عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي > روايات الأنيمي المكتملة

Like Tree326Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 5 تصويتات, المعدل 4.80. انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 03-09-2017, 07:37 PM
 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيف حالك اكسينو عساك بخير
اسمع تراك فاضي و نحن مو زيك
تغيب يوم ينقص الرد صفحة كما تقول xddd
جديا لقد اكثرت من الاكسدة حتى ان لون الخط صار بلون الصدأ خ

احم الى الجميلة المتعوب عليها على حد قول صاحبها"التدقيق ليس من عمله "
الزهرة الثالثة
الاحداث لم تكن كما توقعت
عندما سمعت بيارين الكلمات" مارتيليو دي جاستيسيا : إيستيرياس كوندينادوس "
ظننت ستحل عليها كارثة لا ان يكون الناطق بالتعويذة او ايا كان نوعها منقذها"غوبر" هل هذا اسمه؟؟؟؟
الفصل جميل حتى اني لا اعرف ما اكتب عنه
الزهرة الرابعة calv وقفة لكن هل هذا عنوان الزهرة؟؟
لا اعلم انه جميل ايا يكن
كل احداثثها مثيرة للغاية
اسف لان ردي ليس بقد الفصول لكن انا مصابة بالزكام و قد قرأت الفصول مرة واحدة فقط
لقد اعدت قراءة الفصل لكن صدقني
الاحداث كلها رائعة لم اعرف على اي جزء ابدى رأيي لذا فقط قررت ان انبهك لشئ واحد
صمتت بياتريس للحظة لكنها نادت عليه قائلة، بياتريس : لوسمحت..

ارى انه ما من داع ملح لتذكر اسم بياترس مجددا بعد انك مهدت لذلك بجز الروي "صمتت بياتريس للحظة لكنها نادت عليه قائلة، " لوسمحت.."
ذلك لكى تسهل القراءة و الا تفقد الرواية رونقها

ربما اعود برد يثلج المرة القادمة
كتبت هذا الرد فقط كي لا تشعر انك متجاهل و خوفا من انقطاع امداداتك الى ملفي xdd

واخيرًا، لوكان هناك متابعين سوولكم حس عشان اتحمس ، مو انا مدري بنفسي انشر لـ اوادم ولا للاشباح #كف xDDD

انت لا تعبرنا كيف تتوقع ان يظهر المتابعون؟؟؟؟
الرواية جيدة كاول مرة تكتب فانتازيا؟؟ تراني عندي واحدة بس مخرفة لا تمت بالفانتازيا صلة مقارنة بكثرة الطاقات الغريبة بروايتك خ
تقبل مروري

الى لقاء
__________________


اريقاتو وسام سنباي



وَإِذَا سَئِمْتَ مِنَ (الوُجُودِ) لِبُرْهَةٍ ** فَـاجْـعَـلْ مِنَ (الْــوَاوِ) الْكَئِـيبَةِ (سِيـنَـا)


وَإِذَا تَــعِبْتَ مِنَ (الصُّـــعُودِ) لِقِــمَّةٍ ** فَـاجْـعَـلْ مِنَ (الْعَيـنِ) الْبَئِيسَةِ (مِــيـمَا)





صلوا على النبي

التعديل الأخير تم بواسطة ديورين ; 03-10-2017 الساعة 08:57 AM
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 03-09-2017, 10:20 PM
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا الرواية حلوة اكتير عجبتني الشخصيات بالاخص لوكي السنجاب
المهم التضر البارت 5 احر من الجمر لا تتاخر علينا يا اخي
__________________

قلبي الصغير لا يتحمل
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 03-10-2017, 07:15 PM
 


بما ان فيه اضراب خلاص انطرو كل سبت ارد ع تعليقاتكم --"

لوف مانا = مانا الضوء
لاز دي ريالمينتي = نور الحقيقة
علامة # = تشويش
فلوريس بيوبلو : قرية الزهور
الارك الثاني : مقبرة الجشع

الزهرة الخامسة : بيت الشيطان
وسطَ الهدوءِ والظلمة، رائحةُ الرطوبةِ تعمُّ المَكان...
صوتُ أمواجِ البحر تتلاطمُ ببعضها بعضًا...
نهَضت منْ سَريرها بثقل دون أن تتفوه بأي كَلمة
يلتفتُ نحو سريرها قائلًا، لوكي : صباحُ الخير، بيارين.. هل استعدتِ عافيتَك ؟،
هل تستطيعين استعمالَ السحر ؟
أمسكت جبينها بكفّ يدها لتقولَ بتعب، بياتريس : صباح الخير، لوكي.. أين نحن ؟
لوكي : إنها سفينةُ ذلك الرجلِ الضخم من الأمس...
لقد انهرتِ لإفراطكِ باستعمالِ السّحر في ذلكَ الوقت... ألاتذكرين ؟
تضغطُ بيدها على جبينها بقوةٍ أكبر، بياتريس : أجل... آسفة.. لا أستطيع التذكر...
ثمّ نهضت لتردد تعويذتها، بياتريس : لوف مانا : لاز دي ريالمينتي...
ثم أردفت قائلة، بياتريس : أجل.. يبدو أني أستطيع استخدامَ السحر.. آسفة لإقلاقك، لوكي...
خرجت بياتريس من الغرفةِ برفقة لوكي إلى سطحِ السفينة...
كانت مليئةً بالأشخاص فحتى بياتريس التي لا تبصر بسبب ضوءِ الشمس
تمكنت من تمييز ذلك بفضلِ الصّوتِ فقط...
و بينما هي تقفُ أمامَ بابِ غرفتها وسطَ الحشود، سمعت صوتًا كان مألوفًا لها
-: يو !، هل أفقتِ ؟، آنستي الصّغيرة
التفتت إليه لتقولَ بحيوية، بياتريس : غوبر سان !!
ينحني و يفحصها من الأعلى إلى الأسفل، غوبر : هل أنتِ بخير الآن ؟، ألا تشكين من شيء ؟
ابتسمت قائلةً، بياتريس : لا بأس، أنا بكاملِ نشاطي الآن !
انتصبَ مكتفًا يديه، غوبر : هذا ما أردتُ سماعه !... لكن لا تعتقدي أنكِ هنا بالمجان !!،
بما أنّ حيويتكِ عادت إليكِ أعتمدُ عليكِ في مساعدةِ الآخرين في العملِ على السفينة...
جفلت لتقول بصوت عالٍ، بياتريس : حاضرة !!
فتعجبَ لوكي قائلًا، لوكي : مـ..، مهلًا بيارين !، أستساعدين حقًا ؟!!
فابتسمت بإشرق بعدَ أن التفتت نحوه لتقول، بياتريس : و أنتَ أيضًا.. لوكي...
لوكي : ماذا ؟!!

في مكانٍ آخر

قطرة تسقطُ وسطَ الظَلام...
قالَ بصوتٍ خافت مُتألم، (+) : أين.. انا...
قطرة تسقطُ وسطَ الظَلام
(+) : إنه مظلم... لا أستطيعُ الرؤية... إنه خانق... لا أستطيعُ التَنفس...
صوتُ طفلةٍ ينادي، الطفلة : #ـو تشان
نادى بنبرةٍ منخفضة نسبيًا (+) : من هناك ؟... لا أستطيعُ سماعك...
يَرتفعُ صَوتها إلى الحد الطبيعي، الطفلة : سو تشان..
لتردفَ قائلةَ، الطفلة : لـ##ذا ؟، لما..ذا ؟.. سو #ـشان...
الطفل : إنه كله خطـ#ك... #ـل شيء بسـ#ـبك.. سو..
أَخذت نَبرتيهما تتعالى شيئا فشيئًا
الطفل : سو...
الطفلة : سو تشان...
الطفل : سو...
الطفلة : سو تشان
قالت بنبرةٍ باكية مرتجفة : سا..عدني.. سو تشان !!
يستيقظُ فزعًا ليحدَّق بسقفٍ من الخَشب
(+) : ... حلم...
التفتَ الشّابُ يسارهُ لينظرَ عبر نافذةٍ مستديرة فيجد نفسهُ على متنِ إحدى السّفنِ الصَاخبة،
نهضَ من سريرهِ متوجهًا نحو الباب
فما لبثَ أن خطا خطوةً واحدةً خارجَ الغرفه
حتّى رفعَ ساعدهُ أمام عينيهِ يحجبُ أشعةَ الشّمس قائلًا
(+) : ساطع...
×: لقد استيقظتَ أخيرًا هاه... أطفالُ هذهِ الأيام لا يمتلكون ذرةَ حيوية...
فيلتفتُ يمينهُ ولا تزالُ ساعدهُ في مكانِها ليقول ببرودٍ تام، (+) : صَاحب المطرقة...
ليكمل محدثًا ذاته (+) : آسف لكوني كَسولًا...
تنهدَ ثمَّ أشارَ إليهِ بإبهامهِ قائلًا
×: سمي هو غوبر غو-بر و ليس صاحب المطرقة..كم مرةً عليّ إخباركَ لتفهم ؟
سكتَ قليلًا ثمّ قال، (+) : على أيّ حال يا صاحب المطرقة سان...
إلى متى سنبحرُ بلا يابسة أمامنا هكذا ؟...
ليجيبَ بعد أن سكت قليلًا،
غوبر : من يدري.. هذه مرتي الأولى في الذهابِ إلى فلوريس بيوبلو، فقط مثلك...
يحدّثُ نفسه بصوتٍ خافت، (+) : لا تَشملني بك...
استغربَ غوبر ليقول، غوبر : همم ؟، هل قلتَ شيئًا ؟
فأجاب ببرود، (+) : لا... لاشيء...
و بينما يخوضُ الاثنانُ حديثًا لا طائلَ منه صرخَ أحدُ أفرادِ الطاقم الذي كان يراقبُ من مقدمةِ السفينة
الرجل : أنا ارى مثلث الشيطان !!، إنه أمامنا مباشرةً !!، سنصلُ مياههُ في أيّ لحظةٍ الآن
دبّ الرعبُ في جميعِ أنحاءِ السّفينة
و صارَ الجميعُ يجري ذهابًا و إيابًا استعدادًا لدخولِ مثلثِ الشيطان، أخطر مساحة مائية في العالم...
معَ أنّ البَحر كان صَافيًا حيث تبحرُ السّفينة لكن ماهو قادم كان هائجًا بشكلٍ جنوني
كانت الأمواجُ تتحركُ مدًا و جزرًا أو بشكلِ دواماتٍ لولبية
و الرياح العاتيةُ تذهبُ و تجيء بقطراتِ المَطر مكونةً أعاصيرًا مائيةً ضَخمة
كانَ الأمرُ كما لو أنّ جدارًا غير مرئي يفصلُ بين المياهِ الهادئةِ حولهم و المياه العاتية أمامهم..
وقفَ غوبر على مقدمةِ السفينة و هو ينظرُ إلى الأمام بالمنظار ليقول بصوتٍ خافت
غوبر : هذا سيء بكلّ ما تعنيهِ الكَلمة...
ليكملَ كلامهُ بصوتٍ عالٍ بعدما التفتَ خلفهُ محدثًا ركابَ السفينه
غوبر : من أرادَ التراجع فليفعل الآن.. لا أظن أننا سنخرجُ من هناك قطعةً واحدة...
فبدأ من على متنِ السفينة بالتهامسِ بين بعضهم بَعضًا
الراكب 1 : من هو المَجنون الذي سيرمي بنفسهِ هناك...
راكب 2 : هذا صحيح !، أنا لم أسمع بهذا !، أتودُّ قتلنا أم ماذا ؟
الراكب 3 : جئتُ لأحوزَ حياةً أبدية لا لأصبحَ طعامًا للأسماك...
الراكب 4 : لكننا قطعنا كل هذه المسافة.. لا تستسلموا الآن...
الراكب 3 : إن أردتَ الذّهاب فاذهب.. أنا سأتوقف..
من قد يخاطرُ بحياتهِ من أجلِ شيء لا يُعلم إن كانَ حقيقةً أم خيال...
و بدأَ الرُّكابُ يصيحونَ بالإيجابِ لما قالهُ الرجلُ قبل قليل، و بين تلكَ الفوضى سألَ غوبر بهوء
غوبر : ماذا عنكم ؟، روبي، ماركوس، هاري، هايدن.. و أنتم جميعًا ؟؟
التفتَ الأربعةُ إلى بعضهم لتبتسمَ روبي قائلةً و نبرةٌ حازمة تعتلي صَوتها
روبي : سنتبعكَ حتّى نهايةِ العالم، أيها الزَعيم...
فقال مرتجفًا، التابع 1 : نحن آسفون ايها الزعيم... نحن...ـــ
قاطعه غوبر ليقول بحزم، غوبر : ليس من الضروري أن تكملَ كلامك...
مَهما كانت أحلامُ المغامرين مهمة، فحياتهم تحملُ أهميةً أكبرَ منها...
ثمَّ التفتَ إلى روبي و الآخرين ليقولَ بنبرةٍ حازمةٍ واثقة،
غوبر : روبي، هاري، ماركوس، هايدين...
نحن متوجهونَ نحو نهايةِ العالمِ بالفعل.. أما زلتم تودون الذهاب ؟
فقالَ الأربعةُ بصوتٍ واحدٍ حازم، الأربعة : اجل !
ثمّ عاودَ الالتفات نحو بياتريس ليقول،
غوبر : ماذا عنكم ؟، آنستي الصغيرة.. السنجابُ الطائر و ياذا الشعر الأسود هناك...
فقالت بياتريس بجديةٍ متسائلة، بياتريس : هل لي بسؤال ؟...
ثمّ أردفت قائلة، بياتريس : ماهي نسبةُ خروجنا من هناك أحياء ؟
غوبر : إنها صفر تقريبًا...
بياتريس : إذا لم تكن صفرًا فقد حُسمَ الأمر !!، سأذهب !!!، و بكلِ تأكيدٍ أيضًا !!
(+) : حمقاء !، حتى لو كانت نسبةُ خروجنا هي مائةً تحت الصفر فأنا لن أتراجع...
نظرَ لهما غوبر مندهشًا لينفجر ضاحكًا فيقول
غوبر : هذا جيد ، جيدٌ فعلًا.. لم أتوقع سماعَ ذلك حتّى !!،
يا فتى.. أسحب كلامي.. أنتما مذهلان فعلًا...
ثم يتغير إلى نبرةٍ حازمة
غوبر : ارفعوا الأشرعة و أنزلوا زوارقَ النجاة !!، نحن سنقتحمُ بيتَ الشيطان !!

رد مع اقتباس
  #19  
قديم 03-11-2017, 07:49 AM
 
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
كيف حالك اكسينو؟ لم اسأل انك حي ترزق تظهر هنا كل جمعة خ
الفصل الخامس



بيت الشيطان

لن اكذب اول ما خطر ببالي مثلث برمودا مثلثي المفضل بعيدا عن علم الرياضيات

و قد وجدت انه المكان المقصود فعلا لذا وجب علي الاحتفال

وصف الجو العام خارج غرفة بيارين وو داخلها رائع جدا واقعي بكل ما للكلمة من معنى


هذه الجزئية امم جميلة جدا

لقد تمكنت من تخيل كل شئ و قد عشت الشعور المخيف و المؤلم ايضا و قد تشوقت لاعرف سر الطفلة هل هي اخته مثلا؟؟

ادخال الحلم بالاحداث كان ممتازا جدا

قطرة تسقطُ وسطَ الظَلام...
قالَ بصوتٍ خافت مُتألم، (+) : أين.. انا...
قطرة تسقطُ وسطَ الظَلام
(+) : إنه مظلم... لا أستطيعُ الرؤية... إنه خانق... لا أستطيعُ التَنفس...
صوتُ طفلةٍ ينادي، الطفلة : #ـو تشان
نادى بنبرةٍ منخفضة نسبيًا (+) : من هناك ؟... لا أستطيعُ سماعك...
يَرتفعُ صَوتها إلى الحد الطبيعي، الطفلة : سو تشان..
لتردفَ قائلةَ، الطفلة : لـ##ذا ؟، لما..ذا ؟.. سو #ـشان...
الطفل : إنه كله خطـ#ك... #ـل شيء بسـ#ـبك.. سو..
أَخذت نَبرتيهما تتعالى شيئا فشيئً


اعترف انا لم ارى الشرح و الكلمات التى قبل بداية الفصل بل شرعت بالقراءة بكل حماس مما يعني اني لم اعرف تفسير العلامة # خ

تخيل ممكن اكون قريتها كيف

****

و اخيرا شخصية جديدة ظهرت فتى بارد اسود الشعر؟؟ لا اذكر هل وصفت شعره؟؟

المهم اظنه الذي بالهدر ما؟؟

فتى بارد و لا ينادي مطرقة سان باسمه لقد احببت شخصيته انتظر ما قد يضيفه من متعة للاحداث القادمة....

و بينما يخوضُ الاثنانُ حديثًا لا طائلَ منه صرخَ أحدُ أفرادِ الطاقم الذي كان يراقبُ من مقدمةِ السفينة

الرجل : أنا ارى مثلث الشيطان !!، إنه أمامنا مباشرةً !!، سنصلُ مياههُ في أيّ لحظةٍ الآن

دبّ الرعبُ في جميعِ أنحاءِ السّفينة

بما فيهم انا لقد حفت بدوري و خاصة اني قرأت و شاهدت اشياء لا تسر عن ذا المثلث ...

فاضافة رائعة اكسينو.. لكن الى اين يبحرون؟؟؟؟؟ لقد اصبحوا في ارض الواقع صار صعبا علي تحديد وجهتهم خ

كانَ الأمرُ كما لو أنّ جدارًا غير مرئي يفصلُ بين المياهِ الهادئةِ حولهم و المياه العاتية أمامهم..

واا هذا مهيب حقا!!!

غوبر : ارفعوا الأشرعة و أنزلوا زوارقَ النجاة !!، نحن سنقتحمُ بيتَ الشيطان !!

و انا معكم هيااا

الى هنا ينتهي الفصل

كم اكره هذه الجزئية
الفصل رااائخ كالعادة
هذه المرة لاحظت اخطاء نحوية و بعض الاملائية "اظنها سهوا حدثت و لا اذكر مواقعها "
لكن مشكلة ذكر اسم الشخصية بالحوار انا لا احسذه غير جميل و متعب في القراءة و يقطع الاندماج ووو مثل
أمسكت جبينها بكفّ يدها لتقولَ بتعب، بياتريس : صباح الخير، لوكي.. أين نحن ؟
عالج المشكلة هذا طلب خ

شكرا على الفصل
__________________


اريقاتو وسام سنباي



وَإِذَا سَئِمْتَ مِنَ (الوُجُودِ) لِبُرْهَةٍ ** فَـاجْـعَـلْ مِنَ (الْــوَاوِ) الْكَئِـيبَةِ (سِيـنَـا)


وَإِذَا تَــعِبْتَ مِنَ (الصُّـــعُودِ) لِقِــمَّةٍ ** فَـاجْـعَـلْ مِنَ (الْعَيـنِ) الْبَئِيسَةِ (مِــيـمَا)





صلوا على النبي
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 03-11-2017, 12:22 PM
 




بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
ارجو ان تكون بخير و كل احوالك تمام اخي


بداية .. و قبل ان اعلق على ما قرأتهُ
فانني متحمسة بشكل خاص لان الكاتب هذه المرة كاتب و ليس كاتبةه خ
و التصنيفات ايضا كان لها دور فعال في اضفاء نسبة معتبرة من التشويق الى نفسي
خاصة الرومانس الذي لم اشهد _ربما_ فتى يكتبه في هذا القسم
لذا فكيف ستزهر بهذا التصنيف العاطفي من الاختصاص البناتي


ثم بعد الثرثرة ملاحضاتٌ عامة ٌو رأي شخصي .-.)
الانتقال من الماضي الى المضارع تباعة
استخدام اسماء الشخصيات بعد وصف يوحي عليها من غير ذكرها
الراوي مرة يكون انت و مرة الشخصية عند فتح " لي قييمي 'بالفرنسي ما باعرفه بالعربية '
ثم العودة مرة اخرى الى كونك الراوي دون سابق انذار
صحيح انا لا اعارض الانتقال من هذا الى ذاك عند السرد و لكنني احبذ الالتزام بنمط واحد عند السرد ذلك حتى يحصل التتابع
عند القراءة او يمكنك التنبيه عند العودة الى كونك الراوي
كنت ارغب اعطي مثال بس الوقت يداهمني


لمحة شخصية عن الشخصيات
بياتريس
شو باشفق عليها و على بصرها
تفكيرها منطقي بشان اخبار مربيتها عن قرية الزهور لانني فكرت بنفس الشيء لما قرات
ملامحها راقتني انا بحب الجمال
بحسها لطيفة متفهمة تساعد من يحتاجها
بيعجبني سحرها المتضاد كمان

لوكي الحبوب
اي يا ريت كان عندي واحد ناطق مثله
شخصيته كلها على بعضها بحبها
صحيح هداك المجهول شو قصد لما قال انو يستمد قوته من سيدتهو انها المفتاح bla1
او شيء من هالقبيل المهم نوعا ما هذا خلاني افهم قليلا مما قد تؤول اليه مجريات الرواية

غوبر
شجاع و مغامرمتفهم و لطيف رغم مظهره

البطل الغامض الاسم
اوه يا ولد هالولد حبيته من اول ما شفته حب5
شو عانى و اللي خلاه يقول انه رح يخوض المغامرة حتى لو كانت نسبة نجاحه تحت المية ؟
و شو بدو كمان من البحيرة


المهم
لديك اسلوب جميل قابل لان يصبح ممتازا
مخيلتك خصبة و افكارك لماعة اتوقع منكَ الكثير
كان يودي التعليق اكثر و لكن حاليا ليس بمقدوري كتابة المزيد
الى البارت القادم حيث سيكون ردي حاضرا ان شاء الله


في امان الله

التعديل الأخير تم بواسطة وردة المـودة ; 03-14-2017 الساعة 07:53 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية فتيات الزهور روزماري روايات وقصص الانمي المنقولة والمترجمة 69 02-25-2017 01:41 AM
رواية الزهور الذهبية (لعنة الحب تنتقل عبر الأجيال) فارديا روايات وقصص الانمي المنقولة والمترجمة 11 09-30-2015 01:51 PM
رواية جديدة للدكتورة ناعمة الهاشمي 2012 تعالوا يا بنات رواية شما وهزاع احلى رواية florance أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 2 02-26-2014 02:28 PM
رواية نور الكون رواية جديدة من روايات سعوديه رواية نور الكون الحب الساكن أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 13 07-03-2011 04:30 PM
لمحبي الزهور......مدعويين لكرنفال الزهور....روعة في التصميم..... samir albattawi أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 24 09-12-2007 09:57 PM


الساعة الآن 03:49 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011