عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات طويلة

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree118Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #66  
قديم 08-08-2019, 04:02 PM
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ❆Ɫ ǿ ṉ ǻ مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك جميلتي الجميلة ، ان شاء الله بخير وصحة وعافية يارب
البارت جميل جدا جدا ، مع انك ما ارسلتيه بس انا اجيت بس المرة الجاية ارسليلي الرابط
تخيلت نفسي بمكانها عنجد حبيت سردك جدا مشوق وظريف
بعرف هالفترة مقصرة فحقك بس مشاركة في مسابقة اخذة كل وقتي
بس حاولت اكتبلك رد يشجعك اوني ، ارسليلي الرابط ها
ويلا جانا
آسفة لانني لم ابعث لك الرابط
__________________
الوفاء
غالي جدا....فلا تتوقعه من "رخيص"
رد مع اقتباس
  #67  
قديم 08-18-2019, 03:22 PM
 
البارت السابع
تأخذ مأزر أو ملابس الخدمم لترتديها مستعدة لتبدأ بمهمتها كخادمة .... هذا ماكانت اسمك تحدث نفسها به ليقطع هذا الحوار الداخلي طرق على الباب لتتنهد أسمك لتردف بهدوء
أسمك: من هناك؟
؟؟؟: إنه انا تاي
ليدخل بعدما سمحت له اسمك بالدخول ليردف بعدما دخل
تاي: حسنا على ما يبدو انكي جاهزة لبدأ عملك ؟
اسمك بابتسامة : اجل
تاي : حسنا ... هيا بنا إذن
اسمك : هيا
لينزلو بعدها الدرج سويا ليردف تاي بعدها قبل ان يصصلوواا الى آخر الدرج
تاي بجدية : اسمك اسمعي جيدا الى ما سأقوله لكي ...الآن وقت العشاء و معنى هذا انك ستكونين الى جانب خليل حتى ينتهي من الأكل ... وتنفذي كل ما يطلبه منكي و بددون اعتراض...مفهوم ؟؟
اسمك بتذمر : لكن هذا صعب
تاي : اسمك ككفاكي تذمر وو اسرعي هيا
اسمك بتوتر: لكن مالذي يجب علي أن أفعل االآن؟
تاي: بكل بساطة ستذهبين الى جانبه وتقفي هناك وتنفذي متطلباته
اسمك بعدما تنفست بصعوبة : حسنا لكن ان صرخ بوجهي؟
تاي باستغراب لماذا سيفعل ذلك؟...ان اتممتي عملك فلن يصرخ بوجهك
اسمك: وإن....اسسسممممك[ليقاطعها صراخ تاي الشبه مسموع]
أسمك:حسنا..انا ذاهبة
لتذهب وتسأل الخادمات عن مكان جلوس خليل المعتاد لتذهب وتقف أمام احد المقاعد بعدما علمت أنه مكانه
ليأتي بعدها جميع افراد الاسرة ليجلسوا على مائدة الطعام الفاخرة المليئة بالماكولات المتنوعة لينزل وأخيرا آخر فرد في الأسرة ألا وهو خليل .... لتبلع الأخرى ريقها بخوف بعدما رات صاحب النضرة الباردة و العينين التي تلمع كعيني الصقر لينظر لها باستغراب ...ويزيح نظره عنها بعدما تذكر انها خادمته الخاصة لتفتح له اسمك المقعد لتفسح له المجال بالجلوس ليجلس بدون أن يعير اهتماما للتي تقبع بجانبه ليردف بعدها و اخيرا موجها كلامه نحوها
خليل بهدوء بارد: هيي انت اسكبي لي بعضا من الحساء
اسمكك بهدوء مماثل : حسنا سسيدي
سكبت له الحساء ولكن للاسف سقط الطبق منها ليسكب على قدميها ....ولسوء حظها كان الحساء ساخنا للغاية لتصرخ أسمك من الألم ليلتفت لها تاي و القلق بادٍ على وجه ليسرع باتجاها
تايي بقلق: أسمك ....هل انت بخير
اسمك بالم: اجل انا بخير لا تقلق ...ساذهب لاغير ثيابي وآتي
تاي: حسنا ساوصلكي...فأنت لا تستطيعين المشي
اسمك: حححسنا هيا
ليصعدوا بينما الآخر لم يحرك ساكنا غير مهتم بما يدور حوله
لتنزل بعدها اسمك بعدما غيرت ثيابها الى اخرى جديدة

لتردف بحرج
اسمك : آسفة على ماجرى...سانتبه في المرة القادمة
ليردف الملك بعدها بهدوء : لاباس بنيتي ....المهم انكي لم تصابي بأذًا ...صحيح؟؟
أسمك بينما رأسها مازال باتجاه الارض: لا لم أصب سيدي فقط احترقت قليلا لكن يمكني اكمال عملي ...شكرا لك
ليردف خليل بعدهها ببرود مخيف :اتبعيني
اسمك : لكنك لم...
خليل بحدة: قلت اتبعيني
اسمك تبعته بصمت من شدة خوفها من نبرته الحادة المخيفة
استغرب تاي من تعامل خليل لاسمك ليكمل طعامه بهود مقررا ان يسألها في الغد او بعد ان ينهي عشاءه...
في الجهة الأخرى
في الطابق الثاني
كانت اسمك جالسة فوق سرير ذلك البارد بينما هو يدلك جرحها لتردف بعدها اسمك بحرج
اسمك: لم يكن عليك فعل هذا ... كان بامكاني تضميد جرحي بنفسي
خليل بهدوء: اصمتي .....لماذا تبعتني الى هنا
اسمك:....لارد
خليل بحدة : أجيبي
اسمك: لقد طلبت مني ان اصمت و بعدها تسألني ....أرجوك حتى انا لدي عقل افكر به ..إما ان أصمت أو أتحدث
خليل: هيا اجيبي
اسمك بتوتر: على ممماذا اجيب ...أنا حتى لالا أعرفك ...كيف لي ان اتبعك...يمكن أنك شبهتني فقط...فأنا لم يسبق لي أن رأيتك في حياتي
خليل بخبث: حقا؟؟
اومات اسمك بنعم و على وجها علامات التوتر و الخوف
ليكمل خليل تضميد جرحها ويضغط على ساقها عمدا لتصرخ الاخرى بصراخ شبه مسموع لتنظر له لتجده يبتسم بانتصار لتردف بهمس
اسمك: لئيم
خليل : ماذا قلتي؟؟...
اسمك بابتسامة مزيفة : لاشيء
__________________
الوفاء
غالي جدا....فلا تتوقعه من "رخيص"
رد مع اقتباس
  #68  
قديم 08-18-2019, 07:20 PM
 
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك سمية ان شاء الله بخير وصحة وعافية يارب
اخخخ بس حابة روايتك من جد لما اكمل البارت احزن ، روايتك من جمالها صرت انتظرها كل يوم
بس عندي سؤال ليش ماركبتي الطقم الي اعطيته لك ؟ ، ماعليكي
المهم احس خليل هذا خبيث كثير يخرب بيته ، اخ بس عم بتخيل تاي الجميل
لو كنت في موقفها بصفعه عنجد ، نزلي البارت بسرعة رح اتلاشى اذا ماشفت التكملة
كمليه بليز ، المهم احييك بارتك وروايتك جميلين
ابذلي جهدك ، اوني فايتنغ ، ارميتا كانت هنا
__________________

لسانك حصاانك ان صنته صانك وان اهنته اهانك ، كن انت
Fly in the wide sky
استعدوا سنسحركم بفخامتنا


رد مع اقتباس
  #69  
قديم 08-19-2019, 07:37 PM
 
يعطيكي العافيه حبيبتي البارت روووعه واظن ان الاحداث ستصبح اكثر تشويقا ارجوكي لا تتاخري في البارت القادم اظن ان لخليل بعض اللطف في قلبه وان تغير فمازال يحب الاثاره اظن اني سوف اشهد الكثييير من الاثاره😍😍😍😍
__________________
أرواحنا رقيقه كنسمة صيف عابرة
وغاضبة كإعصار في قسوة برد قارص
رفقا بها علها تبقى في فصل صيف جميل
حتى لا تحطم من حولها كل ماتم بنائه من سنين
رد مع اقتباس
  #70  
قديم 08-25-2019, 01:48 PM
 
أحببت مصاص دماء
بعد ان انتهى خليل من تضميد جرحها ....نزلا سويا الى حيث تجلس الأسرة , رئى تاي أن ساق أسمك مضمدة فعرف أن خليل من ضمد لها الجرح ليبتسم بخفة حيث لمحته أسمك يبتسم لتردف باستغراب
أسمك: مابك؟؟...لما تبتسم هكدا؟؟
ليغمز لها تاي وينظر الى ساقها لتفهم قصده لتنظر له بهده الطريقة لتقول بهمس: أحمق ...بما يفكر يا ترى؟؟..لاااا...لايستطيع التفكير بتلك الطريقة .... ليقطع كلامها هدا تحديث الملك اليها
الملك: هل ضمدتي جرحكي يا ابنتي؟؟....
اسمك: هاا؟...أأأجل ...أجل ..لقد ضمدته بنفسي ...أنا قوية يا سيدي لا تقلق علي......آاااا....لم تكمل كلامها إلا و انها أحست بقرصة في يدها لتنظر حولها لترى خليل ينظر لها بحدة لتقول بحرج....: في الواقع ساعدني في تضميده سمو السيد خليل ....ههههه
ليضحك جميع من على المائدة ويكملوا طعامهم بهدوء بينما هناك أعين تراقب أسمك من بعيد في كل خطوة تخطوها
؟؟؟؟: ماهده الفتاة التي حلت علينا الآن ؟؟...اخدت أنظار الجميع ... حتى خليل ...يجب أن افعل شيئا قبل ان تاخد خليل من بين يدي إنه لي فقط.....سأريك من اكون ايتها السلحفاة القصيرة
كانت اسمك تتبع خليل في كل خطوة يخطوها فهدا عملها كخادمته الخاصة ... ليردف بعدها مسببا فزع الاخرى فهو لم يتحدث طول الطريق
خليل: آنسة اسمك ...
أسمك بفزع:عاااا....آسفة لقد أفزعتني ...مادا هناك سيدي سمو الامير؟
خليل : اسمعي غدا هناك حفلة للملوك و الامراء بمناسبة عيد ميلاد تاي ...
اسمك: حقا ؟؟..لكن مادا علي أن أفعل؟؟
خليل:لاتقاطعيني..يجب ان تستيقظي باكرا فكما تعلمين أنكي خادمتي الخاصة ...فيجب أن تجهزي ملابسي صباحا باكرا ..وعلي أن أجد فطوري فوق مائدة الطعام المخصصة بغرفتي ....وكاس قهوتي في الشرفة ...هل هدا مفهوم؟؟...
اسمك بصدمة: حاضر
خليل: حسنا و الآن يمكنك الدهاب للنوم
أومأت له اسمك بنعم ليدخل غرفته ويغلق الباب خلفه ...استدارت اسمك لتفزع بعدما رات تاي ...ليقوم الآخر بالضحك على حال صديقته الوحيدة لتردف بعدها اسمك بتدمر: ياااا...ليس مضحكاً أبداً
تاي: هههههه...حسنا أعتدر ...أرجو انكي لم تنسي لما اتيتي الى هنا؟....همم
اسمك : لا لم أنسى ...حسنا اين المكتبة الآن؟
تاي : امسكي بيدي فهي تتواجد بخارج القصر وليس بداخله ....لتمسك بيده ويختفيا فجاة وبعد مدة وجدت أسمك نفسها بخارج القصر بالتحديد قرب مكتبة مخيفة نوعا ما , لتردف بتوتر: تاي ...هل هده هي المكتبة حقا؟
تاي : أجل لا تخافي ... فأنا معك , هيا تشبثي بي لكي لا يحصل لكي مكروه
اسمكك حسنا
لتمسك بيده ويدخلا من بوابة المكتبة الكبيرة لتُفتح البوابة و تصدر صوتا مخيفا ...لتمسك اسمك بيد تاي بقوة فهي لا تخاف الا من الظلام و الاصوات المخيفة
تاي: لا تخافي انا معك
كانت المكتبة مخيفة بحق ... الظلام دامس بالداخل ..العناكيب منتشرة بكل مكان ...الغبار كثيف وكأنه ضباب ...فجأة يصدر صوت صراخ فتاة
آااااااااا
لتصرخ اسمك بصراخ شبه مسموع بعد سماعها لدلك وتغطي راسها بصدر تاي
اسمك بخوف: تااي ..أرجوك لم أعد أحتمل ...أنظر لم نوشك على الدخول وقد سمعنا هدا الصوت ...أرجوووك انا لا أكاد أحمل نفسي ...هيا لنعد
ليردف تاي بهدوء ليطمئن تلك التي بين دراعيه
تاي: أسمك ...أرجوكي تشجعي انسيتي هدفنا الدي جئنا من اجله...ارجوكي ...أخي في خطر ... انا بحاجة لمساعدتك ...أرجوك ...فلم يتبقى لي الا أنت
اسمك بعدما استجمعت قواها: حسنا هيا بنا..
تاي : شكرا لكي
ليكملا طريقهما نحو هدفهما وفجاة
__________________
الوفاء
غالي جدا....فلا تتوقعه من "رخيص"
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احببت مصاص دماء لكن هل...... الكبرياء القاتل روايات طويلة 20 08-19-2019 07:45 PM
احببت مصاص دماء عصفورة الأحلام أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 0 02-05-2019 10:09 PM
رواية مصاص دماء ( احببت مصاص دماء واحبني ولكن كيف ؟) مياكا الحان شاعره أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 1 04-22-2016 04:49 PM
رواية احببت مصاص دماء واحبني ولكن كيف ؟؟ مياكا الحان شاعره أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 2 04-22-2016 04:47 PM
{أنا مصاص دماء....2....} Red evil أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 198 10-19-2012 12:50 PM


الساعة الآن 05:21 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011