عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيـون القصص والروايات > روايات و قصص الانمي

روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree647Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #241  
قديم 11-20-2016, 11:44 PM
 
[ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:80%;background-image:url('https://up.arabseyes.com/uploads2013/04_09_16147301432861648.png');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]




~Back

وعدنا مع البارت الرابع عشر

قراءة ممتعة




بعد اجيج المشاعر وثوران العواطف التي تبادلها كل من روي وميناكو في موعدهما الغرامي ان صح التعبير ، موعدهما الغرامي الغير معترف به علنا بل تم الاعتراف به سرا داخل قلبيهما
عاد بها الى البيت والابتسامة لا تفارق شفتيهما طول الطريق ولكن السكوت يعم عليهما رغم ان بداخلهما عواصف من كلام الحب يود احدهما بوحه للاخر ، حتى وصل الى بيت ميناكو فأرتجلا من السيارة معا ووقفت امام الباب والابتسامة ترتسم على وجهها بلطف حتى نطقت قائلة:
- شكرا لك روي على هذه الامسية لقد استمتعت حقا
اجابها بتلك النبرة الحنينة وهو سعيد ومبتسم:
- يسعدني أن هديتي اعجبتكي
ثم تقرب منها خطوة واكمل وهو ينظر في عينيها
- ميناكو ان احتجتي اي شيء ارجوكي اتصلي بي ، اريد ان اكون دائما الى جانبك ، ارجوكي ابقيني كذلك
باتت هي الاخرى تنظر في عينيه وهو قريب عنها ذلك القرب واجابته بنبرة حنينة ايضا :
- سأفعل....سأتصل بك دائما....لانني احتاجك دائما روي
اجابها بهدوء اكثر :
- افعلي...افعلي ذلك
بقوا لحضة ينظرون لبعض وعيونهم تلمع وفي داخله روي يقول :
- اتمنى لو استطيع قولها لها....كم اود الان ان اقولها لها.....كم اود ان اقول لها كلمة احبكي لانها تمزق قلبي وتريد الخروج لافصح عنها..ولكن ماذا ان اخبرتها وتركتني فهي تنظر لي ....كأخ
أما ميناكو فكانت الكلمات تتواغى في داخلها قائلة :
- لو كانت لدي الجرأة لاخبرتك كم احبك ياروي....ليتك تبادر بقولها ....ليتك فقط تقول ولو كلمة واحدة ....
ومع نظراتهم الصامته هذه واجوافهم العاصفة بأجيج المشاعر خذلتهم شجاعتهما لبوح مايجول في خواطرهم ، لبوح ما يتشاطرانه وهو حب بعضهما البعض ولكن كل واحد منهما يظن ان الشعور هذا من طرف واحد
كسر جدار الصمت روي معلنا استسلامه لعدم الافصاح بشيء من تلك الاحاسيس لانه لم يود المجازفة الان فقد كفاه ماحصل معهما اليوم ويود ان ينهي الامر على هذا النحو ، غير ملامح وجهه فجأة وادعى ، بل لنقل انه كان لا يدعي بل كان سعيدا ورسم حقا على وجهه تلك الابتسامة اللطيفة ولكن لم تكن سعادة كاملة بسبب الاعاصير العاصفة بداخله فأردف قائلا:
- حسنا ربما تعبتي اليوم سأترككي ترتاحي...تصبحين على خير

قالها وهو يحاول التهرب من الموقف هذا لكي لا يفقد السيطرة على مخالجه وتخرج تلك المشاعر التي يحاول كبتها بصعوبة
راود ميناكو بعض الاحباط فقد كانت توده وبجم ان يقول لها احبك او اي كلمة عاطفية لتتجاوب معه بسرعة ودون تردد بما تحمله داخلها من كلام....
ولكنه لم يفتح هذا الموضوع تماما واجابته بدورها :
- حسنا ربما تعبه قليلا ولكني سعيدة كثيرا ...انت تعبت اكثر مني ومتأكدة من انك مرهق فقد كان اليوم حافل عليك

اجابها ومازالت تلك الابتسامة ترتسم على وجهه:
- انا ايضا سعيد الان ....ربما كان اليوم حافل علي ولكن نهايته امحت كل ذلك التعب والارهاق...والان ادخلي اولا فالجو بارد بالخارج

ابتسمت هي الاخرى واصبحت خديها متوردة خجلا وهي تجيبه:
- بل اذهب انت اولا

قال لها وقد بادلها ذلك الخجل فقد بدت تصرفاتهم كالاطفال :
- بل انتي اذهبي اولا
ثم نظرا لبعض وضحكا قليلا عن تصرفهم الطفولي هذا...وكأنهم يماطلون بل انهم حقا يماطلون في الكلام ليبقوا مع بعض اكثر عل احدهم يجازف ويفصح شيئا من مشاعره الثائرة بالداخل...وفي لحضة ساد الصمت عليهم وعادوا يتبادولون النظرات تلك ولكن هنا روي كأنه لم يعد يتحمل وسيفقد على اليسطرة على كبت مشاعره..فتقرب منها خطوة بعد واصبح امامها مباشرة وقال :
- ميناكو انا....حسنا ان كنت اريد.....اقصد هل انتي....

اجابته ميناكو قبل ان يكمل لتعطيه الطمئنينة ليكمل مايود قوله بحق:
- ماذا روي اخبرني
اكمل بنبرة التلكئ تلك خائفا من قول مشاعره وترفضهن ميناكو ومحاولا السيطرة على عدم القول :
- انا اردت القول....اعني اريد ان......
عاد فكر بتلك الثواني بأن لا يخاطر بلافصاح لربما تنتهي الليلة بزعل ميناكو وهو لا يود ذلك البتة ولو كان على حساب مشاعرة
ولكنه لم يستطح كبح العواطف المتأججة اتجاهها ، لابد من يخمدها بشيء ..
تنهد لحضة واكمل طالبا وهو خائف من ان يكون طلبه هذا تماديا ايضا:
- هل لي ان اعانقكي...انا...انا بحاجة هذا العناق هذه المرة

لن اقول ان طلبه احبطها فقد كانت تتوقع منه ان يخبرها عن مشاعره لانها كانت مرسومة في عينيه وواضحة كالشمس...ولكن طلبه يكفيها ، حسنا لنقل على الاقل في الوقت الراهن..
وبدون تردد تقدمت نحوه بسرعه وضمته بكلتا يديها من خصره بقوة ووضعت رأسها على صدره ، تفاجئ روي واتسعت عيناه فلم يتوقع من انها ستقبل بل ظن انها ستوبخه على انه بات يبالغ بطلبه هذا ، ولكن ان تقبل بهذه السرعة وتبادر هي بمعانقته كان هذا صادم بالنسبة لروي ، ليس صادم على نحو سيء بل على نحو جيد فوق مايتوقع...
فقالت له وهي على تلك الوضعيه :
- لست الوحيد من يحتاجه....بل انا احتاجه اكثر...كل لحضة اراك فيها مدني به دون تردد

لفها روي بكلتا يديه بقوة الى صدره وضمها هو الاخر وانزل رأسه نحو كتفها وقال لها بحميمية :
- سأفعل....

وبقوا على تلك الوضعية دقائق...متمنيان ان لا تنتهي تلك اللحضة ....ولكن رغم عنهم انتهت ليلتهم تلك معا ، بعد العناق ونظرات الود المتبادلة والابتسامة اللطيفة التي يبدياها لبعض ذهب كلا منهما الى بيته والسعادة ترقص فرحا في داخله وان كانوا لم يفصحا عن مشاعرهم فقد ارضاهم الى حد ما مافعلوه معا هذه الليلة وجمال الوقت الذي قضياه معا
دخلت ميناكو البيت هائمة في العواطف اغلقت الباب وبقت متكأة عليه على ظهرها ورفعت رأسها قليلا ووضعته على الباب ايضا للتكئ عليه بالكامل وهي مغمضة العينين ومرتسمة الابتسامة تفكر وتعيش تلك الاوقات في خيالها مرة اخرى ، اللحضات التي قضتها مع روي قبل قليل خصوصا اللحضات التي عانقا فيها بعضهما البعض ، قاطع هاجس تفكيرها بل افزعها صوت كاسومي وهي تنط امامها وتقول بتفاجئ:
- اختي لقد عدتي...متى وكيف؟!!ماذا حصل اخبرينا بكل شيء

ويونا اتت من خلفها قائلة بهدوء:
- اتركي لها مجال لتتنفس لقد افزعتها

نظرت لهما ميناكو وابتسمت ثم ادعت انها غاضبة ووضعت يداها على خصرها وقالت :
- ايتها المشاكسات لقد اتفقتن مع روي علي ها

اجابت يونا مبررة :
- لا لا ميناكو انا لا دخل لي كانت هذه خطة كاسومي هي صاحبة الفكرة ...انا لم اوافق بادئ الامر

نظرت لها كاسومي ببرود هكذا -_-2 وقالت :
- لقد بعتني بلحضة ياخائنة..اسفة ميناكو ولكن حقا كانت خطتي لم اكن انوي خداعكي او ماشابه

عادت ميناكو وابتسمت بسعادة وتقربت منهن وعانقتهن بفرح وقالت :
- لا تعتذرن اختاي...كنت امزح معكما لقد كان اليوم اجمل يوم بحياتي...كنت حزينة قبل ان يأتي روي والان وبفضلكن جعلتني اسامحه وقضينا معا اجمل الاوقات

نظرت لها كاسومي بسعادة وقالت :
- حقا؟!!!!...اخبرينا اين ذهبتم

اجابتهن بتلك النبرة السعيدة :
- تعالوا نجلس ونتحدث وسأخبركن بكل ماحصل معي اليوم

ثم حكت لهن كل ماحصل وعن ذهابهم للمطعم الشاهق الارتفاع ذلك وعن رقصهم معا والجلوس في ذلك المتنزه وكيف عانقها ويونا وكاسومي تواقتان للسماع اكثر وسعيدات كثيرا لاجل سعادة ميناكو وبعد ان اكملت وقالت لهن ماحصل امام البيت ، قالت كاسومي بتساؤل :
- اتقصدين بعد كل ماجرى معكما لم تتبادلا القبل ؟

ضربتها يونا على كتفها وقالت بتأنيب :
- كاسومي يالكي من منحرفة كيف تفكرين هكذا...

نظرت ليونا وقالت :
- ايتها الحمقاء الا ترين انه يعشقها لا اصدق انه لم يخبرها انه يحبها...مافعله لها لا يقوم به الا العاشق لعشيقته لقد رأيت هذه الامور في المسلسلات

اجابتها يونا بثقه:
- انتي تعيشين دراما هذه مسلسلات يبالغون في ابداء المشاعر احيانا ....

عادت كاسومي ونظرت لميناكو وقالت بجدية:
- لا تهتمي لكلام يونا عديمة المشاعر فهي بلا احساس ولا تعلم معنى كلمة حب ولن تفهمها ابدا...اسمعي ان روي يعشقكي...من خلال تواصله معنا وقدومه الينا في الايام السابقة رأيت فيه انه يحمر خجلا كلما رآكي ويتلكئ بالكلام معكي وهذا دليل قاطع على انه يحبكي...ومافعله اليوم..اختي مافعله اليوم يبرهن مدى حبه لكي...انه يحبكي ميناكو الا ترين؟!

اجابتها ميناكو وهي تحاول ان تستوعب الامر بالرغم بأحساسها به سابقا:
- حسنا حسنا لنقل انه يحبني فأنا لا انكر لانني احسست من خلال تصرفاته معي اليوم بانه يملك تلك المشاعر اتجاهي ولكن.....ما الذي يمنعه عن الافصاح عنها ؟..اليوم كانت احسن فرصة لم لم يخبرني ولو كلمة..

اجابتها كاسومي وهي تخمن :
- حسنا ربما لانه خجول....او ربما يخاف ان ترفضي مشاعره...ان لم يبادر بادري انتي

تفاجأت ميناكو قائلة:
- ماااااذااااا....تريديني ان اقول له انا انني احبه ؟!!!!!!كيف عساه ان يكون هذا انه امرا عكسي تماما فالمعروف ان الرجل هو من يقول هذه الكلمة اولا

اجابتها كاسومي بثقة وهي ترفع بيدها وتلوح بأصبع السبابة:
- اختي لقد تطور عصرنا وباتت الفتاة الان هي من تبادر بقول هذه الكلمة ان لم يبادر بها من تحبه ، والا امتلكته واحدة غيرها واخبرته قبلها وتخسره

اقلقها كلام كاسومي وبدأت تفكر بلامر بجدية وتذكرت تلك المراءة التي اجابت على هاتفه في ذلك اليوم ، مما زاد قلقها من ان هناك امراءة اخرى تحوم حوله ، واثناء شرودها هذا قاطعت تفكيرها كاسومي قائلة :
- لاتقلقي اختي سنضع خطة

قالت ميناكو بتلكئ وهي تنظر لها :
- قلقة؟..لا لا لست بقلقه ......امممم ولكن ماهي الخطة

كانت في هذه الاثناء يونا تستمع لهم فقط لانها لا تعلم بهذه الامور بتاتا ولا تحبها اصلا ولاتميل للحب والغراميات ، اما كاسومي فكانت تخطط لميناكو وتقول:
- ما رأيكي ان تتزيني غدا وتكوني جميلة وجذابة وتذهبي للشركة بحجة انكي وددتي ان تري العمل فيها فهي ايضا شركنتا على اي حال ، ثم تدخلي على روي وتعزميه على الغداء بحجة ان تشكريه لما فعله لكي بلامس

كانت ميناكو تنصت لها بأنتباه تام وحين اكملت كاسومي قالت لها بسعادة:
- وااااااه اختي انتي حقا بارعة في هكذا امور ....لا عجب ان روي طلب منكي ان تساعديه في جعله يقابلني

ابتسمت كاسومي وهي خجله لسماعها الثناء هذا :
- حسنا احاول مساعدة واسعاد الجميع ليس الا ^^

وهكذا عدى هذا اليوم بعد ان دردشت الاخوات قليلا وخلدن الى النوم ، اصبح الصباح معلنا بداية يوم جديد...كانت الاخوات بكامل سعادتهن ، كانت ميناكو تعد الفطور والابتسامة دائمة على وجهها لنقل منذ الامس لم تفارقها ، ونزلت كلتا من يونا وكاسومي بملابس المدرسة ليتناولن الفطور القن تحيه الصباح على اختهن وذهبن الى المدرسة بعد الانتهاء من فطورهم وذهبت ميناكو ايضا بدورها الى الكلية...

عندما وصلت كاسومي الى المدرسة بدأت الحصة الاولى وكان الامر كالمعتاد في بقية الايام وكذلك بالنسبة ليونا...رن الجرس معلنا الاستراحة الاولى تقدمت كاسومي بسرعة الى مقعد كينتو وهو كان على وشك الوقوف والخروج من الصف فأصبحت امامه وقالت :
- حسنا كاياتو كينتو اليوم لدينا اجتماع حول ما سنقوم به من بحوث وسنوزع المهام على بعضنا البعض يفضل ان تحضر معنا الاجتماع لكي....

قاطعها وهو يقف من مقعده ويرتجل خارجا وهو يقول بغير مبالاة:
- لن احضر اي اجتماع...قرروا مهامي واكتبيها بورقة واتركيها لي هنا...

ثم ذهب ببساطة هكذا....استشاطت غضبا واشتعلت النار فيها وركضت يوري وساكي تمسكانها وهي تحاول ان تذهب خلفه لتشبعه ضربا على بلادته وهي تصرخ عليه :
- ذلك الاحمق المهمل كيف له ان يكون بارد هكذا ...كيف له ان يكون غير مهتم ...،اااااه اريد ان اشبعه ضربا

وصديقاتها ممسكات بها ويهدئن فيها قائلات :
- هوني عليكي سيمباي فلتتحمليه قليلا صدقيني انه نابغة حين تجمعون البحوث في المكتبة سيفاجئكي ببحثه

كاسومي وهي تحاول تهدئه نفسها:
- نعم من الافضل له ان يفعل هذا والا لن ينال مني احسانا

اجتمع كلا من تشيكي وكاسومي وشاركتهما يوري وساكي الاجتماع في غرفة الاستراحة المكتبية لكي يعطن افكار حول البحث لانهن يريدن لشعبتهن وخصوصا كاسومي الفوز الاكيد

وبعد ان اكملوا ترتيب البحث وتوزيع المهام كتبت بورقة مهام كينتو ، وحين رجعوا للصف وضعتها على مقعده ، رن الجرس معلنا بداية الفصل الثاني...
كان كينتو قد قرأ الورقة حين جلس مكتوب عليها ماذا سيشمل بحثه وماذا عليه التحضير وايضا مكتوب ملاحضة " سنتقابل في المكتبة بلاستراحة الثانية لاجل البدء في جمع المعلومات "

وببرود لم يبدي اي ردة فعل وترك الورقة وعاد للنظر للاستاذ وكانت كاسومي تنظر له في تلك الاثناء فتنهدت وقالت في نفسها :
- على الاقل قرأها وعلم ماعليه فعله ...

وفي الاستراحة الثانية ذهبوا الى المكتبة جميعا ويوري وساكي ايضا تطوعا لاجل المساعدة وتشيكي وكاسومي رحبا بهن ...في طريقهم للمكتبة كانتا يوري وساكي متحمستان لانهن سيدرسن مع كينتو وهن يقولن لبعض :
- ياي سنكون بقربه يااااي وسندرس سوا مع كينتو ياااااااي

وتشيكي ينظر لهن ببرود ويقول -_- :
- لا اعلم لم كل هذا الفرح ظننتكن اتيتن لتساعدانا ، وليس لاجل التقرب من ذلك المتبجح

اجابته يوري بثقة وجدية :
- بالطبع لاجل البحث فهو الاولوية .....ولكن كينتو ايضا سبب ...ولكن ليس رئيسي ..ليس رئيسي البته

ويوري تكمل عنها بحزم:
- نعم...هي محقة

ثم دخلوا المكتبة وتفاجئوا مما رأوه ، لم يكن كينتو موجود في مكانه المعتاد هنا...نظرت يوري في كل ارجاء المكتبه وعادت وهي تقول :
- لم اجده في اي زاوية فيها

غضبت كاسومي ولكنها حاولت كبت غضبها ولم تقل شيء ، اما يوري فقالت وهي تخمن :
- ربما هو في غرفة ملابس الرياضة ، ربما لا يعلم اننا طلبنا الاذن من درس الرياضة على اننا سنعمل على البحث ولن نحضره

قال تشيكي نافيا :
- مستحيل فأنا اخبرته اننا طلبنا له الاذن من درس الرياضة واكدت على قدومه للمكتبة

في هذه الاثناء كانت كاسومي تعصر بيديها وهي تشتعل غضبا على عدم اهتمامه فهي تمقت الناس الذين لايهتمون لواجباتهم ، خصوصا ان كان يخص الدراسة..
قالت لهم بصوت هادئ وهي تحاول اخفاء غضبها منه :
- ابدأوا انتم بالبحث وانا سأذهب لاناديه :

قالوا لها بعدم ارتياح فهم يعلمون انها غاضبة وقد تقدم على عمل متهورا معه:
-ح...حسنا

ذهبت كاسومي تبحث عنه في ارجاء المدرسة الصف ، غرفة ملابس الرياضة ، وعدة اماكن ...الى ان لمحته يجلس هناك في احدى مقاعد الحديقة الامامية للمدرسة ويقرأ كتابا بكل هدوء وكأنه لايشغله اي شيء اخر ، نظرت له وعيناها تجادحت غضبا ثم تنهدت ومسكت اعصابها وقالت :
- حسنا فلاسيطر على نفسي...ليس لاجله بل لاجل المسابقة وفوز صفنا فيها ...لا بأس انا مسترخية الاعصاب

ثم اخذت شهيق اخر وزفير وذهبت نحوه حتى اصبحت امامه وقالت بأحترام :
- اذن كاياتو كينتو ...خروجك من المكتبة على غير العادة غريب بعض الشيء فنحن توقعنا وجودك فيها بكل الاحوال ...لا بأس لا بد من انه لديك اسبابك...وايضا يبدو انك لم تنتبه للملاحضة بلاخير في الورقة التي وضعتها لك...قلت لك ان تأتي للاجتماع و...

عاد وقاطعها كالسابق وهو لم يرفع ناظريه عن الكتاب لينظر لها حتى :
- بلا رأيتها...وانا خرجت من المكتبة التي هي ملاذي الوحيد منكم لاتجنبكم...

عاد الغضب لها اكثر من سابقه حتى احمرت من شدة الثوران البركاني داخلها عصرت يداها بقوة وقالت له بصوت عالي قليلا:
- اسمع ايها البليد المتبجح المغرور ...تظن ان الحياة تدور حولك فقط ...ان كنت مهملا هكذا ولا تود رؤية الاخرين وتتجنبهم كونهم مصابين بوباء وانت السليم المعافى الوحيد هنا والعكس هو الصحيح...لما اشتركت في هذه المسابقة اصلا...لما وافقت وتركتنا نبتلي بك وبعدم اهتمامك هذا...

اغلق الكتاب بقوة قليلة ووقف ونظر لها وقال بغضب هو ايضا لكن لم يكن ذلك الغضب الجامح كالذي تبديه كاسومي:
- اسمعي ايتها المزيفة...لما لا تتركي العمل على البحث الان والتعملي اولا على تحسين الفاظك في المخاطبة مع الناس...اذهبي لوالديكي واخبريهم كيفية التكلم المحترم مع الاخرين...

انزلت رأسها وهي تستمع لتلك كلماته خصوصا حين نطق بتلك العبارات ذاكرا والديها فبدأت ترجف من شدة قهرها وغضبها الذي زاده مثل رش النفط على النار ...
واثناء نطقه بتلك الكلمات لم يشعر سوى ان صفعة قوية قد ضربت خده وادارت وجهه للجهة الاخرى وتركت اثر احمر عليه ، انصدم واتسعت عيناه وهو باقيا على تلك الحال ملتفت للجهة التي صفع عليها جامدا للحضات لكي يستوعب الامر
ثم ببطئ وملامح الصدمة لم تفارق وجهه التفت نحوها لينظر اليها فوجدها تنظر له بحقد وغضب والدموع متغلغلة في عينيها الخضراوتين ونطقت قائلة :
- انا....انا بحياتي كلها لم اكره شخص ...حتى لو اساء لي اغضب منه لكن لا اكرهه...ولكن انت...انت اكرهك...اكرهك بشدة....

ثم صرخت عليه وهي تكمل:
- اكرهك ايها الحقير....

وهلمت تركض مبتعدة منه وهي تجر دموعها خلفها ، كان مازال متسع العينين فلم يعلم ماجرى للتو وماسبب كل هذا حزنها لكي تصل بها الحال ان تصفعه هكذا...فهو بعد التفكير بالامر لم يقل شيء سيء لدرجة تصفعه عليه....بقي واقفا هناك متحير ومصدوم لما حصل الان ...والتساؤل خيم على تفكيره



شكرا على المتابعة

وارجو ان يكون البارت نال اعجابكم

لي عودة ان شاء الله

~BrB


[/ALIGN]
[/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]
__________________


تابعوني على الواتباد سيتم تكملة رواياتي هناك
صفحتي في الواتباد
كي ميناكو

التعديل الأخير تم بواسطة imaginary light ; 11-26-2016 الساعة 06:16 PM
رد مع اقتباس
  #242  
قديم 11-21-2016, 12:35 AM
 
مساكي الله بخير كيفك فرحاانة اني اول رد علي البارت لاكن لم كل هذا التاخير طيب سماح لاكن ياريت ماتتاخري ثاااني
دمت بود
كي ميناكو likes this.
__________________

الحياة جميلة لاكن علينا ان نعلم كيف نحياها
تحيات هايبرا شان
ご挨拶シネちゃん
رد مع اقتباس
  #243  
قديم 11-21-2016, 12:36 AM
 
والبااارت اكيييد عجبني جمييل جدا ابدعتي
كي ميناكو likes this.
__________________

الحياة جميلة لاكن علينا ان نعلم كيف نحياها
تحيات هايبرا شان
ご挨拶シネちゃん
رد مع اقتباس
  #244  
قديم 11-21-2016, 09:59 PM
 
مع أنكي كتبتي نصف البارت اللي جننت عليه أنا أيضا راح أكتب نصف الرد اللي وعدتك بييه لذلك
حجز
كي ميناكو likes this.
__________________

يسلمو فري عالهدية الرهيبة
اسعدتي قلبي البائس 🥺💖

لا تعطي أحداً أكثر من قدره...
فلو سقيت الوردة اكثر من حدودها ستذبل.
أرنوبة

رد مع اقتباس
  #245  
قديم 11-22-2016, 08:18 AM
 
بارت راااااااائع
صحيح انه كان هناك تأخير لكن بارت يستحق اﻻنتظار. ابدعتي …
كي ميناكو likes this.
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اكبر مجموعة لصور اليابان ....لمحبي اليابان ...... Nazrian موسوعة الصور 18 08-30-2016 11:54 AM
مدينة ون بييسمدينة ون بييس السلااااااااااااااااااام عليكم ورحمة الله وبركاااااااااااااااااته كيفكم حبايبي ؟؟؟ دووووم ان شااااء الله بخيييييييييييييييييييييييير حبييييييييييييييت أورريكم معاااااااااااااااالم اليابان الي يبااا يرووووح اليابان يا ƬăẂăǤ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 17 09-07-2012 05:06 PM
طريق سريع يمر داخل مبنى سكني في اليابان (اليابان وما ادراك ما اليابان) ★┫Šηΐ¢Ќәѓš┣★ موسوعة الصور 37 11-30-2011 10:36 AM
كتاب اليابان في الحرب العالمية - اليابان واستيراتيجية القوة عبدالله الياباني تحميل كتب مجانية, مراجع للتحميل 7 06-21-2010 06:02 PM
كل شيء في اليابان غريب .. انظر ماذا يفطر ابناء اليابان حلوة قطر أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 3 03-14-2007 01:29 PM


الساعة الآن 10:24 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011