عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات طويلة

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree105Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #41  
قديم 09-18-2015, 12:04 PM
 
حلمي ايضا تحرير فلسطين و كل من في نفس مشكلتها
وان تدوم حبيبتي
الجزاءر حرة مستقلة
🎭مشكوووووو♥♡ووووررة🎭
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 09-18-2015, 12:20 PM
 
لا مشكلة المهم هي محاولتك وعزيمتك علا تحقيق المستحيل انا في تمام الانتظار
🎭 مشكورة🎭
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 10-29-2015, 08:20 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url('https://up.harajgulf.com/do.php?img=325235');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]



السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اعتذر لكم اشد الاعتذار عن التاخير
واتمنى ان ينال البارت على حسن رضاكم




البارت الأول:
https://www.3rbseyes.com/t452512-p2.html

البارت الثاني:
https://www.3rbseyes.com/t452512-p3.html

البارت الثالث:
https://www.3rbseyes.com/t452512-p4.html

البارت الرابع:
https://www.3rbseyes.com/t452512-p5.html#post7475786

البارت الخامس(1):
https://www.3rbseyes.com/t452512-p7.html#post7692523

البارت الخامس(2):
https://www.3rbseyes.com/t452512-p8.html#post7892666




البارت السادس (1)



وصلت شاكيو وكازوها للمنزل
فدخلت شاكيو إلى الغرفة وبدلت
ثيابها ثم أتمت بكائها

كازوها وهي تنظر لها بشفقه : وماذا بعد؟
هل ستستمرين بالبكاء حتى تعمين؟
ما الذي يبكيك أصلا؟

شاكيو بحزن يظهره وجهها: لم اقصد أن أغضبه
ولم اقصد ان احزنه ولم اقصد
شيئا سيئا ... اا .. انا فقط
كنت قلقه عليه من ...

كازوها وهي تحاول التخفيف عنها :
لا بأس فرانس طيب
القلب ولكنه غاضب قليلا تعرفين
انه لا يحب ان يملي عليه احد
ما يجب ومالا يجب عليه فعله
لقد استفزه تصرفنا تجاهه

شاكيو ببكاء شديد
وبندم ظاهر: انا السبب بكل ما حصل

كازوها بترجي وهي يمسح ظهرها: لا بأس
توقفي عن البكاء سيهدى ويعرف ان ما فعلناه
كان لمصلحته .. والان حاولي النوم

شاكيو : حسنا
ثم تمددت وأغمضت عينيها

خرجت كازوها وجلست في الغرفه المجاوره
وقد كانت تحدث نفسها والفضول والقلق
يساورانها: لما هي مهتمه بامره؟
ايعقل انها بدأت تحبه؟ .. كلا كلا لا يمكن ..
شاكيو وفرانس؟ هما ابعد فردين عن بعضهما
... بالكاد يمكنني ان اصدق انهما معا في فرقه
واحده؟؟ لا يمكن تحمل فكره انهما حبيبان

رن هاتفها ليقاطع صوت افكارها
كازوها بدون النظر للرقم: مرحبا؟

هيجي: اشتقت لك كثيرا ايتها الحسناء

كازوها وقت ارتسمت على شفتيها ابتسامه
جميله وقالت بشغف : واخيرا ايها السافل!
كيف استطعت فعل هذا بي؟ كيف تمكنت
من الابتعاد عني كل هذه الفتره؟

هيجي وقد اسند ظهره الى الجدار في غرفه
منزله : لم يكن هذا سهلا اقسم لك

كازوها بشوق وشيء من الحزن :
ارجوك اترك جميع اعمالك وتعال الى
غدا!

هيجي وقد اصابه القلق وقال بصوت خائف:
هل انتي بخير كاز؟ هل حدث لك شيء؟
هل...

كازوها بنبره حزينه وصوت عال
وقد قاطعته: اريد رؤيتك غدا ولا يهمني
شيء اخر اسمعت ؟

هيجي وقد ازداد قلقه وجثى على ركبتيه
قلقا : كاز.. كازوها انتي تخيفينني .. ارجوك
فقط اخبريني انك بخير

ابعدت كازوها الهاتف عن اذنها وارادت تمالك
رغبتها الملحه في البكاء ولكن دموعها
اخذت تجري على وجنتيها

هيجي وقد بدا القلق ياكل عقله جن جنونه
ولم تتبقى فكره الى وقد دخلت في رأسه
اخذ يمشي بقلق : كازوها .. كاز عزيزتي
اقسم لك بأنني سأتي اليك ولكن فقط
اخبريني ما بك هل انتي بخير؟

لم تكن كازوها تسمع ذلك فقد انشغلك
في حبس دموعها ومحاولتها كبت حزنها

هيجي وقد اصبح يسير كالمجنون في المنزل
ولم يترك شيئا في طريقه الى واسقطه بدون
شعوره : كاز .. كاز لا تصمتي ارجوك
قولي لي ولو حرفا واحدا تشاجري معي
انعتيني بالسافل والحقير وبكل ما تريدين
لكن ارجوك لا تصمتي هكذا .. كاز ارجوك ارجوك اتوسل اليك قولي لي ولو حرفا
واحدا

كازوها وقد مسحت عينيها وحاولت كبت بكائها
وقالت بتصنع : لا شيء انا بخير لا تكترث
انا متعبه قليلا و اود ان انام .. وداعا

هيجي بقلق: كلا كلا لحظه كاز..

اقفلت الخط

هيجي وهو ينظر لهاتفه ويده ترتجف
ويحدث نفسه بقلق: علي الذهاب
ركض الى غرفته وارتدى ملابسه بسرعه
واعد حقيبته وجواز سفره واستقل سيارة اجره
وانطلق الى المطار




وصلت سينشي رساله من كايتو: " مرحبا
سينشي.. لن اعود الى المنزل اليوم لا
تتنظر عودتي .. وداعا"

سينشي باستغراب: هذا الأحمق إن لم
يعد إلى المنزل إلى أين سيذهب إذا؟
لا اذكر انه يحب أن ينام لدا احد
أصدقائه

ثم امسك بهاتفه واتصل بران
ران بسعاده: مرحبا سينشي

سينشي بلطف: مرحبا ران كيف حال اوكو الان

ران: لا تقلق هي بخير ..

سينشي بهمس: وانت؟

ران بخجل: انا ايضا بخير .. اخبرني عنك

سينشي: لا شي جديد كالعاده

ران بقلق: بالمناسبه كيف اصبح فرانس الان

سينشي بيأس: لم يتغير شيء هو على حاله

ران: وكازوها وشاكيو وكايتو

سينشي بتنهد: كازوها وشاك بخير
اما كاي فقال انه لن يعود للمنزل

ران بستغراب: لما اتشاجرت معه؟

سينشي: كلا ابدا

ران: ربما ذهبت ليبيت لدا احد
اصدقاءه

سينشي: لم يذكر لي انه له اصدقاء

ران: لا تقلق عليه كاي ذكي وقادر
على تدبر امره

سينشي بشغف: اذا كان كاي ذكيا فانا ماذا؟

ران بخجل: هههه انت ...

اوكو: ااااااااه ...

سينشي بخوف: ما الامر لما تصرخ
.... اهي بخير؟

ران بقلق: لحظه .. ما الامر اوكو؟

نزلت اوكو الدرج مسرعه وهي سعيده

سينشي بقلق متزايد: ران؟

ران باستغراب: نزلت الدرج وهي سعيده
." ثم نظرت للنافذه" .. اهااا

سينشي بفضول: عرفتي شيئا؟

ران بفرح: لن تصدقني ان اخبرتك
الفتى الطائر هنا

سينشي بغضب: كاي الوغد لما لم يقل

ران بقلق : لا ادري

سينشي بهدوء: حسنا ساتركك الان وداعا

ران بنعومه: حسنا وداعا

اوكو بفرحه غامره : اااه كاي عزيزي
ركضت له واحتضنه

كايتو بحنان: اشتقت لك كثيرا

اوكو بفرح: وانا كذلك ايها الشقي
وطال العناق فتره

اوكو وقد ابتعدت: استغرب قدومك

كايتو وهو يمسك بوجهها : اشتقت اليك
كثيرا .. و ...

اوكو بهدوء: ماذا؟! هل انت كاي حقا ؟

كايتو بستغراب: ماذا؟

اوكو وهي تبتسم بصفاء: احبك

اقترب كاي منها: وانا ايضا
اخذ كاي يقترب منها اكثر فاكثر
حتى اقتربت منه جدا

نظر كاي لعينيها مليا
فنزلت ران إليهما وراءت ذلك وقررت
الصعود بدون إزعاجهما ولكن لسوء
الحظ ارتطم سوارها بالباب
التفت اوكو وكايتو اليها فابتعدا عن بعضهما
ران بخيبه واسف: انا اعتذر لم اقصد
الازعاج انا حقا اسفه

كايتو يصطنع الرضى : لا ابدا .. الن ؟؟

ركضت ران اليه واحتضنته: ههه اشتقت لك
كيف حالك ؟

كايتو بعد ان ابتعد: بخير .. تبدين
رائعه

ران ببتسامه: شكرا.. الجو بارد
ولابد من انك متعب لندخل .. هيا!

اوكو: اجل هيا كاي

كايتو: حسنا

ران بأسف شديد لاوكو بعد ان سار كايتو:
انا حقا اسفه لم اقصد ازعاجكما

اوكو بتصنع: ستموتين اعدك
الان هي الساعه السابعه




فرانس يرتدي ثيابه امام المرآه
طرق الباب
فرانس: ماذا؟

ليز بعد ان دخلت: سيدي هل لي بطلب؟

فرانس وهو يكمل ارتداء ملابسه: ما الامر؟

ليز بخوف وتردد: سيدي.. انا ..

فرانس وهو يقفل ازرار كم القميص
: ماذا يا ليز؟

ليز وقد تشجعت : سيدي انا اريد اجازه

فرانس استدار ونظر لها وقال: فقط!
لك ذلك .. اريد منك فقط ان ترتبي ملابسي

ليز بسعاده: اجل لقد غسلتها وكويتها
ورتبتها في خزانتك وكذلك جواربك
و... حظرت لك طعاما ليومين ووضعته
في البراد

فرانس بسعاده لاهتمامها قال لها مبتسما
: واااو يا الروعه لم احظى باهتمام كهذا
من قبل انتي رائعه
شكرا لك عزيزتي اقدر اهتمامك
خذي اجازه بقدر ما تشائين

ليز بسعاده غامره يظهرها وجهها : شكرا
سيدي .. شكرا

فرانس بابتسامة : على الرحب


غادرت ليزا لغرفه فارتدى فرانس
معطفه وجمع اوراقه وذهب الى المطعم
هم فرانس بالدخول للمطعم فوجد كل من
ليون وبرينت وماري وسوزان وجوني

فرانس ببتسامه: مرحبا جميعا

الجميع بمرح: مرحبا

سوزان بلطف : هل ارتحت جيدا؟

فرانس بلطف وهو يبتسم: اجل .. شكرا
ماذا عنكم؟

ليون : اجل بالطبع كان ذلك لطفا منك

ماري: اجل فقد كنا منهين ولو لم تعطنا
وقتا للراحه لما كنا قادرين على العمل

فرانس: يسعدني ذلك

دخل كريس في ذلك الوقت
كريس ببرود ولا مبالاه: مرحبا

الجميع : مرحبا

ذهب فرانس للاطمئنان على أن كل شيء
كما يريده

ليون يحدث كريس: مرحبا كيف حالك؟

كريس باستغراب: بخير.. ولكن ما الامر؟

ليون بحيره: ماذا؟

كريس: لما تسأل عني .. شكرا لك .. و
.. ولكن ليس من عادتك ان تسألني عن
حالي .. لما تفعل الان ؟

ليون بنظره بارده ونبره هادئه:
وذلك لانك اليوم بالذات لست على
سجيتك .. هل وجود الاشخاص الجدد يضايقك؟

كريس بملل وتهرب: هذا لا يعنيك.. ان
كان هذا ما تريده مني فدعني وشأني
لا اريد قول شيء

ليون بتفهم بعد ان شعر بان كريس تضايق
: حسنا .. اعتذر

دخل فرانس الى مكتب هيجي وارتدى
زيه فلاحظ ليون نظرات كريس الحاقده
على فرانس

ليون بقلق وهو ينظر لكريس: ما سبب
كل هذا الحقد ؟ ما الامر يا ترى؟

سوزان بنبره متسارعه: اووو ليون
علينا ان نزيل اللوحه التي وضعها فرانس

كريس بتدخل: سأساعدك انا !

ليون متعجب
سوزان امسكت يده بسعاده:
حسنا هيا تعال معي

ركض كريس وسوزان الى البوابه وأزالا
اللوحه بسرعه

سوزان بفرح: اااه شكرا لك .. كانت ستحصل
كارثه لو لم نزلها الان

كريس بسعاده وهو يتأملها: اجل انت محقه

سوزان بجديه : هيا علينا العوده الى المطبخ

كريس في نفسه: لما بهذه السرعه؟
ثم اردف بصوت مسموع: اجل هيا بنا

عادا الى المطبخ

فرانس كان يتحدث بهاتفه : حسنا
بعد عشر دقائق؟ جيد .. شكرا وداعا
ثم قال مخاطبا الجميع
يا شباب ستأتي الفرقه الموسيقيه بعد عشر
دقائق

ماري: هذا رائع

برينت بتوتر: وواا .. ولكن ماذا
بالنسبه للأطباق؟

سوزان بخوف: انت محق لم نقرر بعد
ماذا سنقدم للذواق

جوني بحال ليست افضل من غيره
: كم اكرهه ذاك الذواق الاحمق انه مغرور
جدا حتى هيجي كان يتوتر حين يقابله

فرانس وهو يتنهد: اسمعوني جيدا
انا خائف حقا ولكن علينا ان نبذل جهدنا حسنا

ليون ببتسامه وهو يحاول التخفيف عن نفسه
وعن البقيه : لا بأس كل شيء سيكون بخير

فرانس يبادله إلابتسامه: معك حق

دخل كل من اليوت وكيون وكيهارا
ورونا وريد : مرحبا

فرانس: مرحبا تأخرتم يا شباب

رونا تشير لاليوت: هو السبب تأخرنا

اليوت بتعذر وخوف : انا اسف حقا فرانس
تعـ .....

فرانس بمقاطعه: لا بأس .. لا بأس
من تبقى بعد؟

جوني: بقي ريكا فقط منزلها بعيد
لهذا تتأخر

فرانس : حسنا لا بأس هيا بنا علينا ان نستعد
فأنا ارى الطاولات بدأت تمتلئ علينا البدء

الجميع : حسنا

مرت ثلاث ساعات من العمل المتواصل
في المطبخ وتقديم الطعام للضيوف
ارتجل فيها فرانس وظهرت مهارته في
الطهي

ماري: فرانس هل لك بتذوق هذا؟

اتجه فرانس لها مباشره : حسنا

ماري: تفضل .. واردفت بقلق: كيف
مذاقه ؟

فرانس وقد تغير وجهه وانكمش : اممم
ماذا وضعتي؟

ماري بخوف:التوت الازرق

فرانس وهو يعيد الطبق : ان طعمه ثم نظر
اليها واردف ببتسامه : هههه لذيذ جدا

ماري وهي تتنهد برعب: لما تفعل هذا بي
لقد ارعبتني حقا

فرانس: ههههههههه

ماري بسخريه: اضحك اضحك .. افففف
لقد خفت حقا

فرانس وهو يمسك بذقنها: بالنسبه لي لا
اعتقد ان هذه العينين الجميلتين قد تخطئ
ثقي بنفسك فأنا اثق بك

ابتعد فرانس عن الطاوله ولكن كاري ظلت
سارحه

سوزان بمرح : هييي .. البحر من هنا

ماري وقد انتبهت: ماذا؟

سوزان : هههههه انا احسدك

ماري بخجل وهي تتصنع الغضب: اخرسي

سوزان: هههه .. حسنا

ثم اتجه فرانس لمنتصف المطبخ
ما الاخبار يا اليوت؟

اليوت: كل شيء على ما يرام

فرانس: لديك طلب متأخر اسرع رجاءا !

جوني بأستياء : اللعنه!

فرانس بقلق : ما الامر جوني؟

جوني بنبره غاضبه وهو يركل بقدمه:
السكاكين اللعينه ليست حاده لقد تاخرت في
تقديم طلبين بسبب ذلك

فرانس بتهدئه له وهو يربت على كتفه
: اريد طاهيا مساعدا هنا لدى جوني رجائا

ريد : حسنا

فرانس موجها كلامه لجوني: ارجوك حافظ
على هدوء اعصابك .. اتفقنا ؟

كيهارا’ النادل’: هناك طلبين جديدين
وقد وصل حجز سام وليو الصحافه الامريكيه
كذلك .. جوني واليوت لديكما طلب متأخر
.. ثم ركض لفرانس وقال :
سيد فرانس الصحافه الامريكيه تطلب مقابلتك
لتجري معك حوارا خاصا قبل حضور الذواق
الفرنسي

فرانس بتوتر : حسنا

ليون لفرانس: ما الامر؟

فرانس بشرود: سمعت ما قال وانا قلق

ليون وهو يمسك بكتفه: انت لها .. وابتسم قائلا
.. هيا اذهب !

فرانس وهو يتنهد : لك ذلك .. سأذهب

قبل هذا بنصف ساعه
كانت كايري تمشط شعرها المبلل بعد حمام ساخن
لارتدائه فأختارت بنطال جينز وجاكيت رمادي
وقلاده باحجار رماديه وحذاء بكعب عال
وعندما رفعت المفتاح الذي وضعته
والدتها لها وجدت مفتاحا لسياره
وبجانبه ورقه كتب فيها
" عيد ميلاد سعيد .. استمتعي"
والدتك والسيد رونالد
نزلت كايري الدرج مسرعه والفضول يقتلها
لرؤيته السياره فوجده سياره فارهه بلون احمر
كايري بفرح : ااااااه احبكما بجنون
واخذت تقود بسرعه الى ان وصلت
الى و جهتها اوقفت سيارتها وترجلت منها
وقامت بالدخول الى المطعم حيث ستقابل
فرانس هناك ولاحظت حين دخولها الكاميرات
والصحفيون الذين كانوا ينتظرون احدا ما
جلست كايري على احدى الطاولات الفارغه
واخذت تتأمل المكان حتى خرج من باب المطعم
شاب وسيم طويل القامه ذو شعر اسود بابتسامه
ساحره .. كايري في نفسها وهي تنظر له
بأعجاب: كم احسد فتاتك عليك!

سوزان بلطف: مرحبا انستي ماذا تطلبين؟

كايري ببتسامه: اريد كوب شوكولا مثلجه

سوزان : مع الكريما؟

كايري: اجل

سوزان: شيء اخر؟

كايري بابتسامه: شكرا

سوزان بلطف: سيكون طلبك جاهز بدقائق
اتمنى لك وقتا ممتعا

ردت لها كايري ببتسامه

اخذت كايري تتأمله اخذت تتأمل طريقه مشيه وحديثه

فرانس ببتسامه : مرحبا بكم
ثم جلس واخذ الصحفيون يطرحون الاسئله

..: سيد فرانس ان شاب في مقتبل العمر
فكيف ترى مسؤوليتك كشيف في مطعمك
الخاص؟

فرانس: لا ارى ان العمر يشكل عائقا
فاذا توفرت الحكمه في القياده والخبره في
الطهي ستسير الامور بعد ذلك على ما يرام

..: سيد فرانس انت لست الشيف الحقيقي
لمطعم SUSHISAMBA London
فكيف ترد على ذلك؟

فرانس بسخريه: هههه سأرد بالحقيقه
اجل انا لست الشيف الحقيقي لهذا المطعم
بل انا انوب فقط عن الشيف موقتا

..: سيد فرانس الم تجد انت والشيف هيجي
انها من المخاطره ان تتولى مطعما ذا صيت عال
في يوم استقبال الذواق الفرنسي؟

فرانس بثقه : هيجي شاب حكيم وهو لن يتهور
في قرار مثل هذا في يوم مهم حتى ولو كان
على حساب صديقه .. ثم انه لو لم يكن يؤمن
بي حقا لما جعلني اتولى زمام الامور في غيابه

..: هل يعني هذا ان صديقك وضعك في هذا
المنصب ليرفع من شأنك

فرانس يتصنع الابتسامه: بل لانه يثق بقدرتي

ريكا وقد وصلت لتوها: مرحبا ..ماذا فاتني؟

جوني: لما تأخرتي هكذا؟ الم تصلحي السياره
بعد؟

ريكا بياس: بلا ولكن الطرق مزدحمه جدا

سوزان بشر: هههه لقد فاتك الكثير ثم نظرت
لماري

ريكا بخوف: هل تضنون انه سيعطيني انذارا؟

اليوت بعفويه : لا ابدا انه رائع

ريكا بقلق : امل ذلك

ماري بتعجل: هيا ريكا لدينا عمل كثير هنا

ريكا: حسنا قادمه




لدى ران وكايتو واوكو

كايتو: حسنا شكرا لكما على الوليمه
انا سأذهب لابيت في فندق قريب

اوكو بأستغراب: فندق؟

ران : لما تبيت في فندق والمنزل كبير ويتسع لنا

اوكو بغضب : جئت لزيارتي ثم تقول انك ستبيت
في فندق؟

كايتو : في الحقيقه انا لا اريد ان ....

ران بمقاطعه: كلا كلا كلا .. لن تخرج
سأذهب انا لزياره والدتي ابقى انت هنا

نظرت اليها اوكو وقالت بسعاده : حقا؟

ران وهي تغمز لها: حقا

ابتسمت اوكو بفرح





انهى فرانس اخيرا مقابله الصحفيه ثم دخل
الى المطبخ واستقبله الجميع بتصفيق حار
ابتسم بصفاء وانحنى لهم

سوزان بسعاده : كان هذا لا يصدق

برينت: انت بارع

جوني يشير بابهامه : رائع

كريس بسخريه: في التملق

ريد كان بجانبه فركل قدمه بخفه: مزحه جيده

فرانس بدون مبالاه: كريس اذهب لمساعده جوني

نهض كريس ضجرا لجوني وقال بخفه: ياله من
مغرور

جوني بغضب وهو يرد عليه بخفه: اصمت قبل
ان اعلقك بدلا من هذا اللحم واقوم بتقطيعك

كريس بضجر: سيكون افضل من حالي هذه

جوني بغضب : قم بوضع القدر على النار واشرف
على الشوربه قبل ان اكسر فكك

كريس بملل : حسنا .. ولكن لا تكلمني هكذا

جوني باشمئزاز : احمق

كيهارا: يا شباب تأخر طلب الحلوى وطبقات من
اللحم .. هناك طلب للمعجنات اليوت .. اسرعوا
يا شباب

ذهب فرانس لتفقد الشوربه: كيف يجري الامر؟

كريس بلا مبالاه: بخير

تذوق فرانس الشوربه: اضف لها الفلفل
ثم اطلب من

كريس لسوزان : سوزان انتهى طلب الشوربه

نظر فرانس لليون مستغربا وليون مستغرب ايضا
ربت فرانس على كتف كريس وسار لوسط المطبخ
قائلا : ريد اريدك ان تساعد اليوت

ريد: حسنا

فرانس : اسرعا رجائا

اخذت سوزان وعاء الشوربه ولكنها كانت متوتره
في مشيها فارتطم كتفها بفرانس وانسكب القليل من
الحساء على يدها

فرانس بقلق : هل تأذيتي؟

سوزان بألم: قليلا اضنني احرقت يدي

فرانس وهو يحمل منها الوعاء : لابأس .. كي
تعال الى هنا رجائا .. قدم هذه بدلا من سوزان

كيهارا: حسنا .. اهتمي بيدك سريعا فالمطعم
مزدحم جدا

سوزان بقلق : سأفعل

فرانس : هل لي برؤيتها

سوزان ببتسامه: بالطبع

ثار غضب كريس وحاول ضبط اعصابه
فرانس: يبدو انه حرق سطحي فحسب تعالي
سأضمده لك .. ريكا هل لكي ان تساعدي في
التقديم

ريكا : بالطبع حسنا
ذهبت ريكا لارتداء زي النادله وذهبت سو
برفقه فرانس لغرفه هيجي لتضميد الحرق
فرانس بعد ان انتهاء: اهكذا افضل؟

سوزان : بالطبع شكرا لك .. حل لي بسؤال
وقح؟

فرانس: ههههه .. اجل

سوزان: الك حبيبه؟

فرانس ببتسامه: كلا .. ولكنك تملكين واحدا؟

سوزان : ماذا .. انا ؟؟ بالطبع لا

فرانس : كما توقعت لم يخبرك

سوزان شعرت بالاحباط : سأذهب

فرانس: لا اضن ان ملامح وجهك تريد ان
تبقى عابسه .. هلا تبتسمين.. لاجلي؟

سوزان ببتسامه: شكرا على كل شيء

فرانس: العفو .. لم اقصد جرحك فأنت جميله
ولكنني لا استحقك .. صدقا

سوزان: لا بأس اعذرني على وقاحتي
ثم خرجت مسرعه

نظر لها كريس: هل من خطب ؟؟ خرجتي غاضبه
هل حصل شيء؟

سوزان بضيق: هذا لا يعنيك .. ثم توجهت لماري

ماري بقلق: ما الامر ؟؟ هل تؤلمك يدك؟

سوزان بحزن: كلا

ماري بفضول : ما بك تبدين كما لو كنت ستبكين؟

سوزان: سألته ان كان له حبيبه

ماري بخوف وخجل: هل انتي حمقاء؟ كيف فعلتي
ذلك؟ هذه اول مره ترينه فيها

اتت ريكا التي كانت تراهم من بعيد وعرفت
الحديث بأكمله: وماذا قال؟

ماري بعصبيه: هل نسيت اذنك هنا؟

ريكا : كلا بل انا متطفله مثلك .. المهم ماذا
رد ايملك واحده

سوزان: لا .. ولكنه قال انني املك واحدا
.. ولكنني لا افعل .. هو يريد ابعادي فحسب
اليس كذلك؟؟

ماري تمسح شعرها بحنان: لا تتضايقي ربما
ارتبك فقال ذلك

ريكا : ربما كان يعلم شيئا لا تعلمينه

ماري تومئ لها بأن تسكت سوزان بحزن
: اصمتي ان لم يكن لديك شيء جيد لقوله
ثم انصرفت

ماري لريكا: اكان يجب عليك قول هذا؟

ريكا بجديه: ولكن عليها ان تعرف انها تملك
واحدا حقا

ماري وهي تنظر لها بجهل: ماذا؟ ما الذي
تقولينه؟ هي صديقتي فكيف يكون لها حبيب
ولا تخبرني ؟

ريكا بملل: ما الامر .. هي بذاتها لا تعرف

ماري بتعب: ماذا؟؟ ... افف اشرحي ما تقولينه

كيهارا : هيا يا شباب سلموا الطلبات المتأخره
رجائا .. الزبائن بدأو بالتضجر

ريكا: الم تلاحظي حركات كريس عندما كان
فرانس يتحدث معها ؟ لقد كان غضبه يثور
وقد كان هذا واضحا .. لدرجه ان فرانس عرف

ماري بتفهم: ايعقل هذا؟ سوز لا تعلم..
هذا غريب

ريكا: حسنا هيا علينا اكمال العمل

ماري وما زالت تفكر: حسنا

دخلت سوزان بخوف من قسم الضيوف فزعه
: فرانس.. لقد اتى

خرج فرانس من مكتب هيجي: ماذا قلتي؟ من؟

سوزان بعد ان تنفست: الذواق الفرنسي

بدأ الجميع بالقلق واولهم فرانس : حسنا
علينا الحفاظ على اعصابنا سننتظر طلبه ونقدمه
بطريقه مميزه والى ان يطلب اريدكم ان تنتهوا
جميعا من كل طلباتكم حسنا؟

الجميع : حسنا

فرانس: خاصه انتما يا اليوت وجوني انهيا عملكما
بسرعه

ثم دخل المكتب مجددا والقلق يأكله ثم اتصل بهيجي
: تبا يا هيجي اجب.

هيجي: مرحبا؟

فرانس: اين كنت يا احمق .. لقد اتى الذواق
ما الذي يتوجب علي فعله

هيجي يود اخفاء موضوع كازوها عنه: انا
منشغل حاليا بالعمل .. انه شكلي جدا
اهتم بشكل الطبق وترتيبه والوانه
فهذا يجعله يغض النظر عن الاخطاء البسيطه
وتذكر لا تضع الخردل ابدا

فرانس: حسنا .. ما بك صوتك لا يعجبني
هل من خطب

هيجي بقلق: هل اتصلت بك كاز؟

فرانس بأستغراب: لا .. ما الامر؟

هيجي بتسرع : لا شيء وقطع الخط

فرانس: ما خطبه يا ترى ؟؟ اوو حسنا ليس
هناك وقت للقلق




لدى كازوها وشاكيو

ضلت كاز صامته ولا تحرك ساكنا وهي تجلس
على الارض البارده كانت حزينه وغاضبه وحائره
والحزن يملى قلبها قالت بداخلها: انا السبب
لو لم امرض في ذلك اليوم لما ماتت انا من قتها
وليس ذاك الفتى ماتت بسبب مرضي لو لم امرض
لما خرجت ولو لم امرض لاستطعت الدفاع عنها
على الاقل انا السبب الوحيد .. اجل انا السبب

بقيت هكذا لفتره قصيره ثم نهضت وارتدت معطفها
وخرجت بهدوء دون ان تلاحظها شاكيو
خرجت من المنزل واخذت تمشي بدون ان تدري
الى اين تود الذهاب بالضبط كان كل شيء يمر
امامها كالضباب كانت كما لو انها تطارد طيف
الينا كانت بحال يرثى لها فهي لم تلاحظ انها
خرجت حافيه القدمين واخذت ترتطم بالناس
والاشياء دون ان تدري او تشعر




انتهى فرانس اخيرا من تقديم طلب الذواق الفرنسي
وهو الان ينتظر تقييمه
فرانس بتوتر وهو يجلس في مكتب هيجي
: افففف ارجو ان يسير كل شيء على ما يرام

الجميع في المطبخ قلق لدرجه ان طلبات الزبائن
تجمدت
اليوت: هذا لا يجوز علينا تقديم الاطباق

جوني بأستياء: اوووه اصمت انت من يستطيع
اعداد طبق تحت هذا الضغط

برينت : اليوت محق سيستاء الزبائن

جوني بغضب: اصمتا ايها امريكيان الهمجيان

ثار غضب كل من اليوت وبرينت: من تحسب
نفسك ايها الايطالي الاحمق

جوني بغضب: انتما الاحمقان وليس انا

برينت: توقف عن هذا

كان صوت الشجار عاليا فخرج فرانس غاضبا
: كفا .. (صمت الجميع).. توقفا أي ما كان الذي
تفعلانه نظر لبرينت واليوت انتما هونا عليكما
ونظر لجوني وانت كف عن افتعال الشجار
ثم نظر لكيهارا وسوزان اما انتما فستقعان
في ورطه ان لم تقدم الاطباق للزبائن حالا
والان جميعكم عودوا للعمل
سوزان وهي تشهق : اااه يا الهي لقد نسيت
طلب الانسه كليا .. ثم اسرعت واعدته بنفسها
وذهبت لتقديمه
سوزان: اووه انستي انا اعتذر لك عن التأخير جدا

كايري ببتسامه : كلا ابدا لا مشكله .. شكرا لك

سوزان: العفو انستي .. اممم هل تطلبين شيئا

كايري: لا ابدا انا بأنتظار شخص ما .. شكرا

سوزان: بالخدمه ..( ثم ذهبت)
كايري في نفسها: ما الذي اخره يا ترى (ونظرت
للساعه) لقد قال انه سيحضر في العاشره الان
العاشره والنصف .. هل نسي الموعد؟ افف
( اخذت بعد ذلك تتأمل المكان وجماله)
لقد اختار مكانا رائعا لنتقابل فيه المكان جميل هنا
في ذلك الوقت رن هاتفها : مرحبا كايري
كايري: اهلا مرحبا امي كيف حالك؟
والدتها : بخير عزيزتي كيف كان موعدك؟
كايري: ما زلت انتظر
والدتها: حسنا اردت اخبارك انني قد لا اعود
الى المنزل الى في وقت متأخر جدا لذا تستطيعين
السهر ان اردتي
كايري: حسنا شكرا لك امي احبك
والدتها : وانا ايضا احبك وداعا
واقفلتا الخط
كايري بفرح: هذا رائع سأسهر خارج المنزل اخيرا
كم احبك يا امي لو كنت لدى ابي لما سمح لي ابدا
بذلك
دخل كيهارا المطبخ سعيدا بطبق بدا للجميع فارغا
ثم قال: اتى التقييم يا شباب
امسك فرانس بالظرف وفتحه بقلق ثم قال
بسعاده وفرح: تم تثبيت الخمس نجوم لمطعمنا
وهذا التقييم يدوم لسنتين
الجميع بسعاده وصراخ: مرحى ( ثم اخذ الجميع
يتبادلون التهاني)
نظر فرانس اليهم بسعاده غامره ثم سال سوزان
: هل تبقى طلبات لم تقدم؟

سوزان: كلا ابدا للتو وصلت الطلبات الجديده

فرانس: حسنا

سوزان: هناك فتاه في المطعم لم تطلب سوى
الشوكولا مع الكريما وقالت انها تنتظر شخصا
هل ينبغي ان اسألها مجددا ان كانت تريد شيئا؟

فرانس: كلا فقط ان رأيتها تبحث نادل اسليها

سوزان : حسنا .. وتهانينا بشأن المطعم

فرانس ببتسامه: لك ايضا
ثم تذكر كايري فقال: اوووه يا الهي كيف
نسيت ( فأسرع الى مكتب هيجي وارتدى بدلته
وخرج من المطبخ ليدخل من باب الضيوف )
اتصل حينها بكايري: مرحبا ؟
فرانس : مرحبا كايري في أي طاوله تجلسين؟

كايري: في الطاوله رقم 22

فرانس : حسنا ( واغلق الخط )

ذهب فرانس الى الطاوله ليجد كايري تجلس
ببتسامه وما ان اقترب منها حتى وقفت ومدت
يدها له ابتسم فرانس ابتسامه ساحره ونظر لها
باعجاب وصافحها : فرانس كروزو .. انا حقا اعتذر عن تأخري

كايري : كايري مينوا .. كلا ابدا لا تهتم فالمكان
هنا جميل جدا وما دمت لم تنسى فلا باس

فرانس: حسنا تفضلي رجائا
جلس الاثنان معا وصمتا لفتره
اخذ فرانس يتأمل وجهها الجميل وعيناها
الزرقاوتان ووجنتيها الورديتان وشعرها الاحمر
المنسدل ويديها الجميلتين وقد كان معجبا بكل
تفاصيلها كما انها بادلته الاعجاب هي الاخرى
كايري بتسأؤل: امم لقد كنت هنا منذ قليل ورأيت
الشيف للمطعم هو يشبهك كثيرا

فرانس: هه اجل انا هو لقد كنت انوب عن صديقي
فهو مسافر واراد مني اخذ مكانه مؤقتا

كايري: هذا جيد لقد كان اداؤك رائعا جدا امام
الصحافه

فرانس: شكرا لك .. انتي لم تطلبي شيئا حتى
الان ؟

كايري: اردت ان انتظرك

فرانس: حسنا ثم اشار لكيهارا

كيهارا: واااو سيد فرانس .. ماذا تطلب

فرانس : احضر لي .. ثم التفت لكايري ..
ماذا تفضلين ان تطلبي؟

كايري ببتسامه: بما انك الشيف فهذا
يعني انك تعرف الافضل

بادلها فرانس الابتسامه وقال لكيهارا:
احضر لي جميع الاطباق المميزه

كيهارا : حسنا

يتبع ..




البارت يتكلم عن فرانس بشكل كبير وهذا
لا يعني انه بطل الروايه بل انا اعمل على
التركيز عليه وذلك لاجمع اطراف القصه
واتمكن من الربط بين الاحداث
...
اعتذر ان حصل مني تقصير في البارت
وان شاء الله يسركم الجاي مع حبي


[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 11-28-2015, 10:45 AM
 
رواية جميلة جدا
نينا شووون
وتقبلي مروري

التعديل الأخير تم بواسطة Freesia | فريسيا ; 11-30-2015 الساعة 02:20 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أنا HKA روايات و قصص الانمي 24 10-01-2015 06:58 PM
إعلان عن الأنمي العائاة الغريبة~تقرين عن الأنمي~أنمي من تأليفي ~وردة الأنمي~ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 31 08-13-2013 10:51 PM
روايتي الاولى // بــ لساني اكرهك ! ... لكن بــ قلبي احبك بجنون // من تأليفي 「Seema ★ Chan」 أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 221 06-11-2013 03:32 PM
احبك من اعماقي فما مكاني لديك .. من تاليفي نينا شووون أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 187 05-27-2013 12:12 AM
( احبك موت ) قصيدة من تأليفي Winter Rose محاولاتك الشعرية 7 07-11-2012 10:48 PM


الساعة الآن 04:27 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011