عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي

روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree35Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 03-28-2019, 02:14 PM
 
Smile

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك ؟
أتمنى أن يكون كل شيء بخير
ما هذا الابداع!!
هل انتي متأكده ان هذه هي محاولتك الأولى ؟!
أنا حتي الآن لم اصل إلى هذا المستوي
ابداع يا فتاه
احببت التفاصيل كثيراً والشخصيات
احببت شخصيه المدير اكثر من اي شخصية أخرى
اكثر جزء احببته هو الحوار بين دانيال وليو
همس دانيال لنفسه بسخرية:بالطبع..ياله من ولي أمر!.
أبتسم دانيال نصف أبتسامة وقال بسخرية:نعم أنت فعلاً عبقري..دعك مني أنا الأحمق..حقاً أنت تقلقني علي مستقبل شركتنا أكثر من أشر بنفسه.

ليون بسخرية:لا لا تقلق أنا سأهدمها قبل أن يفعل أشر هذا.

حزنت كثيراً لحياه دانيال ومعامله والده
اتوقع انه صدم ايلا بسيارته وستبدأ القصه
استمري علي هذا المنوال يا عزيزتي
لا تنسي إعلامي بالبارت القادم
وداعاً
__________________
عيناك لي فقط،و من إبتغي فيهما حُباً قاتلناه حتي تعود لنا أملاكنا حُرة❤.




مدونتي

رد مع اقتباس
  #17  
قديم 03-28-2019, 07:25 PM
 
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

مرحبا وااو الرواية جميلة جدا ومن


البداية احببت جميع الشخصيات اعجبتني صداقة ايلا وماري و لويس وكونهم يعملون في مقهى امر رائع ومميز وامم

والشابان الغنيان يبدو انهما سيصبحان اصدقاء لهم واتوقع ان يكون دانييل وايلا ثنائي اما عن الظرف الذي استلمته كلا من

ماري وايلا ظننته في البداية مال لكن يبدو انه عرض عمل او شيئ ما احببت حقا الرواية وساكون متابعة لكي متحمسة

للبارت القادم لا تتاخري علينا موفقة **
__________________
روايتي الممالك الخمسة https://www.3rbseyes.com/t577555.html#post9072219
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 06-23-2019, 12:21 AM
 
~..♥♫البارت الثالث♪♥..~



كيييييفكم حبااايبي؟؟
بعتذرررر كثييير علي التأخير بس ظروف وأختبارات وكذا
وشكرررا كل اللي رد وكان منتظر البارت حمستوووني
وأن شاء الله بعوض عن التأخير ببارت طووويل

..يالله نبدأ بسم الله..


~..♥♫♪..في اليوم التالي..في ذلك القصر الفخم والكبير..♪♫♥..~

كان ذلك الفتى الوسيم ذو الشعر الأسود والعينين السماويين جالس في مكتب يطغى عليه اللون الأسود..يحدق في صورة كانت موجودة فوق الطاولة..كانت الصورة بها هو و فتاة تشبههُ كثيراً ذات شعر أسود طويل وعينان خضراوان زمرديتان..كانا يحتضنان بعضهما ويبتسمان بسعادة..

أتجه للصورة وأمسك بها ثم ابتسم وهمس لنفسه قائلاً:متى ستعودين يا إيفانسل؟!.

وبدون سابق إنذار فُتح الباب ودخل منه فتى أشقر مبتسماً وهو يقول بسخرية مازحة:أوووه بحق السماء دانيال!..في الشركة أراك في المكتب..في المنزل أراك إيضاً في المكتب..إلا تعرف التسلية إبداً يا صاح؟..حقاً دائماً أتساءل كيف لي أن أحتمل أن أكون أبن عمك وصديقك المقرب..هذا إن لم أكن الوحيد..دون أن أمل من ذلك؟!.

أبتسم له دانيال وقال بسخرية:صدقني وأنا أسأل نفسي هذا إيضاً.

عبس ليوناردو وقال بسخرية:ها ها ها..سخيف.

ضحك داني ضحكة هادئة ثم رجع للتحديق في صورته مع إيفانسل..أنتبه له ليوناردو وألقي نظرة خاطفة على الصورة فقال بأبتسامة خفيفة:مازلت تتأمل في صورة إيفا..ها؟.

قال دان دون إن يشيح بنظره عن الصورة:أجل..أشتقت لها كثيراً..وكيف لي أن لا أشتاق لأختي التوأم..التي كانت تُعتبر نصفي الثاني في كل شيء؟.

أقترب منه ليون وقال بمزاح وهو يربت علي كتفه:إيفا قد سافرت باريس للدراسة ولم تتجند في العسكرية هناك.

دانيال بهدوء وتفكير:أعرف..ولكن الأخ يظل أخاً..أخاف عليها من أن يصيبها أي مكروه..لن أتحمل ذلك..-ثم قال بسخرية-..وهذا الشعور بالذات لن تستطيع فهمه لأنك ليس لديك أخوة وبالأخص فتيات.

ضحك ليون بقوة وقال بإرتياح:حمداً لله على ذلك..لا ينقصني أنت وأشر وإيفا حتى يأتي عضواً آخر في فريق هذه العائلة.

هز دانيال رأسه بأستياء من ليون وظل محدقاً في الصورة غير منتبه لليون الذي أقترب أكثر ببطئ خاطفاً منه الصورة بسرعة البرق..

أخذ ليوناردو يركض ضاحكاً منتصراً بأستفزاز بينما ضرب دانيال جبهته بخفه علي غباء أبن عمه وهو يقول بنفاذ صبر وملل:ليوون أعطني الصورة الأن!.

ليون وهو يركض في أنحاء الغرفة ذهاباً وأياباً أمام دانيال الذي لم يتحرك ساكناً:تريدها؟..تعال وخذها!.

تنهد داني وقال محاولاً الحفاظ على هدوئه:ليس لدي وقت لتلك التفاهات ليوناردو..-ثم صاح بنفاذ صبر قائلاً-..يا للهول كم أنت أحمق!.

ثم ركض خلفه ليمسكه..

~..♥♫♪..في مقهى هانز..♪♫♥..~

دخلت الفتاتان مندفعتان بسرعة حتى كادت واحدة أن تسقط علي الأخري وهما يناديان لويس وهانز..فخرج لهما هانز من المطبخ متعجباً وهو يقول:ما كل هذا الحماس يا فتيات؟..ماذا هناك؟.

مارينيت بأبتسامة واسعة:بارك لنا يا هانز!.

أبتسم هانز بفرح وقال:مبروك من كل قلبي..-ثم أكمل بغباء قليل-..ولكن على ما بالضبط؟.

إيلليا بابتسامة وسرور:بعد أن ذهبتُ أنا ومارينيت للمنزل مساء أمس..أتى ساعي البريد ليوصلنا ظرفين..ففتحناهما لنتفاجأ بأنهما منحتين دراسيتين للدراسة في أكاديمية "لوكست دوم الثانوية" مدفوعة التكاليف وكاملة التسجيل..بسبب درجاتنا العالية وتفوقنا نهاية العام الماضي.

اتسعت أبتسامة هانز وقال:الآن أستطيع حقاً أن أقول مبروك من كل قلبي.

ثم أتجه ليحتضنهما بسعادة فقاطعهم دخول لويس للمقهى قائلاً بمزاح:لا يمكن بدوني.

ثم رفع يده ممسكاً بظرف شبيه لظرفي إيلليا ومارينيت قائلاً بحماس:مشكلتنا حُلت يا جماعة..سنذهب معاً للوكست دوووم.

ارتفعت هتافات الجميع بحماس وسعادة ثم تعانقوا عناقاً جماعياً..

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

بعد أن ذهب جميع الزبائن وأغُلق المكان..قرر هانز الاحتفال مع ثلاثتهم..فتجمعوا حول الطاولة وبدأوا بتناول الكيك وشرب المشروبات..

إيلليا بسعادة:لم أكن أتصور أن تُحل مشكلتنا نحن جميعاً بنفس الوقت وبهذه السرعة!.

لويس بعد أن أرتشف من مشروبه:قلت لكِ يا إيلا..ستُحل من تلقاء نفسها.

مارينيت بحماس:ياللهول لوكست دوم ضربة واحدة..بعد أن كنا في تلك المدرسة الحقيرة.

قاطع حديثهم هانز وهو يقول بهدوء وجدية:بالضبط.

ألتفت الجميع إليه منصتاً بعد أن صمت للحظة فقال بنفس نبرته السابقة:أكاديمية لوكست دوم هي للأغنياء..وأنا أعنى الأغنياء الأغنياء..فاحشي الثراء.

مارينيت بسعادة:وهذا ما سيزيد الأمر جمالاً ومتعة.

هانز بجدية:بالعكس..نادراً جداً ما يدخلها أحد بسبب واسطة أو منحة دراسية..فالكل هناك قد تعود علي مرحلتهم الاجتماعية والطبقية ولم يسبق لهم من قبل أن تعاملوا مع من هم أقل منهم إلا..-ثم أكمل مشدداً-..إلا للتسلية.

إيلليا بهدوء وشك:ماذا تقصد هانز؟.

هانز بنفس نبرته:أقصد أن وجودكم معهم ربما قد يسبب لكم بعض المشاكل أو الازعاجات.

صمت ثلاثتهم وأخذوا يفكرون قليلاً فأكمل هانز بلطف:أسمعوا..أنا لا أقول ذلك لأفسد سعادتكم بهذا الخبر الجميل..ولكن أنتم فقط مهمون لي كثيراً..فأردت أن أنصحكم لتأخذوا حذركم من الآن.

أبتسمت إيلليا وقالت بهدوء وتفهم:نعرف ذلك يا هانز..وأنت كذلك بالنسبة لنا..شخص غالي ومهم للغاية.

بادلها هانز الأبتسامة ثم قال بصوت عالي:ماذا يا جماعة هل نحن في عزاء أحداً ما؟..أين الموسيقي؟!.

وأكملوا احتفالهم حتى ذهب الجميع لمنزله..

~..♥♫♪..بعد أسبوع..♪♫♥..~

أستيقظت إيلليا بنشاط لأول مرة من فترة..فركت شعرها الأشقر الذهبي بحماس ونظرت للساعة التي على طاولتها..لتجد انها الـ6:30 صباحاً..

تنهدت وهمست لنفسها قائلة بابتسامة:يااي أول يوم..أكادمية لوكست دوم..أستعدي لنا.

قفزت من سريرها واتجهت لغرفة مارينيت..فتحته بقوة لتجدها مازالت نائمة بعمق..

تنهدت بإستياء ثم قفزت فوق سريرها واخذت تقفز عليه بأستمرار وهي تناديها بصوت عالي:مارري استيقظي..هيا يا كسولة..سنتأخر هكذا.

فتحت ماري احد عينيها وقالت بنعاس:فقط خمس دقائق أخري.

ضربتها إيلا بخفة على كتفها وقالت:هيا قلت.

نظرت لها ماري بطرف عينها ثم ركلتها لتسقط من السرير وقالت بأبتسامة خبيثة:هذا جزاء من يوقظني هكذا.

قامت إيلليا بغضب واتجهت لتتشاجر مع ماري بالوسائد وبعد دقيقتين من الشجار والريش المتطاير في كل أنحاء الغرفة أخذتا تضحكان بقوة على منظرهما..فقالت لها إيلليا بجدية وهي تنظف شعرها من الريش:حسناً حسناً..أنتهي وقت اللعب الأن..هيا.

تأففت ماري وقامت من سريرها مع إيلليا وذهبتا لإرتداء ملابسهما..

.~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

بعد أن انتهتا من التبديل وقفتا أمام المرأه معاً فقالت ماري وهي تتفحص ثيابها الجديدة:من الجيد أن هانز قد أشتري لنا بضع ثياب جدد لنذهب بهم للمدرسة بشكل راقي.

إيلليا وهي تتفحص شكلها أيضاً:نعم لقد أصر علي أن نذهب معاً ويدفع لنا ثمن كل هذه الثياب الغالية فقط ليثق بأننا سنظهر بشكل لائق يناسب مستوى الأكاديمية.

أبتسمت ماري وقالت بحماس وخبث:ولكن حقاً من يراها لا يعرف أبداً بأنها مقلدة..أعني أنظري يا فتاة..لا يوجد فرق كبير بينها وبين الأصلية.

إيلليا بعدم أهتمام:أصلية أم لا..لا فرق عندي..حقاً لو كان الأمر عائداً لي لكنت قد ذهبت بملابسي العادية المعتادة ولكن هانز هو من أجبرني.

ماري بسخرية:وبملابسكِ العادية المعتاة تعني بالطبع تلك الممسحة البالية التي أهترأت من كثرة أرتدائكِ لها صحيح؟!..-زفرت بضيق وأكملت بأستياء-..حقاً يا فتاة أنتِ لا تدعي أحداً يهنئ..عيشي حياتكِ قليلاً.

رن جرس الباب مقاطعاً حديثهما فذهبت ماري لتفتحه..دخل لويس وقال بأبتسامة كبيرة بعد أن التف لفة كاملة ليريهم ثيابه الجديدة:لم يتبقي لي سوي حارس شخصي حتى أصبح مثل المشاهير وتجري ورائي الفتيات بجنون.

مارينيت بسخرية:اااه أجل صحيح..مثلما كانت تلك الزبونة تجري وراءك حاملة حذائها كالمجانين وتريد ضربك به لأنك حاولت مغازلتها.

انفجرت إيلليا من الضحك فقال لويس بغيظ:ها ها ليس مضحكاً بالمرة.

توقفت إيلا عن الضحك بصعوبة ثم قالت:حسناً هيا يا شباب..لن نتأخر منذ أول يوم..هيا.

قاطعتها ماري قائلة:مهلاً لحظة!..هيا كيف ونحن لا نعرف الطريق اصلاً؟!.

أكمل لويس قائلاً وكأنه تذكر شيء:حتى اننا لا نستطيع الذهاب إلي هناك على أرجلنا أو بالباص بهذه الملابس.

صمتوا للحظة يفكروا حتى قاطعهم صوت بوق سيارة مرتفع..خرجوا ثلاثتهم من المنزل ليروا هانز يقود سيارة فاخرة وجميلة مكشوفة السقف..ويرتدي ثياب غالية ونظارات شمسية..

قال هانز ما أن رآهم بأبتسامة:هيا يا شباب..مازال أمامكم يوم حافل..لنذهب.

صفر لويس بأعجاب بينما هتفت الفتاتان بسعادة ثم ركضوا معاً وقفزوا جميعاً داخل السيارة فقال هانز بطريقة مضحكة وسريعة:أنتبهوا أن تخدشوا شيئاً أنها مؤجرة!.

~..♥♫♪..في نفس الوقت في قصر دانيال..♪♫♥..~

كان دانيال واقفاً أمام المرأة يعدل ياقة قميصة الأبيض الأنيق..فدخل عليه ليوناردو قائلاً بتملل بعد أن جلس فوق طاولة المكتب:أوووف لا أصدق أننا أنتهينا من العطلة حقاً.

أبتسم دانيال نصف أبتسامة وقال بهدوء:صدق يا أبن العم..معادك مع الجحيم اليوم.

تأفف ليون أكثر بإستياء فضحك عليه داني وقال:هيا بنا السائق ينتظرنا في الأسفل.

دخلا السيارة معاً فقال ليون بمرح:الشيئان الوحيدان اللذان يصبراني على الذهاب هناك..هما المقالب التي أقوم بفعلها يومياً بالمدرسين الحمقي و..

نظر له داني بطرف عينه وقال:و..ماذا؟.

أكمل ليون وهو يقول بابتسامة خبيثة ومكر:والفتيات الجميلات المثيرات..أتمني أن يكون هناك فتيات جدد هذه السنة..ستكون المتعة مضاعفة.

تنهد دانيال باستياء من أبن عمه الشقي وقال:حقاً أنا لا أصدق أنه تربطنا علاقة دم.

ليون بمرح:ولا أنا.

~..♥♫♪..في أكاديمية لوكست دوم..♪♫♥..~

دخلتا مارينيت وإيلليا و لويس من الباب الرئيسي وفم ثلاثتهم مفتوح بقوة من الدهشة..الأكاديمية كبيرة جداً وراقية وفخمة..ومليئة بالطلاب والمدرسين الذين يرتدون أفخر الملابس والماركات..

ماري وهي تنظر بدهشة:شباب هل هذه حقاً الأكاديمية أم أننا دخلنا قصر العائلة الملكية بالخطأ؟!.

صفعت إيلليا نفسها بخفة لتستفيق وقالت:لا أنه ليس حلماً..ياللهول.

فرك لويس عينيه وقال:هذا ليس مكاناً للدراسة..بل أنه مكاناً للاستجمام.

قالت إيلليا بعد أن أفاقت من الصدمة وهي تحاول ان تتمالك نفسها:ااوه حقاً يا شباب..أنها مجرد مدرسة بعد كل شيء..أعني حقاً..المظاهر لا تفيد.

لويس متظاهراً إنعدام المبالاة:أجل أجل بالطبع..معكِ حق..هه بالتأكيد لا تفيد.

مارينيت وهي ماتزال مندهشة:أنظروا إلي كم الفتيان الوسيمين هنا..يااااااااااي.

قاطع حديثهم صوت أنثوي قال من ورائهم:معذرةً!.

ألتفت ثلاثتهم ليروا من يتكلم..فوجدوا فتاة جميلة ولكن شكلها مختلف عن بقية الفتيات هناك..

فقد كانت ترتدي ثياب صبيانية قليلاً و شعرها البني القصير كان غريباً..فلم يكن بطول متوازي بل كان قصير ولا يصل لكتفها من الناحية اليمنى ولكنه طويل و يصل لكتفها من الناحية اليسرى وقد كان به بعض الخصل البنفسجية الفاتحة وبعض الخصل السماوية..عينيها بنفسجيتان فاتحتين وبشرتها سمراء قليلاً..

قالت بابتسامة:مرحباً..هل أنتم جدد هنا..لم أركم من قبل..أعتقد بأنكم طلاب المنحة الدراسية صحيح؟.

أبتسمت إيلليا وقالت:أجل صحيح..نحن كذلك.

مدت تلك الفتاة يدها لتصافحها قائلة:أنا أدعي دينيس..طالبة هنا منذ زمن..لذلك لا تقلقوا من أي شيء فأنا أعتبر دليلكم.

بادلتها إيلليا المصافحة وعرفتها علي نفسها وعلي ماري ولويس..

مارينيت بإعجاب ومرح:أظن بأني وقعت في حب تسريحة شعركِ تلك..أنها رائعة وتليق بكِ جداً.

ضحكت دينيس بخفة وقالت بلطف:أشكركِ حقاً..-ثم أكملت بثقة ممازحة-..أنها تليق بي لأنها تظهر شخصيتي..متمردة..

لويس بخوف ممازح:أووه يبدوا أنكِ مشاكسة ولن نسلم من مشكالكِ أذاً.

ضحكت دينيس بقوة وقالت بمزاح:لا تقلق..لا أحد يسلم مني هنا..يبدوا أنكم لطفاء للغاية..سنستمع معاً كثيراً..-ثم أكملت بغيظ وسخط-..وخصوصاً وأن الطلاب اللطفاء هنا نادرين جداً.

إيلليا بتعجب:ماذا تقصدين؟.

دينيس بأبتسامة مغيرة الموضوع:لا لا أقصد شيء..لا تهتمي أنه أمراً تافه..علي أي حال تعالوا لنذهب لمكتب المدير حتى تكملوا إجراءات تسجيلكم ونرى إي صف ستذهبون إليه.

صمتت إيلليا وهي ماتزال تفكر بالموضوع بينما دينيس قد انسجمت في الحوار مع مارينيت ولويس في الطريق..

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

دخل الأربعة مكتب المدير ووجدوا فيه رجل أشقر وسيم يجلس في المكتب ويبدو علي ملامحه اللطف والطيبة..

ما أن رأى ذلك الرجل دينيس حتى قام وهو يبتسم قائلاً بلطافة وأبتسامة مشرقة:أووه دينيس كيف حالكِ اليوم يا شقية؟.

أبتسمت دينيس وقالت:أنا بخير عمي إدوارد..كنت فقط أريد أن أُعلمك أن تلامذة المنحة قد أتوا اليوم.

قال إدوارد وقد أنتبه لوجودهم بابتسامة:ااه صحيح..أنتم طلاب المنحة المتفوقون..أنا مدير ومالك مدرسة الـ"لوكست دوم"..إدوارد كولينز.

أبتسمت إيلليا ومدت يدها لتصافحه وهي تقول:تشرفنا..أنا إيلليا وهذان لويس و مارينيت.

قالت مارينيت بعد أن تذكرت شيء بدهشة:تقول كولينز..أنت من عائلة كولينز؟!..ياللهول مديرنا من عائلة كولينز!.

ضحك إدوارد بقوة وقال بابتسامة:يالكِ من فتاة..أجل أنا من تلك العائلة ولكن الشخصان الأكثر شهرة مني هما شقيقاي درايك و فرنارد..لأنهما يملكان أغلبية شركات كولينز للأعمال و..-ثم أكمل بقليلاً من الإستياء-..و لأنهما مشهوران بعدائهما بسبب ذلك.

صمتوا جميعاً للحظة حتى قاطعت دينيس هذا الصمت بقولها مغيرة الموضوع:إذاً..إي صف سيذهبون إليه؟.

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

بعد نصف ساعة خرجوا الأربعة معاً فقالت دينيس بأبتسامة:من الجيد أننا معاً في نفس الصف..هذا سيسهل عليكم الكثير من الأمور.

لويس بسعادة:أجل صحيح فنحن لا نعرف أحداً هنا غيرك.

قاطعت مارينيت حديثهم قائلة بحالمية:مازلت لا أصدق أن إدوارد كولينز هو مديرنا..لقد صافحته شخصياً.

إيلليا بأبتسامة:يبدو عليه أنه شخصاً ظريف لقد أحببته جداً.

دينيس بهدوء وشرود:أجل أنه كذلك..وأبنه إيضاً مثله.

إيلليا بعدم فهم:أبنه؟.

دينيس بأبتسامة:أجل سترينه بعد قليل في الصف..ولكن لن نستطيع حتى التكلم معه هو..أو ابن عمه..فهما أمير المدرسة والمهرج.

لم يفهم عليها الثلاثة و نظروا لبعضهم البعض ولكنهم أكملوا الطريق معاً..

وصلوا للصف فقالت دينيس قبل أن يدخلوا:أنا سأدخل أولاً ثم ألحقوني فيما بعد.

طرقت دينيس الباب ودخلت فقطعت شرح المعلم الذي قال لها بدون أن يشيح نظره عن اللوح:متأخرة مجدداً دينيس.

دينيس بابتسامة مضحكة:لدي عذراً مقنع هذه المرة..كنت عند المدير.

المعلم بابتسامة ساخرة:أووه حقاً هل قرر المدير أخيراً أن يفصلكِ ويخدمني خدمة العمر.

ضحكت دينيس ضحكة إجبارية وقالت بنفس نبرتها السابقة:لا للأسف..-ثم همست لنفسها بسرعة-..في أحلامك..-وأكملت بصوت عالي وهي تنظر لباب الصف-..تفضلوا!.

مرت ثواني والجميع حتي المعلم ينظرون للباب فدخل لويس ووراءه مارينيت ودخلت بعدهم إيلليا..صمت الجميع ينظرون بتعجب لهم و بدهشة من جمال إيلليا الملائكي ثم أخذوا يتهامسون وأغلب كلامهم عن إيلليا..

فقال المعلم بتساؤل:هل أنتم طلاب جدد؟.

قالت إيلليا بأبتسامة أذابت قلوب الشباب وبنبرة هادئة رنانة:أجل نحن كذلك..أنا أدعي إيلليا ولكن يمكنكم مناداتي بإيلا.

لويس بمرح:وأنا لويس ريفيرا..تشرفت بلقائكم.

مارينيت بسرور:وأنا مارينيت يمكنكم مناداتي بماري.

أبتسم المعلم وقال:جيداً جداً..ولكن لم يخبرني المدير أن هناك طلاب جدد سيأتوا إلى هنا هذا العام.

إيلليا بنفس نبرتها السابقة:هذا لأن الموضوع قد حصل فجأة..فنحن طلاب منحة دراسية.

صمت الجميع فجأة مندهشين فقال المعلم بقليلاً من الدهشة:وااو..لم يسبق لأحد من قبل الدخول هنا بسبب منحة..أنا أعمل هنا منذ عشر سنوات تقريباً ولم يسبق لي أن رأيت مثل هذا قط!.

قالت إحدى الفتيات المتعجرفات بسخرية وغيظ من جمال إيلليا:أجل..فلم يسبق لنا أن رأينا فقراء يدخلون مثل هذا المكان..أعني حقاً هذا يفسر الملابس المقلدة التي ترتديانها..أصبحت الموضة عند الفقراء الأن هي شراء الملابس المقلدة غير الأصلية ليشعروا بأنهم مثلنا في شئ ما.

ضحك الجميع على تعليقها فضمت دينيس قبضتها بقوة وكانت ستتقدم لضرب الفتاة ولكن يد إيلليا التي ضغطت على يدها الأخرى قد منعتها من ذلك فهمست دينيس لإيلليا بسخط قائلة:قلت لكِ بأن الطلاب اللطفاء هنا نادرين جداً.

ضرب المعلم الطاولة ليهدأ الجميع ثم قال للفتاة المتعجرفة بسخرية:قصدت لم يسبق لي أن رأيت طلاب متفوقين لهذه الدرجة حتى يحصلون على منحة دراسية..فكل من هم هنا ما عدا بعض الطلاب بالطبع موجودون بسبب أموالهم لا عقولهم الفارغة..وأولهم أنتِ شانيل..لا أعتقد بأن ملابسكِ الأصلية تلك بأمكانها أن تحل محلكِ في الأختبار..أليس كذلك؟!.

صمتت تلك الفتاة شانيل بغيظ بينما أنفجر الجميع ضحكاً عليها..أبتسمت إيلليا نصف ابتسامة لما حدث فقال لها المعلم:يمكنكم الجلوس في أي مكان تفضلونه.

اتجهت دينيس وجلست في مقعدها ثم جلست بجانبها إيلليا وورائهما لويس وماري..

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

كانت الحصة علي وشك الأنتهاء حتى سمعوا طرقاً على الباب..فُتح الباب ودخل منه فتى وسيم ذا شعر أسود كثيف وعينان سماويتان ما أن رأته الفتيات حتى صرخوا بفرح وسعادة..

فزعت إيلليا من الصراخ المفاجئ وقالت:ما بالهن ماذا حدث؟.

قالت دينيس بملل وهي تضع رأسها على الطاولة بنعاس:لا تفزعي هذا الطبيعي عندنا..فما أن يدخل أمير المدرسة يحدث هذا.

نظرت لها إيلليا بتساؤل ثم حولت نظرها للفتي وأخذت تنظر له بتمعن وتفكير..

صرخ المعلم باستياء قائلاً:توقفوا..حقاً ليس كل مرة ترون فيها دانيال تجنون بهذه الطريقة.

قال دانيال بهدوء بعد أن صمت الجميع:أعتذر على التأخير يا معلم..فقد كان الطريق مزدحماً جداً.

أبتسم له المعلم وقال:لا داعي للأسف أنها أول مرة تتأخر فيها يا دانيال..أجلس في مقعدك.

أتجه دانيال ماراً بجانب إيلليا دون أن ينتبه لها حتى وهي ماتزال تنظر إليه وما أن جلس حتى دخل بعده ليوناردو وهو يقول بصراخ ومرح:كيف حالكم يا شباب هل اشتقتم لي؟؟.

ما أن سمعت دينيس صوته حتى أفاقت من نعاسها ورفعت رأسها من على الطاولة لتنظر له..

ضرب المعلم وجهه بكفه قائلاً بأستياء:لو لم تكن مع دانيال في الطريق إلي هنا لكنت قد أقسمت بأنك تأخرت عمداً..أجلس بهدوء لو سمحت ليوناردو.

ليون بمزاح وهو متجهاً ليجلس بجانب دانيال:أشتقت لك أيضاً يا معلم.

لاحظت إيلليا شرود دينيس فمررت يدها أمام عينيها وهي تقول:هاي دينيس ما الأمر؟!.

دينيس بعد أن أفاقت من شرودها:ها..لا ليس هناك شيء..فقط..هذا هو أبن المدير إدوارد..ليوناردو كولينز..الفتى الظريف مثل والده الذي تحدثت لكِ عنه..والفتي الذي أتي قبله دانيال كولينز أبن عمه.

إيلليا بعد أن تذكرت محادثتها مع دينيس قبل قليل عن ذلك:أووه هؤلاء هم أذاً..أمير المدرسة والمهرج..-ثم قالت بتفكير-..ولكنكِ ذكرتِ شيئاً عن عدم استطاعتنا حتى أن نتكلم معهم..ما قصدكِ بهذا؟.

دينيس وهي تنظر لمقعد داني وليون بملل:أنظري هناك و ستفهمين.

نظرت إيلليا لهما فوجدت تجمعاً هائلاً من الفتيات حول طاولتهما يحاولون التكلم أو التقرب إليهم ودانيال لا ينظر لهن حتي بل مركز كل نظره في كتابه يقرأه بهدوء وبرودة بينما ليوناردو يغازل الفتيات ويضحك معهن..

إيلليا بدهشة:يا للهول..تقريباً كل فتيات المدرسة متجمعين هناك!.

لم ترد عليها دينيس بل ظلت محدقة بليون الذي يغازل الفتيات ويبدو مسروراً بالأمر..نظرت لها إيلليا بطرف عينها وفضلت أن تظل صامته وألا تتكلم عن هذا الموضوع..

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

مرت ثلاث حصص حتى رن الجرس فتنهدت مارينيت بقوة قائلة:وأخيييراً..ما هذا العذاب..أنا جائعة!.

ضحك لويس عليها وقال موجهاً كلامه لإيلليا ودينيس اللتان تجلسان أمامه:هيا فلنذهب قبل أن تأكلنا ماري الأن ويكون أول وأخر يوماً لنا هنا.

ضحكوا الأربعة معاً وأخذوا يجهزوا حقائبهم للنزول..

كان ليون يجلس بجانب دانيال الذي ما يزال يقرأ كتابه بتمعن فقال:سمعت يا داني من الفتيات بأن هناك ثلاث طلاب جدد أتوا إلي هنا فتى وفتاتان..-ثم أكمل بمرح وخبث-..يعني المتعة تضاعفت مرتان.

زفر دانيال وقال بملل:بل قل الغباء تضاعف مرتان.

ليون بتفكير:لا أظن هذا..فحسب ما سمعته لقد أتوا بمنحة بسبب تفوقهم.

نظر له دانيال بتفاجئ قليل وقال:حقا؟!..أخيراً فتيات لديهن عقل..إذاً ربما يرحماني من الركض ورائي كباقي المجنونات.

ليون بنفس نبرته السابقة:ليس هذا فقط..بل سمعت أنه لولا تلك المنحة لما قد حلموا بدخول هذه الأكاديمية في حياتهم..فهم فقراء.

صمت دانيال يفكر بفضول قليل فهو لم يعهد قط أن رأي أو تعامل مع أحداً فقير في حياته..

قاطع حبل أفكاره ليون الذي وقف من علي الكرسي وقال بأبتسامة خبيثة وغرور وهو يرفع غرته الشقراء للوراء:حان الوقت لأتعرف عليهن بنفسي..فبعد كل شيء مستحيل أن يرفضا وسيم المدرسة بأكملها.

دانيال بعد أن عاد لقراءة كتابة:لا أنصحك..فغالباً الفقراء يكونون همجيين.

لم يستمع إليه ليون واتجه لمكان الأربعة..لمحته دينيس وهو يقترب منهم فقالت بتوتر وانزعاج لإيلليا:أنا سأسبقكم للأسفل..ما أن تنتهوا من ترتيب أغراضكم ستجدونني في الكافيتيريا.

كانت إيلليا ستوقفها ولكنها قد ذهبت بالفعل..وصل لهم ليون وقال مبتسماً:أهلاً بالطلاب الجدد..أنا أدعي ليوناردو ولكن نادوني بليون..تشرفت بمعرفتكم.

لويس بأبتسامة وهو يصافح ليون:أهلاً أنا لويس وهذان إيلليا ومارينيت..تشرفنا.

ليون بقليل من الغزل:أووه يالهما من اسمين جميلين لفتاتين أجمل.

أبتسمت مارينيت وقالت بحالميه وخجل:شكراً لك لا داعي للمبالغة.

أبتسم لها ليون ثم قال بعد أن لاحظ شيء:صحيح..ما بال دينيس..رأيتها تركض فجأة هل حدث معها شيء ما؟.

إيلليا بتفكير وهي تنظر للاتجاه الذي ركضت فيه دينيس:هذا ما كنت أسأله لنفسي..-ثم قالت بأبتسامة وهدوء-..معذرةً ولكنني سألحق بها لأرى ماذا هناك.

كان ليون يريد التكلم ولكنها قاطعته وذهبت ثم ذهب وراءها لويس وماري بعد أن أعتذرا..

همس ليون لنفسه بحسرة:أحقاً كان على السؤال؟!..لقد ذهبا من يداي الأن..-ثم همس لنفسه بتفكير وتذكر-..ولكن هناك خطباً ما..هذه الفتاة الشقراء..أشعر بأنني أعرفها أو رأيتها من قبل!.

أتجه إليه دانيال قائلاً بهدوء:هيا لننزل فأنا جائع..ألست جائعاً إيضاً؟.

هز ليون رأسه ناسياً الموضوع وقال بمرح:ظننتك لن تسأل أبداً.

~..♥♫♪..في الكافتيريا..♪♫♥..~

كانوا إيلليا ودينيس ولويس وماري يجلسون على طاولة دائرية واحدة وطعامهم أمامهم يتناولونه..

فقالت إيلليا بهدوء:إذاً..ماذا كان هذا؟.

دينيس متظاهرة عدم الفهم:ماذا كان ماذا؟؟!.

إيلليا بأبتسامة ماكرة:أنظري دينيس..ربما نحن نعرف بعضنا البعض منذ بضع ساعات فقط..ولكن حقاً تصرفاتكِ مكشوفة كالكتاب المفتوح.

صمتت دينيس فأكملت إيلليا بنفس نبرتها السابقة:هيا أعترفي بأنني على حق.

ظلت دينيس صامتة بينما قالت ماري بغباء وفضول:مهلاً لحظة..على ماذا تعترف..مالذي يجري هنا؟!.

لويس بتساؤل:حقاً هل أصبح بينكم أسرار في هذه الفترة القصيرة بالفعل؟.

تنهدت دينيس باستياء وقالت باستسلام:حسناً..حسناً..ربحتي..أعترف..يا للهول أنتِ ماهرة حقاً.

ضحكت إيلليا ضحكة نصر حينها صاحت مارينيت بنفاذ صبر قائلة:ماذا يجري هنا بحق السماء؟!.

دينيس وهي تتحدث بالقوة وكأن الكلمات لاتريد أن تخرج منها:أنا..أحب ليوناردو..بل أعشقه إيضاً..-تنفست دينيس الصعداء بقوة و بأرتياح وقالت-..ها قد قلتها أخيراً.

مارينيت بأستياء:أووه يا للهول لقد كنت قد بدأت أعجب به..-ثم تحول استيائها للفرح وقالت بعد أن غمزت لها بخبث ممازح-..ولكن غير مهم يوجد غيره الكثير المهم سعادتكِ دينو.

دينيس بهدوء وقليل من الحزن:عن أي سعادة تتحدثين..أنه لا يعرف حتى بأنه حب حياتي الوحيد منذ الطفولة..أصلاً لا يراني أكثر من زميلة وله الحق..أعني أنظري إلي كل الفتيات الجميلات المحيطات حوله بالطبع لن ينظر لفتاة مثلي صبيانية وغير مرتبة ولا تعتبر فتاة أصلاً.

صمت الجميع لوهلة بحزن فقالت ماري بأبتسامة مغيرة الموضوع:في الواقع أنتِ أفضل منهن بمراحل..أنتِ قوية وجريئة وشجاعة..لستِ مثلهن ضعيفة وتتألم من أتفه الأشياء مثل كسر الظفر أو رؤية حشرة.

إيلليا بسخرية:هذا أنتِ عزيزتي ماري.

أنفجرا لويس ودينيس ضحكاً بينما عقدت مارينيت ذراعيها غاضبة وهي تقول:الحق علي..أردت مواساتكم.

قالت دينيس بعد أن مسحت الدموع التي نزلت من الضحك بأبتسامة:أنتم رائعون حقاً يا شباب..-ثم أكملت بأبتسامة خبيثة-..هل تعلمون ما هو الشيء الوحيد الذي سيخرجني من هذا الجو الكئيب؟!.

نظر ثلاثتهم لبعضهم البعض بتساؤل ثم وجهوا نظرهم إليها فقالت بنفس نبرتها:أتتني فكرة جهنمية ولكن سيساعدني أحدكم فيها الأن.

~..♥♫♪..TF..♪♫♥..~

في نفس الوقت عند طاولة دانيال وليون..كان ليون محدقاً بإيلليا من بعيد وهو يفكر..

لمحه دانيال وقال بتساؤل وقليل من الدهشة:ليون هل تشعر بتوعك أو شيء من هذا القبيل؟..أنت صامت منذ عشر دقائق تقريباً..لم توجع رأسي بمغامراتك التافهة مع الفتيات..حتى أنك لم تلمس صحن طعامك!.

تنهد ليون وقال بتعب من التفكير:هذه الفتاة الشقراء الجديدة هناك..لا أستطيع أن أخرجها من بالي.

دانيال بسخرية:هل لهذه الدرجة أثرك عدم اهتمامها بك ومقاطعتك والمغادرة أثناء حديثك معها؟.

ليون بنبرته السابقة:لا ليس هكذا..لدي شعور قوي بأنها ليست أول مرة أراها فيها..أشعر بأنني رأيتها مسبقاً ولكن كيف ومتى لا أعلم.

أنتاب دانيال الفضول وكاد أن يلتفت لرؤيتها ألا أن صوت فتي استوقفه هو وليون وشد أنتباههما وهو يقول بسخرية من ورائهما:أهلاً يا أبناء العم..مر وقتاً طويل لم أركم فيه.

أبتسم دانيال أبتسامة ساخرة ما أن سمع صوته وقال بسخرية بعد أن نظر له:صدقني لم أكن أريد أن أراك أصلاً في حياتي مجدداً..أشر.

قال ذلك الفتى ذا الشعر الرصاصي الفضي و العينان الرماديتان الفاتحتان الذي لم يكن سوى ابن عمهم وعدوهم اللدود أشر:أصدقك..فقلبك النقي أصبح كتلة من الجليد الأسود..وأحذر من السبب..-ثم أكمل بضحكة فخر ساخرة-..أنا!.

ليوناردو بهدوء وهو يحاول أن يخفف من حدة توتر الجو:أشر ما الذي أتى بك إلى هنا الأن؟.

أشر بلا مبالاة متصنعاً البراءة:أنا أدرس هنا أن نسيت..ألا يكفي بأن عمي العزيز درايك قد طردني أنا ووالدي فرنارد من قصر العائلة لنعيش في منزلاً أخر..بل وإيضاً تريد من عمي العزيز الأخر إدوارد بأن يطردني من مدرسته؟.

تنهد ليون وقال:لم أقصد هذا قصدت أن تتركنا أنا ودانيال بمفردنا رجاءاً.

أشر بأبتسامة وسخرية لاذعة:أووه تقصد مثلما تركت فايوليت دانيال الذي كان مجنوناً بها وركضت ورائي أنا.

ضرب دانيال الطاولة بنفاذ صبر وقام من على الكرسي بكل قوته حتى سقط المقعد من ورائه وفجأة لكم وجه أشر بقبضته التي عقدها بقوة..أرتمي أشر على الأرض وصمت الجميع ينظرون لهم بدهشة مما يحدث فقالت دينيس بعد أن زفرت بضيق:أوف..ها قد بدأنا من جديد.

ظل الرفاق الأربعة ينظرون لما يحدث مع باقي الناس بينما قام أشر من علي الأرض وهو يضحك بسخرية وقال بعد أن مسح الدماء التي سالت من أنفه:هل تعرف..عليك شكري بعد كل شيء..فقد اتضح بأنها فقط كانت تريدك من أجل شهرتك و نقودك لا أكثر..وبينما أنت مجنوناً بها وتسير ورائها كالأعمى التائه..كانت هي ترافق كل شاب في المدرسة ومن ضمنهم أنا.

أتجه دانيال لأشر بسرعة وغضب و أمسكه من ياقته بقوة وقال:أنصحك بأن تتجنب حتى النظر إلي طوال الفترة الدراسية بما أنني لا أري وجهك الحقير إلا هنا..واحمد ربك أنك لا تعيش معنا في القصر بعد الأن وإلا كنت قد دٌفنت حياً منذ وقتاً طويل.

أبعد أشر يدا دانيال عنه بقوة وقال:أذا كان هذا تهديداً..فأرني ما لديك.

حاول دانيال لكمه مجدداً إلا أن أشر تفاداها هذه المرة وركل بطن داني فتألم وخرج من فمه القليل من الدماء..ولكنه قام ولكم وجه أشر ليسقط من جديد كان يريد أشر أن يقوم ولكنه وجد أن ذراعه قد كٌسرت..

ضحك دانيال وقال بسخرية:كسرت ذراعك..مثلما كسرت قلبي.

أتجه المعلم لهما وقال غاضباً:أنتما هذه ليست ساحة قتال للشجار..ليس لأنكما أبناء مالكين المدرسة ستقومون بما يحلوا لكم..دانيال لقد خيبت ظني فيك..أشر ستذهب مع الممرضة لغرفة التمريض..أما أنت يا دانيال فستذهب إلي الحجز بعد الدوام المدرسي..أنتهي النقاش..-ثم قال موجهاً نظره للطلاب الباقين-..وأنتم هيا على فصولكم لا يوجد شيء هنا لترونه..هيااا.

عاد الجميع لفصولهم وهم يتهامسون عن الأمر..بينما ظلت إيلليا تفكر بما حدث متعاطفة مع دانيال بسبب ما سمعته من حديثهما الذي سمعه الجميع في الساحة..

~..♥♫♪..بنفس الوقت في ذلك القصر الضخم..♪♫♥..~

كان جرس الباب يرن بجنون فأخذت الخادمة تركض لتفتح الباب وكادت أن تقع..وما أن فتحته قالت بخوف وقلق:ماذا حدث؟..ماذا هناك؟!.

ما أن أنتهت الخادمة من الكلام حتى احتضنتها فتاة بقوة وابتعدت عنها وصرخت بفرح:لقد عدددددت!.

انتبهت الخادمة للفتاة التي أمامها وقالت بفرح هي إيضاً:أنسة إيفانسل!.

إيفانسل بسرور:أجل هذا أنا..أخيراً عدت..لقد أشتقت لكم كثييراً.

الخادمة:ولكننا لم نكن نعرف بأنكِ قادمة يا أنستي..كنا قد جهزنا لكِ غرفتك.

عقدت إيفانسل ذراعيها وقالت بخبث ممازح:أردت أن أجعلها مفاجأة لأخي وابن عمي القرد الصغير.

الخادمة بأبتسامة:كم سيسعد السيد دانيال والقرد الـ..-أنتبهت لما تقوله ثم أسرعت بتلعثم مضحك-..والسيد ليوناردو بهذا الأمر.

إيفانسل بضحك:لا لا تقلقي من قولها أمامي..-ثم أكملت بخبث-..اووه هذان الشقيان..لقد أشتقت لمقالبي معهما.

أخذت أيفا تنظر حولها وكأنها تبحث عن شيء ما ثم قالت بتساؤل:أين أبي وعمي؟!..أريد رؤيتهما.

الخادمة:السيد درايك في سفرة عمل ولن يعود لفترة..أما السيد إدوارد فهو في المدرسة حالياً.

عبست إيفانسل وجهها وقالت:يا للخسارة ألن يستقبلني أحد الأن؟.

أتي صوت أنثوي من الوراء قائلاً بسرور:وأين ذهبت أنا؟!.

التفتت إيفانسل لترى امرأة شقراء جميلة جداً تبدو في الثلاثينيات من عمرها..واقفة على السلم بأناقة ورقي..بثوبها الأزرق الناعم الذي أظهرها كعارضة أزياء مازالت في العشرين من عمرها..

إيفانسل بسعادة:زوجة عمي مارسيل!.

ركضت للسلم حتى تحتضنها فضحكت مارسيل وقالت:لن تتركِ عاداتك الشقية تلك أبداً.

ضحكت إيفانسل وقالت بعد أن أخرجت لسانها بطفولية:لا لن أتركها..-ثم أكملت بأبتسامة-..سأنتظر معكِ هنا إلى أن يأتي عمي وداني وليون.

مارسيل بأبتسامة مبادلة:أخيراً أتي أحداً ليؤنس وحدتي..فإدوارد يظل لوقت متأخر في المدرسة ودانيال يذهب للعمل في الشركة إما بُني ليوناردو فيذهب ليركب سيارته الرياضية ويتسابق في مضمار القصر مع رفاقه المتهورين.

إيفانسل بمزاح:لا تقلقي مارسي..فطالما أنا هنا ستشتاقين لوحدتكِ تلك.

أخذا إيفانسل ومارسيل يتحدثان ويضحكان في شرفة القصر منتظرين رجوع الرفاق..


~..♥♫♪..يُتبع..♪♫♥..~

أيش رأيكم بالبارت والأحداث اللي فيه؟..طويل صح
يالله حمسوني أكثر بالردود عشان أنزل البارت القادم بأسرع وقت أن شاء الله
وياااا ويله اللي ما يرد
لا لا أمزح ترا <<<أو يمكن لا

♥♫Tiara.Flower♪♥




رد مع اقتباس
  #19  
قديم 06-24-2019, 05:24 PM
 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك ؟
اتمني ان يكون كل شيء بخير
انتي كده بتهزري بجد
كل ده تأخير
عارفه امتي اخر مره رديت فيها علي روايتك
كانت28/3/2019
يعني قبل 3 شهور
صعب جداً وبجد اضطريت اقرأ الروايه من اول وجديد عشان افتكر
اللي شفعلك بجد ان البارت طويل
حاولي متتأخريش تاني
في ملحوظه صغيره
علي حسب م اذكر انك قولتي في حادثه عربيه
المفروض كنتي تكمليها البارت ده مش فاهمه
البارت كان جميل جداً ولطيف
حبيت دينيس جداً بنت مرحه وحلوه
وايفانسل شكلها شقيه شبه ليونارد
متتأخريش في البارت الجاي
تحياتي
في امان الله


__________________
عيناك لي فقط،و من إبتغي فيهما حُباً قاتلناه حتي تعود لنا أملاكنا حُرة❤.




مدونتي

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 06-24-2019, 07:38 PM
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ســـراب مشاهدة المشاركة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك ؟
اتمني ان يكون كل شيء بخير
انتي كده بتهزري بجد
كل ده تأخير
عارفه امتي اخر مره رديت فيها علي روايتك
كانت28/3/2019
يعني قبل 3 شهور
صعب جداً وبجد اضطريت اقرأ الروايه من اول وجديد عشان افتكر
اللي شفعلك بجد ان البارت طويل
حاولي متتأخريش تاني
في ملحوظه صغيره
علي حسب م اذكر انك قولتي في حادثه عربيه
المفروض كنتي تكمليها البارت ده مش فاهمه
البارت كان جميل جداً ولطيف
حبيت دينيس جداً بنت مرحه وحلوه
وايفانسل شكلها شقيه شبه ليونارد
متتأخريش في البارت الجاي
تحياتي
في امان الله



وعليكم السلام قلبي

معللللللشششش بعتذذذر بس أنتِ أكيييد عارفة معاناة الأمتحانات

مو بس كذا كمان أنحرمت من النت فترة عشان أدرس

بس الحمدلله ان طول البارت شفع لي

بالنسبة للحادث فأنا كملتها في البارت الثاني لو تتذكري

هذا البارت بعد الحادث بفترة

حتي أنا أحب دينيس كثير أصلاً هي تمثلني

أسعدني ردك كثيييير سروووبة

وأن شاء الله بحاول أنتظم في تنزيل البارتات من الأن عشان عيونك

في أمان الله
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عندما يتوقف الزمن يظهر ال ♥♦ joker ♠ Harry Styles أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 278 09-15-2014 09:02 PM
♥♥♥♥♥♥♥♥ ( ♫♪♫♪ أدخل وجاوب >.< ♫♪♫♪ ) ♥♥♥♥♥♥♥♥ إرمين # أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 0 01-27-2014 08:31 PM
♥♫ وَ آنْتَهَى المِشْوَآرْ .. وَ تَخَرّجْنَآآ ♫♥ ◄ إِهْدَآآآآآءْ ☺♪ ► ṣ ι м ǿ عيون التهاني و الترحيب بالأعضاء المستجدين 28 07-01-2013 04:22 PM
♥♫♥♫♥Happy Valentine♥♫♥♫♥,اليوم مولد العشق المنتظر‎February14 نـــدى مواضيع عامة 11 02-28-2013 11:50 PM
♥♥♪♥♫●MyStyle♪♥♫●♥ ♥ alove alaa أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 29 09-11-2010 12:40 PM


الساعة الآن 02:50 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011