عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي

روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree150Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 12-13-2015, 06:26 PM
 
QUOTE=.♥Florida♥.;8056429]
[t


اخيرا وصل الرد الاول
عقبال الثاني
ما تسالي شو صار بالتنسيق
معاناة
بس المهم يكون الرد واضح
اذا ما قدرتي تقري بسبب الخط لونو ابيض غيري ستايل المنتدى للاسود ههههه المهم


مع اني كتبت نص الرد مسبقا رح ارجع اكتبو والله بيعين
لما تكوني كاتبة شي وبيروح وبترجعي تكتبيه مرة تانة بتحسي حالك سخيفة هههه
المهم

SIZE=4]


" فرق التوقيت بين اوساكا ولندن+ 9 ساعات "

06_11_15144682961543571.png[/IMG]

شغلة لاحظتها بهيدا الفصل والفصل الي بعدو
لازم ما تحطي فرق التوقيت بين لندن واوساكا
انما لازم تحطي فرق التوقيت بين الزمنين اول ما غاب فلورنس وبعد ثمانة سنين لاني عم جن هههه متل مقطع حمل اريا، كنتي كل الوقت عم تحكي عن بعد 8 سنين وفجاة كتبتي عن اول ما راح من دون سابق انذار
فوتيني بالحيط
يفضل لو بتكتبي قبل كل مقطع (في هذه الفترة) او اعطي اشارة اول المقطع كأن تحكي عن شيب راس اريا او عمر البنات او تعبيرهم عن معاناتهم بهل 8 سنين لان بكون عم اقرأ وبتفاجأ هههه
او اكتبي بالتدريج من البداية للنهاية بلا روحة ورجعة
لنعود الى القراءة


الفصل الثاني |• بلا عنــوان

بلا عنوان...
ممم عنوان جاذب جدا ومثير هههه


صوبت ناظريها نحوه صارخة بحقد : لما لاتتبعها لمالاتزال تقف قبالتي هاهنا..


قالها وأسرع خارجاً يتبع الأخرى بينما قبضت يدها على موقع قلبها بقوة مقاومة دموعاً احتبستها

وحرمتها الحرية .. ومازال السجن أمامها طويلاً لايعرف للحرية أوان !

ممم اي سجن؟
اظن سيكون هناك قصة جميلة خلف ها السجن
انتظرها بشوق



لندن – الساعة 6 مساءاً
..

جلس على الكرسي حيث أشار خادمه له ليلبسه حذاءاً فاخراً أراح تلكما القدمين المتعبتين ..

نهض بعدها وقد انحنى الخادم له يخاطبه باحترام : لقد أصبحت جاهزا سيدي .. الجميع ينتظرك في

غرفة الطعام لتتناول عشائك

_ أيجب علي هذا

قالها بضيق فأجابه : أجل سيدي

اتساءل
هل كان فلورنس يكلم هكذا الخدم قبل زواجه من اريا؟
كأن الخادم هو الي عم يأمرو وهو مجبور يطيعه ههههه
لا ما عم اتشمت
بس فكرة خطرت ببالي ههههه


تنهد بعمق وسار معه نحو غرفة الطعام حيث تركه الخادم ليدخل وحده .. حاول استجماع مااستطاع

نسيتي تقولي انو تمسك بتياب الخادم لما كان بدو يروح كأنو خايف يواجه الموقف وحده هههههه


.

_ اوه .. لابد أنك جائع ومتشوق لطعام النبلاء أيها الصعلوك ، بالطبع ستكون كذلك فقد عشت أياما
صعبة وأنت تأكل فضلات أسيادك الفلاحين أيها المسكين .. كل ياعزيزي ولكن احرص على تناوله بطريقة لائقة كي لاتطرد
قال ذلك وجلس على المقعد المقابل على غير عادته كما لو كان غير راغب بالجلوس بجواره بينما
نطق الأخير بانكسار : مالذي فعلته لك لتجازيني بالخيانة ؟! مذ كنا صغيرين وأحدنا لم يكن للآخر
أخا سوى اسما طبع على ورقة منسية .. أنت لم تحبني قط



فلورنس المسكين
شماتة ما طبيعية
كاين السيد الصغير المحترم وصار الفلاحين اسيادا له
بس بعدني لهلاء ما فهمت شو قصة حلبرت ليش هيك بعامل اخوه
اساا ما فهمت اذا بيحبو او بيكرهو
مرات بحس انو عندو انفصام بالشخصية
كما اني ما عرفت اربط بين القصة الي حكاها ومعاملتو له بهالطريقة
اظن اني ما رح رد عالفصل التاني
صرت رادة عنصو هلاء هههه. دخلت احداثهم ببعض
كنت لازم رد عهيدا الفصل قبل ماراقراه التاني



..

ستعود لديارك سريعا حالما تخالف كبريائه العظيم "


طالما اخوه اعطاه مفتاح الرجعة ليش ما استخدمه اذا كاين هلائد متشوق بدل ما يعصب عليه
بالفعل فلورنس بيفوتني بمتاهات
متل خيو بالضبط
هههه يبدو انه الغباء المتوارث ههههه

!!
]


كانت تنظر للمياه هي الأخرى بصمت ظل لدقائق قليلة قطعها بقوله : غادر اذا ؟

انكسار وألم حاولت اخفائهما .. بكبرياء أجابته : هذا ليس من شأنك

اريا المسكينة بتقطع القلب

نظر لها بهدوء غلف ملامح وجهه ونطق بجدية : أعتذر لقسوتي .. أعترف أني أكرهه مذ دخل لحياتك .. تصرفاته الوقحة ولحاقه بك .. جرأته للاعتراف بحبه لك .. تخليه عن كل شيء لأجلك ..بل وزواجه منك .. واخيرا تلكما الطفلتين .. الرابط القوي بك .. لقد حظي على كل شيء يخصك ..
عاود النظر للنهر بينما يردف باستياء : لكني سأمقته أكثر حقا ان انهى الأمر بهذه الطريقة ..لم يخالج عقلي لحظة أنه قد يرحل ويترك فرصة ما لي .. ورغم أني منحت هذه الفرصة ..لكني اكره القول أني أدرك خسارتي قبل البدء بالمحاولة حتى، ابتسم ساخرا وقد أخفض طرفه مغمضا عينيه : سأقتله حتما إن جعل اعترافي هذا يضيع هدرا ..

احم احم
فلوري!...
ما بتظني لو انك ما دخلتي فلورنس عالقصة كانت رح تكون احلى؟
ههههههه
لنرى
حبت اراتشي او مهما يكن اسمه
تزوجو وعاشو بسعادة وهناء
وخلصت القصة ههههههههه
اساسا ارتشي احلى من فلورنس المدلل -_-
ما عرف قيمة عيلتو الا بعد ما فقدها




خاطبته بلهفة الشوق : فلورنس . انظر لي ياعزيزي . انظر لي
لم يستجب وقد اغرورت عيناه بالدموع لتجبره على ابعاد ناظريه عنها أكثر
فوضعت أناملها على خده تدير وجهه لها مجبرة اياه على النظر اليها لتلتقي
عيناه برحب عينيها البحريتين الهادئتين وقد شقت الدموع طريقها لتنساب منهما على صحن خديها وشفتاها نطقتا بارتعاش:



مع اني بكره ام فلورنس ما بعرف ليش الا انها قطعت لي قلبي بهالمشهد
بس بقدر اعرف شو عم يساوي الصحن بوجهها؟
شو فاتحة مطبخ؟
طيب اذا بدها تجيب شي من المطبخ عوجها تجيب كباية، ما بالاخر حتصب فيها ماي دموعها مش طعام...




[/SIZE][/FONT]

[
,

فما كان منه الا أن بادلها وقد شد ذراعيه حولها وأرخى رأسه بحجرها كما لو كان يعوض سنيه الثمانية التي قضاها بعيداً عنها ..


يااااا مشهد مؤثر انا كمان بدي شارك بالعناق
انضمي لنا انت كمان فلوري، بيصير عناق جناعي ^_^



مر الوقت وفتح الباب ليدخله تلكما الطفلتين بهدوء تام يتبعهم تاتسو بعدما أغلق الباب خلفه ، نظر لهما وتنهد بيأس أتبعه مخاطباً لهما : هيا توقفا عن هذا ولتعتذر كل منكما للأخرى صرخت به هارو بغضب : رأيت أني اعتذرت وهي لم تقبل رغم أنها المخطئة .. هانا مغرورة
- هذا معيب هارو هي شقيقتكِ عليكِ مخاطبتها بلطف عزيزتي
أشاحت بوجها غاضبة فصوب ناظريه للأخرى :
وأنتِ هانا كفي عن العناد واعتذري لشقيقتكِ فقد أخطئتِ أيضاً
نظرت نحوه نظراتٍ حادةٍ غامضة أجفلته ، همست بينما لاتزال تنظر له :
آسفة آنسة هارو على مافعلته لسموكِ .. أسرعت بعدها مغادرة لغرفتها سريعاً
نظر نحوها بحيرة بينما هتفت به هارو ببراءة واستياء :
رأيت بنفسك كيف تخاطبني .. هانا لاتحبني أبداً
ابتسم بهدوء وهو يضع يده على رأسها :
هانا مستاءة قليلاً فقط لاتقلقي فهي تحبكِ كثيراً أولستِ توأمها الرائع هارو ؟
شقت وجهها ابتسامة عريضة وهي تجيبه بثقة : أجل أنا كذلك


ياااااااااا
احلى واحد بالقصة تاتسو
عجبني
عم يتدرب عالابوة من هلاء هههههه
الصعاب تصنع من الاطفال رجالا
مش متل البعض الاخر تدلل بطفولتو وما عرف كيف يعيش داخل عيلة ههههه
اكيد عرفتي عن مين عم احكاساسا ما في غيرو بالقصة تدلل بطفولتورهههه الا خيو الاكبر
المهم لنكمل


ابتسمم لها تباعاً واجتازا المدخل نحو المطبخ ليُفاجئا بآريا تحضر المائدة
بنشاطٍ وهمة ، نظرا لها بدهشة وسرعان ماابتسما بسعاة
- مامااا .. اشتقت لطعامكِ الشهي أمي

ههههه
ايه ذاكرة هارو الفجعانة
كانت امها ترسلها لتاخذ اكل لتاتسو تقوم تروح لعندو وتاكل اكتر من نصهم
وترجع تمسح تمها بكملمها وتوسخهم بالصلصة
ولما ترجع عالبيت امها تكتشف امرها بسب لاكمام
بس لان ميؤس من امرها ما فاتحتها بالموضوع كرمال هيك انتي ما ذكرتي اخر مقطع بالي قلتو ههههههههه


علت ثغرها بسمة لطيفة وهي تجيبها :
هيا استبدلي ملابسكِ بسرعة وتعالي وشقيقتكِ لتناول الغذاء .. أيقظي بابا برفق حسناً ؟
التفت كلاهما لها بأسى حيال كلمتها الأخيرة فاستدركت ماظناه وأردفت موضحة :
ههههه هم التفتو باسى وانا التفتت بصدمة ههههه
جدكِ ينام بالداخل أيقظيه وتعالوا لتناول الغذاء


- لاأعلم بالتحديد كل مافهمته منهما أن هارو أرادت أن تعرف شقيقتها على صديقاتها وهانا رفضت فأصرت هارو وأحضرتهن معها ليرافقنها في طريق العودة فغضبت هانا وهناك تشاجرا
- آه .. لأجل هذا فقط ؟ لاأعلم لما باتت عصبية المزاج


اي بس هارو الغلطانة
اذا ما بدها تتعرف على صديقاتها تتركها بحالها
يعني لازم تعرفها عليهم غصب عنها


أومأ ايجاباً دون أن يعقب وماكان الا بعض الوقت حتى اجتمعوا حول المائدة وقد كان الجد يحفهم

بسعادة غامرة ممتدحاً آرياكو سعيداً لما آل له حالها من تحسن مريح .. بينما بأت هارو تلتهم
وجبتها بسعادة وهانا ظلت بصمتها دون أن تبدي رأياً بشيء .. أما تاتسو فكان يأكل بقلق فنظرات
شي
هانا التي صوبت نحوه بجمود مخيف أربكته وحيرته !

هههههه
حابة اعرف شو في ورا هو النظرات المريبة
حاسة كانها رح تحاول تقتلو
بكرا بتتفق مع شبح المسا عليه وبياكلو عايش نياهاهااها
المهم





ابتسمت وعينيها تشيعانه بينما يرتقي العلية لينام حيث يبات تاتسو بينما
دخلت غرفتها وأغلقت الباب مخلفة تنهيدة مثقلة ..
واذا بها بطيف يقف في زاوية الغرفة مبتسماً دون أن تبدو ملامحه في تلك الظلمة الحالكة ،
اتسعت عيناها برعب وقد جفلت دون أن تتمكن من النطق بينما استدار ينظر لها وقد برزت أسنانه خلف تلك الابتسامةالمخيفة لينقض عليها في سرعة مهولة دون أن تتمكن من التفكير في طريق الهرب حتى !!



ياااااا
ليش ما ذاكرة انك كنتي ذاكرة الفصل الاول شبح المسا
شكلي بلشت خرف



مرحباً بكم في نهاية الفصل
أرجوان يكون راقكم واعتذر لكونه فقيرا هكذا
لكني خفت ان لاتقرأوا والا فقد كتبت الكثير الكثير

انتظروا قليلافهذه الاحداث ستكو خاملة نسبيا حتىوعد انفجار القنبلة

التي بأت تعدادها

يااااااييي
احب القنابل الروائية
هل القنبلة كانت الشبح؟ ام الحمل؟ ام انرهناك ما هو افظع
انتظريني لرد عالفصل التالت بعد ميت سنة ههههه
او اذا بدك ما تنتظري
خدي راحت وانا لما اقدر برجع برد عليه هههههه
اساسا رديت عليكي عالواتساب
بس بدي اترك بصمتي الخاصة هنا هههه



[/SIZE][/FONT]
[/cell][/tabletext][/align]





[/QUOTE]
__________________













رد مع اقتباس
  #32  
قديم 12-27-2015, 12:47 AM
 
سأدعو أن أتمكن من العودة لاحقاً فانتظريني
__________________
قلبكَ دافئٌ كما الحنين🌻
سابقاً C I E L
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 06-08-2017, 06:49 PM
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aītn مشاهدة المشاركة
سأدعو أن أتمكن من العودة لاحقاً فانتظريني
بالانتظار ^^
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 06-08-2017, 08:16 PM
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اميرة السماء مشاهدة المشاركة
quote=.♥florida♥.;8056429]
[t


اخيرا وصل الرد الاول
عقبال الثاني
ما تسالي شو صار بالتنسيق
معاناة
بس المهم يكون الرد واضح
اذا ما قدرتي تقري بسبب الخط لونو ابيض غيري ستايل المنتدى للاسود ههههه المهم

هههاي انا جيت بعد دهر وانتي مارديني الرد الثاني خخخخ
يالله مابعاتك اساسا انا تاخرت كمان


مع اني كتبت نص الرد مسبقا رح ارجع اكتبو والله بيعين
لما تكوني كاتبة شي وبيروح وبترجعي تكتبيه مرة تانة بتحسي حالك سخيفة هههه
المهم

حاسة باحساسك كثير تصير معي

size=4]


" فرق التوقيت بين اوساكا ولندن+ 9 ساعات "

06_11_15144682961543571.png[/img]

شغلة لاحظتها بهيدا الفصل والفصل الي بعدو
لازم ما تحطي فرق التوقيت بين لندن واوساكا
انما لازم تحطي فرق التوقيت بين الزمنين اول ما غاب فلورنس وبعد ثمانة سنين لاني عم جن هههه متل مقطع حمل اريا، كنتي كل الوقت عم تحكي عن بعد 8 سنين وفجاة كتبتي عن اول ما راح من دون سابق انذار
فوتيني بالحيط
يفضل لو بتكتبي قبل كل مقطع (في هذه الفترة) او اعطي اشارة اول المقطع كأن تحكي عن شيب راس اريا او عمر البنات او تعبيرهم عن معاناتهم بهل 8 سنين لان بكون عم اقرأ وبتفاجأ هههه
او اكتبي بالتدريج من البداية للنهاية بلا روحة ورجعة
لنعود الى القراءة


هههههههههه منيح نبهتيني بحب غوص بكل وقت بلامانبه خخخخخ
خلص رح حاول دقق بهالنقطة

الفصل الثاني |• بلا عنــوان

بلا عنوان...
ممم عنوان جاذب جدا ومثير هههه


طيري ولك ههههههه بصراحة تورطت بالعنوان

صوبت ناظريها نحوه صارخة بحقد : لما لاتتبعها لمالاتزال تقف قبالتي هاهنا..


قالها وأسرع خارجاً يتبع الأخرى بينما قبضت يدها على موقع قلبها بقوة مقاومة دموعاً احتبستها

وحرمتها الحرية .. ومازال السجن أمامها طويلاً لايعرف للحرية أوان !

ممم اي سجن؟
اظن سيكون هناك قصة جميلة خلف ها السجن
انتظرها بشوق


سجن مجازي مابتوقع حدا بينسجن لهلا يعنب خخخخ من يعرف ممكن اعملها


لندن – الساعة 6 مساءاً
..

جلس على الكرسي حيث أشار خادمه له ليلبسه حذاءاً فاخراً أراح تلكما القدمين المتعبتين ..

نهض بعدها وقد انحنى الخادم له يخاطبه باحترام : لقد أصبحت جاهزا سيدي .. الجميع ينتظرك في

غرفة الطعام لتتناول عشائك

_ أيجب علي هذا

قالها بضيق فأجابه : أجل سيدي

اتساءل
هل كان فلورنس يكلم هكذا الخدم قبل زواجه من اريا؟
كأن الخادم هو الي عم يأمرو وهو مجبور يطيعه ههههه
لا ما عم اتشمت
بس فكرة خطرت ببالي ههههه

هههههههه خلص نسي كيف يتعامل مع الخدم ولانه جرب يعيش حياة البرس والفقر فهالخادم صار اغنى منه خخخخخ


تنهد بعمق وسار معه نحو غرفة الطعام حيث تركه الخادم ليدخل وحده .. حاول استجماع مااستطاع

نسيتي تقولي انو تمسك بتياب الخادم لما كان بدو يروح كأنو خايف يواجه الموقف وحده هههههه

ههههههههههه حرام عليكي فشلتي الولد
.

_ اوه .. لابد أنك جائع ومتشوق لطعام النبلاء أيها الصعلوك ، بالطبع ستكون كذلك فقد عشت أياما
صعبة وأنت تأكل فضلات أسيادك الفلاحين أيها المسكين .. كل ياعزيزي ولكن احرص على تناوله بطريقة لائقة كي لاتطرد
قال ذلك وجلس على المقعد المقابل على غير عادته كما لو كان غير راغب بالجلوس بجواره بينما
نطق الأخير بانكسار : مالذي فعلته لك لتجازيني بالخيانة ؟! مذ كنا صغيرين وأحدنا لم يكن للآخر
أخا سوى اسما طبع على ورقة منسية .. أنت لم تحبني قط



فلورنس المسكين
شماتة ما طبيعية
كاين السيد الصغير المحترم وصار الفلاحين اسيادا له
بس بعدني لهلاء ما فهمت شو قصة حلبرت ليش هيك بعامل اخوه
اساا ما فهمت اذا بيحبو او بيكرهو
مرات بحس انو عندو انفصام بالشخصية
كما اني ما عرفت اربط بين القصة الي حكاها ومعاملتو له بهالطريقة
اظن اني ما رح رد عالفصل التاني
صرت رادة عنصو هلاء هههه. دخلت احداثهم ببعض
كنت لازم رد عهيدا الفصل قبل ماراقراه التاني


ههههههههههه هيك احسن تردي عالفصلين سوا
جلبرت بعدين تفهمي قصته طبعا القصة اللي حكاها شي وقصة كراهيته لفلورنس شي ثاني ويمكن مابيكره بس بيغار منه


..

ستعود لديارك سريعا حالما تخالف كبريائه العظيم "


طالما اخوه اعطاه مفتاح الرجعة ليش ما استخدمه اذا كاين هلائد متشوق بدل ما يعصب عليه
بالفعل فلورنس بيفوتني بمتاهات
متل خيو بالضبط
هههه يبدو انه الغباء المتوارث ههههه

!!
]
هو اساسا يقدر يهرب ويرجع بس عارف انه مستحيل لانو هناك عمل جريمة كان متوقع انو اخوه وابوه راضيين على زواجه وبيجيبو العيلة معه او يحلو مشكلته مابيعيش معهم وبيترك اهله

......

كانت تنظر للمياه هي الأخرى بصمت ظل لدقائق قليلة قطعها بقوله : غادر اذا ؟

انكسار وألم حاولت اخفائهما .. بكبرياء أجابته : هذا ليس من شأنك

اريا المسكينة بتقطع القلب

نظر لها بهدوء غلف ملامح وجهه ونطق بجدية : أعتذر لقسوتي .. أعترف أني أكرهه مذ دخل لحياتك .. تصرفاته الوقحة ولحاقه بك .. جرأته للاعتراف بحبه لك .. تخليه عن كل شيء لأجلك ..بل وزواجه منك .. واخيرا تلكما الطفلتين .. الرابط القوي بك .. لقد حظي على كل شيء يخصك ..
عاود النظر للنهر بينما يردف باستياء : لكني سأمقته أكثر حقا ان انهى الأمر بهذه الطريقة ..لم يخالج عقلي لحظة أنه قد يرحل ويترك فرصة ما لي .. ورغم أني منحت هذه الفرصة ..لكني اكره القول أني أدرك خسارتي قبل البدء بالمحاولة حتى، ابتسم ساخرا وقد أخفض طرفه مغمضا عينيه : سأقتله حتما إن جعل اعترافي هذا يضيع هدرا ..

احم احم
فلوري!...
ما بتظني لو انك ما دخلتي فلورنس عالقصة كانت رح تكون احلى؟
ههههههه
لنرى
حبت اراتشي او مهما يكن اسمه
تزوجو وعاشو بسعادة وهناء
وخلصت القصة ههههههههه
اساسا ارتشي احلى من فلورنس المدلل -_-
ما عرف قيمة عيلتو الا بعد ما فقدها


ههههههههههههه ووين الاكشن بالموضوع كانت بتكون حياة هادئة مابحب الحياة الهادئة

خاطبته بلهفة الشوق : فلورنس . انظر لي ياعزيزي . انظر لي
لم يستجب وقد اغرورت عيناه بالدموع لتجبره على ابعاد ناظريه عنها أكثر
فوضعت أناملها على خده تدير وجهه لها مجبرة اياه على النظر اليها لتلتقي
عيناه برحب عينيها البحريتين الهادئتين وقد شقت الدموع طريقها لتنساب منهما على صحن خديها وشفتاها نطقتا بارتعاش:



مع اني بكره ام فلورنس ما بعرف ليش الا انها قطعت لي قلبي بهالمشهد
بس بقدر اعرف شو عم يساوي الصحن بوجهها؟
شو فاتحة مطبخ؟
طيب اذا بدها تجيب شي من المطبخ عوجها تجيب كباية، ما بالاخر حتصب فيها ماي دموعها مش طعام...


لك موتي ههههههههههههههه


[/size][/font]

[
,

فما كان منه الا أن بادلها وقد شد ذراعيه حولها وأرخى رأسه بحجرها كما لو كان يعوض سنيه الثمانية التي قضاها بعيداً عنها ..


يااااا مشهد مؤثر انا كمان بدي شارك بالعناق
انضمي لنا انت كمان فلوري، بيصير عناق جناعي ^_^


ههههههههههه يالله بس انا مثلك مابحب ام فلورنس

مر الوقت وفتح الباب ليدخله تلكما الطفلتين بهدوء تام يتبعهم تاتسو بعدما أغلق الباب خلفه ، نظر لهما وتنهد بيأس أتبعه مخاطباً لهما : هيا توقفا عن هذا ولتعتذر كل منكما للأخرى صرخت به هارو بغضب : رأيت أني اعتذرت وهي لم تقبل رغم أنها المخطئة .. هانا مغرورة
- هذا معيب هارو هي شقيقتكِ عليكِ مخاطبتها بلطف عزيزتي
أشاحت بوجها غاضبة فصوب ناظريه للأخرى :
وأنتِ هانا كفي عن العناد واعتذري لشقيقتكِ فقد أخطئتِ أيضاً
نظرت نحوه نظراتٍ حادةٍ غامضة أجفلته ، همست بينما لاتزال تنظر له :
آسفة آنسة هارو على مافعلته لسموكِ .. أسرعت بعدها مغادرة لغرفتها سريعاً
نظر نحوها بحيرة بينما هتفت به هارو ببراءة واستياء :
رأيت بنفسك كيف تخاطبني .. هانا لاتحبني أبداً
ابتسم بهدوء وهو يضع يده على رأسها :
هانا مستاءة قليلاً فقط لاتقلقي فهي تحبكِ كثيراً أولستِ توأمها الرائع هارو ؟
شقت وجهها ابتسامة عريضة وهي تجيبه بثقة : أجل أنا كذلك


ياااااااااا
احلى واحد بالقصة تاتسو
عجبني
عم يتدرب عالابوة من هلاء هههههه
الصعاب تصنع من الاطفال رجالا
مش متل البعض الاخر تدلل بطفولتو وما عرف كيف يعيش داخل عيلة ههههه
اكيد عرفتي عن مين عم احكاساسا ما في غيرو بالقصة تدلل بطفولتورهههه الا خيو الاكبر
المهم لنكمل


مسكين تاتسو دخل حياة ناس معقدين خلوه يصير اكبر من عمره

ابتسمم لها تباعاً واجتازا المدخل نحو المطبخ ليُفاجئا بآريا تحضر المائدة
بنشاطٍ وهمة ، نظرا لها بدهشة وسرعان ماابتسما بسعاة
- مامااا .. اشتقت لطعامكِ الشهي أمي

ههههه
ايه ذاكرة هارو الفجعانة
كانت امها ترسلها لتاخذ اكل لتاتسو تقوم تروح لعندو وتاكل اكتر من نصهم
وترجع تمسح تمها بكملمها وتوسخهم بالصلصة
ولما ترجع عالبيت امها تكتشف امرها بسب لاكمام
بس لان ميؤس من امرها ما فاتحتها بالموضوع كرمال هيك انتي ما ذكرتي اخر مقطع بالي قلتو ههههههههه


هههههههههههههه مشهد حلو والله تخيلت فرطتيني ضحك

علت ثغرها بسمة لطيفة وهي تجيبها :
هيا استبدلي ملابسكِ بسرعة وتعالي وشقيقتكِ لتناول الغذاء .. أيقظي بابا برفق حسناً ؟
التفت كلاهما لها بأسى حيال كلمتها الأخيرة فاستدركت ماظناه وأردفت موضحة :
ههههه هم التفتو باسى وانا التفتت بصدمة ههههه
جدكِ ينام بالداخل أيقظيه وتعالوا لتناول الغذاء

ههههههههه ظنيتيها جنت انتي كمان

- لاأعلم بالتحديد كل مافهمته منهما أن هارو أرادت أن تعرف شقيقتها على صديقاتها وهانا رفضت فأصرت هارو وأحضرتهن معها ليرافقنها في طريق العودة فغضبت هانا وهناك تشاجرا
- آه .. لأجل هذا فقط ؟ لاأعلم لما باتت عصبية المزاج


اي بس هارو الغلطانة
اذا ما بدها تتعرف على صديقاتها تتركها بحالها
يعني لازم تعرفها عليهم غصب عنها


مسكينة بدها تشاركها اختها بالصداقاتىشايفتها معقدة ههههه

أومأ ايجاباً دون أن يعقب وماكان الا بعض الوقت حتى اجتمعوا حول المائدة وقد كان الجد يحفهم

بسعادة غامرة ممتدحاً آرياكو سعيداً لما آل له حالها من تحسن مريح .. بينما بأت هارو تلتهم
وجبتها بسعادة وهانا ظلت بصمتها دون أن تبدي رأياً بشيء .. أما تاتسو فكان يأكل بقلق فنظرات
شي
هانا التي صوبت نحوه بجمود مخيف أربكته وحيرته !

هههههه
حابة اعرف شو في ورا هو النظرات المريبة
حاسة كانها رح تحاول تقتلو
بكرا بتتفق مع شبح المسا عليه وبياكلو عايش نياهاهااها
المهم


بكرا تعرفي ههههههه



ابتسمت وعينيها تشيعانه بينما يرتقي العلية لينام حيث يبات تاتسو بينما
دخلت غرفتها وأغلقت الباب مخلفة تنهيدة مثقلة ..
واذا بها بطيف يقف في زاوية الغرفة مبتسماً دون أن تبدو ملامحه في تلك الظلمة الحالكة ،
اتسعت عيناها برعب وقد جفلت دون أن تتمكن من النطق بينما استدار ينظر لها وقد برزت أسنانه خلف تلك الابتسامةالمخيفة لينقض عليها في سرعة مهولة دون أن تتمكن من التفكير في طريق الهرب حتى !!



ياااااا
ليش ما ذاكرة انك كنتي ذاكرة الفصل الاول شبح المسا
شكلي بلشت خرف



مرحباً بكم في نهاية الفصل
أرجوان يكون راقكم واعتذر لكونه فقيرا هكذا
لكني خفت ان لاتقرأوا والا فقد كتبت الكثير الكثير

انتظروا قليلافهذه الاحداث ستكو خاملة نسبيا حتىوعد انفجار القنبلة

التي بأت تعدادها

يااااااييي
احب القنابل الروائية
هل القنبلة كانت الشبح؟ ام الحمل؟ ام انرهناك ما هو افظع
انتظريني لرد عالفصل التالت بعد ميت سنة ههههه
او اذا بدك ما تنتظري
خدي راحت وانا لما اقدر برجع برد عليه هههههه
اساسا رديت عليكي عالواتساب
بس بدي اترك بصمتي الخاصة هنا هههه



[/size][/font]
[/cell][/tabletext][/align]





[/quote]

واحلى بصمة والله طبعا رديت فوق عكل مقطع على حده بس ماعرفت لونه بالموبايل
تسلميلي يااحلى صديقة انبسطت بردك والله

طبعا انتي سالتيني مرة مابيرجع شبح المساء قلتلك اله دور كبير
وهلا رح تشوفي عودته المجيدة مواهاهاخت
انتظريني
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 06-08-2017, 08:32 PM
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حِكَـآآيَةُةْ أَخٍـ وَأُخْت مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اقتباس:
وعليكم السلام والرحمة طفلي المدلل
كيفك يا اجمل سنيوريتا عجوز بالعالم
بتعرفي انك خارقة ورائعة وكل شي جميل بالحياة :" class="inlineimg" />
ما ببدلك بملايين الدولارات
دمت امي يقلد سبيستون
المهم بلا بربره

اقتباس:
اقتباس:
بتعرف بعد هالمقدمة فرحت وطرت وووو يااحلى ابن والله فرحتني
اول مرة مابنزعج من سنيوريتا عجوز خخخخخ
شكرا شكرا والله رفعت معنوياتي
الفصل اجمل اروع اخرق افضل فصل قرأته
طوله مناسب ومع هيك بدي المزيد
ارتويت واعطشت مع بعض
ما هذا الجمال والأتقان يا فتاة
بالبداية الأخطاء اللغوية والاملائية شبه منعدمة
الأحداث جميلة بشكل لا يوصف
قصة جيلبرت طريقة سردك جد تستحقي عليها 5 نجوم
الشخصيات الي ظهرت بروايتك مميزة ولكل شخصية مكان خاص ما حدى بملئه غيرها
عجبني لما فلورنس قال لجيلبرت انه رح يلحقه بتشين
بالنسبة لفلورنس رح يضل شخصيتي المفضلة لا تحاولي تخربي فيه وتشوهي سمعته
كل ما زاد شر زادت مكانته ارتفاع
جيلبرت ثاني شخصية مفضلة بالنسبة لي حالياَ
اراتشي ههههههههههههه شماته عامل الرجل المؤدب وقع على راسه
طفل مره واحده

اقتباس:
هههههههههههههه حلوة هي واضح حبك لتشين خهههههه
شكرا بجد يااروع متابع تحمسني اكمل مع كل كلمة
انت رائع يافتى
على فكرة فلورنس الا بتعرفه شي والمدلل اللي بقصره شي ثاني
قريبا بتتفاجيء من شخصيته
متحمسة بجد اكمل بعد هالاطراء تسلم تسلم
لنقل الصراحة : عندك براعة لا متناهية بوصف الرومنسية رومانسيتك من النوع المفضل عندي لطيفة وغير فاحشة
شي بلامس القلب هيك احسسنت يا فتاة

اقتباس:
شيء تعلمناه منكم
- حال ارياكو وفلورنس باتت صعبة .. أيا منهما تتعاطف معه ومابرأيك سيكون مصير حبهما وحياتهما القادمة


الوضع صعب على الاثنين فعلاً
هي والشبح ببيت واحد وكل يوم بتتخيله مثل الحولان
وهو بخدعة اخدوه وبعدوه عنها وعن اولادها
وهو حول رباعي بتخيلها هي واولادها
اشفق عليهما


اقتباس:
اما مثل الحولان ههههههههه قتلتني اول مرة بتشفق على ارياكو
- طفل جديد يترقب الظهور .. مادوره في الأحداث حسب توقعاتكم وهل سيغير من المستقبل شيئا ما

توقعت من البداية يطلع هاد الطفل من اول ما طار فلورنس
ما بعرف لسى ما اجى كيف رح قلك دوره


- هانا وتصرفاتها الغريبة مع تاتسو .. انتقام أم ؟؟؟
المجال لتوقعاتكم وتفسيراتكم

أم البنت غيرانة من هارو
قلتيلي مره انها بتشبهك مدري لهلأ او لا بس صياعة من الصغر يا فلوري


اقتباس:
لا لا انا مو صايعة هههههههه بس جد انا بطفولتي حبيت ببراءة ابن خالتي خخخ
وانا مثل هانا لما بتلاقيني عداوة مع شخص يعني بحبه بي اخفي هالشي بعداوتي ههههههههه
- انطباعكم عن عائلة فلورنس فردا فردا

الاب: مجنون رسمي الي بيعاني من مشكلة لازم يكون متفهم فيها
مو يكرر اخطاء السابقين
الام: بدها دار تعليم السيطرة على المشاعر يعني تسرق ابنها من اولاده ما هذا القلب

- اتوقع خلصنا ولو انو عندي حوارات اكثر تجبركم عالثرثرة خخخخخ
بتمنى تظهروا يانائمين اشتقتلكم وااااء

انا مو نايم كل ما نزلتي فصل بقعدلك وبرد ورح وزعلك ياها واحاول اجمعلك متابعين ولو بالرشوة

الصراحة روايتك هي الوحيدة حالياً الي متابعها فصل بفصل
وبرد عليها الباقي لو بتابع اما مكتمل او من خلف الكواليس
ما حدى يحلم بردي لكل فصل بفصله
لازم تعطيني مكافئة
فصل دسم اخر
لك
تثبيت + ختم + بنر + المتابع لروايتك وبرد عليها رح قيمه
بدي اتحمس ياخي لاني بقرء الردود الي عليها كأنها روايتي
والله بحب كتاباتك
يلا دمتم سالمين
اخر مقطع من ردك قعطني والله
كنت ناوية رد بنفس الوقت من الحماس بس ماقدرت مع الاسف
وكنت متابعة كل شي التثبيت وكل جهودك والبنر
بجد انت اروع متابع بحسد حالي عليه
يكفيني انتو متابعين ومشان حماسكم وحبكم وعطائكم ببذل جهدي لارضيكم
والله جد خجلانة لتاخري واهمالي مابستاهلكم
الله يخليكم الي احلى متابعين
شكرا ابني الكتكوت شكرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:12 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011