عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيــون الأقسام العلمية > تحميل كتب مجانية, مراجع للتحميل

تحميل كتب مجانية, مراجع للتحميل كتب مجانية, كتب عربية للتحميل, كتب ألكترونية, كتب اجنبية, كتب تعليمية, مراجع عربية,كتب للتحميل, كتب للقراءة.

Like Tree30Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-17-2019, 02:59 AM
 
ذهبي أنتم يا بشر مهووسون بالكماليات - رواية الجن " حَوجن ".





-سيلڤر








رواية خيال علمي من تأليف الكاتب والمخرج السعودي “ ابراهيم عباس ” وهي أول رواية للكاتب ،
نشرت لأول مرة في عام 2013 ، نالت إقبالا جماهيريا كبيرا في جموع الوطن العربي ،
وحصلت على نسبة مبيعات عالية جدا منذ صدورها إلى تاريخه حيث تجاوزت مبيعاتها أكثر من
40.000 نسخة منذ أول أسبوع من نشرها ، كما تم ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية والإسبانية.



تحكي القصة عن علاقة حب نشأت بين شاب من عالم الجان يدعى ” حوجن ” وهو بطل الرواية
يتميز بوسامته بين عالم الجن وينتمي إلى عائلة محترمة ، درس الطب وحصل على درجات متفوقة ،
أحب حوجن فتاة عشرينية من عالم الإنس تدعى ” سوسن ” وهي ابنة الدكتور عبدالرحيم
وهي فتاة متفوقة في جامعتها وبشوشة الوجه ، تواجه الكثير من الضغوطات النفسية والمشاكل
في حياتها ورغم ذلك الابتسامة لم تفارق شفتيها ، وهذا ما أثار إعجاب الجني حوجن لها
مما جعله مفتونا به لدرجة أنه استخدم لعبة الويجا التي لعبتها سوسن مع صديقاتها
حتى يوصل مشاعره إليها ومع الأيام , تتعرض سوسن لوعكة صحية أدخلتها إلى العناية المركزة
مما شكل خطورة على حياتها وذلك بسبب حوجن إلا أنه بكل ما يكن لها من مشاعر للحب
ضحى بكل ما يملك لإنقاذ حياة محبوبته ، وفي آخر الرواية يتفاجأ القارئ بنهاية لم يكن يتخيلها.





- بطل القصة جنيّ في 90 من عمره و يملك قوى خارقة بالتأكيد لأنه إبن ميحال المارد العظيم.


- سوسن بطلة قصتنا تبلغ من العمر 23 ربيعاً , و معشوقة حوجن الإنسية فتاة بشوشة
و تحب الأزهار و لكنها تواجه ضغوطات و وعكة صحية تدخلها إلى العناية المُركزة.


- جنية في غاية الجمال و كل من ينظر إليها يُسحر من جمالها و طيب خلقها تمتلك
جمارى قوى خارقة عن بقية الجنيات و إبنة عم حوجن و خطيبته.


- فتى فاحش الثراء فوالداه في مجال الأعمال إياد فتى متهور و يكن مشاعر كبيرة لسوسن.


- والدة حوجن و زوجة ميحال المارد العظيم و هي جنية من آل نفر المُسلمون ,
أم حوجن متفهمه و لطيفة ولا تؤذي أحد تمتلك قوى خارقة أعطاها إياها زوجها ميحال.


- جد حوجن و أب والدة حوجن , شخص حكيم و واعي و ذو وقار.


- أب حوجن , يعتبر من أعظم المارديين في عالم الجن كانت قوته جبارة ولا يقدر عليه أحد
حيث يستطيع جعل كل الجان خدم له , و لكنه ترك كل المال و المكانه و الجاه من أجل حب حياته.


- صديقة سوسن , خلود لديها حس فكاهي و إيضاً لديها قوى خارقة في إستشعار الجان.


- ملك الجن الحالي , قوي و متسلط ولا يحب شعبه و يرمقهم رمقة الإحتقار ,
يستخدم للأعمال السُفلية و يتعاون مع السحرة و المشعوذين.


- والد سوسن , رجل ذو وقار لطيف و طيب و يحب أبنته سوسن جداً جداً ,
و لكنه ضعيف الشخصية و يستطيع أي شخص يغير أفكاره ستعرفون لما في الرواية.


- أخ جمارى , عفريت قوي و لديه خطط جهنميه و شريره مثله , مع مرور الأحداث تتغير شخصيته.


- صديق والد سوسن " عبدالرحيم " , شخص طماع و جبان لا يهمه سوى المال و سبب دس الأفكار السامه.


- ساحر و مشعوذ يتعاون مع الجان.



“ من الحمق أن نعتقد أن الشرك هو فقط في السجود لحجرة أو بقرة، الشرك بذرة في القلب تجعله
يتعلق ويؤمن بغير الله.. ولذلك علمنا المصطفى أن نتعوذ منه.. لأنه لا يأتي بلافتة ،
بل يأتي متخفيًا مستترًا بستار ديني. ”

“ الإنسان بطبعه جشعٌ منوع , يؤوسٌ هلوع , قنوطٌ جزوع , مع علمه أن أجله مقطوع ,
وأنه لن يموت من جوع! لو كنت إنسيًا وأعلم أنني لن أعمّر سوى ستين أو سبعين سنة فقط،
فسأقضي هذه السنين القليلة بين أحبابي، أشبع منهم قبل أن أفارقهم وأندم.. كما تندمون أنتم.”

“ نحن نبني بيوتنا في أيام، و أنتم تمضون نصف أعماركم في بنائها، و النصف الباقي في إتمام إكسسواراتها”

“ الأم تعرف كيف تنسج عواطفها لمصلحة أبنائها، تقسو عليهم لتدفعهم دفعاً عن ما يضرهم،
و إذا ما تضرروا تكون الملاذ الحاني لهم. ”

“ لا فرق إلا بالتقوى، و لكنهم للأسف يقدمون النسب على التقوى”

“لا أعتقد أن أيا منكم أحسّ بهذا الشعور من قبل، شعور طاقيّة الإخفاء: أن ترى شخصًا لا يراك،
أن تحمل هموم الدنيا وبجوارك شخص يضحك على مشهد كوميدي في التلفزيون،
أو أن تستيقظ من نومك فجأة على صوت شجار عائلي محتدم لا يخصّك”



- هنـا -



- رأئي الشخصي عن رواية حَوجن : بالنسبة ليّ هي أول رواية فيها تصنيف رومانسية أقرأها,
أنا مو محبي الروايات بس هَالرواية جَذبتنيّ بشكل كبيرَ رغم أن قصتها حاضرة في منصة الروايات
بس هالرواية قصتها تميزتَ من حيث الأحداثَ التفاصيل المعلومات السرد الحوار الشخصيات ,
كل شيءَ فيها يخليك تسبح بعالم الخيال أو عالم الجن ربما ؟ من يدري كل شيء جائز ؟
الكتاب ليس مجرد قصة فقط ! بل يوجد به الكثير من الحقائق .. حبيت التضحيات ألي صارت
في النهاية خصوصاً آخر فصلين تأثرت بشكل كبير لدرجة ما قدرت أحبس دموعيّ و سالت دموعي على خدي
خذتني مسيرة الـ 307 صفحة حتى أوقفتني كلمة " النهاية " عندما وصلت لهذه العبارة
أحس أني أبغى أعرف المزيد و حسيت أني عشت معهم فترة طويلة و ما أبيها تخلص
فرحت مع فرحهم و حزنت مع حزنهم ..كمية المشاعر هذي نجح الكاتب في إيصالها لنا بشكل ملحوظ
أنصحكم بِ قرائتها فعلاً رواية بطلة , أعطيها 8.5/10 .



__________________


سُبحان الله | الحمُدلله | لا إله إلا الله | اللهُ أكبر | أستغفرالله | لا حول ولا قوة إلا بالله
القرآن الكريم | أذكـار الصبـاح | أذكـار المسـاء



التعديل الأخير تم بواسطة ѕιlνεr ; 01-17-2019 الساعة 03:24 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-17-2019, 10:04 PM
 
برونزي





السلام عليكم
كيف حالك منفي؟
ان شاء الله تكونين بالف خير.

متشوقه جداً جداً علشان اقراء الروايه وجاري تحميلها..
بحب النوع دا من الروايات بحب الرعب والرومانسية
وواضح انها روايه تجمع المجالين.


حبيت طريقه عرضك للموضوع من التصميم لفقرات الموضوع واتكلم عن الروايه.
ابدعتي ما شاء الله.
أكيد لي عوده بس أبدا اقراء الروايه وباجي اقول رائي

دمتي في حفظ الباري
__________________


[/url]





فيس بوك
| ذكره | بصمه
|| ×™ للذكره ™× |
| ذكرة جيهان الغاليه | شكراً عمده
[/B]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-17-2019, 10:20 PM
 
برونزي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك منفى الرائعة؟؟
كعادتك مواضيعك فيها شي مختلف نوع من البساطة المحببة
طريقتك بالطرح مميزة جدًا
صراحة سمعت عن الرواية كثير لكن ما جذبتني
لكن الحق يقال أنت شغلتي فضولي جداً لمعرفة المزيد
الاقتباسات راقية بصدق و بينت أسلوب الكاتب المبدع
و عطتنا لمحة عن طريقة تفكير بعض الشخصيات
رح حملها وشوف :" class="inlineimg" />
يعطيك العافية ننتظرك مع كتاب جديد تشاركينا به
دمت برعاية الله
__________________

وما من كاتب إلا سيفنى ويبقى الدهر ماكتبت يداهـ فلا تكتب
بخطك غير سطراً يسرك في القيامة أن تراهـ


سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
كن هادءاً كالماء، قوياً كالدب، شرس كالمستذئب

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 01-18-2019 الساعة 12:38 AM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-26-2019, 09:18 AM
 
برونزي



حوجن بن ميحال الفيحي جان
ولدت في عوالم الجن لست انسان
جدي إلياسين النفري
نسله من نفر استمعوا لآيات القرآن
حياة والدي انتهت بعشق امرأة
والدي من ملوك الجان وعشق مسلمة
جزء من عمري انقضى لم القى فيه انسي
نسيت ان في عالمنا جنس غير جنسي


سمعت عن هذه القصة من قبل ولم يخطر في بالي أنها
من رواية.. بشكل عام لا تجذبني الروايات العربية
ولكن قد ألقي نظرة عليها بعون الله.

شكراً على الموضوع الطيب والطرح السلس

تم التحميل، تحياتي.


التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 02-15-2019 الساعة 10:25 PM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-09-2019, 07:13 PM
 
برونزي





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكِ حبيبتي منفى
رواية حوجن من أحب الروايات إلى قلبي
قرأتها عندما كان عمري 16 سنة
بصراحة رواية رائعة جداً من حيث الطرح والاسلوب
بها جاذبية وسحر تجعلك تعيش كل لحظات وكأنك جزء من الرواية
عندما قرأت موضوعك أعادت لي تلك الأيام التي قرأت فيها هذه الرواية
موضوع جميل من كل النواحي
شكراً لك سوف أحمله الآن
دمتِ بود
في أمان الله
وفقكِ المولى
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 02-15-2019 الساعة 10:26 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
*the promise of life*.."وعد الحياة"..رواية مشتركة بين"سيموني اوزوماكي"و "ايرزا سكاليت".. مـــدى أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 44 11-03-2012 04:20 PM
""لعشاق الساحره"""""""اروع اهداف القدم 92-2005""""""ارجوا التثبيت""""""" mody2trade أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 2 05-14-2008 02:37 PM


الساعة الآن 06:21 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011