عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات طويلة

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree617Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 12-21-2014, 01:16 PM
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رواية جميلة جميلة جدا اعجبتني
وبطلة الرواية (مــــلاكـ)
امثالها قل في هذا الزمن
أسأل الله العظيم أن يهدينا إلى صراطه المستقيم
هذه الرواية هي واقع نعيشه كل يوم
كثر هم الذين اتبعوا الضلال
وايضا هذي اول رواية اتابعها من هذا النوع
اعتبريني من المتابعين و اتمنى ان ترسليلي البارت عند نزوله
عذرًا على الرد القصير


اللهم اغفر لنا ذنوبنا ويسر لنا امورنا وكن عونا لنا
__________________
منعا للإحراج لا أقبل صداقة الفتيان.......





اللَّــــــــهُمَّ صَــــلْـ عَــلَـــىـ مُحَمَّــد وَعَـلَــىـ آلِـ مُحَمَّــد وَعَـلَــىـ آلِـــه وصَـحْـبِــــه أَجْمـٓـــعِيــنْ ~^~
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 12-21-2014, 01:40 PM
 
ياربي أحجز بدري وأرد متأخره معليش بنوتني الرائعه أعذريني
بارت جميل بفكره جميله ترابط منطقي

فقط الجمله التي أستوقفتي
يارب هل الك حكمه...... ؟؟؟
لو سألت شخص هل لك غايه من فعل ذلك الشيئ
سيجيب بتعم أو لا فهذه الصيغه تجاب بهذه الأجابتين

فمن المعلوم ان لكل شيئ حكمه
فأتوقع أنها خطاءلانها تحمل معنى أنه
قد يكون هناك حكمه وربما لا وهذا بلاشك
منزه عن الرب سبحانه
الاصوب لوقلتي يارب أرني الحكمه
موفقه ياقلبي
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 12-26-2014, 05:13 PM
 
رواية مميزة جدا واظنها فريدة من نوعها من بين كل الروايات الموجودة في المنتدى لانها تحمل رسالة قيمة الى مجتمعنا الحالي الذي يحتوي على قلة ممن خشو ربهم واتبعوا هدى نبيه صلى الله عليه وسلام.
مشكورة اختي الكريمة على هذا الابداع وبأنتظار البارت القادم وارجو ان لا تتأخري في تنزيله
والسلام عليكم ورحمة الله
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 12-30-2014, 11:08 PM
 
[align=center][tabletext="black:70%;background-color:blue;"][cell="filter:;"][align=center]



اعزائي ثقو بالله اعني مشاكل صحية هذي الايام

لذا سامحوني عل تاخيري بانزال البارت

غاليتي عبق سيتم تصحيح ما اشرتي اليه شكرا لملاحضتك يسرني انك تدرجين ماتلاحضين

غدا سانزل البارت الثالث رغم كل شي لا اريد خذلكم

شكراً لكم لتفهمكم


[/align]
[/cell][/tabletext][/align]
__________________


تابعوني على الواتباد سيتم تكملة رواياتي هناك
صفحتي في الواتباد
كي ميناكو
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 01-01-2015, 08:52 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url('https://up.arabseyes.com/uploads2013/27_11_141417084966844612.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفكم يا متابعين روايتي

عساكم بخير

اولاً اريد ان اقر بأسباب غيابي

بعيييييييد الشر عنكم ولكن انا اعاني حالة صحية واتلقى علاجاً

لهذا ارجووووووكم تفهموا حالتي ودعائكم هو مناي

واسفة على التأخير حقاً

هناك ملاحضة اود ادراجها

كون روايتي تخص دين الاسلام وحدوده

قصتي لن يسرد فيها مواقف عاطفية ورمانسية بأي شكل من الاشكال

ولن يقال فيها كلمة احبك وغيره

الكلام الذي فيها شرعي عندما نكون في مواقف يجب ان تكون شرعية

وايضاً المواقف بحدود الشرع

وارجو ان لا اتعدى بحروفي ولو انش من الشرع

ومن الله التوفيق



البارت الثالث

وضعت دفاتره بحقيبتي وفي البيت سأعمل عليهن وارجعهن له غداً وينتهي الامر
هذا ما اتفقت عليه مع نفسي ، وبعد ان عدت للبيت وتغدينا وانهيت واجباتي البيتية والدينية..ذهبت لغرفتي فلدي واجبات مدرسية كثيرة ، منها محضارات ذلك الولد الذي يدعى يزن
قمت بتحضير واجباتي اولاً وقرأت دروسي وانتهيت ، اخرجت دفاتر يزن وفتحت الدفتر الاول ونظرت فيه ، ثم فتحت الدفتر الثاني ووجدت شيئاً
وجدت ما لم اود ان اراه يوماً ، وجدت حفرة من حفر الشيطان التي تمنيت ان لا اجدها في طريقي ابداً..
يبقى نجواي منها هو تمسكي بديني وايماني ، علكم تتسألون ماذا وجدت ؟ ، كانت رسالة بين طيات اوراق دفاتره ومكتوباً عليها من الخارج ( الى ملاك )..
انا لن اكذب عليكم ، انا كان بالي مطمئن وقتها ، فكل فكري ان محواها يخص الدراسة او المحاضرات ، عله وضع ملاحضات او ماشابه..
ففتحتها من فوري.. قرائتها..فبدأت الورقة تهتز بين يدي من شدة ارتجافي.. انصدمت حين قرأت المكتوب فيها ، تفاجأت...خفت...خفت حقاً ..فقد كان محواها هو:
" السلام عليكم ملاك..
انا صراحة منذ وقتاً طويل كنت ارقبك ، وقد عجبتيني حقاً ..انتي مختلفة عن كل البنات هنا.. وهذا ماجذبني اليكي..
ربما تظنين انني ولد لعوب بسبب معاملاتي مع باقي البنات.. حسناً لانهن لعوبات بالمقابل وانا اكون بمستواهن لا اكثر..
ولكن انتي كما قلت تختلفين وسأكون معكي مختلف اكيد ، صدقيني انا نيتي صافية..اعلم انكي لاتودين ان ترتبطي بأحد امام الجميع فهذا يضر بسمعتكي الحميدة..
لاتقلقي لن اتقرب لكي بالكلية ، سيكون كلامنا على الهواتف.. فقط دوني رقم هاتفك هنا وارجعيه بين الدفاتر
ولاداعي ان تلخصي المحاضرات...فالمحاضرات لاتهمني..كل همي هو انتي..
زميلكي يزن "

وانا اقرأ هذه الكلمات تجمدت عروقي ارتعاباً لما سيحصل بعدها
ربما فكرتم انني خفت منه ، لانه قد يسبب لي مشاكل في الكلية او خفت على سمعتي هناك..
لا..انتم مخطئون..فقد كان كل خوفي وارتعابي هذا هو من الهي.. فالدخول بهكذا امور فيها ذنب..وذنبها ليس كأي ذنب..بل ذنبها عظيم..
والنفس ان انحشرت يوم الميعاد حاملةٌ هكذا ذنب امام بارئها..ماهو عقابها ؟ ، اكيد سيكون عقابها كذنبها..عقاباً عظيم..
اغمضت عيني وتناجيت لربي بيني وبين نفسي قائلةٌ :
- آآآه يا الهي..ابعد عني هكذا ذنب فأنا لا اقوى على حمله يوم المحشر ، فهكذا ذنوب تدك الاكتاف دكاً لثقلها..

ثم مسكت نفسي وفتحت عيني وكلي حزم وثقة بما سأفعله غداً له..
انتهى يومي ونمت ولكن..
ها هو يأتيني المنام نفسه ، انه يتوضح قليلاً هذه المرة ، كأني ارى شيئاً ..ولكن الرعب...الرعب طغى على رؤياي.. ما ابشعه من حلم وما ارعبه..
استيقظت صباحاً والخوف والارتجاف ذاته الذي تملكني في الحلم الاول..استغفرت الله وقرأت ايات ثم اتجهت للقبلة وانا على سجادتي..
صليت صلاة الصبح وقرأت القرآن ورفعت يدي للدعاء وقلت:
- يامن اقرب لي من حبل الوريد.. يامن اناجيك فتسمعني.. وادعوك فتجيبني..ربي انر بصري واوضح لي حكمتك من حلمي هذا.. يا سميع ياعليم

ذهبت لكليتي...واكملت حصتي ، حتى بدأت الاستراحة.. ذهبت الى مكاني وهذه المرة انا انتظره ليأتي..
كان وقتها يتمشى مع اصحابه في الحديقة ، وكان يزن مشدوه البال مرة اخرى ، وكأنه شاغله شيء ما..فنظر له صديقه وقال:
- مابك ياصاح.. اراك اليوم تفكر وكأنك قلق كالامس وكأنه اومراً جدي..اخبرني ما الذي يحصل لك هذه اليومين؟

اجابه يزن:
- اتعلم..هناك امراً غريب يحصل معي...

قال صديقه:
- هل تلك ملاك لها علاقة بالامر؟

قال له:
- لا اظن ذلك..لا اعلم..حسناً سأخبرك..الامر هو انني....

ثم نادى صديقه الاخر:
- انظر..انها تجلس في مكانها يايزن...هيا ارينا مفاجأتك حمستنا منذ الامس..

قال يزن لصديقه الاول:
- سأكمل لك الامر لاحقاً...اما الان فشاهدوا ثمار مازرعته بلامس..

وعندما كنت انتظره ليأتي ، لم يخب ظني ، ها هو آتي وكأنه مسيطر على الامور وواثق من نفسه
فقال لي بعد ان وقف امامي:
- السلام عليكم

رددت السلام بجديه:
- وعليكم السلام اخي...

قال حسناً...بشأن المحاضرات... او بلاصح بشأن ما بداخل المحاضرات...اكيد وجدتيه...اظن اننا متفقين الان اليس كذلك؟

هنا..واثناء كلامه هذا.. كنت منزلة رأسي للأسفل ، واعصر حقيبتي بيدي...لانني على وشك القيام بأمر لم اقم به من قبل... فكنت اجمع شجاعتي وقتها..
انا امضيت حياتي بقلة الكلام مع الاخرين وعدم الاختلاط معهم ، واحترامهم جميعاً ، ولغة السلام بيننا فقط..ولكن...
احياناً هناك من يتمادون بتصرفاتهم معك...لذا اسلوبك لن يكون نافع معهم لكي توقفهم عند حدهم..
يجب اتخاذ اسلوب فيه قوة وشجاعة لتحمي نفسك دائماً ..هذه هي الحياة....

اكمل كلامه وحكى ما لديه وسأل سؤالاً وينتظر مني الاجابة...وهنا حان دوري لاجيب..
وقفت وقلت له:
- نعم...لقد وجدت بين المحاضرات ذلك الشيء الذي تنوه له...ولكن قبل ان اجيبك اليك محاضراتك...

فأعطيتهن له كنت قد جمعتهن بكراس... ففتح الكراس وتطايرت الاوراق الممزقة.. نعم لقد مزقت محاضراته.....
ربما هذا تصرف غير لائق ترونه ، خصوصاً انه خارج مني انا!!!!...
ولكن في بعض المواقف ، يتطلب الامر للقيام بهكذا امور....وتريه ان هناك خطوط حمراء لايمكن عبرها عند بعضهم...
انصدم....لقد رأيت صدمته كيف ينظر للأوراق الممزقة كيف تناثرت على الارض
فقال وهو مازال مصدوماً:
- هذه؟!!!!....هذه محاضراتي؟!!!!!!....

اجبته انا:
- تلك الورقة التي تتحدث عنها وجدت فيها مكتوب ان المحاضرات لاتهمك...وكأنك لاتحتاج لهن....واما جوابي لما قلت...

اخرجت الورقة من حقيبتي وقلت له:
- هذه سأريها للمدير واقول له عن افعالك ونواياك...حينها سينقصك درجات من النزاهة...وسيؤثر هذا على توظيفك عندما تتخرج...ربما ربما يفصلك من الكلية...لذا كما قلت سابقاً يا اخي..لاتدخلني بهكذا امور...بتاتاً

وتركته وذهبت...لن اكذب..حينها كنت على وشك ان افقد وعيي من شدة الخوف والارتباك ، بالكاد مسكت نفسي...ولكن كان علي فعل هذا.....كان علي.....

وعندما تركته بقى في مكانه والصدمة لم تبارحه...ثم تقدموا نحوه اصدقائه وقال له احدهم:
- اسمع يايزن...لقد تعدى الامر الحدود...

وقال الاخر:
- نعم فقد سمعنا كل كلامها...الى هنا ويكفي...هذه الفتاة قد تورطنا في مشاكل مع المدير...دعنا من هذا الامر

فنظر لهم يزن والصدمة باينة بعينيه وقال:
- الا ترون؟...لقد مزقت تلك الفتاة محاضراتي...انها كل محاضراتي...ليس لدي غيرها...

قال صديقه له:
- يا اخي إن كان على المحاضرات فأنا سأكتبهن لك جميعاً...فقط دعك منها ، لانريد ان نقع في المتاعب...

فصرخ عليه يزن بغضب وقال:
- لاتتحامق... تلك الفتاة اهانتني....لقد اوقعت كرامتي بلارض......انا؟.....انا يزن تفعل بي فتاة هذا؟

عاد وقال له صديقه:
- يا اخي ستجد غيرها...فقط انسى امرها...وان كان على الرهان....فسنسحبه حتى وان فزت.. لن نشتري لك شيء

وقال الاخر:
- نعم....نحن ننسحب من هذه اللعبة....ان حصلت معي مشاكل في دراستي سيغضب مني اخي الكبير كثيراً

قال لهم يزن وعيناه تتجادح غضباً وحقداً:
- انا لم يعد يهمني الرهان السخيف...لن اتركها حتى احطمها...والنقود والهواتف لا اريدها...الامر اصبح اكبر من هذا..تلك المدعوة ملاك تجرئت على الشخص الخطأ...الامر بات انتقامي...سأدفعها الثمن غالياً...ليس غالياً فقط....بل سأدفعها الثمن غالياً جداً........




نهاية البارت الثالث


كما اقول دائما اقبل بأي انتقاد من فضلكم لا تتردوا

وان راق لكم البارت لاتبخلوا علي بالتقييم



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة



[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________


تابعوني على الواتباد سيتم تكملة رواياتي هناك
صفحتي في الواتباد
كي ميناكو

التعديل الأخير تم بواسطة كي ميناكو ; 01-01-2015 الساعة 11:19 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسابقة الزي الاسلامي..( الفتاة المسلمة ...فتاة متميزة) Heavens ❤ حواء ~ 12 09-03-2012 07:31 AM
حصرياً نشيد | الفتاة المسلمة | أداء فاطمة مثنى | غدير تون خطب و محاضرات و أناشيد اسلاميه صوتية و مرئية 0 10-24-2010 05:06 PM
الفتاة المسلمة في عيون أمريكي متحرر بنت القرآن مواضيع عامة 9 08-02-2009 08:18 AM
عندما تعشق الشُكلاته بنت العز ما تنهز أطباق شهية 2 11-19-2008 06:21 PM


الساعة الآن 10:38 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011