عيون العرب - ملتقى العالم العربي

العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيون الأقسام الأدبية > شعر و قصائد > قصائد منقوله من هنا وهناك

قصائد منقوله من هنا وهناك قصائد مختاره بعنايه و أعجبتك ,منقوله من شبكة الإنترنت او من خارجها

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-31-2006, 09:07 PM
 
وحملوني على الأكتاف أربعة؟؟؟؟؟؟

وأخرجوني من الدنيا فوا أسفآ...
على رحيل بلا زاد يبلغني...
وحملوني على الأكتاف أربعة...
من الرجال وحولي من يشيعني...
وقدموني إلى المحراب وانصرفوا...
خلف الإمام فصلى ثم ودعني...
صلوا علي صلاة لا ركوع لها...
ولا سجود لعل الله يرحمني...
وأنزلوني إلى قبري على مهل...
وقدموا واحدآ منهم يلحدني...
وكشف الثوب عن وجهي لينظرني...
وأسبل الدمع من عينيه أغرقني...
فقال محترما بالعزم مشتملآ...
و صفف اللبن من فوقي وفارقني...
وقال هلوا عليه التراب واغتنموا...
حسن الثواب من الرحمن ذي المنن...
في ظلمة القبر لا أم هناك ولا...
أب شفيق ولا أخ يؤنسني...
وهالني صورة في العين إذ نظرت...
من هول مطلع ما قد كان أدهشني...
من منكر ونكير ما أقول لهم...
قد هالني أمرهم جدآ فأفزعني...
وأقعدوني وجدوا في سؤالهم...
مالي سواك إلهي من يخلصني...
فامنن علي بعفو منك يا أملي...
فإنني موثق بالذنب مرتهني...
تقاسم الأهل مالي بعدما انصرفوا...
وصار وزري على ظهري فأثقلني...
واستبدلت زوجتي بعلآ لها بدلآ...
وحكمته في الأموال والسكن...
وصيرت ابني عبدآ ليخدمه...
وصار مالي لهم حلا بلا ثمن...
فلا تغرنك الدنيا وزينتها...
و انظر إلى فعلها في الأهل والوطن...
فانظر إلى من حوى الدنيا بأجمعها...
هل راح منها بغير الحنط والكفن؟؟؟
خذ القناعة من الدنيا و ارض بها...
لو لم يكن لك فيها إلا راحة البدن...
يا زارع الخير تحصد بعده ثمرآ...
يا زارع الشر موقوف على الوهن...
يا نفس كفي عن العصيان واكتسبي...
فعلآ جميلآ لعل الله يرحمني...
يا نفس ويحك توبي واعملي حسنآ...
عسى تجزين بعد الموت بالحسن...
ثم الصلاة على المختار سيدنا...
ما وضا البرق في شام وفي يمن...
والحمدلله ممسينا ومصبحنا...
بالخير والعفو والإحسان والمنن...


فهل استعدينا لمثل هذا اليوم؟؟؟
هل عملنا لأخرتنا؟؟أما ألهتنا هذه الدنيا
عن الأعمال الصالحة....

في الختام أسأل الله العلي القدير لي ولكم حسن الخاتمة

__________________


مشكورة أختي قمر مصر
على الهدية الحلوة
  #2  
قديم 10-31-2006, 09:29 PM
 
رد: وحملوني على الأكتاف أربعة؟؟؟؟؟؟

الأخت الكريمه حفظكِ اللهْ .....
مشاركتي بموضوعكِ .. عبارةً عنْ أبياتٍ شعريـّه
للإمام الشافعي رحمهُ الله ...
ولما قسا قلبي ، وضاقت مذاهبـيجعلت الرجا منـي لعفـوك سلمـا
تعاظمنـي ذنبـي فلمـا قرنـتـهبعفوك ربي كـان عفـوك أعظمـا
فما زلت ذا عفوٍ عن الذنب لم تزلتجـود وتعفـو مـنـة وتكـرمـا
فلولاك لم يصمـد لابليـس عابـدفيكف وقد اغـوى صفيـك آدمـا
فلله در العـارف الـنـدب أنــهتفيض لفرط الوجـد أجفانـه دمـا
يقيـم إذا مـا الليـل مـد ظلامـهعلى نفسه من شدة الخوف مأتمـا
فصيحاً إذا ما كان فـي ذكـر بـهوفي ما سواه في الورى كان أعجماٍ
ويذكر أياماً مضـت مـن شبابـهوما كان فيهـا بالجهالـة أجرمـا
فصار قرين الهـم طـول نهـارهأخا السهد والنجوى إذا الليل أظلما
يقول حبيبي أنت سؤلـي وبغيتـيكفى بك للراجيـن سـؤلاً ومغنمـا
ألسـت الـذي عديتنـي وهديتنـيولا زلـت منانـاً علـي ومنعمـا
عسى من له الإحسان يغفر زلتـيويستـر أوزاري ومـا قـد تقدمـا
__________________






  #3  
قديم 10-31-2006, 09:35 PM
 
رد: وحملوني على الأكتاف أربعة؟؟؟؟؟؟

عذراً عن الخطأ في النص .... بسبب دمج الكلمات
أعتذرْ ...
__________________






  #4  
قديم 11-01-2006, 01:57 PM
 
رد: وحملوني على الأكتاف أربعة؟؟؟؟؟؟

يقول الشاعر
واذا حملت الى القبور جنازة **فاعلم بأنك بعدها محمول

كلنا الى نفس المصير وكل منا يتصور أن وقته ما يزال بعيدا
وهو في الحقيقة أدنى اليه من طرفة العين

شكرا لك أختي أحلى البنات

التعديل الأخير تم بواسطة ناصر أبو الحارث ; 11-01-2006 الساعة 02:05 PM
  #5  
قديم 11-01-2006, 04:33 PM
 
رد: وحملوني على الأكتاف أربعة؟؟؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاروق
الأخت الكريمه حفظكِ اللهْ .....
مشاركتي بموضوعكِ .. عبارةً عنْ أبياتٍ شعريـّه

للإمام الشافعي رحمهُ الله ...
ولما قسا قلبي ، وضاقت مذاهبـي جعلت الرجا منـي لعفـوك سلمـا


تعاظمنـي ذنبـي فلمـا قرنـتـه بعفوك ربي كـان عفـوك أعظمـا


فما زلت ذا عفوٍ عن الذنب لم تزل تجـود وتعفـو مـنـة وتكـرمـا


فلولاك لم يصمـد لابليـس عابـد فيكف وقد اغـوى صفيـك آدمـا


فلله در العـارف الـنـدب أنــهت فيض لفرط الوجـد أجفانـه دمـا


يقيـم إذا مـا الليـل مـد ظلامـه على نفسه من شدة الخوف مأتمـا


فصيحاً إذا ما كان فـي ذكـر بـه وفي ما سواه في الورى كان أعجماٍ


ويذكر أياماً مضـت مـن شبابـه وما كان فيهـا بالجهالـة أجرمـا


فصار قرين الهـم طـول نهـاره أخا السهد والنجوى إذا الليل أظلما


يقول حبيبي أنت سؤلـي وبغيتـيك فى بك للراجيـن سـؤلاً ومغنمـا


ألسـت الـذي عديتنـي وهديتنـي ولا زلـت منانـاً علـي ومنعمـا


عسى من له الإحسان يغفر زلتـي ويستـر أوزاري ومـا قـد تقدمـا

أشكرك أخي فاروق على مرورك بموضوعي
وعلى طرحك لهذه الأبيات الرائعة....
__________________


مشكورة أختي قمر مصر
على الهدية الحلوة
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:44 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.

شات الشلة
Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011