

تم اللايك وجاري التقييم

دمتِ بود




__________________


Just Waiting For the right Time





Just part of me ..!!





التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 10-29-2018 الساعة 03:37 AM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-30-2018, 09:25 PM
 
برونزي

اهلا
كيف الحال موضوعك جميل وذو فائدة كبيرة حقا ان
المجتماعات تحتاج الى اطفال متخلقين ومن دون كلام قبيح
معان الحياة صعبة لتلبية مطالبهم الا ان القناعة كنز لا يفنى
ويجب حراستهم حتى لا يكون مستقبلهم فاشلا وحتى يكون حافلا مميزارساله4
واتمنى مروري العادي قد يكون اعجبك وشكرا بيس
مَنفىّ ❝ likes this.
__________________


لسانك حصاانك ان صنته صانك وان اهنته اهانك ، كن انت
Fly in the wide sky
استعدوا سنسحركم بفخامتنا



التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 10-29-2018 الساعة 03:38 AM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-01-2018, 02:04 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:90%;background-image:url('http://www.m9c.net/uploads/15187692873.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
كيف حالك؟
اتمني ان يكون كل شئ بخير
موضوعك رائع ومميز حقآ
افدتني بالكثير من المعلومات
بالطبع كل اب وام يقلقون من تربيه ابنائهم
لدي طفله اربعه اشهر فقط وخائفه حقآ من تربيتها خاصه مع تغير الاجيال
لا اعلم ما جديد جيلها لكن لا بأس
شكرآ علي المعلومات والنصائح القيمه والمفيده
احسنتي عزيزتي
واصلي ابداعك
بإنتظار جديدك
دمتي بود



[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________
عيناك لي فقط،و من إبتغي فيهما حُباً قاتلناه حتي تعود لنا أملاكنا حُرة❤.




مدونتي

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفتيات المراهقات ( بين مفاهيم التربية وتأثير المجتمع ) قْلْبْ إنْسْآنْ حوارات و نقاشات جاده 6 10-03-2010 08:38 AM
التربية لماذا ؟ وكيف ؟ مع الشيخ محمد حسان‏ رنيم الخير خطب و محاضرات و أناشيد اسلاميه صوتية و مرئية 0 04-15-2009 07:35 PM
التربية الجنسية متى؟ وكيف؟ حمزه عمر الحياة الأسرية 3 10-20-2008 02:36 PM


الساعة الآن 07:22 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011