عيون العرب - ملتقى العالم العربي

عيون العرب - ملتقى العالم العربي (https://www.3rbseyes.com/)
-   نور الإسلام - (https://www.3rbseyes.com/forum5/)
-   -   مشاركات المشرفة لون السحاب رحمها الله (https://www.3rbseyes.com/t576573.html)

ذكريات باقية 01-01-2019 12:50 AM

مشاركات المشرفة لون السحاب رحمها الله
 
بسم الله الرحمن الرحيم

هذه كلمات ومشاركات نافعة لاختنا لون السحاب رحمها الله أضعها هنا

لعلها تكتب في ميزان حسناتها , رحمها الله وغفر لها , كنت أستفيد من مشاركاتها الطيبة النافعة ..



لبّيك إن العمر دربٌ موحشٌ إلا إليك يا رب


عندما تلتجأ الى الله
تتنزل عليك السكينة بقدر ما في قلبك من الإيمان واليقين



في كُلّ محطّة

تَحتاج أن تكُون وحيداً لِـ لَحظات

فالوحده توقظ بداخلِنا ضمائرُنا

فـ " نتذكّر أخطاءنا " لِـ " نتُوب عنها "




﴿ ربكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ ﴾

‏لا تَضرّك ظُنون الخَلق وآراؤهم !
‏أصلح مَا بينك وبَين اللـه ،
‏ثم امضِ فَهو بِك أعلم.




من أشرق قلبه بالنور لم يعد فيه متسع للظلام

ومن سمت روحه بالتقوى لم يجد مستقراً إلا الجنة





ولا يذوق العبد حلاوة الإيمان، وطعم الصدق واليقين
حتى تخرج الجاهلية كلها من قلبه.

ابن القيم / مدارج السالكين




ثق أنك من السعداء ..!

ما دامت أفكارك دائما مع الله



﴿إِنّي أَخافُ إِن عَصَيتُ رَبّي عَذابَ يَومٍ عَظيمٍ﴾

ذكر بها قلبك حين يضعف !




إسحب نفسك سريعاً عندما يتجه الحديث في أعراض الناس....



“‏مهما وصلت ، ومهما حققت ، ومهما بلغت ..
انتبه ، أن تتخلى عن شعور الافتقار إلى ربك .
اللهم اجعلنا أغنى خلقك بك وأفقر عبادك إليك”..




أن تُحبّ الله حقّا ..
يعني أن تصدق في ولائك .. في حمدك وشكرك وعبادتك
في رجائك وامتنانك .. في صبرك على الإبتلاء وفرحك بالنعم ..
أن تحبّ الله حقّا ..




كيف أحزن و أنت ربي
كيف أحزن و همي له رب أنت هو ..!!
إن أصابني ..
جعلت لي في التقوى منه مخرجا ..
( و من يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لايحتسب)
كيف أحزن أنا إن مرضت ..
وعنــدك شفـــائي و صحتي و قوتـي ..!!
( اللهم أنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقما )
كيف أحزن .. إن ضاقت بي الدنيا بما رحبت ..
فإليك ملجئي و راحتي ..!!

ذكريات باقية 01-01-2019 12:59 AM

ولا شيء أنفع للقلبِ من خُلوةٍ طويلة، يُحاسب فيها نفسه،
ويُعيد ترتيب ما تبعثر منها، ويقودها لله رُغماً عنها
حتى تستقيم



وحين يهبك الله قلبًا حيًّا ، تضيق عليك الحياة من أجل ذنب ارتكبته ،
أو طاعة قصرت فيها ، فما أسعدك بقلبك والله "




إصنع الي الله طريقاً لايراك فيه أحد ولا يعلمه أحد،
خبئ لنفسك صالحات تنفعك يوم
لاينفعك أحد



من ظن بالله خيراً فلن يُخيب ظنه،
ومن شكره على نعمه زادهُ من فضله،
ومن توكـل عليه فهـو كـافيه وحسبه...



كلما منعت نفسك هَواها
منحك ربك هُـداها




مرتكب المعصية مسلمٌ مذنب ومؤمنٌ ناقص الإيمان.
لا يجوز تكفيره بمجرد المعصية،
وإنما الدعاء له بالهداية والستر والمغفرة.
اللهم تجاوز عنا وعنهم أجمعين.


زهراء! 01-01-2019 01:11 AM

رحمها الله واسكنها فسيح جنانة
لطالما كان كل ماتكتبه مريحا للنفس ومفيدا لصونها عن الخطأ وتقوية الايمان
استفدت من كل ماطرحت وماهدت به الى الخير
اللهم اكتب لها كل اعمالها الصالحة في ميزان حسناتها
شكرا لجهودك اخي

هدير طه 01-01-2019 01:17 AM

الله يرحمها ويغفرلها ويثبتها عند السؤال

Gene 01-01-2019 06:19 AM

الله يرحمها ويغفر لها ويسكنها فسيح جناته


الساعة الآن 06:26 PM.

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011