عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات طويلة

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree68Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #26  
قديم 08-16-2017, 05:37 PM
 



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكِ يا جميلة؟ ما أخبارك؟
شكرًا جزيلًا على الدعوة أنا متحمسة بالفعل للرد هذا اليوم > كف
ولهذا من دون مقدمات فاشلة لننتقل سريعًا إلى الفصل الجديد
وقبل كلّ شيء، تنسيقٌ لطيف وجميل هكذا صارت روايتك أروع
الأحداث تزداد تشويقًا وإثارة ولا أنكر أنّني تفاجأت مما حدث بالفعل ظننت
أنّ كلّ شيءٍ صار على ما يُرام فقط ليظهر لنا هذا الشخص المدعو كازلوس من جديد!
فعلًا... أنتِ تملكين أفكارًا مميّزة
مسكينةٌ حقًا الصغيرة سيلين، ليس لها أيّ ملجأ الآن، ترى ما الذّي سيحدث لها؟ أرجو
أن يمر كلّ شيءٍ على خير ما يرام
ليس لديّ أيّ ملاحظاتٍ أخرى ، فقط فيما يخص طول الفصل والأمور التي
ذكرتها في ردودي السابقة الحقيقة أنّ هذا الفصل أفضل من سابقه
لديك قلم مميّز وأسلوبٌ فاتن مشجع حقًا على متابعة كتاباتك
أنا متأكدةٌ من أنّ الفصول القادمة تخبئ مفاجآت كثيرة و لا أطيق صبرًا لاكتشافها
سأكون في اِنتظارك لذا اِستمري، بالتوفيق
دمتِ بود حب6


__________________
لا إله إلا الله
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 08-16-2017, 11:02 PM
 

مرحبا جميلتي
قرأت الفصلين معًا و تعلمين بسبب القصَر لَم يكن ذلك شاقًا
أمزح أقدّر ظروفك

و من نهايتك أبتدي


وقعت سيلين ضحية الزعيم كارلوس...بينه و بينها قضية عائلية...
ذلك الزّعيم المجرم
ترى ما هي تلك القضية بينه و بين بطلتنا
تشكّل سيناريو كارثي في بالي
لا أريد البوح به ، سأنتظرك بشوق لتكشفي السّتار عن هذا الأمر

كارلوس أخطر زعيم...سايمون لديه حساب قديم معه ...أقسم أن ينتقم له...
نعم كارلوس يبدو فعلا خطر و ال"علقة" معه صعبة
أمّا سايمون فهو حكاية أخرى
مِن أين عرف سيلين؟ لِمَ يهمّه أمرها ؟
و يا ترى هل حسابه القديم مع كارلوس يتعلّق ببطلتنا
بشكل أو بآخر؟!

عزيزتي أنت شاطرة حقّا بجعل القارئ يتساءل
عامل التّشويق لديك يعجبني
إضافة إلى بساطة أسلوبك، مع التّحسّن الملحوظ في الصياغة

إنّما لا أخفيكِ، رحتُ أرسم لنفسي صورة عن طِباع الشّخصيّات،
تلكَ الصّورة كان بإمكانك أنت إيضاحها لنا،بعبارات بسيطة أثناء السّرد و الحوار

فمثلا عندما ضحك جون من شدة خوفه
الموقف أعطاني انطباعًا بأنه شخص ظريف .
قد تكونين فعلتِ ذلك صدفة
لكن دعيني أخبركِ بأنّها طريقة جميلة سيفيد استخدامها عمدًا مستقبلًا
لتعرّفينا على طباع الشخصيّات

أيضًا عزيزتي
تمهّلي لبعض الشّرح الذي يقنع القارئ

فمثلا عندما تمكّن جون مِن زيرو ...
كلاهما معه سلاح ، و أكيد زيرو لن ينتظر جون ليطلق عليه
منطقيًّا يُفتَرض أنّهما تعاركا بالأيدي مثلا
و استطاع جوني نزع سلاح زيرو ومن ثمّ أطلق عليه
^
طبعًا لا أفرض عليك شيئًا هنا
فهو مجرّد مثل لتوضيح كلامي


عزيزتي، أشكرك لاستمراركِ بإرسال الرّوابط
و آمل أن تعليقاتي ليست ثقيلة عليك

تابعي و أنا معك happy2




__________________







رد مع اقتباس
  #28  
قديم 08-19-2017, 04:16 PM
 
ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
لماذا توقفتي يا مجنونة يلا كملي
ياااااااااااااااااااااااااي ولله متت حماس
بسرعااااااااااااااااااااااااااااااااا يلا كملي يا اللهي
شو رح يصي شو رح يصير شو شوش ووووو
كملييييييييييييييييييييييييييييييي
_________"ملاحظة"_____________
حياتي انا لولو هيهيهيهيهيهيهيهي " class="inlineimg" />
غيرت حسابي......😑للا تسالي ليشحب6
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 08-19-2017, 08:41 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center][/ALIGN][/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN][ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:100%;background-image:url('https://store6.up-00.com/2017-08/150160891100192.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
كيف حالك عزيزتي؟
اتمني أن يكون كل شئ بخير
البارت رائع
الاحظ ان الاحداث تزداد تشويقآ واثاره
لكن ايضآ البارت قصير ولا استطيع ان اندمج مع الروايه بسبب قصر البارت
وايضآ انسي الاشخاص بسرعه بسبب طول الفتره التي بين البارت والبارت الاخر
بٱنتظار البارت القادم
واصلي إبداعك
دمتي بود
هذا الرد برعايه


[/ALIGN]
[ALIGN=center][/ALIGN][/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________
عيناك لي فقط،و من إبتغي فيهما حُباً قاتلناه حتي تعود لنا أملاكنا حُرة❤.




مدونتي

رد مع اقتباس
  #30  
قديم 08-20-2017, 01:49 PM
 
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالبة العقول

[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url(' https://store6.up-00.com/2017-08/15025847958822.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]






تذكير بالفصل السادس

وقعت سيلين ضحية الزعيم كارلوس...بينه و بينها قضية عائلية...كارلوس أخطر زعيم...سايمون لديه حساب قديم معه ...أقسم أن ينتقم له...


دخل الى تلك الغرفة.حيث تلك الفتاة صاحبة الشعر الأسود الطويل مرتدية لباسا أبيضا يخص المستشفى...جالسة هناك و بعض الضمادات على كتفها,جالسة بدون حراك,انتبهت الى ذلك الواقف أمامها...وقالت فجأة حين تذكرت شيئا:

-أنت منقذي...!

اقترب منها سايمون,بهدوء يحملق في وجهها قال و هو واقف بقرب السرير:

-أنا سايمون و الذي ساعدك صديقي جون...

لمحت تلك الضمادات التي تلف كتفه و سألت:

-هل أصبت أنت أيضا؟

رد بهدوء وهو يتحسس مكان الاصابة:

-أجل جرح بسيط...

بعدها أنزلت رأسها بحزن وسألت بهدوء:

-أرادو قتلي...أليس كذلك؟

قال بهدوء و هو يبعد عينيه عنها:

-أجل...

وسألت أيضا:

-هل علمت والدتي بما حصل..؟

كان يخشى هذا السؤال...بما سيجيب؟ الحقيقة مؤلمة...أخذ نفسا طويلا...عليه أن تعلم ليس لديه حل اخر:

-انتهى أمرهم هم أيضا...

قال لها ذلك و معالم وجه الجدية لم تتغير..هي الأخرى لم تصرخ أو يغمى عليها...اتسعت عينيها و سألت باستغراب:

-اذا لم يبقى أي أحد؟

أومأ برأسه..ثم تنهد بقوة...وسألها السؤال الذي أزعجه ولم يجد اجابة له:

-ماهي علاقتك مع العصابة؟

نظرت اليه وقطبت حاجبيها ثم قالت وهي تنظر الى داخل الغرفة:

-لا أدري...

قبل أن يسأل شيئا اخر..دخل جون الى الغرفة وهمس لسايمون ببضع كلمات...ثم خرج معه..تقدم من ذلك الرجل الأربعيني...ذو شعر أشقر و عينين بنيتين...هتف مبتسما:

-مرحبا....

نظر اليه سايمون من أعلى الى الأسفل و سأل:

-من أنت؟

رد ذلك الرجل بسرعة:

-أنا جيو عم سيلين...

سأل سايمون بك:

-وكيف أصدقك؟؟

انزعج جيو منه وقال بنفاذ صبر:

-اسألها....

تجاهل سايمون كلامه و سأله:

تنهد ثم قال:

-اتصل بي أحد الجيران....

تجاهله سايمون مرة أخرى ودخل الى الغرفة أما جيو شعر بالغضب منه ومن طريقته في التحدث...عند سايمون نظر الى سيلين ولانت تعابير وجهه...ثم سأل وهو يجلس على السرير:

-هل تعرفين شخصا يدعى جيو؟

وضعت سيلين اصبعها تحت ذقنها وهي تفكر...رفعت حاجبها وسألت:

-انه عمي...لكن لما تسأل؟

تنهد ثم قال:

-ربما سيأخذك معه...

ضحكت بسخرية...ثم قالت بعد أن اختفت تلك الابتسامة:

-هل تمزح أم ماذا؟هو لن يقبل بذلك أبدا...مستحيل...

قاطعها سايمون وهو يقطب حاجبيه قال سائلا:

-لحظة لما تقولين ذلك؟

ردت بهدوء وابتسامة حزينة على شفتيها:

-هذا لأنه لن يرغب بوجود بقربه....عائلتي لم ترغب بوجودي أبدا...

لم يرد عليها بل بقي ينظر نحوها داهمه سؤال لما هي غير مرغوبة؟؟؟قالت بهدوء فجأة:

-وأنت لما أنقذتني....كان عليك أن تتركني أموت...

انزعج وقال بسرعة:

-ما هذه السخافة؟

قاطعته وهي تصرخ والدموع على خدها:

-عن أي سخافة تتحدث.؟أنا ليس لي حياة أعيشها...لست مرغوبة من قبل الجميع...لما أنقذتني وما دخلك بي...

قاطعتها تلك الصفعة التي تلقتها منه قال بغضب:

-يكفي...تفاهة...ماهذا التفكير؟

وضعت يدها على خدها وقالت بصوت متقطع:

-أنا..اسفة..









[/ALIGN]
[/
__________________



نختبئ في حضن الصمت

عندما ندرك أن ما نحاول

شرحه لن يفهممطلقا!


الألم الكبير لا دموع له!

التعديل الأخير تم بواسطة سالبة العقول ; 08-20-2017 الساعة 02:19 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:04 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011