عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > ~¤¢§{(¯´°•. العيــون الساهره.•°`¯)}§¢¤~ > أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه

أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه هنا توضع المواضيع الغير مكتملة او المكرره في المنتدى او المنقوله من مواقع اخرى دون تصرف ناقلها او المواضيع المخالفه.

Like Tree135Likes
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-15-2013, 01:53 PM
 
نهآيةة عآلم النينجآ / الأميرة الأسطورية !



.:[الفصل 1 الـأول]:.
.:[Chapeter 1 One]:.

تجلس على مكتبها وعيناها الخضراوتان تحدق في الفراغ بشرود فمنذ اربع سنوات وهي على هذا الحال تفكر في مصير فريقها الذي تشتت ولم يبقى سواها ليقاطع شرودها صوت انثوي من خلف الباب
(هل تسمحين لي بالدخول؟!ساكورا-سان)
أفاقت من شرودها لتجيب
(تفضلي كارين)
ففتح الباب لتدخل كارين بابتسامة
(أسفة ان قاطعتك؟!)
اجابتها ساكورا ببرود
(لا بأس كارين أهناك شيء؟!)
ردت كارين
(تسونادى-ساما تريدك)
وقفت ساكورا واتجهت للباب متجاهله كارين وقبل ان تخرج التفتت لكارين وقالت ببرودها المعتاد
(انتظريني هنا كارين)
وخرجت من دون ان تنتظر ردها بينما نظرت كارين اليها بحزن وقالت بنفسها
(منذ اختفاءهما وانت على هذا الحال"نظرت للنافذة الموجودة خلف المكتب"هل سيعودان يوما ما؟!)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

فتحت الباب من دون ان تطرقه لترى سيدة بشعر اشقر تجلس خلف المكتب وبجانبها تقف شابة بشعر اسود بيدها عدة ملفات قالت السيدة بانزعاج
(ساكورا كم مرة قلت لك ان تعلميني قبل دخولك؟!!)
ردت ساكورا ببرود
(مئة مرة "اردفت"ماذا تريدين مني تسونادى؟!)
تنهدت تسونادى بيأس وقالت
(لدي خبر قد لا يعجبك ساكورا…)
:
:
:
خرجت ساكورا من مكتب تسونادى والدهشة على وجهها مما سمعته فقالت بنفسها
(هذا غير معقول"تحولت ملامحها للحقد"بعد كل هذه المدة يعودان الآن؟!)
اختفت فجأة لتظهر امام باب مكتبها دخلت بعد ان فتحت الباب واتجهت لكرسيها جلست عليه وتنهدت بآلم نظرت لكارين التي كانت تنظر لساكورا باستغراب
(هل انت بخير؟!ساكورا-سان)
ردت عليها بهمس وهي تغمض عينيها بهدوء
(اجل أنا بخير"اردفت بعد ان فتحت عيناها"هل تلقيت دعوة من تن تن؟!)
ابتسمت كارين وقالت
(اجل،انه في مطعم على غير العادة)
ردت ساكورا ببرود وهي تعطيها عدة ملفات
(اهتمي بهذه الملفات اعيديها لي بعد انتهائك منها)
أخذت كارين الملفات وقالت وهي تتصفحها
(حاضر"وقفت ونظرت لساكورا"ساكورا-سان اود ان أسألك سؤلا)
نظرت لها ساكورا من دون ان تتكلم لتقول كارين بتردد
(هل…هل مازلت تكرهينهما؟!)
أنزلت ساكورا رأسها وعلامات الحزن التي ظهرت على وجهها لم تخفى على كارين فأكملت كارين
(أنا أسفة …)
قاطعتها ساكورا بعد ان رفعت رأسها وعلامات البرود قد عادت لملامحها
(لا بأس كارين"اردفت وهي تنظر للنافذة الموجودة خلفها"صحيح انهما في فريقي لكنهما اختفيا في وقت كنت في أمس الحاجة إليهما بجانبي لذا"أنزلت رأسها لتخفي خصلات شعرها الوردي عيناها الخضراوتان"أنا لا أكرههما بل…"رفعت رأسها وعيناها تشعان بالحقد"الإنتقام منهما هو ما أريد)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

في مكان آخر بعيد عن كونوها كان يقفز فوق الأشجار بسرعة فلم يظهر منه سوى ظله الأسود توقف فجأة ليظهر شعره الأسود وعيناه المماثلتان للون شعره يحدق بشاب له شعر اشقر وعينان زرقاوتان حدق به هو الآخر بقي الصمت سيدهما لفترة ليقطعه ذا الشعر الاسود قائلا بابتسامة خبيثة
(لم اتوقع رؤيتك هنا ناروتو)
ليجيبه ناروتو بابتسامة باردة
(ساسكي لم ارك منذ زمن)
رد ساسكي بهدوء
(ما الذي تريده مني؟!)
ابتسم ناروتو بخبث وقال
(مقابلتنا هذه ليست سوى مصادفة)
حدقا ببعضهما لفترة ليردف ناروتو
(حسنا،كف عن النظر الي بهذه الطريقة قد أكون خططت لهذه المقابلة بطريقةٍ ما)
قال ساسكي ببرود
(اذا،أجبني عن سؤالي)
تحولت نظرات ناروتو الى الجدية
(انت تعلم تماماً ما أريده منك)
عاد الصمت ليخيم عليهما لحظات قليلة ليقول ساسكي
(اذا علمت بالأمر!؟)
لم يجبه ناروتو بل بقي يحدق به أردف ساسكي وهو يتنهد
(لا بأس لكن بشرط واحد)
ناروتو ببرود
(ما هو شرطك؟!)
ساسكي وهو ينظر اليه
(ان لا تعيدني الى القرية)
ابتسم ناروتو بسخرية وقال
(لقد تركتها منذ اربع سنوات)
قال ساسكي رافعا حاجبه باستغراب وسخرية بنفس الوقت
(مستحيل،اوزوماكي ناروتو ترك القرية!؟)
قال ناروتو بانزعاج عاقدا حاجبيه
(انت أدرى بالأسباب،لذا لا تزعجني)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

الشمس كانت على وشك الغروب وفي احد مطاعم كونوها الراقية جلست ست فتيات على طاولة مشتركة يتحدثن ويضحكن معا الا هي شاردة الذهن كالعادة قاطع شرودها صوت صديقتها التي تجلس بجانبها بشعر أشقر طويل وخصلة منه تغطي احدى عينيها الزرقاوتين
(ساكورا أسمعتي هذا هيناتا وقعت في حب كيبا أخيرا)
لتجيبها هيناتا وقد احمر وجهها
(ا..اينو-تـ..تشان لـ..لقد قـ..قلت لـ..لك انه مـ..مجرد ا..إعجاب)
اينو بابتسامة خبيثة
(فات الآوان يا عزيزتي)
وأكملت جملتها بضحكة شريرة تن تن بضحكة مرتبكة
(اذا كارين ما هي اخر أخبارك؟!)
كارين بابتسامة
(لقد أتى سويجتسو الى منزلي بالأمس)
اينو بعد ان توقفت عن الضحك نظرت لكارين التي كانت أمامها بفضول قائله
(سويجتسو في منزلك!!ما الذي كان يفعله هناك؟!)
ابتسمت كارين بخجل
(لقد…تقدم لخطبتي)
تيماري بابتسامة فرحة
(مبارك يا عزيزتي)
تن تن وهيناتا بنفس الوقت
(مبارك كارين)
ردت كارين بابتسامة
(شكرًا لكن)
اينو من دون ان تشعر قالت بفرح
(لقد استمع لنصيحتي"فصرخت بفرحة"رااااائع)
نظرت كارين لاينو باستغراب
(ما الذي تقصدينه؟!اينو-تشان)
اينو بارتباك وهي تحرك يديها علامة على النفي
(لا،لا شيء)
كارين بشك
(حقاً؟!)
فقالت اينو
(حسنا،حسنا سأخبرك قبل يومين أتى إلي سويجتسو في الحديقة وقال لي…
:
:
:
(اريد ان اعترف لها لكني لا أستطيع)
قالت اينو الواقفة امام سويجتسو المرتدي زي الجونين
(اذا اذهب لخطبتها)
دهش سويجتسو وقال
(لكن أخشى ان ترفضني)
اينو بابتسامة مرحة
(لا أظن هذا فكارين معجبة بك)
سويجتسو بصدمة
(حقاً؟!)
اينو بابتسامة اكبر
(حقاً حقاً فقد قالت لي ذلك بنفسها)"
:
:
:
...هذا كل ما حصل)
هزت كارين رأسها بتفهم اما تن تن فنظرت لساكورا وقالت لها
(ساكورا هل انت معجبة بأحد؟!)
ساكورا ببرود
(لا)
اينو وهي تنظر لساكورا بابتسامة خبيثة
(ماذا عن ساسكي وناروتو؟!)
نظرت ساكورا لإينو بابتسامة ساخرة وقالت
(هذان الإثنان هما آخر من افكر فيهما"أردفت وهي تقف لتذهب"عن إذنكن يا فتيات علي الذهاب)
ذهبت ساكورا بخطوات باردة اما الفتيات فتحولت نظراتهن للحزن.

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

.:[نهاية الفصل الأول]:.
.:[End of Chapetar 1 One]:.


  #2  
قديم 03-15-2013, 01:53 PM
 

.:[الفصل 2 الثاني]:.
.:[Chapetar 2 Two]:.

وقفت ساكورا امام باب شقتها الصغيرة وهمت ذاهبة الى فريقها،اختفت من مكانها وظهرت في وسط غابة مليئة بالأشجار الضخمة التي تحجب أشعة الشمس عن الوصول للأرض مشت ساكورا للحظات الى ان توقفت امام شجرة طويلة نحيلة مليئة بالأوراق الكبيرة ازاحتها بهدوء لترى ارضًا من خالية من أشجار على شكل دائرة يوجد بها جذع شجرة وحيد على الأرض،تجلس عليه شابة بالـ 15 من عمرها بشعر اسود قصير وعينان زرقاوتان ويقف بجانبها شابان بعمرها احدهما بشعر بنفسجي وعينان زرقاوتان والآخر بشعر بني وعينان بلون شعره ما ان رأوها حتى ابتسموا بسعادة فوقفت الفتاة وقالت بمرح
(صباح الخير ساكورا-سينسيه)
أجابت ساكورا بابتسامة هادئة
(صباح الخير أكي)
فقال الشابان معا
(صباح الخير سينسيه)
نظرا لبعضهما بحقد،أدار كل منهما وجهه الى الجهة الآخرى،قالت ساكورا باستغراب
(سايتو هاتوري،ما الذي حصل؟!)
أجابها سايتو ذي الشعر البنفسجي بانفعال
(هذا الأحمق الذي أمامي استهزأ بقوتي كالعادة لذا أريته بعضا منها)
رد هاتوري بنفس انفعال سايتو
(من هو الأحمق؟!ايها المغفل لا تنسى انك انت من بدأت)
ساكورا بصرامة
(يكفي ألن تتوقفا عن الشجار ولو ليوم واحد)
أجابا معا
(هو الذي بدأ"نظرا لبعضهما بحقد"لا تقلدني)
تنهدت أكي بيأس ونظرت لساكورا قائلة
(ألدينا مهمة اليوم؟!ساكورا-سينسيه)
ساكورا وهي تهز رأسها
(اجل،لكني لا اعرف ما هي؟! لذا سنذهب لتسونادى)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي مكتب تسونادى كانت تجلس على مكتبها ويقف أمامها كل من شيكامارو وكيبا وساي ونيجي بملابس الانبو،فُتح الباب فجأة ودخلت ساكورا مع فريقها لتقول تسونادى ببرود
(جيد انك اتيتي ساكورا)
قال ساي بهدوء
(اذا ما هي هذه المهمة؟!هوكاجي-ساما)
أجابت تسونادى وهي تنظر لساكورا
(مهمة من الدرجة A مراقبة…يوتشيها ساسكي واوزوماكي ناروتو)
اتسعت عينا ساكورا من الدهشة وقالت بانفعال وهي تتقدم ناحية مكتب تسونادى
(أنا لست موافقة)
حدقت بها تسونادى وقالت بهدوء
(لماذا؟!)
ساكورا بغضب
(أنا لا أريد تعريض حياة فريقي للخطر)
فأجابتها تسونادى ببرود
(لقد قلت مراقبتهم لا القبض عليهم)
ازداد غضب ساكورا من برود تسونادى
(انت لا تعرفينهم تسونادى)
تسونادى بحدة
(ما الذي لا أعرفه؟!)
ضربت مكتب تسونادى لتتطاير الكتب والأوراق قائلة
(عندما يختفيان لفترة يعودان بقوة أكبر من سابقتها لذا أنا أعارض على هذه المهمة)
تسونادى بصرامة
(لا تستطيعين فهذا أمر مني ساكورا)
عضت ساكورا على شفتيها وخرجت من الغرفة لتتحدث أكي بإستغراب
(ما بها ساكورا-سينسيه؟!)
تنهدت تسونادى وقالت متجاهلة سؤال أكي
(ستكون مهمتكم مشتركة مع هؤلاء الأربعة"قالت ذلك مشيرة للأنبو الأربعة"ستعطيكم تشيزوني معلومات عن مكان وجودهم،تبدأ المهمة الليلة يمكنكم الذهاب الآن)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

تجلس في مكانها المعتاد امام بحيرة الخيال حيث كان المكان مليئا بأشجار الساكورا،بحيرة صغيرة تتوسط الأشجار؛سميت ببحيرة الخيال لأن لونها يتغير في كل وقت ففي الصباح يكون بلون بنفسجي لامع،في الغروب بلون احمر فاتح،اما في الليل فيكون شفافا حيث تستطيع رؤية ما تحته من اسماك، الرياح تلعب شعرها الطويل الوردي،تنهدت بآلم وقالت بصوت خافت
(هل ما أفعله صائباً؟!ميرا-سينسيه)
تأملت ساكورا للبحيرة مُردفه
(قد يكون لقائهما مفيدا لي؟!)
تنهدت مره آخرى وهي تنظر للفراغ بشرود
(ليتكِ معي سينسيه)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وقف ناروتو وسط الغابة وقال لساسكي الذي بدوره يقف خلفه وهو يتأمل المكان
(يبدوا ان هناك من يراقبنا)
تقدم ساسكي بضع خطوات ليصبح بجانب ناروتو،قائلا ببرود
(اعلم،شعرت بهم)
نظر ناروتو للجهة اليمنى وقال بابتسامة خبيثة
(وها قد انتهينا منهم)
خرجت نسخة من نسخ ناروتو من بين الاشجار الكثيفة،وبيدها اثنان من أنبو كونوها فاقدين للوعي تقدم ساسكي من احدهم وخلع قناعه ليضهر روك لي،خلع قناع الآخر حيث رجلا فاقداً للوعي،نطق ناروتو بسخرية
(مرحباً لي لم أرك منذ زمن)
رفع لي رأسه وقال بتعب
(تتحدث وكأن شيئا لم يحدث)
ابتسم ساسكي بسخرية
(كنت أظن ان نينجا كونوها أقوياء لكنكم خيبتم ظني)
(اذا ساسكي،هل أقضي عليهم؟!)
اتسعت ابتسامة ساسكي الخبيثة وهو يقول
(اتركهما ناروتو"أردف وهو يرفع وجه لي"اخبر كونوها بكل ما رأيت"ضرب وجهه بخفه"ولا تحذف حرفا واحدا)
ابتسم ناروتو بخبث،إختفت النسخة ليقع النينجا ارضا،وقف لي بصعوبة وحمل النينجا الذي معه على ظهره التفت لناروتو وساسكي وقال بحزن
(لو علمتما عن حال ساكورا-سان"أردف وهو ينزل رأسه بحزن"لقد تغيرت تماماً"رفع نظره ناحيتهما بألم"لكنكما تغيرتما اكثر!)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

عند بوابة كونوها،وقفت ساكورا وخلفها كل من أكي هاتوري سايتو،تتأمل تشيزوني والأنبو الأربعة، لتقول تشيزوني وهي تمد لنيجي لفافه
(ستجدون المعومات في هذه اللفافه)
أخذ نيجي اللفيفة وقال بهدوء
(حسنا،هل عاد لي من مهمته؟!)
قالت تشيزوني بجدية
(اجل ولكنه أصيب بإصابات خطيرة وهو من حصل على هذه المعلومات)
قالت ساكورا ببرود
(أخبرتكم بأن هذه المهمة خطيرة)
قال كيبا بيأس
(ارجوك ساكورا كفي عن هذا)
نظرت ساكورا اليه بنظره جعلته يسكت،حينها قال ساي منقذًا كيبا
(لننطلق)
اختفوا جميعهم بسرعة،مخلفين خلفهم اوراق الشجر تتطاير،وبينما كانوا يقفزون فوق الأشجار قالت ساكورا مُحدثة كيبا
(هل هناك رائحة غريبة؟!)
(هناك رائحة تشاكرا لكني لا أستطيع تميزها)
نظرت لنيجي ففهم الأخير سبب نظرتها،أغمض عينيه وفتحها بنفس سرعة إغماضهِ لها ظهرت عروق مقلتيه،وهمس
(يقف شخصان امامنا على بعد 3 أميال)
وقفت ساكورا فجأة ليتوقف الجميع معها،ليسأل سايتو
(هل انت بخير؟!سينسيه)
(اعطني اللفافه،نيجي)
اخرج نيجي اللفيفة من جيبه وأعطاها ساكورا،فتحتها الاخيرة وبدأت بقراءة محتواها بصوت خافت،اردفت بعد ان أغلقت اللفافه
(انتبهوا جيدا فقد قضيا على اثنين من الأنبو في ثوانٍ،باستخدام نسخة واحدة فقط)
ليقول هاتوري
(ساكورا-سينسيه للمرة الأولى أراك جادة في مهمة هكذا)
لتوافقه أكي
(انه محق)
قالت ساكورا ببرود
(هذان الاثنان ليسا مجرد نينجا…)
ليقاطعها صوت من الخلف لم تنسه أبدا
(بل زميلاها في الفريق)
التفتوا جميعا للخلف تمتمت ساكورا بصدمة وقالت
(ساسكي…ناروتو)
فقال ناروتو بسخرية
(اشتقت إليك ساكورا)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

.:[نهاية الفصل 2 الثاني]:.
.:[End of Chapetar 2 Two]:.


  #3  
قديم 03-15-2013, 01:54 PM
 

.:[الفصل 3 الثالث]:.
.:[Chapetar 3 Three]:.

تنهدت تسونادى الجالسة على مكتبها فنظرت تشيزوني لها وقالت
(لا تقلقي تسونادى-ساما ستكون بخير)
نظرت تسونادى الى تشيزوني بحزن وقالت
(أنا لست قلقة عليها بل حزينة من تغيرها)
قالت تشيزوني ونظرات الحزن في وجهها
(انت تعلمين بأنها تغيرت بعد موت…)
قاطعتها تسونادى وهي تهز رأسها بالنفي
(لا،ميرا هي التي غيرتها،وإلا لكانت ساكورا ميتة الآن!)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

شدت قبضتها ونظرت لهما بحدة وقالت ببرود مخيف
(مضى زمن طويل ناروتو ساسكي)
قال ساسكي بابتسامة ساخرة
(لقد تغيرت ساكورا لم تعودي تلك المدلله)
وافقه ناروتو وقال بسخرية
(لابد ان موته قد غيرك صحيح؟!)
نظرت ساكورا لناروتو ببرود وقالت
(إجابة ذكية لا تصلح لغبي مثلك)
عم الصمت لفترة،سؤعان ما صرخت ساكورا قائلة
(تبا لكما)
وقفزت لهما موجه قبضتها باتجاههما فقفز كل من ناروتو وساسكي لتصيب قبضة ساكورا الشجرة فتتفت لقطع صغيرة ابتسم ساسكي بخبث وهو ينظر للطاقة الوردية التي خرجت من ساكورا نظر ناروتو لساسكي باستغراب وقال
(ستشرح لي كل شيء فيما بعد)
اختفت ساكورا لتظهر خلف ناروتو التفت ناروتو لها لكنها فاجأته بضربة على وجهه اختفى ناروتو لتقول ساكورا بنصف ابتسامة
(نسخة كما توقعت)
فإختفت فجأه لتظهر خلف ناروتو المختبئ خلف احدى الأشجار وقالت بسخرية
(اصبحت جبانا ناروتو)
غضب ناروتو فوجهت ساكورا قبضتها نحوه أمسكها ناروتو ووجه لها ضربة بيده الأخرى لكن ساكورا اختفت مره آخرى وظهرت خلفه ضربته على ظهره ليطير عدة أمتار ويصطدم بشجرة كبيرة وسقط ارضا نظرت ساكورا خلفها لتفاجئ بساسكي الذي امسك يديها الاثنتان بيد واحده ورفع شعرها بيده الأخرى وقال بخبث
(توقعت ان تكوني وريثتها)
دفعته ساكورا بقدمها وقالت بغضب
(لا تلمسني ايها المغفل)
ضحك ساسكي بسخرية وقال
(لقد تغيرتي ساكورا لكن تغيرك يعجبني)
اما ساكورا فتجمعت أزهار الساكورا مع مجموعة حجارة حول قبضتها لتتجه نحو ساسكي بسرعه موجه قبضتها نحوه ليردف ساسكي
(أنا في ورطة)
:
:
:
اما ناروتو فقد وقف بصعوبة وقال هو يمسك ظهره
(أنا متأكد بأني سمعت صوت تكسر عظامي"أردف وهو ينظر لساكورا التي توجه الضربات لساسكي والأخير يتفاداها"لقد اصبحت قوية"نظر لفريق ساكورا والأنبو وقال بخبث" سأنهي أمرهم وبعدها اهتم بساكورا)
وعند فريق ساكورا والأنبوظهر ناروتو فجأه خلف أكي ووضع يده حول رقبتها وابتسم بسخرية
(مرحباً يا صغيرة)
لتصرخ أكي بفزع قائلة
(ابتعد عني)
:
:
:
وجهت قبضتها نحوه مره اخرى ليتفاداها فقدت أعصابها واختفت لتظهر خلفه وأوشكت على ضربه ولكن
(ابتعد عني)
هذا ما سمعته لتلتفت ساكورا وترى ناروتو يقف خلف أكي واضعا يده حول رقبتها اتسعت عيناها فسمعت صوت ساسكي يقول
(عليك ان لا تفقدي انتباهك،ساكورا)
فحولت نظرها لساسكي الذي كان يوجه شيدوري سوداء نحوها قفزت ساكورا مبتعده عن ساسكي ونظرت لناروتو الذي وضع الكوناي على رقبة أكي أغمضت عينيها بقوة وتذكرت حديثها مع معلمتها
"(لا أستطيع السيطرة على قوتي أنا ضعيفة ولا فائدة مني)
هذا ما قالته ساكورا المنفعلة لتلك المرأه ذات الشعر الوردي الطويل الجالسة بجانبها تنهدت الأخيرة وأمسكت بإبريق الشاي وبدأت بصبه في فنجان ساكورا والأخيرة تراقبها بقيت تسكب الشاي حتى امتلأ الفنجان فسُكب بعضه لتقول ساكورا
(هذا يكفي ميرا-سينسيه)
توقفت ميرا عن سكب الشاي ونظرت لساكورا بهدوء وقالت
(انت مثل هذا الفنجان ممتلئة بالأفكار لذا عليك إفراغ فنجانك اولا قبل القيام بأي خطوة)
ابتسمت ساكورا بتردد لتبتسم ميرا قائله
(هيا لنكمل التدريب عزيزتي)"
فتحت ساكورا عيناها بهدوء بينما بدأت أزهار الساكورا وأحجار صغيرة بالإلتفاف حول جسدها وتحول لون عيناها للبني نظرت لناروتو ببرود واتجهت نحوه بسرعه ليصرخ ساسكي محذرا ناروتو
(ناروتو،انتبه،إن ضربتك سوف تموت)
نظر ناروتو لساكورا ولكنها فاجأته بضربة على وجهه ليسقط ارضًا من دون حراك

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي كونوها كانت صاحبة الشعر الأزرق تقف امام منزلها تنتظر شخصا ما وهي متكئة على الجدار تتأمل السماء ليقاطع تأملها صوت فتاه
(صباح الخير هيناتا)
نظرت هيناتا لصاحبة الصوت لتبتسم وتقول
(صباح النور اينو)
لتغمز اينو لهيناتا بمرح قائلة
(هل انت مستعدة لجولة التسوق؟!)
:
:
:
بينما كانتا تمشيان بين الأسواق كانت اينو تتأمل المحلات اما هيناتا فقد كانت شاردة الذهن لتقول هيناتا بقلق
(هل تظنين بأن ساكورا-تشان ستكون بخير؟!،فأنت تعلمين كرهها الشديد لناروتو وساسكي)
ردت اينو بقلق إستطاعت إخفاءه من بعد سماعها بان ساكورا في مهمة لمراقبة زميليها
(أعلم هذا جيدا،هيناتا)
قالت هيناتا متسائلة
(ما الذي تفكر به تسونادى-ساما في إرسال ساكورا-تشان لهذه المهمة؟!،إنها اكثر شخص يعلم بمدى كره ساكورا لهما)
لترد اينو بحزن
(لم أكن أتوقع بأن موت كاكاشي-سينسيه سيأثر بالفريق السابع لهذه الدرجة)
أردفت وهي تنظر لهيناتا بجدية
(لكن هناك فجوة في هذا الموضوع!،أنا متأكدة)
نظرت هيناتا لها بقلق واضح،وهي تتمنى ان يكون كل شيء على ما يرام عند ساكورا

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي الغابة نظرت ساكورا لساسكي الذي كان ينظر لناروتو الساقط ارضًا من دون حراك وهو يكز على اسنانه،حول نظره إلى ساكورا تقدمت الأخيرة عدة خطوات ناحيته لكنها توقفت إثر سمعاعها لأنينه،التفتت لناروتو الذي وقف بصعوبة وخصلات شعره تغطي عينيه رفع رأسه لتظهر عيناه وهو بوضعية الناسك ابتسمت ساكورا بسخرية وقالت
(لن تصمد كثيرا ايها الأحمق)
ليجيب ناروتو بغضب شديد
(سوف تندمين على هذا ساكورا)
وشكل راسينقان حمراء مائلة للبرتقالي في يده وانطلق بسرعة اتجاهها اما ساكورا فنظرت اليه ببرود اقترب ناروتو منها لتختفي وتظهر خلفه وعندما كانت ستوجه له ضربة اختفى من مكانه فجأه نظرت لساسكي ببرود الذي بادلها نفس النظرات لفترة ليقول ناروتو الذي كان بجانب ساسكي بإنفعال
(سحقاً لك ساسكي دعني أقضي عليها)
رد ساسكي ببرود،وهو ما يزال ينظر لساكورا
(وكأنك تستطيع؟!ساكورا الآن أقوى منك بهذه الطاقة حتى وان كان الكيوبي معك)
سأل حينها ناروتو باستغراب
(ماذا تقصد؟!)
أجابه ساسكي
(سأخبرك فيما بعد،لنذهب الآن)
واختفيا من المكان،اما ساكورا فقد عادت عيناها للونها الطبيعي،جثت على ركبتيها تلهث من التعب اقتربت أكي منها وقالت بتردد
(ساكورا-سنسيه هل انت بخير؟!)
اجابتها ساكورا بتعب
(اجل أنا بخير"نظرت للبقية وقالت"لنعد للقرية)
وقفزت لإحدى الأشجار ولحق بها الجميع الا أكي التي أنزلت رأسها بحزن وقالت
(كم أنا ضعيفة"أغمضت عيناها بألم"لم أستطع حماية نفسي حتى)
:
:
:
عند بوابة كونوها وقفت ساكورا امام فريقها قائلة ببرود
(اذهبوا لترتاحوا)
(ماذا عنك؟!سينسيه)
(سأذهب لتسونادى لإعطائها تقريراً عن المهمة"أردفت بهمس"وبعض الدروس مني)
نظر كيبا لساكورا برعب،حيث انه بجانبها وقد استطاع التقاط ما قالته
(حسنا"أردف وهو يمشي عدة خطوات"الى اللقاء سنسيه،هيا سايتو أكي-تشان)
:
:
:
وبينما هم يمشون في ضواحي كونوها،أنزلت أكي رأسها بحزن وشرود،لاحظاها كلً من سايتو وهاتوري،تبادلا النظرات سرعان ما تبادلا الابتسامة
(أكي-تشان هل انت بخير؟!)
قالت أكي بعد أن استيقظت من شرودها وابتسمت بارتباك
(اه،اجل أنا بخير،بخير)
ليقول هاتوري بمرح وهو يلف يده حول رقبتها
(ان كنت تفكرين بأنك ضعيفة وعديمة الفائدة فأنت مخطئة)
أردف سايتو بابتسامة هادئة
(فلولاك لكنا أنا وهاتوري ميتان الآن)
هاتوري وهو يقربها لحظنه
(فان لم تكوني ماهرة في القتال فأنت ذكيه)
وقال سايتو وهو يلعب بشعرها
(لا تقللي من قيمتك وكوني واثقة بأنك ستصبحين أقوى مع التدريب)
نزلت دموعها وابتسامة سعيدة على وجهها احتظنت كل من سايتو وهاتوري بسعادة قائلة من بين دموعها
(أنتما حقاً رائعان)
ضحك هاتوري بغرور وقال
(اعلم هذا)
ضربه سايتو على رأسه وقال
(الن تتخلى عن غرورك ولو قليلا؟!)
ليرد هاتوري الضربة،قائلا
(أنا لست مغرورا،أنا اقول الحقيقة فقط)
فيضربه سايتو مره أخرى ويقول بسخرية
(اجل،صحيح"أردف بغضب"انها مجاملة ايها الأحمق)
فقد هاتوري أعصابه وضربه مره اخرى
(اذا فقد جاملتك أيضاً ايها المغفل)
بقيا على هذا الموال،وأكي تضحك وهو تمسح دموعها،قاطعهم شجار الشابين وضحك الشابة،صوت من الخلف يقول
(مرحباً يا صغار)
التفتوا جميعا لتصرخ أكي بفرح
(كونوهامارو-سينباي عدت أخيرا)
وركضت نحوه وحضنته ليحضنها هو الأخر قال كل من سايتو وهاتوري بغيظ معا
(نحن لسنا صغارا)
ضحك كونوهامارو بخفة قائلا
(بالنسبة لي انتم كذلك)
(نحن أصغر منك بثلاث سنوات فقط)
تجاهله كونوهامارو وبقي يتحدث مع أكي التي تتحدث معه بسعادة،سألها كونوهامارو
(يبدو بأنكم عدتم من مهمة قبل قليل؟!)
ليقول سايتو وكأنه تذكر شيئا
(صحيح،كونوهامارو اريد ان أسألك سؤالا)
نظر كونوهامارو اليه ليسأل ساتوري وكأنه فهم مقصد سايتو
(هل ساكورا-سينسيه كانت مع يوتشيها ساسكي واوزوماكي ناروتو في فريق واحد؟!)
اتسعت عينا كونوهامارو وقال
(كيف علمت بهذا؟!)
(مهمتنا كانت مراقبتهما ويبدوا بأننا كُشفنا وسمعت أحدهما يقول بأنهما زميلاها بالفريق)
أكملت أكي
(صحيح وقد كانت في منتهى الجدية في هذه المهمة)
تنهد كونوهامارو بتعب،قائلا
(انها قصة طويلة لنذهب للمنتزه وسأحكيها لكم)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي المنتزه كان متكئا على الشجرة وبجانبه أكمارو فسمع صوتا لطالما أحب صاحبته التفت كيبا ليرى هيناتا بابتسامتها الجميلة وهي تقول
(مرحباً كيبا-كن)
ابتسم ابتسامة واسعة وقال
(مرحباً عزيزتي)
ابتسمت هيناتا واقتربت منه قائلة
(متى عدت من المهمة؟!)
(قبل ساعة)
ضحكت هيناتا بخفة وقالت
(ألم ترتح حتى؟!)
قال كيبا وهو يمسك بقلبه
(لا،يجب أن يرتاح قلبي برؤية خطيبتي أولا)
ضحكت هيناتا برقة بينما تأملها كيبا بحب,قالت هيناتا فجأه بخجل
(كيبا-كن أتتذكر ما قلته لك عندما أتيت لخطبتي)
قال كيبا بحزن
(اجل أنك تحبين ناروتو!)
ابتسمت هيناتا وقالت مصححة
(كنت أحب ناروتو،الآن في قلبي شخص آخر،أحبك كيبا-كن)
اتسعت عيناه بدهشة ونظر لهيناتا وقال
(ما الذي قلته؟!)
اتسعت ابتسامة هيناتا واقتربت من كيبا وأمسكت يده قائلة
(احبك كيبا-كن)
قبلته على خده برقة وذهبت مسرعه بينما كان كيبا بصدمه
(هل ما سمعته صحيحا؟!اكامارو)
نبح أكمارو مؤكدا شكوكه ليبتسم كيبا بسعادة ولكنه سمع صوتا خلفه يقول
(هل عدت من مهمتك كيبا؟؟)
التفت كيبا نحو شينو الذي استغرب من ابتسامته فقال
(هل انت بخير؟!)
قال كيبا بسعادة
(هذه الفتاة ستقتلني يوما ما)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي مكان آخر في المنتزه كان يجلس على الكرسي وحده ليتفاجأ بيدان تغمضان عينيه ويسمع صوتا أنثويا
(من أنا؟!)
ابتسم ساي وامسك بيدها وقبلها التفت اليها وقال
(مرحباً اينو)
أجابت اينو بغضب طفولي
(كيف تستطيع تميزي؟!)
ابتسم ساي وقال
(استطيع تميزك بسهوله لأني أحبك)
ابتسمت اينو وقالت
(انت أروع خطيب في العالم كله)
نظر اليها بحب بينما قالت اينو
(متى عدت من المهمة؟!)
ليجيب ساي
(قبل ساعة)
نظرت اليه يعتاب وقالت
(الم ترتح؟!)
قال بهدوء وهو لا يعلم بما سيأتي اليه
(لا)
وقفت بسرعة،أمسكت بيده سحبته،وبنبرة آمره قالت
(سوف تأكل غدائك وبعدها ستنام ولا أريد أي اعتراض)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

كان مستلقيا على العشب يتأمل السماء ليظهر رأس خطيبته التي قالت
(مرحباً شيكامارو-كن)
ابتسم شيكامارو قائلا
(اهلا تيماري)
جلست بجانبه وقالت
(كيف كانت مهمتك؟!)
تنهد شيكامارو وأجاب بهدوء
(سيئة)
(لماذا؟!أحدث شيء؟!)
فقال شيكامارو بعد تنهيدة
(ردة فعل ساكورا لرؤيتهما تثير استغرابي)
فنظرت له باهتمام ليردف
(لقد تغير لون عيناها للبني)
تحولت ملامح تيماري للإستغراب فأردف
(وناروتو تغير تماماً)
تنهدت تيماري قائلة
(لا تتعب نفسك بالتفكير عزيزي"اردفت وهي تقف"هيا لترتاح قليلا)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وقف نيجي امام خطيبته لتقول له بإصرار
(يجب ان ترتاح نيجي-كن)
رد نيجي على تن تن
(ولكني لا أشعر بالتعب)
نظرت تن تن اليه بقلق وقالت
(هل انت قلق على لي؟!)
قال نيجي وهو ينظر لها
(طبعا،انه صديقي)
تنهدت وقالت
(لا بأس عزيزي،لنذهب لزيارته وبعدها سترتاح مفهوم؟!)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

جلست كارين بجانب سويجتسو ووضعت رأسها على حظنه ووضع سويجتسو يده على ظهرها لتقول كارين
(لم أكن أتوقع بأني سأقولها لك يوما ما لكني أحبك)
ابتسم سويجتسو بحنان وقال
(أنا أيضاً عزيزتي)
قالت كارين بمرح يعد ان اعتدلت بجلستها
(اذا دعنا نخطط للمستقبل،مثلا ماذا نسمي طفلنا الأول؟)
قال سويجتسو
(ما رأيك بـ[جوقو]؟؟)
ابتسمت كارين بحزن وقالت
(لقد اشتقت له كثيرا)
امسك وجهها بكلتا يديه وقال
(أعلم هذا"أردف"لكني لا أحب رؤيتك حزينه)
ضحكت كارين بخفه وقالت بحب
(احبك سويجتسو)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

.:[نهاية الفصل 3 الثالث]:.
.:[End of Chapetar 3 Three]:.


  #4  
قديم 03-15-2013, 01:54 PM
 

.:[الفصل 4 الرابع]:.
.:[Chapetar 4 Four]:.

كان متكئا على شجرة وهو يجلس على الأرض،حوله كلً من أكي سايتو وهاتوري،بدأ كونوهامارو يسرد ما حصل في ذلك اليوم بعد ان أطلق تنهيده طويلة
(لابد أنكم تعلمون ان ساسكي هارب من القرية منذ ان كان بالـ 12"هزوا رؤسهم بنعم"قبل اربع سنوات اي بعد حرب النينجا الرابعة بسنتين…
:
:
:
نظرت ساكورا لجثة كاكاشي بصدمة وضعت يدها على فمها لتمنع شهقة من الخروج،بدأت دموعها بالنزول ومازالت نظرتها المصدومة تتأمل جثة معلمها،اما ناروتو فقد جثى على ركبتيه،ينظر للأرض بدهشة،وقفت أمامهما تسونادى،حيث نظرت لساكورا التي تبكي وهي تضع يديها على وجهها وقعت ساكورا أرضاً على ركبتيها هامسه بصوت متقطع
(گ..كاكاشي-سـ..سينسيه،لا)
نزلت دموع ناروتو بصدمة وقال بهمس
(غير معقول،لقد…خانتني لقد قتلته)
أشاحت تسونادى بوجهها للجهه الآخرى،سألت ناروتو
(اين وجدت جثته ناروتو؟!)
ضرب الأرض بقوة صارخًا
(لاااااااااااااااا)
:
:
:
في المساء تسابقت عدة قطرات من السماء،ساقطه على رأس ساكورا التي تجثو امام قبر معلمها بملابس الجنازة السوداء وهي تبكي بحربة شديدة،منذ لحظات انتهت جنازة هاتاكي كاكاشي،التي صدمت الجميع تقريبا،بدأت قطرات الماء بالنزول حتى السماء تبكي مع ساكورا بسبب فقدانها لشخص مهم في حياتها،وقفت ساكورا في محاولة فاشلة لإيقاف دموعها رفعت رأسها للسماء مُغمضة عينيها إختلطت قطرات المطر مع دموعها،حينها شعرت بأن شخصا ما يقترب منها التفتت لترى نينجا من كونوها يقترب منها،قائلا
(المعذرة ساكورا-دونو[دونو تعني أنسة او شيء من هذا]تسونادى-ساما تريدكِ في مكتبها)
:
:
:
وقفت امام مكتب تسونادى وعلامات الحزن على وجهها لتقول الأخيرة
(ساكورا سأخبرك شيئا لكن أرجوكي ابقي هادئة)
نظرت ساكورا نحوها بحزن لتُردف تسونادى بتردد
(لقد اختفى ناروتو من القرية"إتسعت عينا ساكورا"حاولنا إيجاده لكنه اخفى كل دليل يقودنا اليه وترك هذه في شقته)
ومدت لها عصابة رأسه ورساله كتب عليها[الى ساكورا]أخذتها ساكورا بتردد،بدا في يديها اللتان ترتجفان،فتحت الرسالة وبدأت بقراءة محتواها والدهشة تحتوي ملامح وجهها
{ساكورا سأكتب ما لدي في هذه الرسالة واعلمي بأنك قد لا تريني مره اخرى أبدا،أسف لأني تركتك في هذا الوقت:اولا/سوف ننفصل اي اننا الآن لسنا مخطوبان-ثانيا/ألغوا حفل تمثيلي هوكاجي كونوها السادس-ثالثا/لا تبحثي عني،وداعا ساكورا}
انهارت ساكورا وجلست ارضًا وقفت تسونادى واتجهت لساكورا وقالت بقلق
(هل أنتي بخير؟!)
نظرت ساكورا اليها ودموعها تنزل بدون توقف من عينيها قائلة بتشتت
(اين ساسكي الآن؟!)
أجابت تسونادى وهي تبتلع ريقها
(لقد إختفى هو الآخر)
أنزلت ساكورا رأسها،ضمت نفسها بكلتا يديها قائلة بهمس
(لقد أصبحت وحيدة،وحيدة،لا أحد معي،أنا وحدي)
صرخت قائلة وهي تضرب الأرض
(اكرهكما ايها الخائنان)
وقفت ومشت بتمايل الى ان وصلت للباب ولكنها لم تتحمل وسقطت فاقدة للوعي
:
:
:
…هذا ما حدث)
نظر كونوهامارو اليهم فكانت أكي تذرف الدموع وسايتو ينظر للأرض بصدمة وهاتوري ينظر لكونوهامارو بدهشة لم يستغرب كونوهامارو وقال بعد أن تنهد
(هذا لا شي مما عانته ساكورا-ني سان)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

تجلسان على كرسي خشبي امام بحيرة صغيرة مرأه في الأربعين بشعر وردي طويل وعينان زرقاوتان تجلس بثقة واضعة قدما فوق الأخرى وشابة في العشرين بشعر وردي يصل لنصف ظهرها تجلس بجانبها واليأس واضح على وجهها فقالت المرأه بملل
(ساكورا تستطيعين فعلها لا تيأسي)
لتقول ساكورا بيأس
(لا أمل ميرا-سينسيه،لن أستطيع ان أصبح مثلك فأنت عظيمة على عكسي تماماً)
نظرت ميرا اليها بطرف عينها وصمتت قليلا لتقول ببرود
(كل ما نراه عظيما في الحياه،بدأ بفكرة وبداية صغيرة)
نظرت ساكورا لميرا باستغراب فأكملت الأخيرة
(اتظنين انني عندما بدأت التدريب كنت عظيمة كما تقولين؟!)
هزت ساكورا رأسها بـ لا لتردف
(لقد كنت مثلك ساكورا او أسوأ هذا لا يهم لكني كنت ضعيفة)
أنزلت ساكورا رأسها فأردفت
(لكنك مختلفة،فأنت عظيمة من الداخل ساكورا)
ابتسمت ساكورا ورفعت رأسها قائلة
(لنكمل التدريب سينسيه)
:
:
:
هذا ما كانت تتذكره ساكورا وهي تمشي في كونوها ببرود وقفت امام احد المطاعم دخلته وجلست على الطاولة ليتجه اليها شاب وقال لها بابتسامة لطيفة
(ما هو طلبك يا آنسة؟!)
نظرت لإبتسامته أنزلت رأسها وعضت على شفتيها واجابته ببرود
(صحن رامن)
(دقائق فقط)
وذهب اما ساكورا فقد قالت بنفسها
(لماذا طلبت الرامن وهي وجبته المفضلة؟!"تنهدت"لا بأس به على أية حال)
سمعت صوت احد يناديها فنظرت للخلف لترى اينو وهي تمسك بيد ساي والأخير يتبعها بخضوع اقتربت اينو وجلست امام ساكورا ليجلس ساي بجانبها وقالت لساكورا بمرح
(ما الذي تفعلينه هنا ساكورا؟!)
وضعت ساكورا يدها على الطاولة وأتكئت عليها لتجيب بابتسامة ساخرة
(العب"أردفت ببرود"وماذا برأيك سأفعل هنا؟!)
تجاهلتها اينو وبدأت تطلب لساي اما الأخير فقال بعد ان أنهت اينو طلباتها
(اينو أنا لن أكل كل هذا)
قالت اينو بنبرة آمره
(ستأكله شئت أم أبيت!)
تنهد ساي ووصل طلب ساكورا ووضع أمامها اما اينو فكانت تنظر للمحلات المقابلة للمطعم أمسكت ساكورا بالعيدان وبدأت بالأكل بعد دقائق انتهت ووضعت الحساب على الطاولة ووقفت لتذهب نظرت لإينو التي كانت تراقب ساي وهو يأكل وقد كانت الطاولة مليئة بأصناف الطعام ابتسمت بسخرية وخرجت من المطعم فقالت اينو بأمر
(ان لم تأكل ما بقي فسوف أُطعمك بنفسي)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي الغابة أمام النهر جلس ناروتو وهو متكئ على شجرة وتنهد لتتحول نظراته للحزن ونظر لساسكي الذي كان يشرب من ماء النهر وبدأت كلماتها ترن في أذنه
"(أنا قاتلة والديك وعشيرتك ومدربك وأمامك الآن قاتلة معلمك،صدمة صحيح عزيزي؟!)"
وانتشر صدى ضحكة خبيثة تنهد للمره الثانية ونظر لساسكي الذي جلس بجانبه ونظر له هو الآخر ببرود فقال الأخير
(هل ما زلت تحبها؟!)
انزل ناروتو رأسه وقال
(لا يهم هذا الآن"رفع رأسه ونظر لساسكي بجدية"اشرح لي كل شيء)
نظر ساسكي اليه وقال
(حسنا،انت تعلم ان اللون الوردي للشعر نادر"هز ناروتو رأسه إيجابياً" تقول الأسطورة قبل بداية النينجا كان هناك مرأة ذات شعر وردي طويل يصل للأرض تقريبا تسكن في غابة موحشة وحدها ببيت خشبي متهالك كل يوم قبل طلوع الشمس تخرج للنهر القريب من منزلها لتحظر الماء لنفسها ومرة من المرات خرجت كعادتها للنهر…
:
:
:
وضعت الدلو على الأرض ومسحت عرق جبينها بظاهر يدها كانت على وشك ان تضع الدلو في النهر الا ان ظلا منعها لتقترب من ذلك الظل وفجأة ظهر رجل بدا من الدماء التي تملأ جسده انه مصاب كان يملك شعرا اسود طويل وعينان سوداوتان تلمع في الظلام بشكل غريب تحولت ملامح المرأه من الخوف الى القلق لتقول بصوت رقيق
(هل انت بخير ايها السيد؟!)
نظر الرجل اليها ولكنه فقد وعيه فسحبتهمعها وصلت للمنزلها الخشبي ووضعته على السرير وبدأت بعلاجه مر اسبوع وما زال الرجل نائما وفي المساء فتح الرجل عينيه ليجد مرأة تجلس بجانبه وهي تعالجه ولم تنتبه انه استيقظ فاعتدل الرجل بجلسته بسرعة لتفاجئ وتعود للخلف عدة خطوات رأته ينظر اليها بحدة فإبتسمت برقة فقال الرجل بحدة
(اين أنا؟!)
أجابته بصوت رقيق
(انت في منزلي)
ليقول لها بنفس حدته
(وما الذي أفعله في منزلك؟!)
ردت عليه
(لقد فقدت وعيك لذا أخذتك معي للمنزل لمعالجتك)
قال الرجل
(اذا سأعيش هنا معك ولا أريد أي إعتراض)
وبالفعل عاش الرجل معها فأحبته المرأه وأحبها أيضاً بعد عشرة أشهر اصبحت المرأة تتجنبه ولا تتحدث معه الا قليلا جن الرجل لذا سحب المرأة وقال لها بحدة
(لماذا تتجنبيني هكذا؟!)
ردت المرأة بخوف
(لـ..لا..شيء)
صرخ بوجهها قائلا
(تكلمي)
قالت المرأة بخوف
(ا..أنا حـ..حامل مـ..منك)
صدم الرجل وتركها وبعد تسعة أشهر كان الرجل يتجاهل هذه المرأة انجبت الأخيرة طفلة بشعر وردي وعينان سوداوتان كبرت هذه الطفلة وعندما بلغت السابعة اصبح والدها يضربها ويضرب والدتها وفي يوم من الأيام تأخر والد الفتاة في العودة ففرحت الصغيرة لأنها أخيرا ستنام من دون ألم وعندما أغمضت عينيها سمعت صوت الباب يفتح بقوة ودخل والدها واتجه نحو والدتها وبدأ بضربها وفي النهاية أخرج سيفا وطعنها لتموت والدتها أمام عينيها اما الفتاة فقد كانت تبكي بشدة اتجه والدها نحوها واجلسها وهي نظرت اليه بخوف وقال لها بخبث
(اسمعيني جيدا فأنا لن أعيد كلامي مره أخرى انت تعلمين بأني ملك الطبيعة ويبدوا انك ورثت قوتي مني والدتك خدعتني وبسهولة فهي تملك قوة جوهرة الساكورا وقوتها مع قوتي تساوي الدمار لذا ودعي الحياة"وأردف بسخرية"يا ابنتي)
ووجه السيف نحوها ولكن ظهرت طاقة ورديه حول الفتاه فتحولت عيناها للون وردي بنظرات باردة وأدخلت يدها بسرعة في صدر والدها لتتسع عيناه ويسقط ارضًا دون حراك اما الفتاة فاتجهت لباب المنزل ونظرت ليدها الممتلئة بدماء والدها وبدأت تنظف يدها وهي تقول ببرود
(تحملتك كثيرا،انت من جنيت هذا على نفسك)
:
:
:
…وفي كل جيل عندما تأتي فتاة بلون شعر وردي تكون الوريثة ويطلقون عليها اسم [اميرة الطبيعة]وساكورا هي وريثة ميرا أميرة الطبيعة السابقة)
عقد ناروتو حاجبيه،قائلا
(انها قصة اشبه بالخيال؟،لكن ماذا عن طاقة ساكورا اشرحها لي)
فقال ساسكي
(لنرى،ساكورا تستطيع استخدام جميع العناصر مع قوة جوهرة الساكورا سيتغير لون عينيها حسب العنصر الذي تستخدمه فمثلا ان استخدمت النار يتحول لون عيناها للأحمر وتستطيع استخدام جميع مهارات العنصر ولكنها تضاعف قوة المهارة لثلاثة اضعافها وقوة جوهرة الساكورا ستستطيع بها التحكم بأزهار ساكورا قاتلة)
ليقول ناروتو
(اذا هي استخدمت عنصر الأرض عندما قابلناها)
هز ساسكي رأسه بالإيجاب فأردف ناروتو باستغراب
(لكن،كيف تعرف أميرة الطبيعة السابقة؟)
ابتسم ساسكي ابتسامة باردة واتكئ على الشجرة التي يتكئ عليها ناروتو،قائلا

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وفي كونوها جلست كارين فوق التل مع صديقاتها اللاتي يضحكن مع بعضهن الا ساكورا التي جلست بعيدا عنهن وهي تتأمل السماء والهواء يحرك شعرها شعرت بحركة بجانبها نظرت لجانبها لتجدها هيناتا وقد جلست لتقول بابتسامة
(ما الذي تفكرين به ساكورا-تشان؟!)
لتشيح ساكورا بوجهها للجهه الأخرى وتقول
(اذهبي من هنا هيناتا)
لوت هيناتا وجهها وقالت محاولة التحدث معها
(لكني أريد نصيحة منك)
نظرت اليها ساكورا ببرود لتردف هيناتا وهي تنزل رأسها
(بالأمس بعد ان عاد كيبا من المهمة أخبرته بأني أحببته كي أحاول التقرب اليه أنا احبه لكن…كأخي وانا لا أريد جرح مشاعره ماذا أفعل؟!ساكورا)
قالت ساكورا ببرود
(اذا انت تريدين ان تحبيه كخطيب؟!)
هزت هيناتا رأسها فأردفت ساكورا
(اقضي معه وقتا أطول قد تكتشفين شيئا تحبينه فيه؟!)
(حسنا"اردفت وهي تنظر لساكورا بابتسامة"ساكورا ان كنت تريدين الكلام فأنا أستمع)
نظرت ساكورا لهيناتا ببرود وقالت
(هيناتا اتركيني أرجوكِ)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

قاعة مظلمة لا ينيرها سوى ضوء القمر القادم من النافذة،جلس عشرة أشخاص حول طاولة دائرية،قال من يترأسها بنبرة هادئة
(ما هي أخر الأخبار؟!)
ليجيبه صوت شابة تقول
(هناك مشكلة،يبدوا بأن ناروتو وساسكي يخططون لتدميرنا)
رد صوت رجل
(هل نتخلص منهما سيدي؟)
أجاب زعيمهم
(اتركوهم اثنان فقط لن يتسببا في المشاكل)
(ماذا عن أميرة الطبيعة هل نحضرها للمقر سيدي؟!)
فقالت امرأه بخبث
(لا،في الوقت المناسب سنحظرها لهنا)
سأل سيدهم من جديد
(هل جهزتم كل شيء؟!)
اجابته فتاة
(كل شي،أبي لا داعي للقلق)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

.:[نهاية الفصل 4 الرآبع]:.
.:[End of Chapetar 4 Four]:.


  #5  
قديم 03-15-2013, 01:55 PM
 

.:[الفصل 5 الخآمس]:.
.:[Chapetar 5 five]:.

(انها أخت أمي غير الشقيقة)
اتسعت عينا ناروتو وقال بدهشة
(ظننت بأن هذه الطاقة وراثية!)
هز ساسكي رأسه سلبا وقال
(هذا ما يظنه الجميع لكنها أخبرتني بأن جميع اميرات الطبيعة لم يتزوجن الا ابنة ملك الطبيعة فقد تزوجت من مؤسس عالم النينجا وانت تعرف بقية القصة)
صدم ناروتو وقال
(مستحيل!!)
(انها الحقيقة ولا يعرفها الا اميرات الطبيعة وخالتي ميرا أخبرتني بذلك)
وقف ساسكي مُردفًا
(لننطلق سنتأخر ان بقينا نتحدث هنا)
وقف ناروتو هو الاخر قائلا
(حسنا هيا بنا)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

قفزت اينو على سريرها تأملت سقف غرفتها فجلست ونظرت بشرود للفتيات اللاتي يتحدثن في غرفتها فقد اتفقت معهن ان يأتين لبيتها نظراتها كانت حزينة فأعز صديقة لها لم تأتي لتقول بنفسها
(كنت انت من تعرضين هذه الأفكار ولكنك تغيرتي ساكورا"نزلت دمعة مسحتها بسرعة"مازلت اذكر اليوم الذي عدتي فيه من رحلة تدريبك…
:
:
:
كانت تجري بسرعة متجه لبوابة كونوها توقفت قليلا لتلتقط أنفاسها نظرت للبوابة التي أمامها تحديدا للفتاة ذات الشعر الوردي الطويل والعينان الخضراوتان الباردة ابتسمت اينو بسعادة اتجهت لساكورا وحظنتها وهي تقول
(اشتقت لك ساكورا)
ابتعدت عنها ولكنها لاحظت بأنها لم تبادلها العناق فنظرت لها باستغراب وقالت
(ما بك؟!هل انت بخير؟!)
نظرت ساكورا اليها ببرود تجاهلتها ودخلت القرية بخطوات باردة تفاجئت اينو والتفتت للخلف وجرت خلفها وقفت أمامها ونظرات الاستغراب لم تتغير فقالت اينو
(هل انت هارونو ساكورا؟!)
قالت ساكورا ببرود وثقة
(اجل ابتعدي عن طريقي)
واختفت من مكانها تفاجئت اينو ونظرت للمكان الذي كانت تقف ساكورا عليه
:
:
:
وقفت امام مكتب الذي تجلس خلفه تسونادى وسألتها
(هل انت متأكدة بأن ساكورا ليست هنا؟!)
قالت تسونادى
(اجل اينو أظنها في…)
قاطعها دخول ساكورا الباردة نظرت اينو اتجاهها وقالت
(لقد بحثت عنك في كل مكان)
تجاهلتها وقالت لتسونادى ببرود
(ها قد أتيت،ماذا تريدين مني تسونادى؟!)
تفاجئت اينو ونظرت لساكورا بدهشة
:
:
:
خرجت من المبنى ذا اللون الأحمر المائل للبرتقالي لحقت بها ومشت بجانبها قالت اينو
(الى اين انت ذاهبة؟!)
ردت ساكورا ببرود
(وما شأنك انتِ بي؟!)
قالت اينو باستغراب
(ساكورا ما الذي غيرك؟!)
توقفت ساكورا عن المشي لتتوقف اينو معها وتقول ساكورا
(اتظنين بأني سأنتقم منهما بشخصيتي القديمة؟{ملاحظة:بعد موت كاكاشي واختفاء ناروتو وساسكي اصبحت ساكورا حساسة ودائمة البكاء وميرا هي من غيرتها}لقد تغيرت بسببهما سيندمان لأنهما تركاني)
قالت اينو بقوة بعد ان عقدت حاجبيها
(انت لن تعيشي للانتقام)
لم تهتم ساكورا لما قالته اينو وذهبت تاركة اينو المندهشة من تغير ساكورا
:
:
:
نزلت دموع اينو نظرت هيناتا اليها وتحولت نظراتها للحزن وقفت وجلست بجانب اينو وحظنتها لتستجيب الاخيرة وتبكي بحظنها بكت هيناتا معها والفتيات تحولت نظراتهن للحزن

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

أما ساكورا فقد جلست امام بحيرة الخيال التي كانت بلون احمر فاتح،تتأمل الغروب وشعرها يتحرك بفعل الرياح قالت بهمس
(هل كنت سأستطيع هزيمتهما في تلك المهمة؟!)
:
:
:
تجلس بجانب معلمتها فوق التل وكل منهما تتأمل الغروب فقالت ساكورا
(لا استطيع التحمل اكثر من هذا ميرا-سينسيه)
نظرت ميرا نحوها وقالت باستغراب
(ماذا تقصدين؟!)
قالت ساكورا بحزن
(الطاقة انها عبء ثقيل علي)
قالت ميرا بعد ان نظرت للغروب
(ظننتك ذكية كما قالت تسونادى"نظرت ساكورا اليها باستغراب لتردف"الأحمق من قال لا استطيع والعاقل من قال سأحاول)
ابتسمت ساكورا وعادت تتأمل الغروب
:
:
:
قالت ساكورا بهمس وهي تجمع شعرها
(انت رائعة حقاً ميرا-سينسيه)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

وقف ساسكي بصعوبة ونظر أمامه تحديدا لأربعة أشخاص فتاة وثلاثة شبان وأحدهم يحمل ناروتو الفاقد للوعي على ظهره قالت الفتاة بمرح
(الى اللقاء ايها الوسيم)
واختفوا من مكانهم اما ساسكي فإتكأ على شجرة وفتح احدى عينيه وهو يتنفس بصعوبة وقال
(تبا هذا سيء"أردف وهو يغمض عينيه"لن استطيع هزيمتهم وحدي علي الذهاب لكونوها)
:
:
:
وفي كونوها تحديدا في مكتب تسونادى كانت توقع بعض الاوراق وتشيزوني ترتب بعض الملفات قاطع عملهما شخص يطرق على النافذة اتجهت تشيزوني للنافذة،فتحتها ليدخل ساسكي بسرعة وقفت تسونادى وما ان أوشكت الهجوم عليه،حتى رفع يديه قائلا
(انتظري لقد أتيت مسالما)
نظرت تسونادى اليه بشك ليردف ساسكي وهو يجلس على أريكة
(سأشرح لك لكن اريد ان ارتاح قليلا)
قالت تسونادى
(على الرغم من اني لا اثق بك،لكن دعني اعالج جروحك اذا)
وبدأت تعالجه انتهت تسونادى ونظرت لساسكي بتساؤل ليقول الأخير
(إليك ما حدث ولكن قبل هذا عليك ان تعلمي أني وناروتو لم يكن هدفنا كونوها كما تظنون؟!)
نظرت تسونادى اليه باستغراب وقالت
( وما هو هدفكما؟!)
قال ساسكي وهو يتنهد
(هناك عصابة كانت تستخدم الاكاتسكي كغطاء لإخفاء هويتهم ولابد انك سمعتي عن موت كليربي"هزت تسونادى رأسها"هم من قتلوه وهدفي أنا وناروتو هو القضاء على هذه العصابة"همس"كلٌ له غرض مختلف من تدميرهم!)
(ما اسم هذه العصابة؟!)
(لا يملكون اسما لكنهم أقوياء)
(وأين ناروتو؟!)
رد ساسكي بعد ان تنهد
(لقد اختطفوه)
عقدت تسونادى حاجبها وقالت
(لماذا؟!)
(من اجل الكيوبي بالطبع،سأخبرك بما حدث كنا أنا وناروتو على وشك الوصول لمقرهم ولكن…
:
:
:
يقفزان فوق الأشجار بسرعة فلا يظهر سوى ظلهما توقف ساسكي فجأة ليتوقف ناروتو معه فسأله الأخير
(ماذا هناك؟!لماذا توقفت؟!)
امسك ساسكي برأسه بألم وقال بهمس
(هناك من يتبعنا)
قال ناروتو بقلق وهو يضع يده على كتف ساسكي
(هل انت بخير؟!)
اغمض ساسكي عينيه بألم وقال
(انهم يقـ..يقتربون نـ..ناروتو)
عقد ناروتو حاجبيه قائلا
(ساسكي ما بك؟!)
بدأ ساسكي يتنفس بصعوبة،قال بصوت مخنوق
(أ..أنا بـ..بخير لـ..لا تقـ..تقلق)
سمع ناروتو صوت فتى يقول
(مرحباً يا الاحمقان)
نظر ناروتو اليهم اما ساسكي فجثى على ركبتيه ونظر لشاب بشعر اشقر وعينان خضراوتان بحدة لتقول الفتاة التي كانت تقف بينهم بمرح
(اسمعوني كيو ودايكي وانا سنهتم بالأوتشيها الوسيم اما انت ريو-كن فإهتم بالكيوبي بما انك أقوانا)
انطلق ريو صاحب الشعر الأشقر الذي نظر اليه ساسكي الى ناروتو بابتسامة لطيفة وعلى كتفه حيوان أليف غريب الشكل ليقول ناروتو
(الم يجدوا غيرك ليقاتلني)
قال ريو بلطف
(إعلم بان هذا سيؤلمني اكثر مما سيؤلمك)
وهجم عليه،اما ساسكي فقد كان يقاتل الثلاثة بصعوبة تراجع للخلف وما زال تنفسه صعبًا،قال
(ما الذي تريدونه؟!)
(الكيوبي طبعا)
نظر ساسكي لناروتو الذي فقد وعيه بعد ان ضربه ريو على رأسه من الخلف نظر ريو لساسكي بخبث وعيناه تحولتا للأحمر وقال
(لنذهب الآن فقد انتهى عملنا هنا)
واقترب من ساسكي الذي جلس ارضًا وقد إزداد المه كلما معواقترب ريو منه قال الاخير بخبث
(أراك قريبا"وبسخرية"يا حفيدي)
فحمل دايكي ناروتو وقف ساسكي بصعوبة ونظر اليهم لتقول ميو بمرح
(الى اللقاء ايها الوسيم)
:
:
:
…واختفوا من أمامي)
(لابد ان أعضاء عصابتهم قوية!،اخبرني عنهم؟)
(لنبدأ بـ يامآدا،لديه ابنة واحده وابنته هذه تعمل معه أيضاً،الأكاتسكي كانت تحت إمرته بطريقة غير مباشرة،فكما كان يظن أعضاء الاكاتسكي أنهم يتلقون الأوامر من بين بينما كل ما يؤمرون به كان عن طريق يامادا،عددهم من دون يامادا 9 لنبدأ بأكبرهم اسمها هيوجا هانا من الجيد أنها جاسوسه،فهي تخبرني بكل شيء يفكر به يامادا،ابنته هيكاري حسنا لا شيء لدي عنها سوى أنها بغيضة،كينتا شخص عديم الكلام،قوي وخبيث أيضاً،فهو يستعمل التدمير النفسي أولا في اي قتال!،التوأم كيو وميو مجرد طفلان في الـ 15 لكنهما من دون رحمة،الأنانية هي الصفة الوحيدة المشتركة بينهما،تابعان مخلصان ليامادا،دايكي وهاتشيرو وريو،الثلاثة دخلوا بالقوة لهذه العصابة!،فكل منهم وبطرق مختلفة استطاع يامادا فرض سيطرته عليهم،من نسيت!،هناك أيضاً أسامي،هي الأذكى في العصابة،ماهرة في المهارات المحرمة،خطيرة حقاً،فلابد انكِ سمعتِ عن عبقرية الماء،يامادا استطاع الحصول عليها!،أظن باني لم أنسى أحدًا،اجل لم أنسى أحدًا!!)
عقدت تسونادى حاجبيها،وقالت
(اذا الاكاتسكي كانت تحت إمرة هذا اليامادا؟)
هز ساسكي رأسه إيجابياً،رادًا عليها
(اجل،من الأفضل ان لا تستهينوا به،فهو الأقوى من بينهم!)

~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~ ❤ ~ ~

.:[نهاية الفصل 5 الخآمس]:.
.:[End of Chapetar 5 Five]:.


 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصتي الأولى (نهاية عالم النينجا"الأميرة الأسطورية") яαcυℓ яєgιиα∂ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 704 03-09-2013 04:42 PM
للبرآاءة عآلم آخر .. آلنتآئج .. EMAN• ألغاز 14 11-27-2012 12:01 PM
عآلم النينجآ [ Nabari no Ou ] Đřęĕɱ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 6 10-01-2011 08:56 PM
~~~ Oo ( العنقاء الأسطورية ) oO ~~~ shymaa ali قصص قصيرة 23 09-01-2011 11:15 PM
الجريدهـ عآآم (2070) a W h a m نكت و ضحك و خنبقة 11 03-02-2011 10:26 AM


الساعة الآن 02:50 PM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011